منذ زمن لم اراني

منذ زمن لم القاني

لكننا التقينا اليوم

اتعرفون كيف التقينا؟

كنت اتابع عن طريق الصدفة لحظات فرحة المتسابقين في برنامج المواهب البريطاني(لمن حصلوا على الباز الذهبي)للعام الجاري 2018

ولم اكن ادري ان لحظة فرحتهم ستفرحني للحد الذي تتساقط فيه الدموع على خدي

فرحتهم المختلطة بالدموع وصلتني

تلك الدموع التي غابت عني طويلا

هجرتني طويلا

حتى نسيت ان بي روح من كثرة الجروح

وما ان وصلتني حتى شعرت بعودتها بمدى اشتياقي

اشتقت لها

لأنها تمثلني وتحكيني بلا زيف او طمس

فتركت لدموعي ان تبوح لي بكم اشتاقت لي هي الاخرى

يااااااه كم اشتاقت لي هي الاخرى

سقطت بعض دمعاتي

لكن تلك الدمعات كانت كطوفان الماء التي اتت على صحراء جرداء

طيبت نفسي وخاطري

روت ارضي بما جادت به الدموع

كم احتاج لهذا اللقاء

فلطالما ظننت ان الصدا نهش جسدي لحد التفتت

YouTube Preview Image
Be Sociable, Share!