الصحافة صاحبة الجلالة
لماذا يا قناة الجزيرة؟
28 سبتمبر 2011, khaled mufleh @ 7:28 ص
179 مشاهده


بقلم: خالد مفلح

اعلنت قناة الجزيرة القطرية على شاشاتها منتصف يوم الثلاثاء الموافق 27/9/2011 وفي خبر عاجل “ان مجلس الامن الدولي أقر اعلان دولة فلسطين في الامم المتحدة”، وبعد لحظات اعلنت الجزيرة ذاتها في خبر عاجل آخر الجزيرة تعتذر فيه عن نشرها خبر إقرار مجلس الامن دولة فلسطين عضوا في الامم المتحدة، كان بالصدفة يظهر على الشاشة الدكتور عزمي بشارة في برنامج معاد لا أذكر عنوانه.  المزيد »


اعلنها يا محمود عباس … ما بقي شيء نخاف عليه
22 سبتمبر 2011, khaled mufleh @ 12:14 م
103 مشاهده

بقلم: خالد مفلح

اقف اجلالا واكبارا لفخامة السيد الرئيس الاخ المناضل محمود عباس ” أبو مازن” وهو الآن في أوج عنفوانه الفتحاوي الفلسطيني الاصيل في وجه اعتى قوة سياسية على وجه هذه الارض… لقد قال المناضل الفذ ابن فتح العملاقة كلمة الحق التي ينتظرها الشعب الفلسطيني منذ عقود طويلة… قال محمود عباس انا ذاهب للامم المتحدة لاطالب بحقي… وحق شعبي. الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.. قال محمود عباس -رئيسنا الذي نكن له الاحترام والتقدير- قال كلمة لالالالالالالالالالالالالالا للرئيس الامريكي باراك اوباما بعد منتصف الليل بتوقيت القدس المحتلة عندما اجتمعا به الاخير الواحدة الاّ خمسة دقائاق بتوقيت القدس، عندما حاول الرئيس الامريكي ان يثني الرئيس الفلسطيني عن مطلبه، في محاولة ترهيبه وتخويفه وتهديده.. حاول اوباما على انفراد ان يقول للسيد الرئيس اياك ان تكمل ما بدأت به قف وتراجع.. اياك ثم اياك ان تقدم الطلب للامم المتحدة،  فقال له سيادة الرئيس لن اتراجع امام شعبي وامام مسؤوليتي عن شعبي سأطلب حقي من هنا من مضافة العالم وبيته الاممي الذي نحن فيه… لن اخاف التهديد والوعيد.. واياك ان تقف في طريقي سأكمل ما بدأته وسنحقق حلمنا وستبزغ شمس حريتنا قريبا. المزيد »


دولة فلسطين … وجمعة الحسم الاممية
20 سبتمبر 2011, khaled mufleh @ 8:42 ص
57 مشاهده

 

بقلم: خالد مفلح

ينتظر الشعب الفلسطيني في الوطن والشتات، وفي مخيمات العزة والفخار بفارغ الصبر يوم الجمعة الثالث والعشرين من أيلول، هناك في بلاد العم سام حيث حط الرئيس وصحبه الكرام حاملين معهم هم فلسطين وشعبها، هما وظلما ومآسي طويلة لازمتنا كظلنا ستين عاما ونيف. يحمل الرئيس محمود عباس “ابو مازن” هم الدولة المعتيدة، التي طالما حَلُم بها الصغير قبل الكبير، هناك سيُسلم السيد الرئيس طلب فلسطين للإنضمام للاسرة الدولية الى السيد بان كي مون، الامين العام للامم المتحدة في الدورة 66 للجمعية العامة للامم المتحدة، وسيطلب الاخ الرئيس من الامين العام والدول الاعضاء قبول فلسطين دولة مستلقة في الامم المتحدة، دولة تحب السلام والامن والانفتاح على العالم وترفض التعصب والعنف والكراهية والعنصرية، دولة ذات سيادة على مقدراتها وحدودها الطبيعية وارضها وسمائها ومعابرها، ودولة قادرة على الحياة وحماية مواطنيها واطفالها ومساجدها ودور عبادتها من التحديات التي تواجهها، هناك حيث الرئيس في يمن الله ورعايته، وهنا حيث نحن عيوننا تنظر الى الدولة كل ساعة، بل كل دقيقة، نحملها في عقولنا وقلوبنا ونحميها بكل قوتنا. المزيد »