ترقبوا بعد قليل سكاي برس تنشر حصريا نتائح امتحان التوظيف للمعليمن

نابلس – سكاي برس

نلفت عناية السادة المشاهدين باننا سننشر بعد قليل نتائج امتحان التوظيف للمعلمين كونوا معنا



بيان رقم (8) صادر عن اتحاد العاملين العرب في وكالة الغوث بالضفة الغربية

نابلس – جمال ريان – سكاي برس

( يا جبل ما يهزك ريــــح!!!)

التحية والتقدير إلى جميع العاملين الذين أكدوا لإدارة الوكالة بالضفة الغربية أن الكرامة والعزة غالية وتستحق التضحية بالغالي والنفيس من اجل صون كرامة وإنسانية عائلاتنا  وتستحق الدخول بقوة في المواجهة الشاملة، هذا التأكيد جاء من خلال الالتزام الكامل بالإضرابات التي دعا إليها الاتحاد ابتداءً من 17/05/10 وحتى 19/05/10 لتشمل كافة مناطق العمل بالضفة الغربية من اجل إعلاء كلمة الحق وتحقيق الأمن الوظيفي لكل موظف وهذا عنوان نزاع العمل الذي يجب أن يتحقق، لا تراجع خطوة واحدة للوراء خاصة بعد أن أقفلت الإدارة أبواب الحوار.

إننا نوجه الشكر والتقدير للسيد رئيس المؤتمر العام للأقاليم وللسادة رؤساء الاتحادات على الوقفة المشرفة لدعم نضال اتحاد وموظفي الضفة الغربية في مواجهة سياسة الإرهاب الوظيفي الذي يمارس على العاملين يومياً. نتيجة لحرص رئيس المؤتمر ورؤساء الاتحادات على المصلحة العامة تقدم السيد إبراهيم الأخرس بمقترح إلى الإدارة من اجل الخروج من الأزمة:

1 . تشكيل لجنة لإعادة التحقيق في قضية مدير المدرسة مشكلة من (رئيس اتحادات الأقاليم ورئيس اتحاد الضفة الغربية وثلاثة أعضاء من الإدارة العامة.

2 . تبدأ اللجنة عملها بإعادة التحقيق ابتداءً من 19/05/10 وتنهي أعمالها مع القرار في 25/05/10.

3 . يبقى موعد الامتحانات النهائية في مدارس الضفة الغربية يوم 28/05/10 وليس 23/05/10.

4 . يحق لرئيس المؤتمر ورئيس الضفة الغربية الانسحاب من اللجنة إذا تبين عدم وجود شفافية بالتحقيقات.

5 . جاء هذا المقترح للتأكيد على حرصنا الكامل على طلابنا في المدارس وعلى أهلنا في المخيمات المنتفعين من خدمات الصحة والشؤون، ولكن هذا المقترح رفض، وبناءً عليه تتحمل إدارة الضفة الغربية ومهند بيدس المسؤولية الكاملة عن العقبات السلبية الناجمة عن نزاع العمل.

إن اتحاد الضفة الغربية سيستمر في برنامجه النضالي كما هو مطلوب وخاصةً أن الإدارة لا تصغي للغة العقل والحوار.

بناءً على مواقف الإدارة المتعنتة وعدم تعاطيها الايجابي مع مقترحات رئيس الأقطار فإننا نؤكد أننا بذلنا كل ما بوسعنا من أجل تفادي الأزمة الحالية وتجنيب أهلنا في المخيمات الأضرار السلبية الناجمة عن إغلاق المؤسسات، وبنفس الوقت لا تراجع خطوة واحدة إلى الوراء.

ستستمر خطواتنا وتتسارع بقوة للوصول إلى المواجهة الشاملة في الوقت الذي يحدده الاتحاد. لذلك قرر الاتحاد مايلي:

1 . اعتبار التعميم الذي صدر عن رئيس قسم التعليم مهند بيدس بتاريخ 17/05/10 إلى كافة المدارس في الضفة الغربية والذي يؤكد فيه تقديم الامتحانات إلى 23/05/10 هو استهتار بالطلاب ومصالحهم والهدف هو مساعدة الإدارة لضرب صمود العاملين، هذا لم ولن ينجح إن شاء الله.

2 . يعتصم جميع أفراد الهيئة التدريسية في كافة المدارس بالضفة الغربية داخل المدارس ابتداءً من  23/05/10 والامتناع كلياً عن تقديم الامتحانات، وهذا الاعتصام سيستمر حتى إشعار آخر.

3 . ندعو جميع العاملين في قطاعي الخدمات والعمال الاستعداد الكامل للدخول في المواجهة في أي وقت يحدده الاتحاد.

4 . تم دعوة جميع رؤساء الأقطار وممثلي المعلمين للاجتماع الطارئ عبر الفيديو كونفرس يوم الخميس الموافق 20/05/10 من اجل اتخاذ الخطوات المناسبة في ظل سياسة اللامبالاة التي تنتهجها الإدارة.

5 . مطالبنا معروفة جيداً وهي رزمة واحدة وستحقق إن شاء الله.

6 . التحية كل التحية والتقدير إلى اللجان الشعبية في المخيمات والفعاليات الوطنية ومسؤولي السلطة الوطنية وشؤون اللاجئين على دعمهم الكبير لاتحاد وعاملي الضفة الغربية في الوكالة في نضالهم العادل ضد تكريس نهج الإرهاب الوظيفي داخل مؤسسات الوكالة، وهنا نؤكد أن سياسة الإرهاب الوظيفي هي جزء لا يتجزأ من سياسة التقليصات التي تمارسها وكالة الغوث بالماضي والحاضر.

موظفي الطوارئ: كما نقول ونفعل (لهم ما لنا وعليهم ما علينا)، سنسعى لتحسين ظروف عملهم المختلفة كما عملنا بالماضي.

أخيرا، نؤكد إننا عازمون كل العزم إنجاز برنامج نزاع العمل، وهذا يتحقق بالطريق الصعب أو بالطريق السهل، وعلى ما يبدو أن الإدارة اختارت الطرق الصعبة التي لا نسعى إليها ولا نرغبها، ولكننا سنخوضها بعزم وصلابة حتى تتحقق مصالحنا إن شاء الله. لكم العهد والوفاء أن نكون على مستوى صلابتكم ودعمكم والله الموفق.



