مـن حـكـايـات بُهـلـول – مـدونـة الكـاتـب الشـاعـر جـودت راشـد الشـويـكي

hikayat_bohlool@hotmail.com



أرشيف يونيو 18th, 2016

بِلا وَداعْ ..

يونيو 18, 2016

على قارِعةِ الطّريقِ التَقَيا 11816999_417011588489498_2967582145232961930_n
بَدَلَ العِناق كانَ العِتاب
قال لها أتُحبّيني ..؟
انتَظرَ ولمْ يَسْمعْ جَواب
غادَرَتْهُ بِلا وَداعٍ
فَهَوى قَلْبهُ الى التُّراب
هَرْوَلَ الى الحانَةِ مُسْرِعاً
يَقْفِزُ كَمَشي الغُراب
كَمَنْ يُريدُ أنْ يَسْبِقَ ظِلّهُ
عابِسُ الوَجْهِ جاحِظُ الأهْداب
صاحَ الى النّادِلِ – إسْقِني
ليَدْفِنَ هُمومَهُ بِالشّراب
ألحَياةُ بِلا حُبٍّ مُمَلّةٌ
لا يطيقُ العَيْشَ مَعَ العَذاب
رَكِبَ على جَناحِ سُنونو images
وَطارَ مُحَلّقاً في السّحاب
حَطّ على غَيْمَةٍ مَطيرَةٍ
وشَكى هَمّهُ لِلضّباب
تَبَسّمَ الغَيْمُ قائِلاً -
دَواؤُكَ عِنْدي يا أبا الشّباب
ما لَكَ إلاّ شَطيرَةٌ
مَحْشُوّةٌ بِكيلو مِنَ الكَباب
تجلي دِماغكَ مِنَ الذّكرى
وتَطْرُدَ عَنْكَ كُلّ اكْتِئاب ..