مدونة شردقات – كفاح صلاح

7 سبتمبر,2012

نضال المرأة , ثورة حتى تحقيق الأفضل ودستور عظيم

Filed under: Uncategorized — kefahsalah @ 12:30

نضال المرأة الفلسطينية من أجل تحرير وطنها من المحتل , وإنهاء أشكال التمييز المختلفة لجعل المجتمع الذي تعيش فيه ديمقراطيا يحترم كيان الانسان على إختلاف الجنس والعرق والدين , وإحترامها كأنثى , ورفع قيمتها من خلال إنجازاتها وتضحياتها من أجل هذا الوطن , يجعلها شريكا في قراراته السياسية المختلفة .

وبالرغم من أن وثيقة الإستقلال أكدت على المساواة ما بين المرأة والرجل , وتأكيد الأحزاب الوطنية على أهمية ودور المرأة , إلا أن الواقع يختلف كثيرا عندما يتعلق الأمر بمشاركتها السياسية في صنع القرار , حيث يكون دورها مهمشا كليا .

وبالتالي كان للمرأة دور كبيرا في محاولة تحسين دورها من خلال حملة تطبيق ميثاق تعزيز مشاركة المرأة في صنع القرار , التي نتجت مؤخرا بعد نقاشات معمقة, أكدت على ضرورة توحيد الجهود لتعزيز مشاركة النساء في الحياة السياسية , وبشكل خاص بعد إتخاذ القرار على المستوى المحلي وإقرار موعد إجراء الانتخابات المحلية في الضفة الغربية .
هذه الحملة التي تلخص هدفها العام , بالتزام الأحزاب المختلفة بميثاق تعزيز مشاركة المرأة في صنع القرار السياسي الذي وقعت عليه الأحزاب مؤخرا .
وأبرز ما جاء في هذا الميثاق , تعزيز دور المرأة ومكانتها في المجتمع , إضافة لسعي الفصائل من أجل إقرار القوانين التي تعزز مشاركة المرأة السياسية .
وأعربت القوى الوطنية دعمها التوجه لرفع “كوتا” المرأة إلى 30 % في انتخابات الهيئات المحلية المقرر إجراءها في العشرين من أكتوبر القادم , وتعهدوا بذلك المطلب وعملهم على إدراج عنصر نسائي بين كل 3 أسماء في قوائم الترشح المسجلة للانتخابات .
وبالتالي فإن المطالبة بإدراج عنصر نسائي بهذه الصورة هو تطبيق عملي لرفع ” كوتا” المرأة , واستهداف أن تترأس المرأة عددا من قوائم الترشح , واعتماد الأسس السابقة بمثابة التزام أدبي تعبيرا عن الإيمان والإرادة لتطوير مشاركة المرأة الفلسطينية .
كفاح صلاح \ تلفزيون جنين

1 سبتمبر,2012

فتح الباب لتسجيل قوائم انتخاب الهيئات المحلية في جنين وسط غموض مواقف الإسلاميين

Filed under: Uncategorized — kefahsalah @ 14:57

تقرير تلفزيوني

يجري الاستعداد لإجراء انتخاب الهيئات المحلية في 20 من شهر أكتوبر القادم , حيث أعلنت لجنة الانتخابات عن فتح باب الترشح للقوائم والذي يستمر حتى العاشر من هذا الشهر .

وتستمر عملية تقديم قوائم المرشحين لمدة عشر أيام بما فيها أيام العطل الرسمية , علما بأن آخر يوم لانسحاب الأفراد من هذه القوائم هو اليوم التاسع من شهر أيلول .

حيث تجري هذه الدورة من انتخاب الهيئات المحلية الفلسطينية وفق قانون التمثيل النسبي المتفق عليه في بيان صحفي صدر مؤخرا عن لجنة الانتخابات المركزية في فلسطين .

ووفقا لقانون الانتخابات المحلية الفلسطينية يشترط في المرشح أن يبلغ عمره (25) عاما كحد أدنى يوم الاقتراع , بالإضافة لكونه مسجلا في مكان الهيئة المحلية التي ترشح فيها .

ومن بين الشروط الواجب توافرها أيضا في مرشحي القوائم الانتخابية أن لا يكون محكوما عليه المرشح بجنحة مخلة بالشرف أو بجناية , وأن لا يكون موظفا أو مستخدما في وزارة الحكم المحلي أو أي من أجهزة الأمن العام والهيئات المحلية إلا إذا قدم استقالته منها .

ومن جهة أخرى , يشترط في القوائم المرشحة للانتخابات المحلية , أن يكون الحد الأدنى من المرشحين أكثر من نصف عدد مقاعد الهيئة المحلية , وعلى ذات الصعيد يتوجب على القائمة المرشحة أن تضم عددا معين من النساء بما لا يقل عن امرأة لكل (5) مقاعد انتخابية , حسب القانون ضمن ( حقوق المرأة ) التي يقرها القانون الفلسطيني .

وحسب القانون الفلسطيني للانتخابات المحلية , بتوجب على كل قائمة تسجل للانتخابات دفع سند مالي قدره ألف دينار أردني , بدل تأمين الترشح والدعاية الانتخابية .

وحسب تطلعات المواطنين لهذه الانتخابات كان رأي البعض أن تكون نزيهة وديمقراطية .

وحول توقعات المواطنين حسب البرنامج الانتخابي الذي تحمله القوائم لهذا العام رأى البعض أن تقدم هذه القوائم للمواطنين أفضل من سابقتها , فيما يتمنى آخرون أن يكون الوضع أفضل ولكن ذلك لا يمكن معرفته وتأكيد نتائجه في هذه اللحظة .

هذا وكانت السلطة الفلسطينية ألغت وأجلت عملية إجراء الانتخابات المحلية في الضفة الغربية وقطاع غزة في عام 2010 وصيف 2012 لعدة أسباب من بينها ملف المصالحة الفلسطينية .

ولوحظ مؤخرا نشاط في تنسيق المواقف لتشكيل القوائم الانتخابية في مختلف الحركات والفصائل الوطنية وسط غموض في بعض المواقف السياسية للتيار الإسلامي , علما بأن الهيئات المحلية هي هيئات خدمية للإشراف على شؤون الخدمات العامة في المدن والريف الفلسطيني .
كفاح صلاح – تلفزيون جنين

Powered by WordPress