وفد أوروبي يزور مقر جمعية أنصار الإنسان في نابلسوفد أوروبي يزور مقر جمعية أنصار الإنسان في نابلس

نابلس – جمال ريان – سكاي برس


استقبلت جمعية أنصار الإنسان بنابلس  وفد أوروبي مكون من 37 شخص من جنسيات مختلفة  وكان في استقبالهم مدير الجمعية السيد وجدي يعيش والذي بدوره رحب بالوفد الضيف وشكرهم على هذه الزيارة التي تهدف الى زيادة وعي الشعوب الأوروبية بالظروف التي يعيشها الشعب الفلسطيني والممارسات اليومية للاحتلال مما يسهم في رفع مستوى التضامن من قبل تلك الشعوب مع الشعب الفلسطيني..

بدورها قدمت رنا صالح احدى الموظفات بالجمعية  شرح مفصل عن تاريخ الجمعية وتأسيسها وأهداف الجمعية في تعزيز العدالة الاجتماعية والمساواة وزيادة الوعي بالحقوق الاجتماعية ورؤيتها والمشاريع والأنشطة التي تقوم بها والفئات التي تستهدفها الجمعية وقام الوفد بعمل جولة في مقر الجمعية والتعرف على أجزائه المختلفة وأماكن تنفيذ البرامج والأنشطة ، وبعد ذلك قام الوفد بزيارة البلدة القديمة من نابلس والتعرف على الظروف التي مرت بها من اجتياحات وتدمير لبعض الأماكن جراء الاحتلال الإسرائيلي والحصار الخانق التي مرت به المدينة ، وبعد الانتهاء من الجولة داخل البلدة القديمة تم زيارة مصنع الاجبان في محافظة طوباس والتعرف على الظروف التي يتم بها الإنتاج وصعوبات التسويق نتيجة العراقيل التي يضعها الاحتلال وفي نهاية اليوم قام الوفد بزيارة عدد من المراكز في مخيم بلاطة .



اللجنة الوطنية العليا لإحياء فعاليات ذكرى النكبة ال 62 بنابلس تنظم حفل العودة الفني

نابلس – سكاي برس


نظمت اللجنة الوطنية العليا لإحياء فعاليات ذكرى النكبة في محافظة نابلس حفلاً فنياً لإحياء الذكرى الثانية والستين للنكبة، وذلك في مسرح النقابات (سليم أفندي). وحضر الاحتفال محافظ محافظة نابلس اللواء جبرين البكري، ورئيس بلدية نابلس عدلي يعيش، وعضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير السيد غسان الشكعة، ورئيس جامعة النجاح الوطنية الأستاذ الدكتور رامي حمد الله، وسحر عكوب، مديرة التربية والتعليم في المحافظة، وسماحة الشيخ أحمد شوباش، مفتي نابلس، وحسام خضر، رئيس لجنة الدفاع عن حقوق اللاجئين الفلسطينيين، إضافةً إلى العديد من الشخصيات الرسمية وممثلي الفصائل الفلسطينية والهيئات والمؤسسات المجتمعية في المحافظة.


وتم افتتاح الحفل بآيات عطرة من القرآن الكريم، ومن ثم تحدث محافظ نابلس اللواء جبرين البكري في كلمته مؤكداً على حق اللاجئين الفلسطينيين في العودة إلى أراضيهم وديارهم التي طردوا منها في عام    1948، وطالب بوضع سقف زمني للمفاوضات غير المباشرة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي والتي ترعاها الولايات المتحدة الأمريكية، حيث قال إن :”المحادثات غير المباشرة مع الجانب الإسرائيلي لا تشكل تنازلا عن الأسس التي وضعتها القيادة الفلسطينية، بل تشكل اختبارا لمدى جدية الإدارة الأمريكية وإسرائيل في إيجاد حلول للوضع الراهن”. وأضاف البكري :”هناك العديد من المؤشرات التي تدل على أن الحكومة الإسرائيلية غير معنية بإنجاح المفاوضات، فهي مستمرة في سياسة الاستيطان وهدم البيوت في القدس ومصادرة الأراضي”. وأشار البكري إلى ” ضرورة الإبقاء على إستراتيجية الكفاح الشعبي السلمي للشعب الفلسطيني، ليعطيه أكثر من خيار ولا يحصره في دائرة المفاوضات فقط”.


وشكر تيسير نصر الله، ممثل اللجنة الوطنية العليا لإحياء فعاليات ذكرى النكبة في المحافظة، جهود جميع الهيئات والمؤسسات التي شاركت في إحياء الذكرى الثانية والستين للنكبة، وأكد في الوقت نفسه أنه لا بديل عن حق العودة للاجئين الفلسطينيين، وبأن حق العودة حق مقدس لا يمكن التنازل عنه. وبعث تيسير نصر الله تحيات اللاجئين الفلسطينيين في لبنان إلى الحضور، حيث كان هناك قبل أيام من أجل العمل، والتقى بالعديد من اللاجئين في لبنان، حيث أكد لهم بأنه لا بديل عن حق العودة.

وأضاف نصر الله، بأن إسرائيل ما زالت تمارس سياستها الاستيطانية من بناء للمستوطنات، وتهويد القدس، وفرض الحصار على الشعب الفلسطيني، وما زالت تصر على منع اللاجئين الفلسطينيين من العودة إلى ديارهم وأراضيهم الأصلية على الرغم من أن هذا حق للشعب الفلسطيني معروف ضمن مواثيق الشرعية الدولية وعلى رأسها قرار مجلس الأمن رقم 194. ودعا إلى ضرورة إنهاء الانقسام الفلسطيني.


وتخلل الحفل فقرة شعرية عن اللاجئين الفلسطينيين، وفقرة موسيقية لفرقة هوية التابعة لمركز دار الفنون في مخيم عسكر. كما وتم عرض مجموعة من الأزياء التراثية الفلسطينية نظمها المركز النسوي في مخيم عسكر، وفقرة للدبكة الشعبية قادمة من قرية برقه.

والجدير ذكره بأن لجنة إحياء فعاليات ذكرى النكبة في مدينة نابلس نظمت العديد من الفعاليات على مدار الأسبوع الجاري لإحياء ذكرى النكبة، حيث ابتدأت بتنظيم معرض عائدون، وهو معرض صور يجسد مراحل النكبة الفلسطينية في مجمع بلدية نابلس التجاري (ألمول)، والذين استمر لمدة ثلاثة أيام، شارك فيه الآلاف من المواطنين في المدينة. كما وتم تشجير وزراعة أراضي مهددة بالمصادرة في قرية سالم، وإعداد مسابقة 62 سؤال بعدد سنوات النكبة، وذلك من أجل إحياء ثقافة حق العودة في أذهان وقلوب أجيال الشعب الفلسطيني. يُذكر بأن معرض صور آخر يجسد مراحل النكبة سيتم تنظيمه في مقر لجنة خدمات بلاطة البلد.



