قلت لها ..

10 مشاهده
الكاتب اسامه الشويكي في سبتمبر 27th, 2010

 

 قلت لها ..
هل دخلت سجون المدينه
قالت لا يوجد عندنا سجون سياسيه
نحن شعب ابي يعشق الحريه
نصبح ونمسي نضحي لاجل القضيه
واصواتنا مسموعة بكل المحافل الدوليه
برلماناتنا منتخبة …!!
وزعاماتنا قد رضعت من حليب الديموقراطيه
قلت لها ..
سيدتي لا تخدعيني
اعلم انك تتحاشي ان تجرحيني
ولكني قرات ما كنت كتبت لي
على جدران احدى الزنازين العربيه
فنحن …
شركاء بالتاريخ والهويه

وطن ع وتر

5 مشاهده
الكاتب اسامه الشويكي في سبتمبر 12th, 2010

 

     اود ان استهل حديثي بتوجيه التحيه لابطال وطن ع وتر

لقد استفزتني مقالة منشوره في احدى مدونات الموقع تحت اسم نعم للتغيير  لكي اخرج عن المالوف . لقد افاض كاتب او كاتبة المقاله بتوجيه النقد للطريقه الساخره اللتي اعتمدها ابطال وطن ع وتر . وهو  فن ليس بجديد على واقعنا الفلسطيني ..  بل ان الكاتب  تعدى الشكل ليوجه نقده للمضمون تحت شعار العيب ومش من المناسب ننشر غسيلنا الوسخ !! .. مستهلا المقاله بعبارة عادة ما تترد على السنة الكثيرين و هي ان حربة الانسان تنتهي عندما تبدا حرية الاخرين .. عباره جوفاء وهي مقولة باطل اريد بها باطل .. فلن ولن اسمح لحريتي بالتعبير والصراخ باي طريقة كانت هزليه او غيرها ان تنتهي لان حرية البيك في سرقتي ومصادرة حريتي  - اي كان هذا البيك –  قد ابتدات ..  ان حرية التعبير وابداء الراي حق و ركيزه اساسيه لدى المجتمعات الديموقراطيه وهي بلا سقف .. واللي مش عاجبه ما رح اقوله  يضرب راسه بالحيط  .  ولكن  ليبدي رايه بحريه ولندع الحكم للجماهير .

الله اكبر

11 مشاهده
الكاتب اسامه الشويكي في سبتمبر 10th, 2010

عائد  من غربتي  في الوطن
الى وطني في الغربه
بيدي  معول  وبالاخرى  حربه
فلسطيني  من  رحم الزمان  ولدت

ما عرفت الذل يوما ولا سلكت  دربه
ما قبلت الهوان
ولا دنوت  قربه
فكبروا  معي  يا بني  موطني
 ما كبر العبد  ربه
الله اكبر الله اكبر الله اكبر

الترنيمه الرابعه

11 مشاهده
الكاتب اسامه الشويكي في سبتمبر 5th, 2010

ضاعت مني الحروف واضحت عبيرا
يزين وجنتيك
نور يخرج من بين مقلتيك
اميرتي ما نسيتك يوما
فلاجلك انتفضت روحي
و رقصت الما .. وندما 
هذا دمي ..
فاغسلي به خطايا عاشق
اقبلي توبتي  انا العائد اليك
اجعليني تميمة حب
حفنة رمل تحت نعليك ..
القي براسك .. بنفسك الى صدري المثقل وجدا
تيهي بين تضاريس قلبي
تيهي بين حروف ابجديتي
اصنع منك شعرا .. تتراقص على انغامه همسات فؤادي