…وينقضي عام جديد، بمره ومره! إذ لا حلاوة فيه، فكل آمالنا مجرد رؤى تراودنا في إحلامنا، فواقعنا صخرة حطمت كل طموحاتنا، فهل نستمر في الأمل؟ ام نرفع الراية البيضاء، ونخفض رأسنا للريح ونستريح؟

عام مضى دون ان اكتب حرفا واحدا في مدونتي(المشاعر المحرمة) !!! وانا الذي أوجدتها كيف أفضفض فيها عن كل ما بي!! عام مضى دون ان اسطر ايامي فيها، فما الذي اصابني، أفعلا رفعت الراية؟ افعلا استسلمت؟ أم انني تعبت من لعب دور الطامح المتأمل الصابر، وعدت لصفوف الإحتياط في هذه الحياة؟

Continue Reading »