جمعية اتحاد شباب النضال تنظم زيارة إلى جمعية أنصار الانسان نابلس

نابلس – سكاي برس – جمال ريان

نظمت جمعية اتحاد شباب النضال في محافظة سلفيت زيارة إلى جمعية أنصار الانسان بنابلس  وقد تم بحث آلية التنسيق المشترك بين الجمعيتين وتبادل الافكار وتحديد عدد من المواعيد والأنشطه القادمة ,  بهدف تنمية قدرات الأطفال وتنظيم النشاطات المختلفة , وتنظيم ايام دعم نفسي و تفريغ للأطفال بمشاركة العديد من المؤسسات والجمعيات  وروضات الاطفال .

وكانت جمعية انصار الانسان قد نفذت يوم امس يوم دعم نفسي و تفريغ للأطفال بجمعية اتحاد شباب النضال بمحافظة سلفيت وبمشاركة جمعية نساء سلفيت الخيرية, وجمعية كتلة نضال المرأة , وبحضور ومشاركة مشرفات الروضات و منسقي الجمعيات و أمهات الأطفال , وقد شمل نشاط البرنامج الذي استمر لثلاث ساعات على عدد من الفعاليات الترفيهية و الألعاب و الرقصات بالإضافة إلى عرض مسرحي يهدف إلى رفع الوعي لدى الطفل و تمكين القيم السامية.



مبايعة شاملة لاتحاد الموظفين العرب في وكالة الغوث

نابلس – رام الله – بيت لحم – سكاي برس

http://www.skypress.ps/DetailsNews.aspx?nid=420

أنهى اتحاد العاملين العرب في وكالة الغوث بالضفة الغربية  مؤتمراته الثلاثة التي عقدها في مناطق عمليات الضفة الغربية اعتبارا من 4ولغاية 6-5-2010 وذلك في منطقة نابلس ووسط الضفة الغربية وأريحا ومنطقة الجنوب في ( الخليل وبيت لحم)  تحت عنوان “الأمن الوظيفي للعاملين هو أغلى ما نملك ولن نتهاون بحقنا في الدفاع عنه وحماية العاملين بكافة الوسائل”. ويأتي هذا المؤتمر بالتزامن مع نزاع العمل الذي أعلنه اتحاد العاملين العرب في وكالة الغوث في التاسع والعشرين من شهر نيسان المنصرم والقاضي بإعطاء وكالة الغوث مهلة 21 يوما للدخول في نزاع العمل ردا على سياسة الوكالة الرامية إلى إضعاف الاتحاد والعاملين في الوقت الذي  يؤكد فيه اتحاد العاملين إصراره على حماية كرامات العاملين وإنهاء تكريس نهج الإرهاب الوظيفي والتعسف في استخدام السلطة وانتهاك القوانين من اجل تبرير إجراءات تمس كرامة العاملين  من كافة فئات العمل الوظيفي من العمال وموظفي الخدمات والمعلمين في الوقت الذي حاول فيه الاتحاد أن يبقي الباب مفتوحاً للحوار ولكن الإدارة كانت تزداد تشدداً وتهديداً للاتحاد ، ويذكر بأن  المؤتمر العام لاتحاد العاملين العرب في وكالة الغوث والذي عقد على مدار ثلاثة أيام في الشمال والوسط والجنوب ويليه رئاسة وكالة الغوث في القدس الشريف .. جاء وفق الرؤية الشاملة للعاملين ليتطرق إلى القضايا الهامة التي تخص الموظفين وأبرزها الأمن الوظيفي وكرامة الموظفين في أعقاب القضية الأخيرة المتعلقة بالتحقيق الغير قانوني الذي مورس ضد بعض الموظفين في مدرسة شعفاط والذي اعتبرها الاتحاد الشرارة التي أطلقت لب وعمق المشكلة بين الاتحاد وإدارة الوكالة، وقضية المعتلقين الذين يتم إيقافهم عن العمل وحرمان العديد منهم من لقمة عيش أبنائهم ، وملف الطوارئ والعقود المحدودة الأجل (LDC)،و ملف العلاوة التي تم إقرارها لبعض العاملين في قسم الصحة ، وهذا ما باركه الاتحاد كما أعلن  سابقاً ، ولكن تم إغفال قسماً كبيراً من العاملين في بقية القطاعات وخاصة في أوساط الخدمات والعمال ، كما وشمل المؤتمر قضية التصنيف الوظيفي الجديد والتطوير التنظيمي الذي طالب الاتحاد بضرورة معاملة جميع الوظائف بالعدل والإنصاف والمساواة وكسر الفجوة بين جميع الوظائف  هذا وقد بدأت فعاليات المؤتمرات الثلاثة بالترحيب والإشادة من قبل المتحدثين  في الحضور الجماهيري الكبير الذي دل على وعي الموظفين والتفافهم حول اتحادهم في موقف اعتبر بالمبايعة المطلقة للاتحاد حيث بلغت نسبة المشاركة من العاملين في المؤتمرات أكثر من 95 بالمئة.

وقد افتتحت فعاليات المؤتمرات بتلاوات عطرة من القرآن الكريم ، ثم وقف الحضور دقيقة صمت وحداد على أرواح الشهداء وإهدائهم ثواب الفاتحة .

وفي كلمات شاملة وجهها الدكتور شاكر الرشق رئيس اتحاد العاملين استعرض فيها كافة القضايا البارزة التي هي محور المؤتمر مؤكدا على قوة وصلابة الاتحاد في مواجهة سياسة وكالة الغوث والتي تدفع العاملين للمواجهة ، ثم استعرض مجريات القضية المتعلقة بالإرهاب الوظيفي ، وتحدث عن قضية التطوير التنظيمي  وإعادة تصنيف الدرجات وحذر من سياسة التفاوت في دفع الأجور، كما دعا المؤتمرين إلى الثقة الكاملة بالاتحاد على أنه القادر على حماية مصالحهم وحقوقهم متعهدا بمواصلة العمل ضد السياسة الممنهجة التي تتبعها وكالة الغوث والرامية إلى تقييد الاتحاد ، وتطرق إلى مواقف مديرة العمليات ونائب مديرة العمليات العام والتي تهدف إلى التضييق على الاتحاد وحصره بصفته ممثلا شرعيا للموظفين وحائزا على الثقة الكاملة ودعاهم إلى احترام أصغر موظف في وكالة الغوث في رد منه على مواقف سابقة لنائب المفوض العام لا ترقى إلى مستوى هذا لموقع واستعرض العديد من المواقف التي كانت سببا في تصعيد الأزمة وتفاقمها في الأونة الأخيرة  ومنها محاولة ضرب الانتخابات ومحاولة شق صفوف الموظفين ودمج المعاهد وغيرها من القضايا الهامة، وأضاف بأننا أصحاب هذه الأرض ولدنا بها ولنا الحق في العيش عليها وليس لأحد الوصاية علينا.

وأشار الدكتور شاكر الرشق إلى موقف الأقطار الذين تزامن اجتماعهم من خلال الفيديو كونفرانس مع أولى جلسات المؤتمر حيث وجهوا رسالة عاجلة للمفوض العام والتي مفادها بأن جميع الأقطار تنظر بعين الخطورة لما يجري ولن يقفوا مكتوفي الأيدي إزاء هذه الأحداث التي تحصل في إقليم الضفة الغربية مطالبين إياه باجتماع عاجل وفوري .

وفي دوره أشار الأستاذ جمال عبد الله رئيس اتحاد المعلمين في وكالة الغوث إلى شريعة الغاب وتحكم الأهواء الشخصية حيث أن هناك الكثير من الحالات التي تنتظر حلولا لقضاياها ولم يتم النظر إليها كما أشار إلى مايحدث في برنامج التعليم من تقليص في وظائف التعليم المساند ، وتشعيب الصفوف فوق 40 ، وإلغاء التفريغ للمعلمين المتخصصين والتقليص في المعاهد وتوزيع بعض معلميها على المدارس وإفراغ مركز التطوير التربوي من محتواه  ، ودمج معهدي الطيرة ودار المعلمين مما سينتج عنه خطر وظيفي على بعض المعلمين ، والخطط العلاجية والاستشفائية المتكررة خلال السنوات الماضية ، لجان التفتيش التي تقلل من شأن الجهود التي تبذل من المعلمين. وأما أخطر ما فرض هي وثيقة العقاب البدني ETI والتي تصف المعلم بالجلاد والخارج عن القانون وتتيح للطالب في النهاية الاعتداء على معلمه لشعوره بالحصانة وأن من أمامه من معلمين لا قيمة لهم حيث حصلت هذا العام حوادث اعتداءات من الطلاب على معلميهم نتيجة شعور الطالب بالأمان المطلق ولا قيمة لأحد أمامه في ظل هذه القوانين الصارمة التي تستهدف لقمة عيش  المعلم وتساءل أين إسلامنا الحنيف من هذه الوثائق ؟ وفي النهاية قال بأن قوة الاتحاد تنبع من قوة الموظفين وصمودهم وطالب الجميع بالصبر والثبات حتى يتحقق الأمن والكرامة لكل الموظفين.

كما تحدث خلال اللقاءات ممثلو القطاعات في اتحاد العاملين العرب حيث قالت السيدة هناء حمد عضو اتحاد العاملين في كلمة لها عن قطاعي الخدمات والعمال والتي أجملتها بثلاث نقاط  أولها :إحقاق كرامة وحرية الموظف ومواجهة الإرهاب والتعسف الوظيفي والتخويف من قبل إدارة الوكالة وثانيها : إنصاف وعدالة لكافة العاملين في القطاعات الثلاثة في استراتيجية التصنيف الوظيفي وليس الحراك بطريقة انتقائية وثالثها : زيادة الكادر للعمل بوظائف ثابتة لا الاستعاضة عنها بعقود مطفشة ومستجدة لا ندري ما هي أهدافها والغاية منها.

وفي كلمة للأستاذ ناصر أبو كشك ممثلا عن قطاع التعليم وجهها لجموع المؤتمرين حيث طالبهم بعدم التعاطي مع بيانات إدارة الوكالة وتحدي قراراتها الجائرة واستقاء المعلومات من الاتحاد مباشرة  من خلال بياناته الرسمية وموقعه الالكتروني  وأعضائه ودعاهم إلى الالتفاف والوقوف خلف اتحادهم فهو الأقدر على حمايتهم وتحصيل مطالبهم مهما تنكرت لها إدارة وكالة الغوث .

هذا وقد شارك في فعاليات المؤتمر العام ممثلون عن مؤسسات المجتمع المدني وأعضاء في المجلس التشريعي  وأعضاء اللجان الشعبية والمكتب التنفيذي للاجئين وممثلين اتحاد نقابات عمال فلسطين  وفصائل العمل الوطني وكافة النقابات العمالية وعلى رأسها اتحاد النقابات المستقلة .

ومن نابلس قال أحمد ذوقان رئيس اللجنة الشعبية لخدمات مخيم بلاطة وممثل اللجان الشعبية في شمال فلسطين بأن ما تمارسه وكالة الغوث لهو بمثابة الارهاب بعينه وأن كل من يمارس الضغط على اللاجئين ويحارب قضاياهم لهو زائل لا محالة كما زال سابقيهم في إشارة منه إلى كبار المسؤولين العرب في وكالة الغوث والذين يمارسون دورا سلبيا من أجل التمترس خلال كراسيهم وبيع المواقف إلى إدارة وكالة الغوث على حساب اللاجئين ، وتطرق إلى قضية التعاون بين السلطة الفلسطينية ووكالة الغوث حيث لا يوجد هناك تعاطي ايجابي وتواصل فعال من قبل الوكالة مع السلطة من أجل المساهمة في حل مشاكل اللاجئين ، ثم أطلق رسالة تأييد للعاملين في وكالة الغوث وأعلن عن وقوف اللجان الشعبية للخدمات إلى جانب مطالب العاملين العادلة وخاصة ما يتعلق بالأمن الوظيفي لهم .

ومن رام الله قال السيد طه البس مدير عام المكتب التنفيذي للاجئين والممثل للجان الشعبية في مخيمات الضفة الغربية اسمحوا لنا بأن نعلن عن تضامننا في مخيمات اللاجئين ووقوفنا معكم في مواجهة سياسة الإرهاب الوظيفي والتي تمارسه بعض الفئات المستعربة والضالة في وكالة الغوث ، وأعلن عن أن اللجان الشعبة إذ تدين ما تمارسه إدارة التعليم في وكالة الغوث اتجاه الموظفين تعلن قرارها البدء بتنفيذ العديد من الفعاليات التضامنية في مواجهة هذه السياسات والتي تتضمن فعاليات عامة في المخيمات الفلسطينية بالضفة الغربية ورسالة عاجلة من المكتب التنفيذي للسلطة الوطنية الفلسطينية لتراقب أداء وكالة الغوث لأنها لا تعلم عن ممارسة الوكالة  ضد اللاجئين والتي وصفها بالجرائم.

ومن رام الله وبيت لحم تحدث السيد محمود زيادة (أبو المجد) عضو المجلس التنفيذي لاتحاد النقابات المستقلة متسائلا عن المعايير والقوانين التي تحكم عمل وكالة الغوث ، وقال نحن معكم وندعمكم ونقف إلى جانبكم في نزاعكم ومطالبتكم لحقوقكم من وكالة الغوث .

ثم تحدث الدكتور محمد العبوشي عضو قيادة المبادرة الوطنية وأشاد في الهيئة العامة لاتحاد العاملين العرب وقال بأنني لم أر هذا الإجماع والالتفاف والالتزام في أية نقابة أخرى ، وأطلق الدعم والتأييد لاتحاد العاملين في مطالبه ونقل تحيات الدكتور مصطفى البرغوثي أمين عام المبادرة الوطنية لكافة الموظفين في وكالة الغوث .

ومن بيت لحم ومن قاعة الفينيق التابعة للجنة الشعبية لخدمات مخيم الدهيشة تحدث أبو خليل اللحام عضو المجلس التشريعي الفلسطيني مستعرضا تقليصات وكالة الغوث في خدماتها الموجهة لجموع اللاجئين داعيا كافة اللاجئين للدفاع عن قضاياهم ومحاربة سياسة التقليص الممنهجة التي تتبعها الوكالة ، كما وأشار إلى طرح كافة الإشكاليات بين وكالة الغوث واللاجئين وكافة موظفي وكالة الغوث على مجلس الوزراء الفلسطيني ، إضافة الى دعوته إلى تشكيل لجنة مشتركة مع اتحاد العاملين العرب للوقوف والتصدي لكافة سياسات وكالة الغوث .

وفي مجمل رده على تساؤلات الموظفين في كافة أماكن انعقاد المؤتمر أكد الدكتور شاكر الرشق بأنه لا وجود لأية خلافات شخصية مع أي من مسؤولي وكالة الغوث لأن مستوى الأزمة الراهنة أكبر من أي حدث  وأن الاتحاد ماض في قراراته وبالتنسيق مع جميع الأقطار للوقوف والتصدي في وجه المخططات الرامية إلى تركيع الموظفين والنيل من كرامتهم ومحاربتهم في لقمة عيش أطفالهم ودعا كافة المؤتمرين للاستعداد للمواجهة الشاملة مع إدارة الوكالة حيث أنها هي من بدأ الأزمة وهي من يستمر بتصعيدها ، وقال بأننا لم نقطع يوما سبل الحوار ولكن إدارة الوكالة بتصلبها وتشنجها هي التي تسوق المزيد من التصعيد وعدم الاستقرار لأن الأمر حينما يتعلق بكرامتنا فهذا خط أحمر .

وفي تعقيبه على قضية فصل مدير مدرسة شعفاط الأستاذ أيمن الرمحي قال بأن لدينا الوثائق والإثباتات اللازمة من المجتمع المحلي والتي سنعرضها لتدلل على الاستهداف المبيت لموظفينا من قبل إدارة الوكالة مؤكدا بأننا لسنا ضد التحقيق النزيه والشفاف ونحترم كافة القوانين ولكن ضد الطرق البوليسية في التحقيق .

وفي نهاية المؤتمر العام وجه المجتمعون رسالة صريحة لاتحاد الموظفين مفادها الوقوق خلف الاتحاد في مواجهة سياسة وكالة الغوث وأن اتحاد العاملين العرب هو الممثل الشرعي للموظفين وهو الضمانة لحقوقهم ومطالبهم داعين الاتحاد إلى عدم التراجع والمضي قدما لأن خلفه قاعدة صلبة لن تخذله ولن تتهاون في تحقيق الكرامة والأمن الوظيفي .

وعلى هامش انعقاد المؤتمر العام لاتحاد الموظفين عقدت العديد من اللقاءات النقابية والشعبية مطالبة وكالة الغوث الكف عن سياساتها تجاه موظفيها حيث ناقشت الامانه العامة للاتحاد العام لعمال فلسطين في اجتماع خاص واستثنائي في مقرها في رام الله الوضع الخاص بالعاملات والعاملين في وكالة الغوث ،وموقف اتحاد العاملين في الوكالة في قطاعاتهم الثلاثة المعلمين والعمال والصحة.

وأكدت الامانة العامة في اجتماعها على تأييد موقف الاتحاد في دفاعه عن مصالح جموع العاملين .وطالبت الوكالة بالاستجابة للمطالب النقابية والاجتماعية والوظيفية للعاملين ،وبالالتزام بالمعايير والأسس التي حددتها المنظمات الدولية ،ومنها معايير منظمات العمل العربية والدولية،وبتطبيق مبادئ الحوار الاجتماعي والاتفاقات وعقود العمل الجماعية.

وأكدت أن الاتحاد العام لعمال فلسطين سيعمل على نقل مطالب العاملين إلى عموم فروع ونقابات الاتحاد داخل الوطن وخارجه ،وسيبذل كافة الجهود من أجل الاستجابة لمطالب العاملين العادلة.

وهذا وسيستمر انعقاد المؤتمر العام في منطقة رئاسة القدس ( الشيخ جراح ) وذلك يوم الاثنين القادم الموافق 10-5-2010 لتكون نهاية المؤتمرات هي بداية التصعيد في حال استمرار الوكالة بتنكرها وتجاهلها ومضيها في تكريس نهج الإرهاب الوظيفي .



اللجنة الوطنية في نابلس تقيم حفل تأبين للشهيد عبد الله داوود

نابلس  سكاي برس


أقامت اللجنة الوطنية في نابلس و تحت رعاية الرئيس محمود عباس ” أبو مازن ” حفل تأبين للشهيد عبد الله داوود الذي استشهد على ارض الجزائر، البلد الذي يقيم فيها بعد ان ابعد في العام2002 من كنيسة المهد بمدينة بيت لحم.

وحضر حفل التأبين محمود العالول، ممثلا للرئيس محمود عباس والاستاذ الدكتور رامي حمد الله، رئيس الجامعة  ود. جمال المحيسن ومحافظ نابلس العميد جبرين البكري وتوفيق الطيراوي عضو اللجنة المركزية لحركة فتح , وعدد من اعضاء اللجنة التحضيرية لمنظمة التحرير الفلسطينية، واعضاء من اللجنة المركزية لحركة فتح، وعدد من المحافظين، وقادة الاجهزة الامنية وقادة جهاز المخابرات العامة الذي ينتمي اليه الشهيد وعائلة الشهيد واصدقائه وعدد من الشخصيات السياسية والوطنية وقيادة حركة فتح في محافظة نابلس وممثلين عن فصائل العمل الوطني في العديد من المحافظات.

وفي بداية الحفل بتلاوة ايات من القران , ومن ثم عزف السلام الوطني الفلسطيني والوقوف دقيقة صمت وتلاوة الفاتحة على ارواح الشهداء .


بعد ذلك اعلن تيسير نصر الله، عضو المجلس الوطني الفلسطيني وعريف حفل التأبين عن بدأ فقرات الحفل بدعوة الاستاذ الدكتور رامي حمد الله، رئيس الجامعة لالقاء كلمته التي قال فيها:”من الصعب علي ان اقف مؤبنا ومعزيا في حفل تأبين شهيد ومناضل من خيرة ابناء فلسطين، الذين رحلوا بعيدا عن وطنهم بعد رحلة عذاب طويلة في شتات الارض، ليستقر به الحال بعد ذلك شهيدا في ثرى هذا الوطن الذي احبه ودافع عنه واحتضنه حيا وميتا، اننا نجتمع اليوم في حفل تأبين المناضل الشهيد عبد الله داود لستذكر شيئا من ماضيه ونضاله ونذكر ماقبه التي قد يصعب علينا تعدادها”.

واضاف” لقد احب الشهيد وطنه، ودافع عنه بكل ما يملك من ارادة، وعندما اقتضت الظروف رحيله، رحل وهو يحلم بالعودة اليه، لانه كان يستشعر دائما انه لا يحقق ذاته الا في وطنه، وبشكل خاص في جامعة النجاح الوطنية التي عرفته طالبا في اروقة كلية الاقتصاد، وفي تخصص العلوم السياسية عام 82، وشاءت ظروف الانتافضة الاولى ان يؤجل دراسته قسرا، ثم يُجبر على مغادرة الوطن عام 1991 ليعود بعدها مع قوافل العائدين مع دخول السلطة الوطنية الفلسطينية الى ارض الوطن”.

واستذكر أ.د. رئيس الجامعة كيف كان الشهيد محبا للعلم عندما عاد ليكمل دراسته بعد عودته الى ارض الوطن، عندما كان هو نائب لرئيس الجامعة للشؤون الاكاديمية، فاحترم رغبته في مواصلة العلم وتعاطف معه لانه وجد عنده رغبة غير عادية في مواصلة الدراسة، رغم عمله في جهاز المخابرات الا ان ذلك لم يمنعه من الالتزام بمواعيد المحاضرات وبقي هكذا حتى بداية العام200 عندما اندلعت الانتفاضة واضطر مرة اخرى الى الى تأجيل دراسته ليرحل عن وطنه عام 2002 مع مبعدي كنيسة المهد، واضاف رئيس الجامعة ان التحدي كان اهم سمات الشهيد ومميزاته عندما قرر الدراسة في الجزائر وساعدته بذلك حرمه حين استخرجت كشف علاماته من الجامعة غير ان الظروف لم تسمح ذلك.

وفي ختام كلمته قال رئيس الجامعة اذا كان الشهيد قد غاب بروحه فإن جسده موجود في الوطن ليكون عطاء منيرا لمن بعده.

وبعد ذلك القى محمود العالول ممثل فخامة الرئيس محمود عباس كلمة نقل فيها تحيات السيد الرئيس لعائلة المناضل الشهيد وللقائمين على هذا الحفل، واستطرد في كلمته بيان مناقب الشهيد البطل وسيرة حياته النضالية منذ كان فتى صغيرا الى ان تحول الى طالب في جامعة النجاح الوطنية ليبعد منها اثر حصار لها في العام1992 وحتى عودته مع السلطة الوطنية الفلسطينية عام 1995 وتقلده عدة مناصب في جهاز المخابرات العامة حتى ابعادة ثانية في العام2002 اثر حصار كنيسة المهد ليعود بعد رحلة طويلة من المعاناة شهيدا الى وطنه الذي احبه، واضاف العالول ان فلسطين امانة في اعناق من تركت خلفك من اخوة ورفاق.


اما كلمة حركة فتح فالقاها توفيق الطيراوي عضو اللجنة المركزية للحركة التي قال فيها ان هذا الحشد اليوم جاء ليخاطب روح الشهيد الموجودة معنا، وخاطب الطيرواي الشهيد باسم حركة فتح التي جاء اليوم ممثلا عنها ليقول ان روح عبد الله موجودة مع رفاق دربه الذين قدموا من كافة المواقع ليجددوا العهد والبيعة بالسير على درب الشهداء حتى تحقيق الحلم واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

والقت هبة ابنة الشهيد كبمة شكرت فيها كل من وقف الى جانبها والى جانب عائلتها منذ لحظة مرض والدها الى هذا اليوم الذي يؤكد فيه القائمون على هذا الحفل وفاءهم للشهيد، والقت قصيدة رثاء مؤثرة خاطبت فيها روح والدها الذي تركهم وراءه هي واخوها يوسف، لكنها استذكرت في قصيدتها انها ستبقى على عهد والدها الشهيد البطل.

والقى جمال الشاتي ممثل لجنة التأبين الوطنية كلمة اللجنة بعد مرور اربعين يوما على رحيل الشهيد داوود مستذكرا فيها مسيرة حياته كاملة مستذكرا كذلك حصار الجامعة وابعاد عام1992 وحصار كنيسة المهد وابعاد2002 ورحلة معاناة الشهيد ورفاقه المبعدين خارج الوطن، واضاف ان هذا اليوم يجب ان يكون يوم للضغط من اجل عودة المبعدين احياء الى اهاليهم، وفي ختام كلمته شكر الرئيس محمود عباس على رعايته الحفل وشكر جامعة النجاح الوطنية على استضافتها حفل تأبين طالب من طلابها.

