بهدف تغيير نظرة مسيحيي الغرب لطبيعة الصراع: مؤتمر”المسيح على الحاجز” ينطلق مرة أخرى


هبة لاما- للمرة الثانية وبعد نجاح التجربة الأولى، ينطلق مؤتمر المسيح على الحاجز بداية الأسبوع القادم تحت عنوان “رجاء في وسط النزاع” مستهدفاً الكنائس المسيحية الغربية التي تدعم إسرائيل وذلك في فندق الإنتركونتيننتل في بيت لحم بتنظيم من كلية الكتاب المقدس.
للاستماع للتقرير الإذاعي
ويحدثنا بشارة عوض مدير عام كلية الكتاب المقدس عن المؤتمر قائلاً: “يتناول المؤتمر أرض الميعاد ومن هم أصحاب هذه الأرض وكيف يفكر العالم المسيحي الغربي حيال هذا الموضوع حيث يعالج المسيحية الصهيونة والمجموعات المسيحية التي تدعم إسرائيل”.

فيما يحدثنا منذر اسحاق مسؤول المؤتمر عن أهدافه ومساعيه: “هذا مؤتمر عالمي حيث نتوقع أن يشارك فيها حوالي 600 شخص منهم 350 من خارج البلاد؛ إذ يعقد هذا التجمع أساساً من أجل مخاطبة المسيحيين في العالم حتى ننشر بينهم فهماً أفضل لوضع القائم والصراع الفلسطيني الإسرائيلي من منظور مسيحي فلسطيني وحيث الوفود المشاركة لمساهمة في صنع السلام ونشر ثقافة السلام في فلسطين”.

ويتساءل اسحاق أثناء حديثه لPNN: “لو كان المسيح واقفاً أمامنا اليوم ويمر عبر الحاجز فماذا ستكون رسالته للعالم أجمع؟ هذا ما نريد ايصاله للجميع”.

وسيستمر المؤتمر لمدة أربعة أيام متواصلة على أمل أن يحصد النتائج الإيجابية التي حصدرها المؤتمر السابق وأن يغير نظرة الغرب لطبيعة الصراع الحالي.

Be Sociable, Share!

You can follow any responses to this entry through the RSS 2.0 feed.
You can leave a response, or create a trackback from your own site.

لا يوجد تعليقات بعد, كن الاول لتقول شيء


إترك رد

XHTML: You can use these tags: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash