اختتمت في مدينة الخليل يوم الخميس الماضي ورشة تدريبية للمدونين والناشطين بالشأن العام، نظمها الإئتلاف من أجل النزاهة والمساءلة”أمان”، حول دور الإعلام الاجتماعي وصحافة الانترنت في المطالبة ونشر المعلومات التي تهم المواطن.

وقد تركزت الورشة التي عقدت في مركز المرأة للإرشاد القانوني والإجتماعي، وشارك فيها قرابة 20 ناشطا وناشطة من المهتمين بالشأن العام، ومن المدونين والعاملين في وسائل الإعلام المحلية المختلفة، على دور الإعلام الالكتروني في محاربة الفساد، والقيم التي يجب أن يتمتع بها المدون والناشط حين يتناول قضايا الفساد، كما تم الطرق لعدة نماذج فاعله في هذا الإطار.

وقد توقف غالبية المشاركين مطولا حول فكرة العوائق  التي تضعها المؤسسات الإعلامية التي يعملون فيها أمام حرية النشر فيما يتصل ببعض القضايا كالفساد، مع ذلك فقد أجمع الحضور على ضرورة وأهمية وجود قانون “الحق في الوصول الى المعلومات” والحصول عليه.

وشارك في تيسيرالورشة على مدار اليومين كلٌ من الإعلامي غازي بني عودة والناشط المدني جهاد عبدو، واشرف على الورشة مدير المشروع فضل سليمان الذي أوضح في بداية الورشة انها تأتي في سياق مشروع ” مكافحة الفساد من خلال المعلومات .

واضاف سليمان ان مكافحة الفساد بالمعلومات هو مشروع عربي طموح تشارك فيه فلسطين وعدد من البلدان العربية ، يركز على تحقيق الاستفادة القصوى التي توفرها عمليات الاتصال والتواصل وتبادل المعلومات والمعارف من خلال شبكة الانترنت ، زيادة تاثير تلك الجوانب من تكنولوجيا الانترنت والتي تعتبر الأكثر أهمية لتحقيق التغيير الديمقراطي والتضامن والوصول للمعلومات، باستخدام مواقع التواصل الاجتماعي المعاصرة ووسائل الإعلام بغرض تعزيز الحوكمة الرشيدة، والشفافية والمساءلة في المنطقة.

وتناولت الورشة مفهوم الحشد والمناصرة وطرق استخدام المدونات ودور الشباب في الحملات الالكترونية  وحول التدوين والمدونات وانتشارها في فلسطين و الوطن العربي والأثر الذي حققته في صناعة الإحداث الأخيرة التي مر بها الوطن العربي .

وتم التركيز على مضامين الصحافة الالكترونية باشكالها واليات تناول المواضيع والتقارير والتحقيقات التي تهم المجتمع الفلسطيني مع التكثيف على تناول الأمور المجتمعية وخاصة قضايا الفساد ، ومن ابرزها هدر المال العام والاختلاس واستغلال المنصب والمحسوبية والواسطة والحزبية وعقود الشراكات والسيارات الحكومية وغياب الديمقراطية والشفافية والمساءلة .
يشار ان مشروع “مكافحة الفساد من خلال المعلومات “، ينفذه ائتلاف أمان بدعم من منظمة الشفافية الدولية.

haitham9000@gmail.com

Be Sociable, Share!