حملة كرامة ترحب بالقرار الرئاسي وتلتقي اللجنة الرئاسية مجدداً

61 مشاهده

d984d988d8acd988-d8add985d984d8a9-d983d8b1d8a7d985d8a9

رام الله:

رحبت الحملة الدولية لحرية سفر الفلسطينيين بكرامة (حملة كرامة) بالقرار الرئاسي بدمج استراحة أريحا وإدارة المعابر في محطة واحدة، وإلغاء رسوم الدخول إلى الاستراحة (عشرة شواقل)، الأمر الذي من شأنه أن يخفف من إجراءات السفر عبر معبر الكرامة، سواء من حيث الوقت والجهد أو التكاليف، واعتبرت الحملة أن هذا القرار مجرد خطوة يجب أن تتبعها خطوات، إذ مازال هناك الكثير مما يمكن عمله، على صعيد تحسين وسائل النقل، وطريقة نقل الأمتعة، وتوجيه الضغوط على الجانب الإسرائيلي لإلغاء المحطات الإضافية من الإذلال على طريق السفر.

هذا وفي الوقت الذي تترقب فيه الحملة سبل تطبيق الإجراءات الجديدة، فإنها تدعو إلى إيجاد هيئة مراقبة دائمة لمنع إعادة مأسسة إجراءات بيروقراطية  غير مقبولة أو إيجاد مناخ جديد لإساءة استغلال السلطة، عبر إيجاد نظام شكاوي فعال وآليات تحسين دائمة.

واعتبرت الحملة أن هذا الانجاز يدفعها لمواصلة طريق التعبئة الشعبية والتحرك على مختلف الصعد حتى تحقيق مطالبها بأن يصبح السفر إجراء عادياً لا يمس كرامة المواطن الفلسطيني، وإن يجري فتح الحدود على مدار الساعة، وأن يكون بكلفة تتناسب مع مستوى المعيشة في الأراضي الفلسطينية.

يشار إلى انه جرى لقاء صباح هذا اليوم الخميس في المقاطعة برام الله بين مندوبين عن حملة الكرامة مع اللجنة الرئاسية تم خلاله نقاش الآليات التي يمكن من خلالها تطبيق المرسوم كما أكد ممثلو حملة الكرامة على انه وبرغم أن ما تم عمله من قبل اللجنة الرئاسية خلال هذه الفترة القصيرة نسبيا يعتبر خطوة إلى الأمام إلا انه لا بد من اتخاذ المزيد من الإجراءات والخطوات التي تكفل سفر المواطن الفلسطيني بأقل تكلفة ومشقة ممكنة وبأكبر قدر من الحرية والكرامة. 

 

 

Be Sociable, Share!

لا تعليقات

لا تعليقات لحد الآن

RSS اشترك في تعليقات هذا الموضوع TrackBack URI

أكتب تعليقا

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash