من منسقة حملة كرامة

64 مشاهده

السنوات الأخيرة تحدثت كثيراً عن اهمية وضع الأعياد الإسرائيلية وعطلهم الرسمية والدينية على اجندتنا السنوية ” صفحة جانبية ” . بحكم تأثرنا بعطلهم بما اننا مرتبطون مع التقويم الإسرائيلي في التنقل والإقتصاد والحركة الداخلية والصحة وتنقل وعلاج المرضى. لأن الإعلان وحده قبيل اعيادهم لا يكفي ولا يصل لكل الجمهور الفلسطيني بكل تفاصيله.

ومع ذلك من يعوض المسافرين العائدين الى عمان خاصة وان الكثيرين وصلوا الجسر بجيوب فارغة لاتكاد تكفي مصاريف دخولهم الى ارض الوطن.

لو كنت مسافراً على متن أي رحلة جوية وتاجلت الرحلة لتم تعويضك لحين اعادة تسفيرك الى وجهتك.

لهذا فان  حملة السفر بكرامة  وهي حركة مطلبية جماهيرية، والتي انطلقت قبيل شهر رمضان هي فعلاً الطريق الأفضل لكي يطل العالم على معاناة الفلسطينين في اسفارهم وتنقلاتهم. ولكننا بدون التفاف جماهيري عريض لن نستطيع تحقيق اهدافنا المطلبية في السفر بكرامة.

 

Be Sociable, Share!

لا تعليقات

لا تعليقات لحد الآن

RSS اشترك في تعليقات هذا الموضوع TrackBack URI

أكتب تعليقا

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash