*(مــدونــة هــديل طمــليـه)*

مدونـــــات أميـــــن weblog

 

مجرد وردة حمراء والباقي كله ياسمين

في كل مرة كنت ترسم لي فيها على حافة الصمت قلبا ووردة حمراء ،

 كنت انا ارسم لك عصفوراً وزهرة ياسمين وكان عصفوري يخربش فوق القلب ويبعثر

 ويلهو في ورودك فألمحك تتشاظ وتنشطر الى نصفين احدهما يتلاشى مع اوراق

الورد المبعثرة والاخر يغرق في صمت حزين .لم يكن ما بيننا يشبه ما الذي يكون عادة بين رجل وامراة ، و

لا حتى امرأة واخرى ،كأنه  شيئا مختلفاً ، شيئا لا يشبه الاشتياق ،ولا

 تفوح منه رائحة العشق فقط ، كأن بين روحينا تواطئ

 غير معلن الاحتواء وهناك شيء في حضورك يأسرني و

يطلقني في آن معاً ويبعثرني ويلملمني ويشيظني ويعيد تكويني من جديد ،

 كنت كالقطعة الباذخة في روحي محترقة لا ارغب بحشرها في افق ضيق لجسد فانٍ ، كنت فرحاً بك

ولكني اشبه الفرح بذلك الطغيان الذي تملكه بمنتهى اللطف وذلك الاجتياح

الذي لا امتلك له رديفاً ، تلك الرقة التي لم اعرف مثلها يوماً مثل شيء يشبه النقاء يشبه دموع الأطفال .

يشبه الشمس والياسمين ولا يشبه وردة حمراء !!

كأنك كنت في ثنايا الروح منذ الازل كأنك خلقت وترعرعت هناك ولم تغادر أبدا …

لكنك كل مرة كنت تصر على ان تقدم لي وردة حمراء وكنت أصر على أن

 أهديك ياسمينة لترى ذلك البياض الرقيق الذي لا اريده ان يخدشك بأي فوهة

فوحدك دون الناس تصر على ان تلوث شيئا أسطوريا سرمدياً لا مثيل له

بتحويله الى شيء يشبه كل الاشياء التي حوله .وعندما جلست على شفاف

 القلب ذاب الحزن ، وبحت لك بأني لا أريد ان أكون تلك المحطة التي تترجل

منها عند وصولك الى اخرى ، اريد ان اظل ذلك الوجع القصي في الروح .

اخبرتك بأنك لا تشبه الاسماء ولا تحمل ذات الملامح تلك الي يملكها الكل ،

 لذلك كان علي ان احتفظ بمشاعرك وكان علي ان احملك على جو آني كالحلم ،

حتى لا تطأ اقدامك الارض فيتدفق فيها ذلك الشعور الدافئ

فلا تتكأ على تفصيل صغير من شأنه ان يجعلك تشبه من حولك ليس

بالضرورة لمن  يلامس الحد ان يقترب من الروح واظنه حتمياَعليك

ان تظل تلك الاسطورة التي تورق في اوردتي وتزهر على ضفاف وجعي

وستظل زهرة الياسمين الرقيقة تنعتق في روحي لنتحرر معاً من الفناء

من اجساد لا ترتقي لتثير الارواح فتعانق خيوط الشمس الساخنة ولا اسمو

لأكون شفيفة كروحك ولا اتلألأ كذلك الدفء الهائل الذي يخترقني كلما مررت في بالي .

فدع الأجساد للأرض ولننطلق نحو السماء حيث لا يوجد للخطيئة مكان ولا معنى ،

فعندما زرعت لي الارض وروداً ، زرعت لك السماء نجوماً وخيرتك بين ان ترحل وتدعني وبين ان تقتلني ورودك كمداً

وتنثر علي الياسمين فرحاً.فكنت أخشى بيني وبين نفسي ان تختار الرحيل … لا لا فأنا احتاج لك لكي  أتوق لوجودك

واحتاج الى ذلك الشعاع الذي اشعلته في حنايا نفسي ، ولا أريده ان ينطفئ فأنطفئ معه ولا اريد ان استفيق صباحاً لاجد نفسي وحيدةً من جديد ..

اكذب أن قلت بأن رحيلك صعب ،

لا بل انه مستحيل وقاتل لانه قد يذبحني انا التي للمرة الاولى على امتداد عمري أجد رجلاً

يفهمني ويبحر في اعماقي ويتمايل مع تناقضات جنوني وفزعي وارتيابي ويعزف على اوتار اظمئي ويشعلني ويطفئني في لحظة واحدة .

كيف كان لي ان افقدك وفقدانك قد يمزق شرايين الفرح في قلبي الى الابد .

ولكن ازهر الياسمين في قلبي اخيراً وشممت رائحة الحرائق تنبعث من جدران قلبك لكن رائحة الياسمين

 ما لبثت ان تغلبت على ذلك الدخان ولم اعِ انك سلمتني روحك ولم انتبه انني تربعت أخيرا على عرش الأولياء في قلبك ،

لكن عرش الحبيب شاغراً بانتظار المحبوبة التي اسعدته في لحظة الانتصار وفي

ساعات اللقاء النقية والأحاديث الملونة حيناً والبيضاء أحيانا اخرى وها انت اليوم تعيد ترتيب ورودك الحمراء

لتهديها إلي وفي داخلي مأتم لموت شيء لا ادرك كنهه تماماً فقد يكون قلبي ،

قد تكون روحي وفي عينيّ تنصلت دمعة أغلقت عليها جفوني جيداً لئلا تراك واقتربت منك بهدوء لكي لا تشي الزوابع

التي تجتاح كياني قدومي ولا بالفقد الذي راح يحفر سراديب الظلام على خوف الروح .

ورسمت لك على صفحة وجهي ابتسامة هادئة وأعطيتك حزمة ياسمين ولكن أنغلقت عيناك عن دمعة أوشكت

أن تفضح سرك وابتسمت في ارتباك وقلت : ما زال الياسمين الأغلى على قلبي ولكنني لا استطيع الحياة دون وردة حمراء …

ليست النهاية …

تابع للقسم : Uncategorized
بواسطة: hadeel
في: أبريل 10, 2011
وقت: 9:16 ص
التعليقات : 0
 
 

ومضة قلم

 

تذكّر أنك لست صدفة ولست مجرّد عنصر من منتج ولست ناتجاً من خط تجميع،
 
 بل قد خلقك الله متميزاً فثق دوماً أنك تستحق أن تعيش الحياة التي تريدها.
 
 
تابع للقسم : Uncategorized
بواسطة: hadeel
في: يناير 10, 2010
وقت: 5:40 ص
التعليقات :1
 
 

نقاش بين سمو السعادة الطبية وتلفاز مصاب بازدحمات رمضانية

نقاش بين سمو السعادة الطبية و تلفاز مصاب بازدحام رمضاني موسمي

 

دخل تلفاز في يوم من أيام شهر رمضان المبارك إلى احد الأطباء في عيادته يرغب في استشارته لحالته اليائسة البائسة 

النفسية فلنرى ماذا حدث ؟؟ 

التلفاز:السلام عليكم يا دكتور .! 

الطبيب يا مرحب ،هلا ،أتفضل كيف الحال وينكـ يا زلمة ما بتبين ولا بنشوفك ؟

من السنة للسنة هو كل رمضان بتيجينا ؟؟ 

التلفاز :شو نسوي يا دكتور الله وكيلك

..موال كل سنة ولازم نغنييه..!!!!!! 

الطبيب: طيب من شو بتشكي حضرتك ؟؟

 

جلس التلفاز معتدلا في كرسيه ليبدأ اسطوانته المعهودة بهذا الشهر من كل عام وبأسلوب سجعي سيقدمها لكم

التلفاز: 

بصراحة يا دكتور حاسس بزكام شديد من كثرة المسلسلات الدرامية  

وصداع رهيب من الإعلانات التجارية 

 

وتسوس أسنان من البرامج الكوميدية الفكاهية 

وبحة في صوتي بسبب المباريات الأوروبية والنهائيات المصرية الاهليه الزمالكوية 

وجلطة قلبية من الحرب الأهلية وسكتة دماغية بسبب صواريخ العنف الغزية  

وفشل كلوي من برامج السلطة الوطنية 

الحمساوية الفتحاوية الفلسطينية التحريرية  

وروماتيزم عالي من الأغاني والكليبات النانسية العجرمية الهيفاوية الروتانية . 

بينما كان التلفاز يتكلم عن وضعه المأساوي أخذ الطبيب يدون ما يعاني منه التلفاز وكله آذان صاغية…..

التلفاز يكمل :وأيضا تيه عاطفي بسبب أفلام الأكشن والرومانسية

 

وأوقات نزولها بدور العرض السينمائية 

وسكري وضغط انتظاراً للانتخابات اللبنانية اللانهائية 

وتفليس وتعنيف في أوقات المسابقات الرمضانية 

وأشكو أيضا من زراعة 

لقلب بلون مختلف في الولايات المتحدة الأمريكية 

ونزيف داخلي بسبب الموضة الشبابية ذات سمة ضيقة ساحلية 

واخذ نفس التلفاز بالتقطع بينما كان الطبيب قد دون كل شيء تقريباً. 

الطبيب :ها حالتك يائسة جداً هذا العام وشو فكرك الدواء المناسب لمثل هيك وضع ؟؟ 

التلفاز :العمل بالأمور انزلها الله والأنظمة الإسلامية والسنة النبوية المحمدية أو حل آخر ، الاستعانة بالطاقة النووية 

الإيرانية برعاية أمريكية ودعم من الحكومة الصهيونية ومنظمة الحقوق الإنسانية لتدمير كوني شامل رفع من معنوياتي 

المنسية…..

انتظرونا في العام القادم بحالة جديدة

تابع للقسم : اعلام,ثقافة,قصص وحوارات,كاريكاتير
بواسطة: hadeel
في: أكتوبر 21, 2009
وقت: 8:36 ص
التعليقات :1
 
 

“خــــواطــــر “( الجزء الثاني )

خواطر منسية(الجزء الثاني) .

 

 

(1)                من اللغات…

أقوى لغات العالم هي الصمت واقدر لغات العالم على التعبير هي الدمـــــــــــــوع…

 

 

(2)                حتى لقاء…

الــــــــوداع هي الكلمة الأخيرة اجل ولكن متى وأين وكيف لا ادري ،لقد اعتقدت بأني سأقولها ثم سأمضي اعد خطواتي إلى بحر الاشتياق نعم سأشتاق إليك فالوداع يا صاحب قلبي وعشقي الوحيد الوداع على أمل اللقاء ولكن متى وأين وكيف فهذا ما سيرتبه لنا القدر …!

 

(3) حكاية العام…

ما عاد للصحافة الحرية ولا قلم الموضوعية فكلٌ في أنانية وحيادية وحب الشهرة والجماهيرية وآسفا شعبي غدرني صوتي ولكنني سأعود لأروي حكاية جديدة في المرة القادمة………..

 

 

 

(4)بدون عنوان ……

انتهيت وما عاد الحـــب يستطيع إحيائي وعدت ومعي خيبتي تجرني أقدامي إلى هاوية الانحطاط ،اعتقدت بأن كلما كان الحب موجود كلما سيزيد الخير في القلوب وآسفاااااه ظني كل مرة تخيب آمالي وأحلامي العتيقة وعندما اعتقدت بأن الحب موجود ظننت بأنه سينفض الغبار عن أحلامي ولكن ذلك لم يكن سوى جرح سيزيد من جراحي هماً …غريب هو الحب وما اغرب إلا من يرغب بازديادي …..!

 

(5)يا للإنسان….

لو يخير للناس أن تبيع العالم حتى تكسب المال لفعلت تلك السمة البارزة في الإنسان حب المال وحبه لذاته آه ه  يا ويلي كل شيء الآن يقدر بثمن وما هو الإنسان إلا تحفة جميلة رخيصة الثمن وما تفه أفكار الزمن ترمي بهمها علينا حتى تشيله الأكتاف مدى الحياة …تعيسة حياتنا مليئة بالجراح والويلات كم أتمنى الآن أن أعود طفلة صغيرة أو أن أكون ورقة بيضاء خالية من الشوائب اقبل خط الدنيا عندما يرسم بشفتاه حياتي عندها فقط اعرف بأن قدري قد خطط من اجل هدف سامي استطيع من خلاله تحقيق ذاتي وتدمير ويلاتي أجل عندها فقط سأكون ذلك الحلم الذي ترعرع داخل أحشائي داخل قلبي ووجداني ….وفي ذلك الوقت يكون العالم بأسره تحت أُمرة الحب النبيل والخلق الكريم والخير اللامتناهي……………!!!!!

 

(6)هويتي الضائعة .؟؟؟؟؟؟؟؟

الاسم؟

لا أريد الكلام !!

السنة؟

التي ولد فيها كل قهر الدنيا ومقت العالم…

التاريخ ؟

   الذي لم يوضع بعد..!!

الزمان ؟

لا اعرف أين ولماذا نحن هنا و متى…

مكان السكن ؟

قرية بعيدة تعيسة غير موجودة على سطح الكرة الأرضية

الوظيفة؟

المعذبة في الأرض مع كل جنس على وجه ذلك المكان..!!!

التهمة؟لا أنام ولا أحلام فقط أوهام ولماذا أنا ولماذا أريد الانتقام………؟؟؟

 

 

 

 

 

 

 

 

تابع للقسم : Uncategorized
بواسطة: hadeel
في: أكتوبر 15, 2009
وقت: 7:37 ص
التعليقات : 2
 
 

صورة في البال

  • اخترت لكم هذه المقالة للكاتب محمد طمليه التي كان لها عظيم التأثير في نفسي وامل ان تنال اعجابكم …هديل

(…اكمل قراءة بقية الموضوع )

تابع للقسم : Uncategorized
بواسطة: hadeel
في: أغسطس 30, 2009
وقت: 4:45 ص
التعليقات : 2
 
 

اوراق منثورة (خواطر منسية)

(1)الواو تركت الكلمة  …..

في كل يوم ,في كل ساعة كانت لا تمر إلا أن يأتي ويراني .وهو يحمل في يده وردة ,أيا كان نوعها وأيا كان لونها وأكثر ما كان يشدني إليه هو تلك الوردة البيضاء على رأس الباقة الحمراء وهذا ما كان يزين أيامي وهو ما كان يزين لي حياتي  الورد وكل الورد . وفي يوم مر هكذا من دون أن يتصل  ويقول لي إني أجمل وردة وأبهى رائحة .ومع ذلك مرت الأيام والأسابيع دون أن يأتي دون أن يتصل ودون الورد ففارق الورد أيامي وهكذا فارقت الواو هذه الكلمة ترى ما الذي حصل ما الذي حدث أريد رد أريد رد ولن استسلم وسأكمل حياتي دون الورد وماذا كانت من قبله .

فهل كان الورد يزين حياتي ومعانيها فعلا أم أن الرد الذي من بعده حياتي ولكن الواو تركت الكلمة

********

(2)عجبي فعجبي

حد السكين كان بين حياتي موتي وكبريائي وبراءتي لحظة واحدة ففطر الحب قلبي حتى أدما عيني الحزن من شدة الحب إلي لا يقدر والحنان الذي لا ينفك ينهمر كالشلال ,ماء تدفق من بحر الدنيا ؟إلى شجون الحب .احبك وأتمنى إني لم احبك يوما احتاج إليك ولم تكن لتعيينني يوما ,أنساك وأنت تجري في دمي مجرى المياه في نهر سلسبيل ,أهواك وأكرهك وأتمنى الحياة والموت بين ضلوعك وعلى صدرك العاري الذي لم أحس بالراحة والأمان معه يوما لماذا لم تعطني الدنيا سوى الدموع والقهر وتعذيب النفس والتفكير بالانتحار والإقدام عليه كل لحظة وكل جزء من اللحظة .

أحب الحياة ولا اقدر عليها اكرهها ولا أطيق كلمة الموت لأنها غير موجودة في قاموس حياتي ولا اعترف بكينونتها على ارض الوجود . احمل بين ضلوعي أمل أصبح شؤما ونارا ملتهبة تحرقني ولا تدفئني ثم أتمنى وجودك يا ولدي وكم اكره ذلك الآن  أهون على الدنيا أن تفعل بي ما تشاء ولا يهون علي طفل مشرد في شارع الحياة فأنا أتمنى الأشياء وحين تحصل لا يكون موعدها تعب كلها الحياة فما أعجب إلا من راغب في ازديادي   عجبي …فعجبي

 

 

 

*******

 

 

(3)عبرات

ليت كابوس الموت ينتهي لتأتي من بعده الحياة

,ولكن الحياة ابداً لن تموت لأنها تعيش مع الاحياء والموتى

وليت كابوس الموت يعيش ليرى ما تفعله الحياة بنا من عــــــــــذاب …حتى نموت وليت كل هذا العذاب يعيش حتى يعرف معنى الموت….؟؟…!!

 

 

*******

 

 

(4)الطفل العاجز

 

أنا طفل قيل عنه عاجز

    تلوعني عندما ترى الدنيا

     تعذبني عندما ترى بنظرة       وتأسرني وتكسرني

                         ولكن ….

      سيعجز العالم عن كسر فكري الحالم 

    طفل وقع الاوراق وكتب في رسالة حب  ولكل الناس ارسلها

  وذيلها باسمه                  

              ونهايتها

                               طفل معاق 

 

 

******

 

(5)من انا؟؟؟

 

إن لي عقل يفكر .. وقلب ينبض .. وصدق يحكي قصة إنسان ..

ولكن لا ارجوكم لا!!

لا تحاولوا إعادة تجميع ضلوعي .. لا تحاولوا مسح شيء من دموعي

    دعوها .. دعوها تبلل ألما في وجداني

إن كنتم هكذا تروني وتحيكون أحزاني

فأنا اخطو قبل خطاكم وإن شئت اتحداكم ورغم كل هذا ابقى دون مستواكم ؟؟؟لماذا ألست انا بشر مثلكم

 

********

(6)سأفعل كل مابوسعي

 

سأحترق لأنير دروبي

             سأبتسم رغماً عن الدموعِ

                       سأنتصر رغماً عن القهرِ

                                 وسأضحك ليضحك لي الفجر

******

 

 

 

 

 

 

 

تابع للقسم : Uncategorized
بواسطة: hadeel
في: يوليو 26, 2009
وقت: 6:23 ص
التعليقات :1
 
 

التائهون على الارصفة

التائهون على الأرصفة

في حادثة قد لا تبدو غريبة عن الذين يمرون كل يوم من شارع المنارة أو من عند دوار الساعة ,حيث يصطف الشباب والذكور منهم من مختلف الأعمار ويتزاحمون على الأرصفة لكي يشبعوا أنظارهم بصور الفتيات مارات من هناك سواء الذاهبات على الجامعة أو على المدرسة لكي يستهزئوا على هذا الجنس الذي يبدو كالعدو أو هم الشركاء الذين سيمضون معهم بقية حياتهم    ولكن بعدما يعرضه التلفاز من سوء الأخلاق والألفاظ الذي يوصفون به الفتاة أو ما تصفه  الفتيات الشبان الذين يبدون بنظرهم (ماشين ع الموضة )غير التحرش الذي قد يسيء للفتاة وإنما هم للشباب شيء سيضحك عليه عند سهراتهم التي تخلو من معنى كلمة سهرة فبوجود (النارجيلة) و (المخدرات) التي لا يمكن استبعادها من هذه الأجواء والحديث بما حرم وكشف العورات والغيبة والنميمة غير الاتصالات المزعجة التي يقومون بها عند منتصف الليل لكي يزعجوا الناس النيام هذا وأكثر يعرض على الساحات والأرصفة  بدون أن يكون هناك رقابة من الأهل أو من الدولة ,فعلى المسوؤلين إيجاد الحل فهناك النوادي الصيفية مثلا والمكتبات العامة أو قد يجد وظيفة في مؤسسة يبرز فيها مواهبه أما هؤلاء الذين يقولون بأنهم لا يجدون عمل وهم نهار ليل على القهوة أو أمام الانترنت عالًا على أهلهم وذويهم فهذا من أسوء ما رأته عين وسمعته إذن فالتحرك من قبلهم ضروري لكي يجدوا الفرص أمامهم وان تكون عندهم الجدية والقليل من الحزم فقول احد الحكماء” ارني شباب أمتك أنبئك بمستقبلها ” التي تأخذ الشباب بأنه الجيل الصاعد الواعد الذي قد يحرر شعبا من الاحتلال وليس فقط من الاحتلال بل أيضا من المغريات الغربية التي تبث لنا عبر صناديق العنف في بيوتنا

فلنلغي تجمعات البطالة ونقول العمل والجدية والحزم والقليل من المرح لا الكثير الذي يؤدي إلى الاستهتار وظلم ناس لا شأن لهم فبهذا إن التائهون في كل مكان أما هؤلاء تائهون عن درب أمامهم ولكنهم مغمضين الأعين قافلين  قلوبهم عن رؤية الحق فقد لعب الشيطان بما تبقى لديه من عقل .

 

تابع للقسم : Uncategorized
بواسطة: hadeel
في:
وقت: 5:33 ص
التعليقات : 0
 
 

أيام الفراق

بعد ايام الفراق تأتي ايام تؤنبك بشدة على تلك الايام لكنها لم تعد كذلك فقد انتهت , وعادت حيث القبور تذرف الدموع على من رحلوا حســــرة علـى هذا الواقـع المرير وتقول وداعـــــــــــــــــــاً………
كنــــــتــــــــم ودمتــــــــــم طيبيـــــــــــــــــــن ….؟

تابع للقسم : Uncategorized
بواسطة: hadeel
في: يونيو 29, 2009
وقت: 6:38 ص
التعليقات : 0
 
 

ابتسامة عابرة

جلست على حافة نافذة غرفتنا الصغيرة واخذت لى المارين على الطرقات ,فهذه سيارة مسرعة وهذا يتكلم بالهاتم المحمول وتلك تساعد طفلها على الجلوس في عربته ,اناس على الرصيف واّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّخرون على الشارع اما انا هنا اقف هنا انظر اليهم .كم تمنيت لو اسطتيع فعل ما فعله الرجل الخارق في حلقة الامس ,عندما قفز من النافذة بعد ان خلع بكلتا يديه السياج الواقية .وفجأة بينما انا سارح مع مخيلتي لمحت سيدة تنظر الي ولكن ذلك لم يمنعها ايضاً من الابتسام لي تلك الابتسامة البريئة على ذلك الوجه الملائكي العابر لسبيله وانا لم ارد ان تمر هذه المصادفة هكذا فأخذت اصرخ وانادي باعلى ما لدي من صوت مما جعلها تشعر بالاحراج فابتسمت لي ومشت في طريقها تجرها نسمات الريح العليل ………

cak58vnlca5m83s5cawjfdlacatwwqmucaegmu3qcawx3hmscamymwrocaxc02onca1utx85calcvlr2capkbsqscaby4p80caurywejcah1m89vca1zo0wlca0i0snycakhiv6oca5pbq44caqka1rt

تابع للقسم : Uncategorized
بواسطة: hadeel
في:
وقت: 6:34 ص
التعليقات : 0
 
 

محمد طمليه

 

 

عرب نيوز – عمان – فقدت الاسرة الثقافية والاعلامية الاردنية اليوم الكاتب محمد طمليه الذي يعد من اشهر كتاب الادب الساخر في الاردن والوطن العربي بعد معاناته من مرض عضال ألم به منذ اكثرمن خمس سنوات .

وتوفي طمليه( 51 عاما ) في الثالثة من بعد ظهر اليوم وهو يعالج في العناية المركزة بمدينة الحسين الطبية نتيجة دخوله في مضاعفات صحية وهبوط حاد في الضغط .

وسيشيع جثمان الراحل بعد صلاة ظهر يوم غد (الثلاثاء) من مسجد القدس الى مقبرة سحاب وسيفتح باب العزاء في بيت والدته في وادي الحدادة في شارع الاردن قرب مسجد المرابطين.

ويعد طمليه الذي كان له فضل الريادة في كتابة الفن الساخر في الاردن واحدا من الكتاب المميزين الذين سخروا قلمهم للدفاع عن هموم المواطنين والذي اقترب منهم اكثر في زاويته اليومية “شاهد عيان “التي بدأها في صحيفة الدستور ثم جريدة الشعب ـ التي توقفت عن الصدورـ ثم في صحيفة العرب اليوم .

وللمرحوم طمليه ست مجموعات قصصية هي: “جولة العرق ” و “القادمون الجدد ” و”ملاحظات حول قضية اساسية ” والمتحمسون الاوغاد” التي تعد الاشهر في كتاباته القصصية ، و”يحدث لي دون سائر الناس ” و”اليها بطبيعة الحال” اضافة الى كتابته المشتركة مع فنان الكاريكاتير عماد حجاج .

وحظي طمليه بتكريم خاص من جلالة الملك عبدالله الثاني بعد اصداره لمجموعته “اليها بطبيعة الحال” مبدعا اردنيا من الذين اسهموا في تطوير فن الكتابة القصصية والادب الاجتماعي الساخر، كما كرم من العديد من المؤسسات والهيئات الثقافية المحلية والعربية .

وكان جلالة الملك عبد الله الثاني امر بمتابعة علاج الراحل محمد طمليه في مدينة الحسين الطبية ضمن اهتمام جلالته بابناء وطنه وتقديره لدور الصحافة والصحفيين والمبدعين الاردنيين .

تابع للقسم : Uncategorized
بواسطة: hadeel
في: يونيو 26, 2009
وقت: 1:33 م
التعليقات : 0