قلت لها ..
هل دخلت سجون المدينه
قالت لا يوجد عندنا سجون سياسيه
نحن شعب ابي يعشق الحريه
نصبح ونمسي نضحي لاجل القضيه
واصواتنا مسموعة بكل المحافل الدوليه
برلماناتنا منتخبة …!!
وزعاماتنا قد رضعت من حليب الديموقراطيه
قلت لها ..
سيدتي لا تخدعيني
اعلم انك تتحاشي ان تجرحيني
ولكني قرات ما كنت كتبت لي
على جدران احدى الزنازين العربيه
فنحن …
شركاء بالتاريخ والهويه

Be Sociable, Share!