مـن حـكـايـات بُهـلـول – مـدونـة الكـاتـب الشـاعـر جـودت راشـد الشـويـكي

hikayat_bohlool@hotmail.com



عِتابْ ..

سبتمبر 9, 2013
0 views

كَمْ  تفاخرتُ بعروبتي  وكتبتُ الأشعارَ عَنْهاابو زيد
لكنّي الآن خَجِلٌ مِن حالنا وأُداري النَّفسَ مِنْها
عادتْ بِنا الذّاتُ الى زمَن الرِّدةِ وعشِقتْ وَطنْها
لأنَّها تهْوى التَّخلفَ والعنْجَهيَّة  دينها وديْدَنْها
نعبُدُ القبيلة  وشيوخها حتّى مَعيزها  وهِجِنْها
وندوسُ على الآخر والخليقةُ  ولا نُبالي أو نَعِنْها
كأنَّنا ملائِكة الأرض ومُحتوانا  ليْسَ مِن  بَدَنْها
تطوَّرنا بالمَظهر لكنَّ الرّوحَ ما زالتْ في رَسَنْها
ما تعلمنا من المَصاعِبِ  ولا مِن ناهٍ  حينَ  يَنْهى
رُحماك ربّي بِحالنا هوِّن الكرْبَ عنّا وخَفِّفْ لأنْها
مَصائِبُ الدَّهر فوْقَ رُؤوسِنا نُكابِرُ نكابرُ ونعْشقْ سَكنْها
في الحَضيض بيْنَ الأُمَم أصبحْنا نرّقُصُ للهزائِم ومِحَنْها
وندَّعي النَّصر في كلِّ واقِعةٍ لا تلوموني ان فَضَحْتُ عَفَنْها..

Be Sociable, Share!


أضف تعليقك

*

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash