فئات التدويناتفيسبوك

شبكات التواصل الاجتماعي في ظل العدوان على غزة

بواسطة , نوفمبر 25, 2012 12:57 م

سيسجل التاريخ أن أول عدوان أو حرب أعلنت عبر موقع تويتر، كان العدوان على غزة في 14/11/2012، ومن قام بذلك هو جيش الاحتلال الإسرائيلي ومن خلال حسابه الرسمي على الموقع، لم يحدث هذا الأمر مصادفة ولكنه يحمل في طياته مؤشرات تستحق الوقوف عندها أبرزها أن شبكات التواصل الاجتماعي لم تعد ساحة للنقاش فقط، بل تحولت إلى ساحة حرب حقيقية أسلحتها الكلمة والصورة ومقطع الفيديو.


لقد اعتمد الإسرائيليون والفلسطينيون وعلى مدار 8 أيام كاملة على شبكات التواصل الاجتماعي في ابراز رواية كل طرف، وكان للنشطاء الفلسطينيين ومن ساندهم من أنصار القضية والمدافعين عن الحق الغلبة، فطغت روايتهم على رواية المحتل وأثبتوا قدرتهم على مجابهة آلته الإعلامية ولو نسبيا مع الفرق الكبير في الإمكانيات والقدرات.

ولقد تركز استخدم النشطاء الفلسطينيين في قطاع غزة على شبكتين رئيسيتين هما فيسبوك و تويتر وهذا عائد إلى معرفتهم الجيدة بهما ولأنهم يعلمون بأن هذين الموقعين يحظيان بأكبر عدد من المستخدمين عبر العالم وقد استخدموه في أربعة اتجاهات رئيسية:

المزيد 'شبكات التواصل الاجتماعي في ظل العدوان على غزة'»

رسالة إلى الرئيس محمود عباس

بواسطة , أبريل 25, 2011 10:27 ص

الرئيس محمود عباس

سيادة الرئيس إن المجلس الأعلى للشباب في فلسطين يتكون من كل شيء إلا من الشباب، فلا يمكن القول وفقا للاعتبارات العمرية أو الفيزيائية أو المنطقية أن من يشكلون هذا الجسم هم شباب، هم رجال أعمال وسياسة ورياضة ورجال أمن وكوادر حركية ولكنهم ليسوا شباباً فأصغرهم تجاوز الأربعين بقليل. لا أقلل من شأن أحد هنا ولا أحاول إنكار دور أحد، ولكني في ذات الوقت لا اقبل أن يسرق هذا الأحد حقي وصوتي ورأيي أو أن يتحدث نيابة عني وهو لا يعرفني ولا أعرفه، فأنى لهؤلاء أن يعرفوا احتياجاتنا وتطلعاتنا وآمالنا، إن بعضهم جزء من المنظومة التي لا يرضى الشباب عن آدائها ويرغب في تغييرها وأن يكون بديلا حقيقياً لها. المزيد 'رسالة إلى الرئيس محمود عباس'»

تونس ……….. يد على الحاسوب وقدم على الأرض

بواسطة , يناير 16, 2011 11:20 ص

بقلم م.خالد الشرقاوي

أبارك أولا للشعب التونسي نصره وثورته وانجازه الذي أثلج صدورنا، على الأقل نحن الجيل الذي لم يشهد منذ ولادته ثورة حقيقية كتلك في تونس، فهي الثورة التي بدأت من الإحساس بالظلم والقهر وكبرت لتشمل كل الشعب فخرج عفوياً إلى الشوارع والساحات …. مشهد يكاد يكون خيالياً بالنسبة لنا في الوطن العربي!!!

وعلى الرغم من كل التضييق والتعتيم الذي حاول فرضه النظام الهارب في تونس حتى يمنع وسائل الإعلام المختلفة من نقل ما يحدث في الشارع، إلا أنه فشل فشلا مريعاً في منع الحقيقة من الوصول إلى الجميع، وذلك بفضل التقنيات الحديثة وفي مقدمتها أدوات الإعلام الجديد من كاميرات ومدونات وشبكات تواصل اجتماعي وهواتف نقالة وغيرها. المزيد 'تونس ……….. يد على الحاسوب وقدم على الأرض'»