وكان لزملائه الذين عايشوه محنة الحصار وفرقة البعد عن الاهل كلمة القاها نيابة عنهم المبعد جهاد جعارة ممثل مبعدي كنيسة المهد

وتضمن الحفل قصيدة رثاء للشاعر جمال حمد كما تم عرض فيلم يجسد حياة الشهيد.


وقبل نهاية الحفل اعلن السيد نصر الله عن انطلاق الحملة الوطنية لاعادة مبعدي كنيسة المهد.

وفي نهاية الحفل تقدم الاستاذ الدكتور رئيس الجامعة باسم اسرة جامعة النجاح الوطنية من أسرة الشهيد المرحوم عبد الله داوود بالتقدير والاحترام وفاءً لذكراه، واحتراماً لمواقفه في خدمة قضايا الوطن، والدفاع عنه في داخل فلسطين وخارجها.


الشهيد عبد الله في سطور

الحالة الاجتماعية

الاسم: عبد الله داود محمود عبد القادر.

تاريخ الميلاد:21-2-1962.

مكان الميلاد: مخيم بلاطة – نابلس.

البلد الأصلي: طيرة دندن.

الحالة الاجتماعية:- متزوج من السيدة كفاح حرب ولديهما طفلان هما: هبه 18 عاماً، ويوسف 14 عاماً.

التحصيل العلمي

درس المرحلتين الابتدائية والإعدادية في مدارس مخيم بلاطة، والثانوية في مدارس نابلس. التحق عام 1982م بجامعة النجاح الوطنية ليكمل تحصيله الجامعي، تخصص: علوم سياسية، ولم يتمكن من الحصول على الشهادة الجامعية بسبب الاعتقالات المتكررة والإبعاد.

السيرة النضالية

التحق بصفوف حركة فتح عام 1978م.

من مؤسسي لجان الشبيبة للعمل الاجتماعي عام 1981م.

من قادة العمل العسكري لحركة فتح داخل الأراضي المحتلة عام 1982م حتى إبعاده الأول عام 1992م..

عضو قيادة حركة الشبيبة الطلابية في جامعة النجاح الوطنية من عام 1982م – 1985م.

شارك في قيادة انتفاضة عام 1987م بعد خروجه من السجن.

تقلّد العديد من المواقع القيادية أثناء فترة إبعاده، وعمل مستشاراً أمنياً في السفارة الفلسطينية بالجزائر.

الاعتقالات:

اعتقل من قبل السلطات الإسرائيلية في 14-3-1978، أطلق سراحه بتاريخ 13-8-1979.

اعتقل عدة مرات للتحقيق ولفترات متقطعة في الفترة 1982-1984.

تعرض للإقامة الجبرية خلال العام 1985.

اعتقل بتاريخ 19-9-1985 لمدة 3 سنوات في السجون المركزية (نابلس وجنيد) وأطلق سراحه بتاريخ 19-9-1988.

اعتقل إداريا مدة شهر (من 6-12-1988 إلى 3-1-1989 من معتقل النقب “كتسيعوت”.

اعتقل إداريا مدة خمسة أشهر (من 10/2/1989 إلى 11/7/1989 من معتقل النقب “كتسيعوت”.

اعتقل إداريا ستة أشهر 6/6/1990 إلى 29/11/1990من معتقل النقب “كتسيعوت”.

الإبعاد

أبعد أثناء حصار جامعة النجاح الوطنية بتاريخ 17-7-1992 إلى الأردن وتونس مع خمسة من أصدقائه لمدة ثلاث سنوات، حيث عاد إلى ارض الوطن في سنة 1995.

ابعد أثناء حصار كنيسة المهد بمدينة بيت لحم بتاريخ 10/5/2002.

العمل في جهاز المخابرات العامة

التحق بالعمل في جهاز المخابرات العامة في كل من المحافظات التالية:

مدير الجهاز في محافظة سلفيت عام 1995.

مدير الجهاز في محافظة قلقيلية من عام 1996 الى عام 1999.

مدير جهاز المخابرات في محافظة طولكرم من عام 1999 الى عام 2001.

مدير جهاز المخابرات في محافظة بيت لحم عام 2002.

الاستشهاد:

استشهد بتاريخ 24-3-2010 م في الجزائر بعد تعرضه لنوبة قلبية حادة.

دفن جثمانه الطاهر في مقبرة مخيم بلاطة بتاريخ 28-3-2010م.



فياض: من مقر شبكة أمين الاعلامية حريـة الصحافـة مـن حريـة الوطـن

نابلس – سكاي برس – جمال ريان

اكد رئيس الوزراء الفلسطيني د. سلام فياض ان حريـة الصحافـة مـن حريـة الوطـن .

وقال فياض “أن حرية الرأي والتعبير تشكل جزءا من المنظومة الأساسية للدولة الفلسطينية التي ستقوم في المستقبل، وأن حرية الصحافة تساوي حرية فلسطين”.

جاء ذلك بعد ان فاجأ فياض بحضوره عددا من الصحفيين الذين تجمعوا في مقر شبكة أمين الاعلامية، مساء الاثنين، للاحتفال بيوم حرية الصحافة العالمي.

وكان المدير التنفيذي لشبكة أمين الإعلامية خالد أبو عكر قد لفت الى أن د. فياض فاجأ الصحفيين بحضوره الى الاحتفال بمقر الشبكة، “وأن ذلك يعني حرصه على التواصل مع الصحفيين المحليين، وهي لفتة تؤكد على اهتمامه بحرية الرأي والتعبير في فلسطين باعتبارها قضية مقدسة، ودعا أبو عكر رئيس الوزراء الى التعهد أمام حشد الصحفيين أن الحريات مصانة في فلسطين”.

ولدى تساؤل أبو عكر عن وجود صحفيين معتقلين لدى الأجهزة الأمنية؛ أبدى فياض استعداده لدراسة أي حالة كهذه، مشددا في الوقت ذاته على أن الأفق لانتقاد عمل السلطة الوطنية أو انتقاده شخصيا مفتوح وبلا حدود.

وكانت شبكة أمين الإعلامية نظمت احتفالا شارك فيه العشرات من الصحفيين اللذين قدموا من مختلف محافظات الضفة وذلك احتفاءً باليوم العالمي لحرية الصحافة.

وشكل اللقاء فرصة للالتقاء والتواصل بين الصحفيين وكذلك للتحدث وبشكل مسهب على همومهم أمام رئيس الوزراء.




وكالة الغوث في نابلس تنظم احتفالاً بمناسبة يوم العمال العالمي بمشاركة مديرة عمليات وكالة الغوث باربرة شنبستون

نابلس – سكاي برس – جمال ريان


نظمت وكالة الغوث في نابلس احتفالاً بمناسبة يوم العمال العالمي بمشاركة مديرة عمليات وكالة الغوث السيدة باربرة شنبستون , وبحضور السيد تيسير نصرالله ممثلً عن محافظ نابلس والسيد عدلي يعيش رئيس بلدية نابلس والنائب السابق حسام خضر , وعدد كبير من مسؤولين وكالة الغوث وعدد من العمال الفلسطينيين .

وكانت وكالة الغوث انطلقت بمسيرة من ميدان الشهيد ياسر عرفات وسط المدينه الى منتزة جمال عبد الناصر.

وبدء الاحتفال يايات من القران الكريم ومن ثم عزفت الموسيقى السلام الوطني الفلسطيني .


والقى السيد عمار ابو مويص كلمة عن العمال قال فيها ان العمال الفلسطينيين الذين يعانون من الهجمة الصهيونية الشرسة انما يرفضون الخضوع والقبول بالاهانة بكافة اشكالها .

وطالب ابو مويص با سم العمال بتوفير الدعم المادي , وفرص العمل لكافة العاملين العاطلين عن عملهم وتقديم المساعدات والحماية الكافية لحقوقهم .

بدوره اكد تيسير نصر الله في كلمة نيابة عن محافظ نابلس , بان العمال الفلسطينيين لهم الحق في العيش بكرامة والمطالبة بحقوقهم التي يحاول الاحتلال الاسرائيلي سلبها منهم .

واكد نصر الله على حق المئات من العمال الذين يتعرضون لابشع اساليب  المعاملة و الاضطهاد .

بدورها عبرت مديرة عمليات وكالة الغوث السيدة باربرة شنبستون عن سعادتها في المشاركة في هذه المناسبة ” وعلى دعمها , لبرنامج المال مقابل العمل في يوم العمال العالمي لما له من اهمية كونه داعم للاجئين الفلسطينيين , في ظل الازمة الاقتصادية الاجتماعية الحالية .


واكدت شنبستون ان برنامج المال مقابل العمل يعد من اكبر البرامج التي من شأنها خلق فرص العمل للعمال العاطلين في الضفة الغربية حيث انه يوفر 7,100 فرصة عمل كل شهر ما يبلغ قيمتها 35 مليون دولار امريكيا

وفي ذات السياق اصدرت الامانه العامة للاتحاد العام لعمال فلسطين بياناً اكدت فيه على مطالب الطبقة العاملة الشرعية والنضالية المشروعة  .

كما طالبت الامانه وعلى لسان السيد محمد ابو مغلي  إعادة التأمين الصحي إلى حوزة الاتحاد العام بصفته الممثل الشرعي لعمال فلسطين .

كما طالب الحكومة بتوفير الدعم المادي  يتقديم  المساعدات الطارئة للعمال وتوفير فرص العمل وإدراج قضية العمال على أجندة الحكومة بشكل رسمي ووضعها على سلم اولوياتها ,

و تعزيز الشراكة الثلاثية وتوفير كافة أشكال الحماية لأبناء شعبنا وعمالنا ودعمهم لاقتصادنا القومي الذي  نبنيه بسواعد  عمالنا .

كما وطالب الحكومة بالغاء  مشروع نظام الترخيـص لمكاتب التشغيل الخاصة واحتـرام المعايـير العربية والدولية الخاصة بالحريات النقابية . والعمل على وضع آليات ثلاثية مشتركة .

و دعى ابو مغلي  كافة الدول الأعضاء في الأمم المتحدة ومجلس الأمن والمنظمات الدولية النقابية وفي المقدمة  منظمة العمل الدولية بالعمل بمصداقية وشفافية في عملها داخل الأراضي الفلسطينية  وعدم التعامل بازدواجية مقصودة . والعمل على مناقشة قضية عمال فلسطين في نقاشات المؤتمر في جلساته العامة .



السامريون يحتفلون بعيد الفسح

نابلس – سكاي برس – جمال ريان

انهي أبناء الطائفة السامرية في ساعة مبكرة من فجر اليوم، احتفال اليوم الأول من عيد الفسح الذي يستمر لسبعة أيام.

الطائفة السامرية التي تسكن قمة جبل جرزيم وهو القبلة التي يعتقدون بان سيدنا إبراهيم ضحى بولده اسحق فوق قمته، تحتفل بهذا العيد بصرامة، إذ يعتبر الأكثر أهمية وقداسة عند السامريين. وعيد الفصح أو عيد الفسح هو المصطلح المقابل العربي للكلمة العبرية «بيساح’.

وتوافد إلى الجبل الذي تعتبره الطائفة جبل البركات والفرائض جميع أبناء الطائفة بما فيهم الجزء الذي يسكن ‘حولون’ داخل أراضي عام 1948.

وتحتفل الطائفة بهذا العيد سيرا على خطى النبي موسى عليه السلام، حيث تذكر ‘مرارة الخروج من مصر  وتحررهم من عبودية فرعون لهم’.

وتستمر طقوس العيد سبعة أيام، وكانت ذروة العيد مساء أمس، عندما قدمت الطائفة الأضاحي(القرابين) عند مغيب الشمس.

وكان السامريون احتفلوا قبل 13 يوميا، بحلول رأس الشهور العبرية، حيث شرعوا بالتحضير لعيد الفسح.

ويبلغ عدد السامريين الذين يؤمنون بالأسفار الخمسة الأولى من التوراة، نحو 750 فردا، وهم الطائفة الأصغر في العالم التي لا تحتفل بأي عيد وطني، لكنهم يحتفلون بسبعة أعياد دينية أهمها؛ إضافة إلى الفسح عيد الغفران.

وحسب التقويم السامري فقد كانت السنة الماضية سنة كبيسة، عدد أشهرها ثلاثة عشر شهرا.

وترتكز الديانة السامرية على خمسة أركان أساسية هي: وحدانية الله الواحد الأحد، ونبوة موسى بن عمران، والتوراة (خمسة أسفار موسى)، وقدسية جبل جرزيم، قبلة السامريين ومأوى أفئدتهم، واليوم الآخر يوم الحساب والعقاب.

والتوراة السامرية تختلف عن التوراة النسخة اليهودية بسبعة آلاف خلاف بين كلمة وآية وسورة.