حملة كرامة” تطالب الأحزاب العربية بالضغط على حكوماتها لتسهيل سفر الفلسطينيين

50 مشاهده

d983d8b1d8a7d985d8a9إلى أن تزال الحدود التي أقامتها اتفاقية سايكس بيكو الاستعمارية  بين الدول العربية، طالبت “حملة كرامة” الأحزاب السياسية العربية المتضامنة مع الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة في تحرير أرضه من الاحتلال الصهيوني، أن تقوم بالضغط على حكوماتها لتيسير سفر الفلسطينيين إليها والرجوع دون الحاجة للحصول على تأشيرة دخول (فيزا) أو أية رسوم. وهذا أقل ما تستطيع أن تفعله الدول العربية لمساعدة الشعب الفلسطيني وتقوم بمعاملته بالاحترام الذي يليق به. فالشعب الفلسطيني يجب أن يسافر إلى الدول العربية الشقيقة معزز مكرّم، دون أن يهان أو تمتهن كرامته كما يحدث على حدود بعض الدول العربية.

 

وقد بدأت بعض أحزاب المعارضة في الدول العربية وأولها في تونس الشقيق، بالعمل مع حملة كرامة ونشر الوعي في تونس على ضرورة أن يسافر الفلسطينيين إلى تونس بحرية وكرامة. علماً أن الفلسطينيين يذوقون اليوم الأمرّين عندما يقوموا بالسفر من فلسطين إلى أية دولة عربية، هذا إذا سمح الاحتلال لهم بالسفر أصلاً. فمعظم الدول العربية بما فيها سوريا ولبنان والسعودية وقطر ومصر تطلب تأشيرة دخول من الفلسطينيين.

 

 ويحتاج الفلسطينيون للسفر من أجل التعليم أو التطبيب أو زيارة الأهل والأصدقاء أو التجارة ولقضاء كثير من الحاجات. والشعب الفلسطيني متمسك بأرضه وصموده، وهو لن يهاجر لو فتحوا له الحدود على مصراعيه. فلا داعي لتبرير وضع العراقيل عليه في السفر بحجة منعه من الهجرة وإجباره على الصمود والبقاء في فلسطين. فالشعب الفلسطيني استمر بالبقاء على أرضه رغم كل ما تعرض له في المائة عام السابقة وسيستمر بالصمود والتصدي ضد هذا الاحتلال الصهيوني الغاشم حتى تحرير فلسطين وعودة اللاجئين.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

__._,_.___
Be Sociable, Share!

لا تعليقات

لا تعليقات لحد الآن

RSS اشترك في تعليقات هذا الموضوع TrackBack URI

أكتب تعليقا

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash