زهرة الشتاء… النرجس

eyes.magic90@yahoo.com | 84.18.71.146

هذه زيارتي الأولى لمدونتك لمست فيها آلاماً حية وجروحاً لازالت تنزف فهل بنظرك أن كل كاتب ملهمه الألم والظلم أم أن الظلم ينجب كتّاباً ؟ أعجبني أسلوبك وسنتكلم.. سنتكلم .. سنتكلم … حتى الموت

الرد على زهرة الشتاء…من المشاعر المحرمة


صدقت حين قلت الظلم ينجب كتّابا… ولكن الأمل والمشاعر بشكل عام سلبية كانت أم إيجابية تنجب ما تريد.. وقتما تربد… فكما من الممكن ان يكون الوليد ذكرا فقد يكون أنثى… وكذلك الظلم والألم وحتى الأمل إما ينجب كتّابا أو يائسين…

****

على نص:  اللهم إني مظلوم فانتصر-

أبوعبدالعزيز بتاريخ1-12-2011

سبحان الله أخي العزيز والله كأني أنا من كتب تلك الكلمات فهي تعبر عن ما بي أصدق تعبير فأنا أتعرض للظلم وأكابده ولا حول لي بدفعه أو الخلاص منه وليس لي إلا الدعاء على الظالمين أن يقتص لي منهم ويذيقهم ما أعانيه بسببهم ولا أقول إلا فرج الله همك وهمي وكفر بما نلاقيه من ظلم سيئاتنا وحسبنا الله ونعم الوكيل

***

رسائل

على نص: ألف واحد في كل واح

شروق

ليس هناك شيء اقسى من الظلم سوى ان تتلبس دور الضحية المنبودة المخنوقة المبعثرة الاشلاء حالات الاستسلام ولياس لا تعدو عن كونها ظلم لفسك ولمن حولك اقرب قريب لك وحينها انتبةفقد يحس بظلمك ويرحل اما جسدا او روحا

الرد

في الحالتين كل واحد فينا راحل.. شئنا أم أبينا.. ظالمين ومظلومين…أنا معك بأن لا أقسى من الظلم..ولكني أخفالك بقضية اليأس.. فمن قال أننا ننظر إلى داخلنا لأننا رفعنا الراية البضاء! على العكس نحن ننظر لداخلنا لحثها وحضها على الصبر والثبات في وجهه ألوف المصاعب الجمة…بكل حال الحياة تحتاج منا إلى صبر ووعي وإدراك أين نقف..وبالتالي كيف نقف ونتوازن لنسير من بعدها نحو الأمام

Be Sociable, Share!