من أول لحظة شاهدت فيها صور الطفل امير زيدان(7سنوات) صباح اليوم، حسيت قلبي بيتقطع! وكأن شيئا فيّ سقط وهوى! حتى قبل ان اعرف تفاصيل القصة ، وبغض النظر عن المتسبب.

تركت الصور، خشية ما سيسببه ذلك من شعور لي  بالألم، وحاولت اواصل عملي على تحقيق صحفي  تأخرت بانجازه.

غير ان صور الطفل لازمت مخيلتي، وجعلتني اعود لأتأمل صوره  

Continue Reading »