الصحافة صاحبة الجلالة
جامعة النجاح الوطنية تختتم برنامج التعليم المجتمعي المساند
17 مايو 2012, khaled mufleh @ 7:44 ص
66 مشاهده

 

 

أقام مركز الخدمة المجتمعية والتعليم المستمر في الجامعة يوم الثلاثاء 16/5/2012، في مدرجات الشهيد ظافر المصري في الحرم الجامعي القديم، الحفل الختامي لبرنامج التعليم المجتمعي المساند، والذي ينفذه المركز في محافظة نابلس بالشراكة مع مديرية التربية والتعليم في المحافظة.

وشارك في الحفل الختامي أ. بلال سلامة، مدير مركز الخدمة المجتمعية والتعليم المستمر في الجامعة، ود. سامي الكيلاني، عميد كلية العلوم التربوية، والسيدة عنان الأتيرة، نائب محافظ محافظة نابلس، ود. لطفي ياسين، النائب الفني في مديرية التربية والتعليم في نابلس، والسيدة عالية نمر، رئيس قسم التعليم العالي في المديرية، والسيدة أفنان حسان، منسقة برنامج التعليم المجتمعي المساند، والسيدة فاتن أبو زعرور، المشرفة الإجتماعية في عمادة شؤون الطلبة، وأ. إياد الأقرع، منسق خدمة المجتمع والعمل التطوعي، وأ. محمد جيطان، منسق مركز الخدمة المجتمعية المتنقل.

وفي بداية الحفل رحب أ. سلامة، مدير مركز الخدمة المجتمعية والتعليم المستمر، بالحضور في الجامعة، وشكر جهود الأستاذ الدكتور رامي حمد الله، رئيس الجامعة، في دعمه المتواصل لبرامج المركز، وقال تغمرنا سعادة كبيرة برؤية ما يزيد عن 800 زهرة وشبل من مختلف مدارس المحافظة وهم يكتسبوا مهارات تعليمية تمكنهم من إكمال دراستهم على الشكل الذي ينبغي أن يكون، فهم أمل المستقبل وروح الأمة.

أبدت الأتيرة إعجابها بمخرجات برنامج التعليم المجتمعي التي يحققها سنوياً على الصعيد الأكاديمي واللامنهجي، سيما أنه يعالج مشاكل عالقة في مدراسنا والمتمثلة في تدني التحصيل الأكاديمي، والتسرب من المدارس والذي يعقبه عمالة الأطفال وانحرافهم.

أوضح د. لطفي ياسين، النائب الفني في مديرية التربية والتعليم في نابلس، أن برنامج التعليم المجتمعي المساند يتناغم وفلسفة وزارة التربية والتعليم العالي في رفع مستوى التحصيل الأكاديمي لدى الطلبة، والحد من بعض الظواهر السلبية في المدارس، الأمر الذي يجعل البرنامج يحقق فعالية ونجاعاً عاليين، وهذا إن دل على شيء إنما يدل على التميز في الإخراج الفني للبرنامج والجهد الكبير الذي بذل في الإعداد والتنفيذ له.

وأشاد الأستاذ عمر نصر الله، مدير مدرسة المخفية الأساسية للبنين، بجودة المضامين المطروحة في برنامج التعليمي المجتمعي المساند، والمكسب الكبير الذي حققته المدرسة من بناء الشراكة في البرنامج، واصفاً إياه بالاستثمار الحقيقي للجهد الجامعي في إكمال الرسالة الأكاديمية لها والمتمثلة في العمل المجتمعي وتطوير مؤسسات المجتمع المحلي.

وفي نهاية حفل البرنامج جرى تكريم الدكتور أحمد عودة، والدكتورة هالة جرار، نظراً للدور الكبير الذي بذلاه في تدريب متطوعي برنامج التعليم المساند على الوسائل التعليمية المستخدمة في البرامج، حيث بلغ عدد متطوعي البرامج لهذا العام ما يزيد عن 200 متطوع، بالإضافة إلى ذلك تم تكريم ستاً من المتطوعين المتميزين في البرنامج، ومدراء المدراس المستهدفة والبالغ عددها 30 مدرسة، والطلبة أنفسهم.

جدير بالذكر أن برنامج التعليم المجتمعي المساند، إحدى برامج مركز الخدمة المجتمعية والتعليم المستمر في الجامعة، ويهدف بصورة أساسية إلى رفع مستوى التحصيل الأكاديمي للطلبة في المواد الأساسية للطلبة وهي اللغة العربية، والللغة الإنجليزية، والرياضيات، بالإضافة إلى صقل شخصية طالب المدرسة، والحد من بعض الظواهر السلبية مثل التسرب من المدراس.

 

 

Be Sociable, Share!


أضف تعليق


*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash