نيكني زوجي

أبريل 18th, 2019 بواسطة gvhgdhgfhgfh

نيكني زوجي

سكس امهات - صور نيك - افلام سكس عربي  - تحميل سكس سعوديسكس اجنبي

  افلام سكس مثيره  – صور سكس متحركه

نحميل افلام سكس - تحميل سكس

اسمي روني وده اسم الدلع طبعا تزوجت من عشر سنوات وانا الان عندي 31سنه جميله جدا كل من يراني يسقط في سحر جسدي وعيوني وبياض جسمي ولون عيون الأزرق زوجي يحبني جدا لكن عنده مشكله غريبه انه تحدث له اثاره جنسيه فظيعه عندما يري احد ينظر لي بشهوه ولا اخفيكم انني ايضا استمتع بنظرات الرجال لي نسيت ان اقول انني موظفه بمصلحه حكوميه راقيه اري في عيون زملائي الرجال شهوه ورغبه واحيانا في صعودي بالاسانسير يحاول احدهم ان يحتك بي او يلمسني علي ان يبدو الموقف وكأنه غصب عنه وكان هناك زميل اشعر بانه يحبني وينظر لي في نفس الوقت بنظرات كلها رغبه فبدأت اتعمد ان اقترب منه واجعله يشم رائحه عطري الاخاذ وانظر علي قضيبه المسكين وهو يحاول ان يداريه وهو ينتفخ من مجرد رائحتي وصممت علي ان اوقعه في حبائلي مهما كلفني الامر خاصه ان زوجي كان دائما مايقول لي اثناء نياكته لي انه يرغب ان يراني في احضان رجل اخر لان زوجي لديه عيب خلقي في زبه وهو بعض الاعوجاج فكان يقول لي انه يتمني ان يراني في احضان رجل زبه مستقيم وطويل حتي يمتعني وبالفعل كان يصورني احيانا بملابسي الداخليه واحيانا عاريه تماما وفي يوم وانا بالعمل ذهبت لزميلي هذا وقلت له ان موبايلي به بعض المشاكل واني ارجوه ان يحل هذه المشاكل بحكم ان لديه خبره في اصلاح عيوب الموبايل فقال لي ان هذا سيستغرق وقتا فاجبته انه لا توجد مشكله وانني رفعت الخط من الموبايل وان الموبايل امانه معه طبعا كنت اعرف انه بحكم الفضول سوف يحاول ان يري الصور وانا كنت تركت له كل الصور التي صورني اياها زوجي وكنت اراقبه من بعيد وهو يحاول اصلاح الموبايل او هكذا كان يحاول ان يوهمني ورايت عرقه يتصبب من جبينه فعرفت انه يشاهد الصور وآخر اليوم أثناء نزولنا في الاسانسير كان الزحام كبيرا وتعمد هو ان يقف خلفي وشعرت بيده تتحسس مؤخرتي بلطف وهدوء مما اثارني واحسست ان كيلوتي الرقيق قد ابتل بماء شهوتي خاصه انني شهوانيه لابعد الحدود واهلي لم يجروا لي عمليه الختان وشعرت ان قدماي لا تقويان علي حملي وكم تمنيت ان يخرج قضيبه وينيكني بعنف لكن كيف في هذا الزحام المهم انني عدت لبيتي ووجدته يتصل بي وبدون مقدمات وجدته يقول لي ان مؤخرتي جننته واطارت صوابه وان صوري التي علي الموبايل هيجته وانه يريد ان ينيكني باي شكل ومهما كان الثمن واجبته بانه وقح وقليل الادب وكيف يتجرأ علي وانا السيده المحترمه كنت احاول ان اجعله يبدو وكانه ينيكني غصبا عني فاجابني اجابه ساخنه بقوله يالبوه لقد شعرتي بيدي واصابعي وهي تفتك بفلقتي طيزك ولم تبدي اعتراضا وانك اذا لم تستجيبي لي وتجعليني انيكك سوف افضحك بالصور طبعا كان كسي في هذه اللحظات يكاد ينفجر وماء شهوتي ينهمر منه وتلاعبت به بقولي انني متزوجه وارجوه ان يرحمني طبعا كان ذلك تمثيليه مني فقال لي بلهجه امره انه سوف ينتظرني غدا في شقته الخاصه في العاشره صباحا وان اتي له كاني عروسه في ليله دخلتها واني سوف اري مالم اكن احلم به واعطاني العنوان وانا اتظاهر بالغضب واغلق الخط بوجهه وساعتها وضعت يدي علي كيلوتي لاجده مبللا بماء شهوتي منتظرا نيكه اتوقعها عنيفه في الغد والي هنا ينتهي الجزء الاول من حكايتي شجعوني بالردود كي انشر باقي الاجزاء

سكس امهات - صور نيك - افلام سكس عربي  - تحميل سكس سعوديسكس اجنبي

  افلام سكس مثيره  – صور سكس متحركه

نحميل افلام سكس - تحميل سكس

تحت التصنيف غير مصنف | أضف تعليقك »

انا وصاحبي وامو و خالتو 2

أبريل 14th, 2019 بواسطة gvhgdhgfhgfh

——-

تحميل افلام سكسعرب نار - اب ينيك بنته - افلام جنسصور سكس

صور نيك متحركه - صور سكس - سكس محجبات 2019

غي الجزء الاول نكت كريمه خالت صاحبي الشرموطه في كسها وظيزها ودخلت نمت صحيت الساعه 10 لاقيت كريم وايمان امو اعقدين بيتفرجو علي التلفيزيون وكريمه لسه نايمه
كريم، اي ياعم انتا لسه صاحي دلوقتي اي نموسيتك كحلي ولا اي
انا، لاو**** بس كونت تعبان شويه من البحر
كريم ،لا الف سلامه عليك انا كونت عاوزك علي فكره
انا، خير يا كربم
ايمان ادخل بس هات من التلاجه اكل وكل عشان شكلك جعان
انا، و****. انا هموت من الجوع
كلت وخلصت ورحت علي الاوضه لاقيت كريم اعقد علي السرير وبيلعب في الفون خير يا كريم بقولك انا في واحد صاحبي علي الفيس اعرفو من فتره هو كان بيكلمني ولما عرف ان انا في الساحل قالي كويس عشان هو كمان هنا. وهنقابل بعض ايو يعني عاوز مني اي عاوزك تدري عليا اقدم امي عشان انتا عرفها مش هترضه اه ولو سالت قولها اي حاجه ماشي باعم كربم لما اشوف اخرتها معاك اه صح. انتا زي اخويا صح ايو ياعم كربم خير عاوز فلوس لا ياعم مش لدرجه بس امي قالت ليا انهارده واحنا بنعمل شوبنج ان هي مبتعرفش تنزل المياه بعبايات وكده فا اقترحت عليه نجيب بنطلون لاجون. وتشيرت نص كم عليه وهي قالت عشان محمد صاحبك مينفعش قولت ليه ياستي محمد ده اخويا متخفيش وعيب لما تقولي كده وانا معاكي. وزعلت وكده فا هي راحت جبتهم علي طول وكمان قالت هنجيب لخالتي زيها عشان متزعلش فا انتي متبنش ليه انك متفاجئ با الهدوم وكده عشان. متضايقش ماشي بكره اقولهم نروح البحر وانا هعمل نفسي تعبان وهقولكم روحو انتو وكده عشان متزعلوش وانا هشرب حاجه سخنه واريح شويه. ماشي اتفقنا. اتفقنا يا نصيبه انتا تاني يوم صيحت الصبح لاقيت حاجه بتلعب غي شعر صدري. ببص لاقيتها كريمه بتقولي صباحيه مباركه يا قلب روحت. ضحك ليه رحت قالت يلا عشان نفطر عشان محضره ليك موفجاء. فا انا عارف الموفجاء من كريم امبارح روحت اطلع من الاوضه لاقيت كريم وايمان في المطبخ بتجيب الاكل كربم قال محمد احنا هنروح نقضي اليوم في البحر كلو عشان ماما عاوزه تنزل البحر بدري قبل ما حد يروح ماشي قولت ليه ماشي شويه واكلنا وخلصنا كانو هما جهزو. نفسهم لبسو الطقم اللي انا عرفو بس لبسو عليه عبايات عشان يعرفو ينزلو من البيت ده شكل الطقم بتاع كريمه كان عامل كده عليه
واحنا نزلين خلاص راح كريم قال اه انا بطني وجعني اوي اوي مش اقدر ايمان قالت خلاص بلاش نروح البحر انهارده مدام تعبان قالها لا انا هسرب حاجه سخنه وهاجي وراكم. قالت لا اعقد بتحايل عليه لحد ما وفقت روحنا لحد البحر كريمه شفت البحر قلعت العبايه بسرعه ايمان في اي يا كريمه. مستعجله علي اي هو البحر هيطير كريمه لا بس شكلو حلو وعجبني اوي تعال معايا يا حمو معليش عشان مبعرفش اعوم روحت بصيت ل ايمان قالت معليش يا محمد طنطك كريمه مفكره نفسه صغيره رحت كريمه قالت ما انا صغيره روحت واخد كريمه وروحنا نزلين اول ما نزلنا المياه اعقدة تلزق فيا. وتمسك زبي بايدها وتقولي وحشيني اوي اقولت ليه اعقلي قالت ده جانيني امبارح ده انا مش هسيبو خالص رحت ضربة غطس نزلت تحت طلعت زبي في الميه واغقدة تمص فيه وانا بقيت علي اخري وهي ولا هنا. انا عمل ابص علي ايمان عشان متكنش وخده بالها اعقدة تمص. وتتطلع تاخد نفس وتزل تاني لحد ما جبتهم في بوقه قالت طعم عسل با روحي. ورحت مديني ضهره. روحت حطيت صوبعي في طيزها راحت قالت اي براحه يا مجرم واعقدنا نلعب شويه وروحنا طلعين وشويه عده كام ساعه ايمان قلقانه علي كريم قولت ليه هروح اتصل علي رقم الشقه اقولو يلا تعاله قالت اه ونبي يا محمد عشان قلقانه روحت شويه عملت اكني اتصلت وهو قالي هقوم اخد شور ولبس واجاي. روحت لاقيت ايمان قلعت العبايه. واول مره اشوفه كده كانت اي كانت اعقده كده
انا شوفت كده اتجنيت فضلت ابص علي كل حته في جسمه روحت قولت ليه اي يا طنط مش هتنزلي الميه الجو دلوقتي حلو لاقيت كريمه بتبوص ليا حامد اوي ايمان مستنايه كريم يا محمد اطمين عليه بس كريمه لا انزلي يا ايمان وانا كده كده اعقده لما ياجي هخليه ينزلك. قالت طيب ماشي مش هتنزلو راحت كريمه بص ليا. روحت قولت اه انا هنزل بس اشرب واجاي وراكي. رحت قالت ماشي راحت اقيمه ورخت ناحية البحر كريمه اي مالك من ساعة ما شوفته با البنطلون وانتا اتجنيت اي عاوز تناكه هي كمان روحت ضحك وروحت رايح نزل البحر اعقدنا نلعب ونهزار وانا الصراحه كونت بستغل الفرصه واقرب منه. احك ايدي في طيزها في بزازها الطريه شويه لاقيت قالت يلا بينا انا اتخنقت روحت طلعين لبسنا هدومنا وروحنا لاقينا كريم اعقد روحت قوات ليه مش كلمتك قولت جاي قالي اصل لاقيت نفسي تعبان. مقدرتش اجاي راحت ايمان قالت انا هدخل اخد شور واطلع قولت وانا هدخل اشوف حاجه اكلها قالو ماشي روحت المطبخ وطلعت الاكل من التلاجه كلت وانا معدي ناحية بابا الحمام لاقيت ايمان مش اقفله الباب كويس بصيت لاقيت اجمل جسم ممكن تشوفها في حياتك
اعقدة العب في زبي لحد ما جبتهم اقدم باب الحمام روحت. جري عشان كريم ميكنش معدي او هي تتطلع تلاقني روحت داخل الاوضه لاقيت مريم جه ورايا قالي انا انهارده كونت مبسوط اوي قولت ليه كده قالي عشان حصل حاجات يامه قالي كان نفسي احكيلك بس مش هينفع المهم انتا هتنام قولت ليه اه قالي انا احتمال بعد ما هما ينامو انزل تاني عشان هسهر مع معتز صاحبي بليل ماشي قولت ليا بسةامك قالي مش هتحس بحاجه متخفش قولت ليه تمام. روحت نايم وهو طلع شويه وفقت من النوم لاقيت البيت ساكت قومت اشرب واشوف حاجه اكلها. بفتح الباب لاقيت كريمه افدمي بتقولي رايح فين قولت رايح اشرب قالت تعال اشرب ده كسي ملين عسل. وعاوزك ترياحني قولت ليه ابمان موجوده مينفعش قالت ايمان في سبع نومه والخول كريم راح. يتناك بره رحت زقني وقغلت الباب. زفتني علي السرير ورحت مطلع زبي واعقدة تمص فيه جامد اوي وتقولي المتناك ده كان هايج علي ايمان انهارده. زبك ده بتاعي انا وبس وتمص جامد انا مش قدر عشان مطلعش صوت وايمان تصحها. لقتها اقامت قالت تعال الحس كسي الورم ده روحت نزل براس لحد كسها اعقدة الحسةفيه. ولعب في زنبورها. وهي عمله تقول اه اه. نيكني بلسانك. دخلو كلو جوه مش اقدره روحت ايم ورحت مدخل زبي في كسها مره واحده واطلعو وادخلو هي تقولي نيكني جامد انا عاوزك تقطع كسي اه اه اف اح كسي ابن المتناكه ده مش بيشبع. روحت زقني علي ضهري وطلعت فوق زبي واعدت عليه وتقولي ايو دخلو طلعو من بوقي. وانا بلعب با ايدي في بزازها. لحد ما جبتهم رحت رميه نفسه جنبي علي السرير. شويه من التعب لاقتها بتبوسني في بوقي وتفولي مش هسيبك خالص انا متنكتش النيكه دي من اقبل ما اتجوز روحت قولت ليه هو انتي كونتي بتتناكي قبل ما تتجوزي قالت ده موضوع كبير محتاج وقت اشرحو ليكي. ورحت اقيمه فاتحه الباب لاقيت مين اقدمها
نكملو الباقي في الجزء اللي جاي لو شايفين الاسلوب ينفع قولو كمل

صور سكس اجنبي - تنزيل سكس متحرك - صور سكس متحركه HD

قصص سكسصور سكس متحركه

تحت التصنيف غير مصنف | أضف تعليقك »

قصه منقواله

أبريل 9th, 2019 بواسطة gvhgdhgfhgfh

قصه منقواله

صور مص زبتحميل سكس سعوديسكس امهاتقصص سكسنيك بنت -

سكس محجبات 2019

انا ميدو 18سنه من مدينة نصر كايرو جسمى رياضى نظرا انى بلعب فى نادى طلاع الجيش المصرى وقمحاوى يعنى مش ابيض ومش اسمر طولى 181سم وزبى كبير طوله 20سم وعرضه 16سم كان لى مرات خالى عندها 37سنه بس لسه محتفظة بجسمها وهى طولها 160سم ووزنها حوالى 60كيلو وهى بيضة اوى زى بياض التلج او اللبن وبزازها كبار اوى وعلى طول حلمات بزازها واقفة وهقولكوا عرفت كده ازاى دلوقتى وطيزها كبيرة اوى وامورة جدا جدا هى ساكنه فى الشقة اللى تحتى على طول وكان ليها بنت عندها 17سنه وكانت هى كمان بيضة اوى وطيزهامدورة وزى الملبن وبزازها وسط مش كبار ومش صغيرين وطولها 165 سم وانا وهى كانت علاقتنا جميلة اوى نظرا اننا فى سن بعض واننا كمان دماغنا زى بعض المهم القصة دى حصلت معايا بالظبط من حوالى6شهور من تاريخ كتابة القصة انا كنت راجع من التمرين ولقيت بنت خالى واقفة فى البلكونة فنادتلى وقلتلى هاتلى كنز بيبسى وصدور بانيه وتعالى فجبت اللى قالت عليه وطلعت اديهم ليها ودخلت لقتها لابسه باضى كت وشورط قولتلها حرام عليكى الجو برد قلتلى لا انا مشغلة التكييف وتعالى عاوزاك دخلت قولتلها خير قلتلى عاوزة اقولك حاجة قولتلها اخلصى قلتلى فى واحد صاحبك كلمنى وعاوز يرتبط بيا بقولها مين قلتلى خالد قولتلها طيب قشطة انا مالى بها قلتلى بقولك ايه بصراحة انا بحبك انت وانت عارف كده وكمان مامتك ومامتى عارفين قولتلها بس و**** انا بحبك زى اخواتى بالظبط فقامت جاية معيطة فرقبت منها واخدت راسها على صدرى بقولها ياحبيبتى و**** انا افديكى بعمرى بس و**** انا بحبك زى اختى قلتلى بس انت قولت لمامتك غير كده* بصراحة ياجماعة انا اصلا بحبها بس كنت بتقل عليها *قولتلها قولت لمامتى ايه قلتلى مامتك قلتلى انك بتحبنى وبتعشقنى كمان قولتلها لا كلام قلتلى لا انا عارف انك بتحبنى عشان انت دايما بتغير عليا بجنون قولتلها ايوة بحبك وبموت فيكى وكانت ايدى على كتفها وضاممها لصدرى قلتلى بجد قولتلها ايوة بحبك يارانيا قلتلى انا بقا مستعدة اعملك اى حاجة قولتلها اى حاجة اى حاجة قلتلى ايوة قولتلهاعاوز مكرونة بشمل قلتلى عيونى ياتاج راسى بس بكره قولتلها طب انا جعان اوى قلتلى ثانية والاكل يبقى جاهز ودخلت المطبخ تجبلى اكل فدخلت وراها وهى واقفة انا جيت براحة من وراها ورحت جاى حضنها من وره قلتلى خضتنى حرام عليك بقولها اوعى تخافى طول مانا جنبك قلتلى بحبك وقامت حضنانى وهنا زبى كان على بطنها وكان واقف اوى قلتلى ميدو قولتلها نعم ياروحى قلتلى انا عارفة انك ولد وليك احتياجات وانا مستعدةاعملك اى حاجة بس بشرط متعملش كده مع غيرى قولتلها ياقلبى انا مستعد مكلمش اى بنت عشان خاطرك قلتلى بحبك ياميدو قولتلها وانا بعشقك وروحت جاية حاطة شفايفهاعلى شفايفى قولتلها بلاش انا مش عاوز اضايقك قلتلى انا مبسوطة انت مالك انت وفضلت تبوس فشفايفى لحد مالقيت ايديها على طيزى من وره وبتدخل جوه البنطلون بقولها بتعملى ايه قلتلى اسكت وسيبلى نفسك انا عارفة انك عاوز ترتاح ولماترتاح معايا مع مراتك احسن من مع حد غيرى قولتلها بحبك قلتلى وانا بحبك ياجوزى وقامت جايه مدخله ايديها فى طيزى من ورها وفضلت تلعب فى خرم طيزى وخلتنى هتجنن منها وقلتلى طيزك حلوة اوى ممكن تخلع هدومك قومت جاى خالع كل هدومى وهى كمان وبقينا عرايا خالص وقلتلى نامى على بطنك وارفع طيزك لفوق نمت زى ماقالت وفصلت تلحسلى طيزى اكتر من عشر دقايق وتدخل لسانها فى طيزى وتخرجه وانا هموت منها وبعدين قلتلى تعالى الحسلى كسى يالبوى ونامت على ضهرها وانا فضلت الحس فكسها اكتر من ربع ساعها جابت هى فيهم 3مرات وانا الحس كسها والعب فى بظرهابلسانى وايدى بتلعب فى بزازها ولقتها بتقولى اااااااه براحة يالبوى لسانك هيقطع كسى يامنيوكى براحة براحة يامتناك وانا مش سال فيها ولما جات تجيب قولتلها هاتى فى بقى وجابت شلال عسلها فى بقى وانا بلعته كله وقلتلى تعالى انت كمان هات يامتناك انا نفسى اتناك منك وقامت جاية واخدةوضعية الكلب وقلتلى حطه فطيزى يامنيوكى بسرعه وجبت كريم وحطيته بصعوبة فطيزها وهى تقولى ااااااااااه ياطيزى اااااااااااه يامتناك براحة ياشرموط زبك كبير اوى ااااااااااه ااااااااااه ااااااااااه ياخول براحة طيزى اتفشخت يامتناك براحة اااااااااااااه وانا مش سال وفضلت ادخل زبى لحدمادخل كله ولما جيت اجيب قلتلى هات فى طيزى يامتناك وجبت لبنى فطيزها ومن قوته وكتره لبنى خرج بره طيزها ونزل على كسها وفخدها وهى فضلت نايمة مش قادرة تتحرك وفجاة لقينا مرات خالى واقفة ورانا بتلعب فى كسها وبتقولى اه يامتناك ده انت نياك كبير وانتى طلعتى بنت متناكة يارانيا واناورانيا كنا فى حالة ذهول وفجاة لقيت مرات خالى بتلعب فى كس بنتها وتلحس فيه وتقولى نيكنى نيكنى نيكنى طفى نار كسى وطيزى يامتناك وانا مقدرتش قومت قايم الحس كسها وطيزهاوهى بتلعب فى كس بنتها وتلحسه وبعدين قلتلى يلا ياشرموط نيكنى انا مش قادرة نيكنى فكسى ياشرموط ودخلت زبى مرة واحده فى كسها وهى صرخت صرخة كبيرة وانا شغال نيك فكسها بجنون وهى تقولى اااااااااااااه ياكسى ااااااااااه ياكسى ااااااااااه اكتر نيكنى اوى نيكنى نيكنى نيكنى نيك مرات خالك المتناكة نيكنى نيكنى وانا شغال نيك وبعدين قومت نايم على ضهرى وهى قعدت على زبى وبنتها حطت كسهاعلى بقى وامها بتتناك من زبى وتقوم وتنزل عليه وبنتها قاعدة بكسهاعلى بقى الحس لها وبعدين فضلت ارضع بزاز المتناكة رانيا وحلمات بزازها وامها لسه بتصرخ وقولت لمرات خالى يامتناكةقومى نغير الوضعية ونيمتها على ضهرها وخلتهافتحت رجليها عالاخر وحطيت زبى فكسها الوضع اليابانى يعنى وفضلت انيك فيها وبنتها عماله ترضع من بزاز امها وامها تقولها ارضعى يابنت المتناكة اوى وانت نيكنى اوى يامنيوك وفضلت انيك امها اكتر من نص ساعه وامها جابت وقتها اكتر من 10 مرات وبعدين قولت لمرات خالى قومى وخليت وشها للحيطة وضهرها ليا وحطيت زبى فكسهامن وره ورانيا عماله تلعب فى خرم طيزى ولما جيت اجيب قلتلى هات فى كسى يامتناك وجبت براكين لبنى فى كسها وهى تصرخ وتقولى اااااااااااه لبنك سخن اوى اااااااااااه اااااااااااوه ااااااااااااوه ااااااااااااااه اااااااااااااااح ااااااااااااح لبنك مولع ياميدو انت اكبر نياك فالدنيا يامتناك ومن يومها للنهاردة بنيك مرات خالى وبنتها وبفكر انيك رانيا بنت خالى فكسها وافتحها

تحت التصنيف غير مصنف | أضف تعليقك »

زوجتي وزميلها في العمل

أبريل 7th, 2019 بواسطة gvhgdhgfhgfh

زوجتي وزميلها في العمل

سكس سحاقصور سكس متحركه - صور نيك - اب ينيك بنته - سكس حيوانات

 تحميل افلام سكس -سكس محجبات 2019 - سكس محجبات  - قصص سكس مصوره

ما كان ممكنا إلا أن أشك بها. كان يوماً عادياً بالنسبة لي. فقد خرجت من عملي باكراً جداً، ثم ذهبت الى الجامعة كي ألتحق بآخر محاضرة لهذا الأسبوع. بعد ساعتان من الإستماع لدكتورتي الفنلندية، عدت الى البيت وعند الخامسة إتصلت بزوجتي لأسألها إن كانت ستتأخر في العمل فقالت لي أنا أجمع أوراقي وسأخرج بعد عشر دقائق. قلت إذن نتعشى في مطعم ياباني ما رأيك؟ قالت أوكي.

وصلت الى البيت أخذت دوشا ساخناً وبدلت ملابسي وجلست أنتظرها. بعد أقل من ربع ساعة وصلتني رسالة منها تقول: سأتأخر قليلاً لأن علي أن أتحدث الى زميلي في العمل قليلاً. قلت لها لا مانع. فتحت كتاباً لأقرأ وأنا أعتقد أنها لن تأخذ الكثير من الوقت وأخذني الوقت لأنتبه أن ساعة مضت. كتبت لها رسالة أقول إن كانت بخير فقالت لي نعم ما زلت أنا وهو ولست بعيدة عن البيت أن في القرب من السوبر ماركت التي بجانب البيت. رددت عليها بالقول أني سآكل أي شيء إن كانت ستتأخر كثيراً. فقالت لي أوكي. خرجت من البيت لأشتري ساندويشاً صغيراً أخفف به جوعي، ثم قلت لأذهب الى جانب السوبر ماركت وأراقب لعلي أراها من بعيد وأعرف مع من تجلس؟ ذهبت الى هناك ومررت من جانب كل المقاهي والمطاعم التي بالمنطقة وهي ليست كثيرة، حتى أني دخلت الى المطعم الياباني وصعدت الى الطابق الثاني فيه كي أتأكد إن كانت هناك أم لا. لكن دون جدوى، بعت لها رسالة وقلت لها أني أنتظرها. فقالت لي بعد ربع ساعة، أنها ا زالت مع زميلها.

عدت الى البيت وجلست قبالة التلفزيون وأنا أنتظرها لكنها لم تأت قبل الحادية عشر ليلاً. بقيت معه خمس ساعات كاملة، وحين دخلت بدا عليها التعب وكانت تغطي رقبتها بمنديل لم يكن معها حين خرجت في الصباح. دخلت الى الغرفة وبدأت تفتش على البيجاماً وفي هذا الوقت لحقت بها وفتحت الباب وإذ على رقبتها علامتان من قبل قوية أو عضات واحدة منهم كانت قوية جداً ولونت مكانها بألوان بنية وحمراء عند الأطراف. قلت لها ما هذا؟ قالت لا شي عضتني نحلة في العمل. قلت لها كم نحلة إثنتان دفعة واحدة كيف؟ أنت تعملين في الحقل أو في مكتب؟ كما أن هذه ليست قرصة نحلة وأنت تعرفين هذا جيداً قولي ماذا حصل وأنا أريد فقط أن اعرف. قالت فعلاً لم يحصل شيء. قلت لها أن فتشت كل الأماكن جنب السوبر ماركت لكن لم تكوني هنا كما أخبرتني في الرسالة وأخبرتني الآن. كنت معه في شقته؟ وجدت نفسها محاصرة كلياً وما عليها سوى أن تخبرني. قالت لي نعم كنت معه في شقته قرب السوبر ماركت ولم أكذب عليك. فقلت وهو يربي النحل في الشقة؟ قالت لا لقد نمت معه. منذ مدة وهو يحاول أن ينام معي وأنا لم أكن أرفض لكن لا أريد أن أنام مع زميل العمل لأن هذا يؤثر على العلاقة داخل العمل وأنا مديرته. فقلت لكن لماذا وافقت اليوم وذهبتي معه؟

فقالت إكتشفت اليوم صباحاً أنه صديق فيليب صديقي الذي تعرفه. اليوم صباحاً إتصل بي وقال لي أن أحد أصدقاؤه يعمل معنا في الشركة لكن لا يعرف في أي قسم. فقلت له ما إسمه فقال لي أن إسمه جون وأنه أفريقي وأنه أخبره أنه الوحيد الأفريقي في القسم الذي يعمل فيه. وحين سأله عن زملاؤه أخبره من وقال له إسمي وإني مديرته المباشرة. قال لي فيليب أنه لم يقل له شيء عن الذي بيني وبينه، لكن أخبره أنه سيراه ليخبره بأمر بعد فترة. وكان هذا قبل أسبوع من اليوم. أخبر فيليب جون أنه على علاقة بين وإني أحب الجنس، فما كان من جون إلا أن أخبره أنه يشعر بذلك وأنه يحاول التقرب مني لكني لا أكترث له. فقال له فيليب أن يحاول بطرق غير مباشرة. اليوم صباحاً رلتقيت بفيليب قبل العمل شربنا القهوة وأخبرني أن جون يحلم أن ينيكني وهو فحل جداً وقوي في السكس. بصراحة كلام فيليب عن جون أشعل جسدي وكسي وحين وصلت الى الشركة صباحاً قلت له أن علينا أن نتحدث اليوم إن كان لديك وقت بعد العمل. ( كنت إتفقت مع فيليب أن يخبره أني موافقة ). لكن حين قلت له أن عليها أن نتحدث قال لي أنه لا يعرف ما هو برنامجه اليوم وسيخبرني حين يعرف إن كانت سيتأخر أم لا في العمل الذي ينجزه. قلت له أوكي. وحين اتصلت انت بي وقلت لك أني أجمع أوراقي وبينما أنا خارجة وجدته يقف على الباب ويقول لي أنه أنهى عمله ويمكننا أن نتحدث في شقته إن لم أمانع. فقلت له أترك لي مجالا لكي أذهب لبيتي قليلاً فقال لي لا تقلقي كل شيء متوفر عندي وإن كنت محتاجة لشيء نشتريه فوراً فقلت له أريد أن أغير ملابسي الداخليه فقط فقال لي لا تقلقي نشتري هذا في طريقنا وأختارها على ذوقي إن لم تمانعي. وهذا ما حصل.

صور سكس متحركهصور سكس حيواناتتحميل سكس مصريسكس ام وابنها - سكس روسي

  افلام سكسنيك بنت -   سكس جماعي

لم أكن أتوقع أن ينيكني بهذا الشكل. لقد دخلت الى شقته وبعد أن آغلق الباب فوراً بدأ بتقبيلي من رقبتي وفمي وصدري ووجدت نفسي بعد أقل من دقيقة عارية كلياً من كل شيء وبيدي كيس اللانجري الجديد وطلب مني أن البسه. لبسته وكان هو يحضر كأساً له لأني لا أشرب في هذا الوقت وجاء وقف أمامي وطلب مني أن أفتح البنطلون وفتحته لأندهش بأكبر زب رأيته في حياتي. حين أخبرني فيليب أن زبه كبير جدا لم أصدق لكن حين رأيته جننت وصورته وبعت الرسالة الى فيليب مع قلب وقبلات كثيرة. وبدأت أمص له زبه كما لو أنني لم أشاهد زبا في حياتي. ناكني ثلاث مرات مرتان كب حليبه في كسي والثالثة في طيزي وطلب مني أن ينيكني كل يوم أن كان ممكناً فقلت لا لا يمكن سنلتقي فقط مرتان في الأسبوع وإن أحببت السبت والأحد أفضل وقت لي لأن زوجي يعمل السبت والأحد أنا حرة أعمل ما أريد لأن هذا اليوم لي.

نيك امهاتصور سكس جماعي -

تحت التصنيف غير مصنف | أضف تعليقك »

حكاياتي مع جاراتي

أبريل 4th, 2019 بواسطة gvhgdhgfhgfh

 حكاياتي مع جاراتي

تحميل افلام سكس عربى  –  تحميل افلام سكس اغتصاب - صور سكس حيوانات - سكس محجباتسكس محجبات 2019 -

قصص سكس - قصص سكس محارم - صور سكس – صور سكس متحركه -

ازيكو يا نسوانجية…احب اعرفكم بنفسي…انا اسامة 30 سنة شغال محاسب….اعزب من بلد جنب
طنطا….حكاياتي مع الجنس بدات من وانا عندي 18 سنة…وهحكيلكو اول حكاياتي مع الجنس واللي كانت مع جاراتي…وعلشان الحكايات فيها شخصيات كتيرفكل شخصية هنقابلها هعرفكو بيها ….. وهبتدي اول حكاية مع فريدة
فريدة جارتي في الاربعينات(وقت احداث القصة)….قمحية وطولها ووزنها متوسطين….بس عليها طيز تجنن بلد…لما بتبقى ماشية في الشارع….الرجالة كلهم بيبصولهاومنظر طيزها بيخليهم ماسكين نفسهم بالعافية…بتبقى فردة طالعة وفردة نازلة منظر يخليك تنزل لوحدك…هي بيتها في نفس شارعنا….عندها 3 اولاد…16و14و12 سنة….جوزها بيشتغل في منطقة بعيدة وبييجي كل شهر 3او4 ايام…
بحكم ان سن ولادها قريب من سني…فبروح البيت عندهم كتير…وعلشان هم متعودين عليا فاحيانا بيبقى ولادها مش موجودين في البيت فبستناهم في بيتهم لحد لما يرجعو…وبنبقى انا وهي قاعدين لوحدنا…ممكن نقعد نتفرج عالتليفزيون او نتكلم في اي موضوع او بتبقى هي مشغولة في شغل البيت وانا بتفرج عالتليفزيون لوحدي…طبعا ببقى ماسك نفسي بالعافية عنها…بس بخاف اعمل حاجة تخليها تعمللي

————  ———- 

  ——— ———- ———–

مشكلة في المنطقة…وفي يوم كنا قاعدين سوا …وهي بتناولني كباية شاي…عملت نفسي عايز امسك كباية الشاي بايديا الاتنين…ورحت ماسك ايدها….راحت ساحباها بالراحة ودخلت جوة من غير متقول كلمة واحدة…فضلت قاعد نص ساعة لوحدي…زهقت وقمت مروح….فضلت يومين مروحلهمش وخايف لتحكي لحد الموضوع ويحصلي مشكلة…ولما اطمنت انها محكتش لحد رحتلها تالت يوم…وهي اللي فتحتلي…بس قالتلي بطريقة باردة مفيش حد هنا…وكانت واقفة قدام الباب كانها مش عايزاني ادخل…وفضلت اروح 3 ايام….وهي تعمل معايا نفس الطريقة…لحد ما يوم رحتلها ولما فتحتلي وقالتلي نفس الكلام…رحت زاقق الباب وداخل وقافل الباب ورايا وقلتلها انتي زعلانة مني في حاجة…قالتلي لا عادي….قلتلها لا بقالك كام يوم بتكلميني بطريقة باردة وكانك مش عايزاني ادخل البيت …قالتلي انت عارف انت عملت ايه…بينت اني مستغرب ومش فاهم قلتلها مش فاهم…قالتلي بقالك فترة نظراتك ليا مش مضبوطة وفي الاخر كمان مسكت ايدي….رحت باصث في عينيها واتكلمت بصوت حنين قلتلها انتي فهمتيني غلط….انا عمري مفكر اعمل حاجة تزعلك مني علشان انتي غالية عندي…راحت متنهدة وساكتة…رحت انا قاعد على اقرب كرسي وقلتلها بابتسامة خفيفة وحشتني كباية الشاي من ايدك…راحت قايلالي من عينيا..دقيقتين واعملك احلى كباية شاي
اسف اني طولت عليكو…بس ده تمهيد لحكايتي مع فريدة…مهتم جدا بارائكو وتعليقاتكو…خصوصا ان دي اول قصة ليا في المنتدى

 صور نيكصور سكس 

سكس امهات -  اب ينيك بنته - سكس حيواناتسكس اخوات - تحميل افلام سكس -

تحت التصنيف غير مصنف | أضف تعليقك »

زب أخي الذي ألهب كسي وطيزي

أبريل 2nd, 2019 بواسطة gvhgdhgfhgfh

قصتي مع زب أخي معتز مثيرة طويلة ألهب فيها كسي وطيزي أشعل نارهما. أنا سجى طالبة جامعية عمري 21 سنة 
مغربية من فاس أتميز بما أملكه من جسد حلو ومتناسق؛ فبزازي مغرية ووجهي جميل وسكسي. عائلتي كبيرة نوعاً ما فهي تتألف من سعة أفراد: ثلاثة إخوة وثلاث أخوات وأنا ترتيبي الرابعة. والدي موظف حكومي في مصلحة الضرائب وأمي كانت تعمل منذ سنين مضت وهي الآن ربة منزل. قصتي اليوم تدور حول أخي معتز وهو أصغر من أخي الأكبر بعام ويكبرني بنحو ست سنوات وهو يعمل بالتجارة لأنه لم يكمل تعليمه الجامعي. أخي معتز أكثر أخوتي وسامة وأشدهم حباً لي وأنا كذلك لما يغمرني به من عطف وحنان فكنت أحس أنه أبي فضلاً عن كونه اخي. ولكن منذ عامين مضيا بدأت أحس أن اهتمام أخي معتز بي راح يأخذ منحنى آخر ويتحرش بي بنظراته ويطالع جسدي بنظرات ليست فيه من شعور الأخوة إلا قليل، قليل جداً وفيها من شعور الإشتهاء الكثير، الكثير جداً. فقد بدأت ألاحظ عليه أنه يتحين الفرص ليطالع مفاتن جسدي وخاصة لمناطق الحساسة مثل فخذي وصدري وكثيرا ما أنتبه إليه وهو يراقب اهتزاز مؤخرتي. وكنت عندما ألبس تنورة قصيرة تظل عينه تلاحق فخذي وكأنه يريد أن يرى ما بينهما فكان كل هذا حدث ولكن لم يدر في خاطري أن أخي معتز كان يتحرش بي يشتهيني جنسيا حتى كانت تلك الليلة التي كنت فيها نائمة في فراشي في حجرتي.
لم أكن قد نمت ولكن كنت مغمضة العينين وأحسست به يتسلل إلى حجرتي ماشياً على أصابع قدميه حتى لا يوقظني. كنت مستلقية على ظهري وكنت بقميص نومي القصير بسبب حرارة الجو في الصيف. راح معتز أخي يمسك بطرف قميصي ليرفعه إلى صدري ثم ينحني برأسه نحو كلوتي يتشممه ويشتم كسي وطيزي وقد أثارتني أنفاسه الساخنة.

سكس ليلة الدخله -  تحميل سكس سعودي تحميل افلام سكس افلام سكس حيوانات - 

عرب نار - نيك بنت - صور نيك صور سكس متحركه 

احسست برعدة تعتري جسدي لما طبع أخي معتز قلة فوق كسي من فوق الكلوت فعلمت أنه يتحرش بي جسدياً وعلمت حينها أنه يشتهيني كما يشتهي الذكر الأنثى. ثم إني لمحته يخرج من بنطاله زبه الضخم الجسيم فراحت دقات قلبي تتسارع شهوة وخوفاً من أخي أن يقتحم كسي. كنت لا أستطيع أن أتكلم فهذا أخي الذي أعده في منزلة ابي. لذلك واصلت التصنع بنومي لأجد معتز أخي يتحرش بي أشد ويقرب من صدري ويلمس بزازي من فوق القميص في البداية ثم أدخل يده داخل قميص النوم وأخرج بزازي وجعل يقبلهما ويلحسهما وأنفاسه أصبحت ساخنة حرى فكنت أكتم آهاتي أسفله لشدة استثارتي.
أحسست أنني لا بد أن أفعل شيء لأنني أحسست باحتقان في كسي شديد وأردت دخول الحمام فكان لابد من أن اتحرك حتى يغادر ويتركني وهو ما تم إذ انسحب برفق مهرولاً إلى الحمام وأنا على إثره وهو لا يدري. وقفت وراء ستارة الصالون وتسمعت فإذا به يدعك زبه ويصدر أصوات محنته وأنا أتخيل أنه يستمني على صورتي. استمنى وخرج بسرعة وانصرف لأدخل أنا الحمام وأرى بقايا منييه الأبيض الغليظ مما أثارني. عدت إلى حجرتي وحاولت متابعة النوم ولكنني لم أستطع فكنت لا أزال أحس بأنفاسه الحارة تلفح كسي وهو يتشممه وكنت لا أزال أحس بلمساته وقبلاته ولسانه على بزازي فكان شعوري مزيجا من الاشمئزاز والغضب…كنت مشمئزة وغاضبة لأنه كان أخي الذي أحترمه وأجله وأعتبره مثالا للأخلاق والمثل والقيم…
أخي الذي كان يُفترض فيه أن يحميني ويمنعني من الآخرين. ماذا أفعل هل أخبر أمي بما جرى؟ أم أنتظر؟ هل أصارح أخي معتز بما فعل؟ ففضلت أن أترك الأمر لصباح الغد وأسلمت جفنيّ للنوم.
الغريب أنه في اليوم التالي أفاق أفراد الأسرة كالمعتاد والتففنا حول مائدة الإفطار وكان أخي معتز يجلس في مقعده كالعادة وكان يتصرف بشكل طبيعيو كأن شيئا لم يكن…فهل كنت أحلم؟ المهم ذهبت إلى المدرسة وأنا أفكر بما حصل وأقلب الأمر في رأسي الصغير، فقررت الانتظار وألا أتعجل الأمور. وفعلاً لم يكد يمر أسبوع بعد أن راح ذب أخي معتز يتحرش بي، كسي وطيزي كليهما معاً، لأول مرة حتى راح يعاود فعلته وكأنني أعطيته بسكوتي عليه الضوء الأخضر للمزيد من تحرشاته. فهو راح بالليل كأول مرة يتسلل إلى حجرتي وكانت الساعة تقترب من الواحدة صباحا. أخذ يتسحب كما اللص يخشى أن يوقظ أهل الدار وأنا أرقبه من طرف خفي لا يعلمه وقد جالت بي كثير من الأحاسيس المختلطة من النفور منه إلى الانجذاب له إلى الكراهية إلى الحب. إذن ذب أخي يتحرش بي لمرة الثانية ولكن لماذا يصر معتز عليّ أنا شخصياً؟! فهناك أختين غيري أإحداهما متزوجة والأخرى عذراء مثلي؟ّ! لماذا لا يذهب إلى إحداهن ويريح ذبه على جسدها أو في جسدها؟ هل لأنني أجملهن وأكثرهن رونقاً وجاذبية؟ هل لأنّ مؤهلاتي الجسدية تفوقهن بلقسمات وجهي المثيرة السكسي وبردفي النافرين وبزازي المتماسكة الناضجة؟!
قد يكون كل ذلك أو قد يكون أحد تلك الأسباب
ولكن لا يهم فها هو اخي يقترب مني
وها هو كسي يبض من جراء التوقعات وأنفاسي تتصاعد على وقع خطاه…
===
سكس ليلة الدخلهتحميل سكس سعودي - تحميل افلام سكس - افلام سكس حيوانات

عرب نار - نيك بنت - صور نيك - صور سكس متحركه 

ها هو أخي معتز يقترب ويقترب من فراشي على أطراف أصابعه ويحملق في وجهي ليطمأن أنائمة انا أم لا. كنت كالمعتاد مستلقية على ظهري أتصنع النوم وقلبي يدق وأنا في وضع خطير! في وضع أن يعتليني اخي! ويجثم بصدره فوقي! حتى ساقاي كانا متباعدين وكأنّ ما بينهما – كسي – يرحب بأخي، أو بالأحرى زب أخي وهو يتحرش بي مما أسال ماء كسي الساخن يجري على باطن فخذيّ. راح معتز يحملق في جسدي وعيناه تمسحان تضاريس جسدي من وهاد ونجاد ووادي ما بين بزازي التي انتصبت وتكورت اشد من توقعات الجنس مع أخي.
راح أخي معتز يُسرع من خلع ملابسه حتى تعرى تماما وبدا زبه المنتصب يترجرج ما بين فخذيه. ثم بدأ بنزع قميص نومي فأصبح جسمي عاريا إلا من الكلوت ثم راح يحط بكفه فوقه من فوق النسيج الرقيق للكلوت وراح يفركه بيد ويفرك ذبه بيده الأخرى ومع استمرار الفرك يبدو أن تهيجه ازداد فلم يعد يكتفي بلمس كسي من فوق الكلوت بل أراد لمس كسي مباشرة فأخذت يمينه تتسلل إلى كسي حتى مسّه مساً طفيفاً أرعشني برقة مما جعلني تحركتُ فغيرت وضعية نومي فهرول إلى الخارج ليعود بعد دقائق ليجدني معتز عارية كما غادرني فصعد على السرير وبدأ ذب أخي مجدداً يتحرش بي في فراشي حتى ألهب كسي وطيزي إذ أخذ يفرك ذبه على فخذي الناعمين الاملسين حتى وصل إلى كسي فأصبح يلهث من شدة التهيج وهو يفرك برأس زبه المنتصب شفتي كسي المبتلتين . بعد ثواني معدودات رحت أحس بالمتعة وهو يمرر رأس زبه المنتفخ على بظري المنتصب فتحركت قليلا ولكنه في غمرة تهيجه الشديد لم يبالي لتحركي وواصل تفريش كسي برأس ذبه الأملس والمنتفخ وهو يلهث ويغمغم بحروف مقطعة لا معنى لها سوى الشهوة الجارفة وأخيرا شهق وبدأ ينتفض وبدأ ذبه يلقي بدفعات ساخنة من حليب شهوته على وصدري ورقبتي ووجهي ليتركني وقد ألهب كسي من جراء ما فعل!
قبل تلك الواقعة في تلك الليلة كنت ثائرة ونافرة من أخي معتز لتحرشه بي أنا أخته الصغيرة إلا أنّني لم أشعر نفس الشعور تلك المرة إذ قد استبدله إحساس غامض من اللذة إذ ألهب كسي وذبه يتحرش بي فراح كسي ينتفض من الشهوة فأشعر أنني في عالم آخر. في تلك الليلة مددت يدي إلى المني المنسكب على بطني وأخذت أتلمسه فكان شعوراً غريباً مختلطاً فلأول مرةت غوص أناملي مني رجل وهذا الرجل ما هو إلا أخي معتز قد ألهب أخي معتز كسي وهو يتحرش بي فرحت أفرك المني بين أصابع يدي وقد تجمد قليلاً. أخذت أشممه وأملأ صدري من رائحته السكسية. أحسست باحتقان في كسي الذي كان كسي لا يزال ينبض بالشهوة فأخذت أداعب أشفاره وزنبوره بأصابعي وأنا أتخيل ذب أخي معتز في كسي وقد مزق غشاء عذريتي …كنت أتخيل كل ذلك وأنا أفرك كسي الملتهب بجنون إلى أن حققت أقوى رعشة في حياتي وأنا أتخيل نفسي تحت أخي معتز وهو يركبني. من تلك الواقعة تحولت نظرتي إلى معتز أخي؛ فهو لم يعد أخي بل عشيقي أنتظر تسلله إلى فراشي كل ليلة ليمارس كي يتحرش بي ذبه في فراشي مما ألهب كسي فعرفني معنى الشهوة. لذلك كنت استعد له فلا ألبس لا كلوت ولا ستيان وإنما القميص وكفى. بالنهار كنا نتعامل مع بعضنا البعض كأخوة ولكن ما إن يلفنا الليل حتى نتحول عاشقين حتى توج أخي معتز حتى راح يكمل تحرشه وينكني كاملاً. كان ذب أخي يتحرش بي في البدء حتى ألهب كسي وطيزي وصرت اتشهاه بكل كياني حتى حقق مرادي المكتوم في نفسي. في ليلة وبعد أن أخلد أفراد أسرتي للنوم، وفي منتصف الليل، دخل عليّ اخي وعشيقي معتز يطلبني ولكن تلك المرة يطلب كسي الملتهب وطيزي، الاثنين معاً. خلع ثيابه واستقر بجواري على فراشي وراح يرفع طرف قميصي وأخذ يدس إصبعه وكان به مادة كأنها كريم زلق في خرق طيزي فأشعر بألم طفيف ومتعة مثيرة وكأنه يمهدني كي ينيكني من طيزي التي تثيره. كنت ساعتها نائمة على بطني فوضع بعد إصبعه رأس ذبه في فتحة طيزي ودفعه إلى الأمام فبدأ رأس ذبه الأملس ينزلق إلى داخل طيزي ببطء حتى دخل جزءا من الرأس في طيزي وعندما أحس أخي بسخونه طيزي من الداخل ونعومتها أشتد تهيجه وبدأ يحرك ذبه في طيزي إلى الأمام والخلف حتى دخل الرأس كله فأحسست بألم شديد عندما أصبح رأس ذبه داخل طيزي فصرت أئن وأتأوه من الألم وكان هو أيضا يئن ويتأوه من اللذة والمتعة:” آآآآآآآآه آآآآآآآح. أأأأأأوه.” ولم يكترث لأنيني بل حضن خاصرتي وانحني على ظهري وهو يدفع بذبه المنتصب إلى أعماق طيزي إلى أن أدخل كامل ذبه في طيزي وعندها ازدات تأوهاته وأنات اللذة فصار يتشبث بجسمي ويضمني من الخلف حتى يحافظ على وضعية ذبه في طيزي وبدأ يحرك ذبه إلى الأمام والخلف داخل طيزي وهو ينيك طيز أخته، طيزي، وأنا أتأوه تحته من الألم الممزوج باللذة وعندما أوشك على قذف سائلة المنوي صارت أنفاسه الساخنة تلفح عنقي بينما انهال هو على جسمي يقبله بجنون حتى أحسست بحليبه الساخن يملأ أمعائي فانتفضت انتفاضة العصفور بلله ماء الشتاء البارد! شعور جميل ومثير ولذيذ لم تختلج به نفسي من قبل! احسست بأنني أنثى كاملة قادرة على العطاء والإرضاء! إذن تحول ذب أخي يتحرش بي في فراشي حتى ألهب كسي وطيزي إلى خطوة أبعد من التحرش؛ فهو يشبع رغبتي كل ليلة أو ليلتين. فحتى كسي الذي ألهبه بتحرشاته كان ينقض عليه وعلى زنبوره دون أن يفتحني فيشبعهما لحسا ومصا ورضاعة إلى أن أرتعش وألقي شهوتي فأرد له الجميل بمص زبه

 

 

تحت التصنيف غير مصنف | أضف تعليقك »

سهام والنجار

أبريل 1st, 2019 بواسطة gvhgdhgfhgfh

سهام والنجار

نيك محارم - افلام سكس محجبات - سكس مصري - صور سكس متحركه - صور كس

  نيك بنت- سكس امهات - تحميل سكس حيوانات

خلق **** الانسان علي هيئه زكر وانثي . خلق **** الانسان وكل منه مشاعره واحاسيسه الخاصه . فالزكر بخشونته
ورجولته . والانثي بتركيبتها انثويه الناعمه (نهر العطش لمن تشعر بالحرمان ). وجسمها اللي بيدل علي الرقه والحنان والنعومه .
فالرجل لا يستطيع ان يكون انثي والانثي لا تستطيع ان تكون ذكر .
الانثي مخلوق غريب وعجيب فهي ارق المخلوقات وبنفس الوقت اجف مخلوق.
هي اقوي مخلوق واضعف مخلوق . هي اجمل مخلوق وابشع مخلوق.
الانثي شئ محير . علشان تفهم الانثي يجب ان تكون انثي مثلها .ولا يمكن لمخلوق ان يفهم يفهم الانثي حتي لو
كان خبير بالانوثه والجمال .
المراه مخلوق حساس . يمتلك جسم رهيب ب***انياته واجهزته الداخليه . صدرها فيه الحنان والدفئ والاحاسيس
الرهيبه . تحت جلدها محللات حسيه رهيبه فهي تحب الملاسات
ت.خلق لها ازنان تحب السمع والكلام الجميل . خلق لا **** زوق ورقه وحب
المح علي شعرها ولبسها ومكياجها وكل ما تفعله بجمالها .
هذه بعض الاشياء عن المراه بجانب داخلياتها ونفسيتها وحاسسسيتها .
المراه متعتها رهيبه المراه شهوتها رهيبه المراه اذا لم تشبه احاسيسها واحست
بالمتعه الحقيقيه بيحدث بنفسيتها(نهر العطش لمن تشعر بالحرمان ). وبجسمها خلل رهيب .
هناك سيدات لا يشبعنا وهناك سيدات شهوتهم اقوي من ***انيات ازواجهم . وهناك سيدات ترضي بالقليل .
وهناك سيدات بداخلهم نزعات جنسيه رهيبه ونداء اجسامهن اقوي من ***انيات ازواجهن .
هذه القصه لم تحدث لي ولكنها حدثت مع انسانه وانا اعجبت بالموضوع وحاولت ان اكتبه بطريقتي .
واتمني ان اوصل لكم المعلومه الجنسيه .
سهام امراه مولوده انثي بكل المعايير . منذ طفولتها وهي انثي . منذ طفولتها
والناس ينظرون الي جسمها ولا ينظرون الي سنها وطفولتها .
فهي تمتلك جسم انثوي ناعم وفخاذ وطيظ بارزه للخلف وجلد ناعم . وجسمها
مليان ولها رجل انثويه وليمونتين صغار بارزات للامام .
ابتدات سيهام بالتعرف علي انوثتها وهي بسن الثامنه . وكان عن طريق ابن عمها اللي بيكبرها بسنتين .
لم يكن جنس بمعني الكلمه ولكنه كان جنس طفولي وهو التعرف علي اعضاء الذكر والذكر يتعرف علي اعضائها .
كان ليس هناك ملامسات ولكنه فقط بالنظر .(نهر العطش لمن تشعر بالحرمان ). كانت متهتها ان ينظر ابن عمها لجسمها وكان متعه ابن عمها ان ينظر
لجسمها وكسها وطيظها بدون ملامسات .
مرت سنوات وهي بالدراسه . كانت تركب الاتوبيس بسن الرابعه عشر وكان الشباب والرجال دائما بالوقوف خلفها وهي تحس بالضيقه وتحس ان جسمها سخن
وتجري من الاتوبيس هربا من مضايقات الشباب والرجال بالزحام .
كانت تحس انها انثي وتحس بانها جميله وتحس ان جسمها سخن جدا .
كان الاهل دائما يصفون جمالها وانوثتها ويمدحونه وكل شباب العائله والجيران يتمنون ابتسامه منها .
احست فجاه ان جسمها يحتاج لشئ .(نهر العطش لمن تشعر بالحرمان ). احست باحتياجها للمتعه . احست باحتياجها
لشئ يريح جسمها .
ابدات باللعب بكسها واحست لاول مره بالمتعه واحست بالرعشه . كانت تفتكر عضو ابن عم
عمها اللي انتقل لمدينه اخري .
كانت تنتهز خلو البيت من اهلها وتذهب لغرفه النوم وتقلع ملابسها وتقف امام
المراه وتنظر الي جسما الناعم وترقص علي نغمات الموسيقي اللي كانت تجد فيها تفريغ للشحنات الجنسيه القويه
اللي بجسمها .واخيرا كانت تنام علي السرير وهي بكامل شهوتها كانثي الاسد وتحك جسمها يميا ويسار بالسرير
وتحس بالشهوه الرهيبه وتضغط بفخادها علي كسها . واخيرا تضع يدها علي كسها وتضغط ضغطه رهيبه
حتي تقذف حممها .
كانت تخشي الشباب وخاصه الرجال الكبار .
كان منزلهم منزل كبير فيه ناس كتير ياتون ويذهبون وكانت تختلي بنفسها دائما بغرفتها .
كانت اول تجربه لها مع الجنس عندما اتي رجل نجار بالابعينيات . لتصليح
غرفه النوم والصالون . كان رجل وقور زو ابتسامه جميله. كان دائما ينظر لها بابتسامه ونظرات بسيطه . وكانت تحس معه بالراحه والامان .
كان دائما يسالها كوب شاي بوجود الاهل وكان دائما يشكرها بادب . احست
معه بالاطمئنان . كان رجل هادئ الصوت ناعم الكلام . لم يوجه لها الغزل ولكنه كان يوجه لشخصها المديح .
بيوم كانت الام بزياره لوالدتها وطلبت من سهام ان تهتم بالرجل من اكل
ومشروبات.
وجدت نفسها مع الرجل فجاه وجها لوجه لوحدها . كانت تذهب لغرفتها وهي حائره . وكان الجو حار
وكانت تلبس فستان بيت قصير علي اللحم بدون حماله صدر فقط الكيلوت بالاسفل . كان الرجل يعمل ولا يتكلم .
وكان فقط يبتسم (نهر العطش لمن تشعر بالحرمان ). . ذهبت اليه
وسالته ماذا يريد ان يشرب . فطلب شاي . ذهبت لعمل الشاي والرجل بمكان عمله لا يتكلم ولا يتحرك .
احست بالحيره من الرجل واحست ان الرجل لا يريد منها شئ وكانت تحس معه بالامان. ولم تكن تدري ان طريقه الرجل هي طريقه الثعبان الاملس الناعم .
المهم عملت له الشاي . وهنا قدت الشاي له . وهنا كان اول احتكاك لها مع الرجل .
فطبطب علي كتفها ومسح ظهرها بكفه ايده وشكرها وبعد عنها . احست سهام
بيد الرجل واحست ان جسمها قد استمتع بملامسه كف الرجل لظهرها وجسمها واحست
ان جسمها يرتعش رعشه غريبه . احست بلذه غريه لاول مره من ملامسه رجل لجسمها
الرجل استمر بعمله .(نهر العطش لمن تشعر بالحرمان ). وفجاه سمعته ينادي عليها ويطلب منها ماء مثلج لان الجو حار جدا
احضرت له الماء . المهم وقف بجانبها وفعل نفس الشئ وشكرها ول ظهرها ولكن المره دي اطال بملامسته لجسمها . وقفت متخدره من ملامسه الرجل واحست ا كسها يفرز السائل
واحست انها ح تضعف . الرجل احس بيها . تركها . ذهبت الي غرفتها واحست بالشهوه
نزلت الكيلوت واخدت بدعك كسها بايدها . وفجاه وهي مغمضه عينيها احست بيد
سخنه تلمس كسها واحست انها بين احضان الرجل. احست بالشهوه والضعف . الرجل كان خبير بالبنات الصغار . مسك بزازها واخديرضعهم ووضع ايده علي كسها واخد يدلكهم .
احستبنشوه ولكن بخوف.
الرجل اخد يدلك كسها بايده حتي حدثت لها الرعشه (نهر العطش لمن تشعر بالحرمان ). وشهقت وطلبت منه الخروج . فخرج الرجل النجار .
كانت لا تستطيع مواجهه الرجل ثانيا.
ولكنها مجبوره علي خدمته . الرجل لم يلمسها ثانيا . ولكن بعد شويه ذهب الرجل الي بيته
وقال لها بكره برجع .
جلست سهام وحيده تفكر باللي فعله الرجل وبالرعشه العنيه والشهوه
اللي جتلها واخدت تلمس كسها وهي تفتكر الرجل وماذا فعله بها وتمنته .
باليوم التالي ذهبت امها لجدتها المريضه وطلبت منها خدمه النجار . تاخر النجار وكانت هي علي لهفه بانتظاره .
تاخر النجار عن موعده اكتر من ساعه . ذهبت لغرفتها وهي سرحانه بجسمها الناعم
وفجاه دق جرس الباب . وكان النجار.ونظرت له وقالت افتكرتك ما كنت ح تيجي اليوم
احس النجار ان البنت كانت متلهفه عليه . غير ملابسه وذهبت هي لغرفتها ونامت علي ظهرها .وفجاه
وجدت النجار جالس بجانبها علي السرير. وقالت له ماذا تفعل هنا
قال لها اصلك وحشتيني. وهنا اخد بملامسه جسمها وهي لا تري ماذا تفعل واحست برعشات بجسمها
واحست بنشوه بس بخوف .
نزل الرجل علي كسها من فوق الكيلوت يلحسه .(نهر العطش لمن تشعر بالحرمان ). وكانت السوائل تنزف من كسها .
وهنا احست ان الرجل ينزل الكيلوت بتاعها ويلامس فخادها شعور مابعده شعور لبنت مراهقه مثلها .
وكان معلم واستاذ باللحس احست ان بزازها متحجره وحلماته تبرز للمام وشفرات كسها ناشفه
وتفتح وتقفل بحاله هيجان غريب . المهم قذفت للخارج ونامت
وتركها النجار وذهب .
لم تدري غير انها تصحوا من نومها وهي تعبانه. وذهبت ولم تجد النجار .
تعددت لقائتها مع النجار حتي انتهي من عمله.
دخلت المدرسه التجاريه . وكل يوم تزداد انوثه علي انوثتها ورقه علي رقتها.
تخرجت وهي بسن الثامنه عشر.
جلست بالبيت سنتين وهي فقط تفكر بشهوتها ونزعاتها وتتمني ان تتزوج الانسان اللي يخرج شهواتها ويمتعها
كانثي .
كان العرسان والخطاب يدقون الباب (نهر العطش لمن تشعر بالحرمان ). . وكان والديها يحسون بجمال بنتهم . ولا يفكرون
الا بالعريس اللي يقدر جمال بنتهم ويوفر لها الحياه الكريمه .
تفدم لها رجل تاجر بالمفروشات . وكان يمتلك تجاره كبيره الرجل انبهر بجمالها
وصمم علي زواجها . وكان فهمي رجل مليونير . عمل لها شقه باحسن مكان
بالقاهره . وتمت الخطوبه . وطول فتره الخطوبه كان الرجل مؤدب جدا لا
يتكلم ولا يداعب ولا اي شئ من هذا القبيل الامر اللي كان يضايقها . فهو
خطيبها وهو الوحيد اللي لاينظر الي جسمها او يشتهيه.
تمت الدخله بليله رائع باحدي فنادق القاره . وذهب الاثنان الي غرفتهما بالفندق . كانت ليله رائعه.
وكانت انوثتها قويه وكانت تنظر ان زوجها يشبع انوثتها ويشبع رغبتها .
خلعت فستان الفرح ولبست احلي قميص نوم ابيض وهو لبس ايضا بيجاما
بيضاء . وهنا ابتدا العريس (نهر العطش لمن تشعر بالحرمان ). بحضن زوجته وتقبيلها ولكن بنعومه جدا لم تحس معه انه الرجل اللي
سوف يشبع رغباتها الجنسيه. وهنا اخرج زوبره ووضعه بكسها وفجر غشاء البكاره وقذف ونام .
وتركها وهي تعاني الام الجرح. مرت الايام والسنين والوضع كما هو شهوه
غير مكتمله والرجل يعطيها الحب فقط وليس الجنس.
رزقت ببنت بجمالها وانوثتها . احست ان حياتها ناقصه . صحيح زوج يوفر لها كل شئ
ولكنه لا يوفر لها الجنس اللي كانت متوقعاه بحياتها .
ذهبت سهام وعملت ميره لمحلات زوجها . وكانت يوميا تتقابل مع رجال كثيرون
كانت دائما تسمع عبارات المدح والجمال والغزل .
احست سيهام ان زوجها لا يكفيها احست سهام ان ***انياتجسمها اقوي من ***انيات زوجها .
فهي فرس جميل كله طاقه وغريزه وكانت دائما تنظر(نهر العطش لمن تشعر بالحرمان ). الي الرجال وكانت تخشي ان تقع فريسه لرجل .
كانت دائما تحاول ان تستوعب زوجها ولكن زوجها كان غير قادر علي اخراج حمم جسمها للخارج . كان جسمها متل البركان الخامل . منتظر انفجاره باي وقت.
كانت تعيش احلام اليقظه وهي تفكر بشاب قوي الجسم عنيف زو زوبر قوي شاب همجي
تحس معه بشهوتها تحس معه بغريزتها الطاغيه .
احست سهام ان زوجها اصابها بالياس والاحباط وان جسمها يناديها ان تريحه.
احست سهام انها محتاجه لشاب يرضي غرائزها .
تعرفت بالنت علي شاب اصغر منها وقوي واحبته . وتقالت ولكن الشاب رفضها نظرا لانها اكبر منه ولا ادري لماذا رفضها الشاب وكانت اول تجربه لها اصيبت معها بالاحباط.
مرت الايام والشهور وشهوه سهام تحركها (نهر العطش لمن تشعر بالحرمان ). . وكانت تحس مع زوجها بالسرير ولا تحس بيه بعواطفها.
بالالم وليس المتعه . كان زوجها يضع زوبره بداخلها وهي لا تحس بيه.
ولكنها تفكر برجل اخر بخي****ا .مرت الايام وهي تري عيون الرجال تشتهيها وهي تسمع كلمات تحركها من الداخل
. بيوم طلبت عربه لتحميل اغراض للمحل. وفجاه رات امامها شاب ولا شمشوم
نظرت ليه بانبهار. كان الشاب يمسك كرتونه وزنها خمسون كيلوا ويضعها
علي العربه النص نقل . وكان شاب اسمر جميل قوي يافع .
احست سهام بالشاب وبقوته. وتمنته ولكنها كانت حذره . خلص الشاب عمله فاعطته حسابه واخدت تلفون حتي اذا احتاجت له فتطلبه .
اخدت تقاوم افكارها ايام وليالي وكسها يبكي ويناديها ان تريحه من الالم .
احست انها خلاص مش قادره . المهم طلبت الشاب بالتليفون وطلبت منه نقل اغراض من شقتها الصغيره لشقتها الكبيره . واعطته العنوان . وكانت تلبس احلي الملابس
وتضع العطور . وكانت خلاص انثي سخنه مولعه ح تتناك مهماكان الثمن .
قابلت الولد اسفل الشقه . وطلعت معه لفوق بالشقه.
كان الجو هادئ . وجلست امام الشب وهي تضع رجل علي رجل وتبين له اللحم الابيض.
الابيض. كان الولد همجي .ابتدا ينظر لها بشهوه (نهر العطش لمن تشعر بالحرمان ). . وهي تزيد من اغرائها . احس الشاب انه
انها تريده .كانت تجلس علي الكرسي وهي تدخن بطريقه عصبيه. والشاب ينظر لرجلها وجسمها بطريقه جنسيه رهيبه حركتها من الداخل .
المهم سخن الاتنان وفجاه هجم الشاب عليها. يقبلها بهمجيه . ويمسك جسمها بوحشيه وهي صامته وحاسه باللذه
فهذا هو الوحش الادمي اللي كانت تبحث عنه .
تركت له جسمها تركت له عواطفها . وكان الشاب رهيب وعجيب . مسك جسمها
مسك شهوتها مسك عواطفها بهمجيته . كان شاب لا يعرف الرحمه بالجنس . كانت لديه شهوه رهيبه . كانت لديه
ماكينه نيك شديده وكبيره . كانت راس زوبره بحجم الليمونه . مسكها
وهجم عليها ومزق الكيلوت بتاعها . ورفع رجلها ولم تدري هي الا وراس كبيره تحاول ان تخترق خرم كسها . وهنا دخلت الراس للدراخل وهنا دفع الراس بداخل كسها واحست
ان راس الزوبر بتخبط بجدار الرحم وبكل مره تصل هناك تشهق وتجض وتتاوه وتنتشي وتفرز عصاراتها السخنه
الملتهبه . كان الواد معلم بادخال زوبره .(نهر العطش لمن تشعر بالحرمان ). كان الواد حريف باخراج وتحريك زوبره بالكس .
احست ولاول مره بزوبر حقيقي يداعب عواطفها وشهوتها . احست ان الولد حيوان ادمي همجي .
يحرك شهوتها . احست بالرجوله احست لاول مره بانوثتها وهنا اطلق الاثنا عواطفهما .
وقذفا بوقت واحد ولكن الولد كمل للمره الثانيه واستمر بالنيك بكسها ولاول مره بحياتها احست انها بتقذف لاكثر
من مره بل لمرات عديده.
انتهي حلم سهام مع الشاب .
ولا ادري ماذا فعلت بعد هذه النيكه ولكن اللي انا واثق منه انها ولاول مره تنتشي وتشعر بكسها وبشهوتها!!!!!!!!!!!.

تحت التصنيف غير مصنف | أضف تعليقك »

حبيبي الأول في غياب زوجته

مارس 30th, 2019 بواسطة gvhgdhgfhgfh

حبيبي الأول في غياب زوجته

صور نيكسكس عرب - سكس ام وابنها - سكس امهاتسكس اغتصابسكس اخوات - اب ينيك بنته - اخ ينيك اخته - صور سكس

بصراحة لا اعرف لماذا لم استطع نسيانه، إنه حبي الأول منذ الطفولة..رغم ان حبنا كان بريئاً، ولم نتلامس بشهوة في مرحلة المراهقة، إلا أنني لم انس حبه وطالما تمنيت أن اتزوجه. تزوجت شخص آخر، وأنجبت وترملت ولكني ما زلت احبه. وأعتقد انه يحبني. نعم صرح بذلك في غير مرة لكن ليس قريباً..
يبدو إن القصة كدا حتطول. نخش في المهم
قبل شهر أو شهر ونص حصلت القصة. اتصلت به وحكيت له على شعوري بالحاجة للجنس. نعم كان الكلام بالتليفون. وهو متزوج وكمان من اثنتين. فقال لي غريبة أول مرة تقولي لي. قلت له حقيقي لاني فعلا كدا .قال لي طيب لازم نسعفك. سالني متى تريدين الحضور إلى منزلي؟ قلت له في الوقت اللي تحدده. نظراً لوجود مشكلات بين زوجته وبيني بسبب الغيرة” زوجته الاولى” لاني لا اعرف الثانية. لم اكن اعرف اين يقع منزله بالضبط لكني اعرف المنطقة التي يسكن فيها. وصف لي لي المنزل، اخذت تاكسي ورحت عنده.
عندما وصلت قرعت الجرس، فتح لي واخذني بين ذراعيه، كان اطول مني لكن كان الحضن جميلا جداً وتسارعت انفاسنا.
تسارعت كذلك المشاعر، قال انه لوحده وأن زوجته لن تعود الا عندما يذهب ليحضرها ولكنا لم نزد على ان جلسنا في الصالون قليلا. تحدثنا عن شتى الامور ونحن نتلامس بالايدي على الاكتاف. واضع يدي على حجره، ثم وضعت رأسي على صدره. فطلب مني أن نذهب إلى الغرفة.
وضع فراشا على الارض واستلقينا نتناجى.
بعد قليل تسارعت انفاسه وقال لي انه لا يستطيع التحمل اكثر. لثمني فرحنا في قبلة طويلة. شهية صرت في حضنه مرة أخرى ولكن اشتد علي العناق هذه المرة.
طلبت اليه أن اقبل ذاك الجميل الصغير، فقال لي هو لك. قبلته في البداية في الراس فقط. ثم بدأت أمص الرأس بشدة وكأني أريد ابتلاعه. وصار هو يتأوه بصوت عال. وهو مستلق مغمض العينين. لم اتوقف عن الرضاعة مع لف لساني حول الرأس وتمريره احيانا فوق الخط الداخلي الطولي. ثم بدأت أدخل جزءاً اكبر في فمي واحرك فمي صعودا وهبوطاً عليه.
احببت مذاق قضيبه جداً. واهتاج هو كثيراً حتى قذف منيه في فمي. ثم احتضنته مرة أخرى وقلبي يكاد يقفز من بين ضلوعي خوفاً من أن تأتي إمرأته وتفضحنا.
طمأنني أنها بعيدة ولن تأتي الا بامره وبعد أن يحضرها بنفسه. اخذني في حضنه بشدة، وخلع ملابسي وملابسه كاملة. تلامسنا بالجسد، نام علي وانا مستلقية على ظهري وهو على بطنه. شعرت بالسعادة والاثارة البالغة. تبللت جداً وكذاك هو. صرنا نلهث ويكاد الشبق يقطع اوصالنا قطعاً قطعاً.
استأذنني في ان يكمل ما بدأ، سمحت له وأنا في غمرة الحياء والشهوة معاً. بدأ يدخل قضيبه الكبير في فتحة الجنة فلم يستطع. أخبرته ان الأمر مؤلم فأنا لم اتناك منذ وفاة زوجي قبل ثلاث سنوات. حاول إدخال الرأس فقط، فدخل بعد صعوبة كان مؤلماً لكنه شهي خاصة أني احبه. بدأت اشعر باللذة فطلبت منه أن يزيد سرعته، اعتذر مني لان زيادة السرعة تعني القذف .وصار يدخله ويخرجه فيّ ببطء شديد وانا أتأوه من الألم والاثارة واللذة معا. آخ كم اشتهيه الآن ايضا.
بدأ كسي يستقبل حبيبه بآلام أقل ولذة أكبر، فسمحت له أن يدخل المزيد منه. فاستجاب لكن عاد الألم مجدداً فحاولنا مرة ومرة ومرة أخرى فقل الالم كثيرا وبدأت الشهوة تزداد فطلبت منه السرعة، فصار يضربني بشدة لكن ببطء، وصرت استمتع جدا واصرخ من المتعة، فقال لي لا ترفعي صوتك فيسمعنا الجيران. سكت والتقطت بلوزتي لاعض طرفها حتى لا اصرخ. كان الشعور رائعاً وجميلا وفوق الوصف. استمر الامر لفترة من الوقت ربما خمس دقائق ونفسي يتصاعد بين كل دفع وسحب..يا لجمال النيك الذي كنت احرم منه نفسي بدعوى عدم وجود الرجل المناسب. صرت افكر جادة بالزواج من اي رجل فقط لاستمتع بهذه النعمة البشرية العجيبة..
كان فحلا قوياً استمر في الدفع وزادت تأوهاتنا تعالت انفاسنا، وكان يتوقف بين كل فترة والاخرى خوفاً من ان يقذف كما قال لي. قلت له ان قذفت سترتاح لكنه نفى ذلك وقال انه يريد الاطالة لانها اكثر متعة لنا الاثنان وكان على حق..
استمر الدفع والسحب واستمرت الاهات والآلام والشهوات تتزداد. آه آه نزل عني وادارني فقابل ظهري وحشره من الوراء من تحت طيزي. فصرخت من الشهوة والالم والمتعة واللذة والاثارة والحب وصار يدلك كسي بالكائن الجميل الرائع، وصرت اتأوه من المتعة.
لقد تبللت الآن وانا اتذكر ذلك، كان شعوراً فوق الوصف، ان الوضع الكلابي هو وضعي المفضل..استمتعت جدا وكدت ان أقذف انا الأخرى لكنه قذف قبلي.

عرب نار صور سكس متحركه - سكس اخ واخته - سكس مايا خليفهقصص سكس صور سكس متحركهصور نيك - صور سكس
جريت ناحية الحمام حتى اغتسل لأني خشيت من الحمل مع اني عقيم. اغتسلت وكانت كمية المني كبيرة جداً عدت مرة اخرى فوجدته ينتظرني لدور آخر..كان اجمل واطول ثم استلقينا قرب بعضنا نتلامس في محبة. ثم جاء وقت الفراق فطلب لي خدمة التاكسي وفارقته وافي قلبي بقية من نار..

تحت التصنيف غير مصنف | أضف تعليقك »

اول حب واول نيكة

مارس 28th, 2019 بواسطة gvhgdhgfhgfh

اول حب واول نيكة

  سكس امهاتسكس حيوانات - سكس العربسكس مصري - سكس جديدمقاطع سكس

سكس - صور سكس افلام سكسنيك بنت سكس عرب نارسكس مايا خليفه 

قصه اول حب واول نيكة
اسمي محمد دي اول ليا هنا اول انا 22 سنة
وانا عندي سنتين كنت بحب واحدة وكانت حلوة
وجسمها كان جامد اوي المهم عرفتها في دروس الثانوية وحبينا بعض
وجينا دخلنا الكلية وحبنا زاد
في يوم واحنا في الكافية مع بعض قالتلها غمضي عنيكي
روحت بايسها بوسة طويلة اوي وسبتها لقيتها مغمضة عنيها
وبعدين اول كلمةقالتلها شفايفك حلوة اوي
وتكررت المقابلات وكل مرة احضان وبوس وتففيش بزاز
في مرة قولتلها متلبسيش سنتيال لما نتقابل وفعلا اتفابلنا وشكلها كان يهيج
بزاز كانت كبيرة ومدلدله يالهوي وقعدنا واليوم دا قطعنا بعض بوس اوي
وفي يوم كنت في السكن لوحدي وهي كمان وطبعا انا سكن خارجي
وهي سكن مدينة وجات متاخرة فكلمتني قولتلها تعااي نامي عندي
في البداية رفضت بس انا اقنعتها لما قولتها كل واحد ف اوضة
جات وكانت في جسم سارة جاي ولبس ضيق اول ما شوفتها زبري وقف
دخلت الاوضة غيرت وطلعت ف الصالة كنت انا جبت سمك وقعدنا كلنا
وبعدين قعدنا قدام التلفزيون وكان فيلم لعادل امام وطبعا افلامه كلها بوس
المهم انا سخنت اوي خصوصا انها جنبي بصينا لبعض وقولتلها وحشتيني
قالتلي وانت كمان قربت منها بوستها لقيتها مسلمة بس بتقولي وصوتها كله
سكس بلاش تهور قعد ابوس وادعك بزازها جامد وهي بدات تسخن وتحضن
وانا ابوسها في شفايفها ورقبتها وادعك بزازها وهي تصرخ بصوت مكتوب
ممممممم ،،،،محمد. لااااا لظ± لا كفاية وانا قولتلها الليلة ليلتنا
ونزلت فكيت البجامه ولقيتها من غير سنتيال قولتلها اي دا
قالت كنت حاسه ان ف نيك النهاردة ونزلت علي بزازها امصهم جامد
امص جامد وهي تصرخ ممممممم ااااااااااااه لظ± يامحمد
شويه وتقول مص جامد يا محمد قطعهم دول تعبانين اوي
اقولها دا اللي تعبان ومسكت ايدها وحطيته علي زبري
هي كانها ماصدقت وقالت نفسي اشوفه
روحت خلعتها ملط وانا كمان وجينا عملنا وضع 69
وكل واحد يمص ويلحس اوي وهي تقول زبرك حبييي
محمد دا كبير اوي ،،،،علي مهلك علي كسي
روحت نيمتها ونزلت لحس في كسها وهي تقول ااااااااااه دخله بقي
حرام كدا وانا بلحس وامص زنبورها جامد
الحس في كسها وامص بزازها وهي تقول
ااااااااااه ….كفاية …..حرااااااااام….دخله بقي…..ريحني ونكني
قومت جبت كريم ودهنت خرم طيزها ودخلت صباعي
هي صرخت وقالت زبرك كبير قولتلها دا صباعي يا لبوة
قالت انا لبوتك وشرموطك يا اسدي
روحت دهنت زبري وانا عارف انها بتحب العنف رغم ان انا بحب الرومانسية
المهم روحت دخلته ع±عµـه. مرة واحدة وهي صرخت اوي
ااااااااااااااااااااه حرام عليك فشخت طيزي طلعه طلعه قلتلها اهدي يا متناكه
قالت حبيبي دا كبير المهم سبته شويه وبعدين بدات احركه جوا جامد
وبدات انيكها جامد ادخله واطلعه جامد وهي تقول جامد ياحبيبي
نيكني جامد قطعني نيك ااااااااااه وتصرخ وانا انيكها جامد
وهي راحت نزلت عسلها لتاني مرة وانا شغال نيك جامد وارزع جامد
وبعدين نمت وهي قعدت عليه قعدت تطلع وتنزل جامد وانيكها جامد
هي تطلع وتنزل وانا انيك وادعك بزازها وهي نزلت تالت مرة
تصرخ وتقولي كفاية بقي نزل انا تعبت ااااااااااه انت متعبتش
وبعدين قعدت عليه وبقت تلفه جوا طيزها انا هجت اوي وسخنت وقومت
شلتها ونيكتها واحنا واقفين وهي تصرخ ااااااااااه ااااااااااه لالالالا
نيك جامد افشخني افشخني وبعدين نيمتها وقعدت انيك ف بزازها لحد
ما حسيت ان هنزل هي قالت نزل علي بزازي
روحت نزلت شلالات ع بزازها
خلصنا وجيت بقعد لمحت بنت الجيران المطلقه في الشباك
عملت نفسي مشفتهاش وقومت خد حبيبتي ودخلنا الحمام وطبعا
في نيكة برضوا وخرجنا ونمنا في حضن بعض
ومن يومها لحد دلوقتي بنتقابل يوم في الاسبوع

تحت التصنيف غير مصنف | أضف تعليقك »

قصتي كاملة انا و صاحبة مراتي

مارس 27th, 2019 بواسطة gvhgdhgfhgfh

قصتي كاملة انا و صاحبة مراتي

نيك - صور سكس -  صور نيكسكس اخواتسكس شرموطهسكس اغتصاب سكس محجبات
أعرفكم على ليلى ليلى جميله جداا جداا عندها 27 سنه متزوجة من 4 سنوات تعمل موظفه فى شركه تامين انا مش هقول على اسم الشركة عشان انتم عارفين انا عمرى ما افضح أبطالى فى الدنيا او فى قصصى بس انا بكتب اللى حصل بظبط بس بعد موفقتهم و يشفوها منشوره على النت مش هطول عليكم ليلى دى فى يوم اتصلت بنا فى التلفون عشان تسال على مراتى و تطمن على العيال فان راديت على التلفون و عتى انى اقعد اهظرفى التلفون مع اى حد غريب او قريب دى عتى
و بعد كده اتصلت كم مره و هظرنا سوه و فى يوم اتصلت و مكنتش مراتى موجوده و اتكلمنا كتير و قعت اقول نكت فى التلفون وهى تقول انك دمك خفيف اوى
وانا اقول انتى مش بتهظرى مع جوزك كده تقول انت بتستهبل انا عمرى مهظر معاه ابدا فاقول ليه كده تقول ان جوزها جاد جدا جدا و لو شفنى بهظر مع حد من قرايبنا يعملها شغلانا و بعد كده قالت مش مهم تقول للمراتك انى اتصلت بيكم و قعد اهظر معاك فقلت ليه كده قالت ان مراتك ممكن تغير عليك منى فقلت ماشى خلاص

و تانى يوم اتصلت بيه و اتكلمت مع مراتى شويه وانا اخذت التلفون من مراتى عشان اكلمها شويه طبعاا مراتى وقفه امامى و مش عارف اكلمها كويس فقالت ممكن توزع مراتك عند جارتكم شويه عشان نعرف نتكلم فقلت ماشى هتصل بيكى كمان شويه فقالت اوكى و بلفعل اتصلت بيها و قعدنا نتكلم فى حجات كتيره اوى

فقالت تصدق يا سامر انا طول النهار عايزه اكلمك فقلت ليه فى حاجه فقالت لالالا و**** بس انا اخت عليك اوى و عايزه اكلمك كل شويه وتكلمنا فى حجات كتيره اوى و من ضمنها ما سالت الجنس بس فى حدود يعنى انتى لبسه ايه الوقت فتقول انا لبسه قميص لونه اسود طويل ولا قصير لالا لاء كده ولاء كده يعنى شكله ايه اوصفيه لى

فتقول انت عايز ايه بظبط انا لا لا و **** احنا بنتكلم بس فتقول غير الموضوع فاقول ماشى قولى اللى انتى عايزه و بعد كده تعددت الاتصالات وفى يوم اتصلت بى و مراتى موجوده وقالت ممكن تنزل تكلمنى من الشارع عشان عايزه اكلمك فى موضوع مهم و نزلت كلمتها ايوه يا ست ليلى انتى عايزه ايه

فقالت ممكن تعملى خدمه صغيره
فقلت ممكن اوى ايه طلباتك
فقالت ممكن تكلم وحده ست فى التلفون و تعمل المدير بتاعى فى الشركه
فقلت فهمينى على الموضوع الاول عشان افهم
فقالت فى الشركه اللى انا بشتغل فيها فى وحده ست اعرفها جت عشان تشتغل عندنا و طبعا معهاش جواب التعيين عندنا
فقلت لها انتى عايزه تشتغلى فى الحكومه
فقالت ايوه
فقلت لها ممكن بس ممكن تدفعى 7 الف جنيه عشان جواب التعيين
فقالت انا معايا 5 الف جنيه فى البنك كنت عيناهم للزمن عشان العيال بس طلبات العيال كترت عليه و عشان كده انا جيت عشان اشوف شغل عندكم
فقالت ليلى انا دفعت 5 الف جنيه اما جيت عشان اشتغل فى الشركه و طبعا المبلغ الوقت فاته اكتر من كده ممكن تدفعى 7الف جنيه و انا اكلم المدير بس اوعى تجيبى سيره لحد عشان الموضوع ده سر فقالت ماشى خلاص

فقلت انا سامر انتى عايزه ايه و انا اعمله

فقالت الست دى دفعت الفلوس من اسبوع و طبعاا احنا قلنا لها انا الجواب هيخلص فى اسبوع و السبوع عده و الجواب لسه مجاش طيب و انا اعمل ايه فهمينى
قالت بص ممكن تكلمها و تعمل المدير بتاعى و تكول لها ان فى ظروف حصلت و الجواب هيتاخر شويه بس فى خيلالا ثلاثه ايام هيخلص
فقلت لها ممكن اوى ادنى نمرتها
و قلت لها انتى بتستهبلى يا بنتى ممكن تعرفنى فى التلفون وتعرف انى مش المدير
فقالت لاء لاء لان عمرها ما كلمت المدير فى التلفون و انا قولت للمدير انى هخلى اخويه يكلم الست دى فى التلفون و يعمل المدير ف فرح اوى و قال طيب
و كلمت الست دى والست قعدت تدعى لى فى التلفون و بعد كده كلمت ليلى وطمنتها و قلت لها انا عايز الحلاوه بتعتى

فقالت من عنيه اللى انت عايزه
فقلت لها انتى عارفة انا عايز ايه
فقالت لاء لاء انت طماع اوى اوى بعينك و قعدنا نهزر زى عوايدنا

و بعد يومين كلمتنى تانى
وقالت انى فى واحد بيعاكسها فى التلفون و بقول كلام غريب طبعا انا اقول لها كلام ايه تقول كلام قليل الادب طبعا انا اقول كلام ايه عرفينى فتقول قليل الادب انت مش فاهم ولا ايه طبعا انا استهبل عليها و اقول كلام ايه قولى
وطبعا هى مش عايزه تقول
وقلت لها لو مقولتيش هقفل التلفون و طبعا هى مرضيش تقول
و قفلت التلفون فى وجهها و اتصلت بى تانى و قالت انت عبيط انت بتستهبل انا عمرى ما حد قفل التلفون فى وجهى ابدا
فقلت عشان انتى مش عايزه تقولى
فقالت انت عايز تعرف ليه
فقلت عشان انتى اللى قولتى مش انا بصى انتى لو مقولتيش هيبقا اخر كلام بنا
فقالت بص ان هقول بص مش انا اللى بقول هوه اللى بيعاكس هوه اللى بيقول
فقلت من عارف قولى و متكسفيش بص بقول انتى حلوه انتى جسمك حلو اوى انتى جميله انتى خساره فى جوزك انا نفسى انام معاكى و كلام من ده كتير خلاص ارتحت عرفت
فقلت لها طبعا و انا زبى هيقطع البنطلون ممكن اسالك سؤال بس بصراحه تجاوبينى عليه
فقالت قول
فقلت احلفى
فقالت و**** اجاوبك بصراحه
فقلت انتى بتحبى المعاكسات اللى زى دى
فقالت مش اوى بصراحه
فقلت لها انا ممكن اعاكسك فى التلفون وانتى متعرفيش
فقالت انا هعرف على طول
و بعد كده طلبت منى انى ما جبش سيره لمراتى انها اتصلت فى التلفون و قلت لها انها تجى عندنا زياره مره عشان اشفها و تشوف الكمبيوتر بتاعى على فكره انا قلت لها انى بكتب قصص فى موقع جنسى و هى كانت هتموت و تقراء القصص بتعتى و نفسها تعرف ابطالها عشان انا قولت لها ان فى وحده صحبتك و تعرفيه كويس اوى وبالفعل اجت عندنا و شفتها بس مش ذى منا متوقع انا عرفه كويس بس اما شفتها تخنت شويه و طيظها كبرت شويه و بزازها حاجه خطيره اوى اوى اوى و طلبت منى انها تشوف القصص بتعتى طبعاا مراتى كانت وقفه و مش عارف اوريه القصص و طلبت من مراتى انها تعمل عصير لصحبتها عشان تقراء القصص براحتها و قراء قصه حكايه سامر و طبعا هى مش مصدقه بس انا كنت حكلمها فى التلفون و تانى يوم اتصلت انا بيها من الشارع عشان اعاكسها
الو ايوه مين معايه انا الجن انت عايز مين انا عايز مدام **ليلى ** اه اه بس يا حبيبى انا مش فضيالك بس استنى ما تقفليش التلفون انا عايز حاجه وحده
عايز ايه
انا عايز انيكك
بص انت متعرفش ازاى
جربى و مش هتخسرى حاجه
بص لا انا هخسر كتير عشان انت مفيش عندك حاجه و انا متاكده من كده سلام
طبعا ده الحوار اللى حصل فى التلفون و بالليل كلمتها عشان اعرف عرفتنى و لا لاء طبعنا ما جبتش سيره عن المعاكسه خالص
و قلت لها ليلى ما حدش عاكسك فى التلفون اليوم
لاءلاء عادى
بس افتكرى
انا متاكده بس افتكرى
يا ابنى انا فاكره كويس اوى
فقلت لها انا كلمتك اليوم و عاكستك فى التلفون
فقالت انا عرفتك على طول
فقلت و عرفتى ازاى انى معرفش اعمل حاجه
فقالت عشان يوم ما انا كنت عندكم انا قعدت ابص عليك و انت مش واخد بالك لقيت بتاعك صغير من تحت البنطلون
فقلت لها تصدقى ان انتى مش عارفه حاجه خالص
فقالت ازاى عرفنى
فقلت لها ان فى يوم ما كنتى عندنا انا كنت لسه قايم من النوم و عامل واحد و عشان كده كان نايم يا عبيطة و بعد كده قالت انها عايزانى اكلم الست بتاعة الجواب لانها بتتصل بيها فى البيت و بتهددها فى التلفون يا اما الجواب يا اما الفلوس فانا سالت ليلى الموضوع ده بجد و لا نصبة هتنصبها على الست دى
فقالت و**** و**** بجد بص الجواب عايز يتمضاء من الشركه اللى فى مصر
فقلت لها انتى اخدتى كام فى الموضوع ده
هوه الف جنيه بس و**** و مستعده ارجعهم بس الناس اللى اخدت الفلوس بيقولو ان الست دى ملهاش عندنا إلا الجواب بس و ما عدتش اعرف اجيب منهم الفلوس عشان فى ناس من مصر اخدت من الفلوس عشان يمشوا الموضوع ده
فقلت لها يعنى انتى عايزانى اعمل ايه دلوقت
فقالت تنزل الصبح بدرى عشان تكلمها و انا هستناك فى الشارع عشان نكلمها سوا و نتحج بأى حجة عشان الست دى كم مره اتصلت بيه فى التلفون و خايفه لا تتصل و جوزى يعرف الحكاية منها و يبهدلنى
فقلت لها هوه جوزك ميعرفش
فقالت ده لو عرف ممكن يطلقنى فيها انت متعرفهوش و بلفعل تانى يوم اتصلت بيه و قالت انا مستنياك فى اخر الشارع عشان نكلمها مع بعض و وقفنا فى الكبينه عشان نكلمها و لقتها بتعيط و خايفة اوى من الموضوع ده
فقلت لها لالا متخفيش انا هكلمها و هقنعها
فقالت انت متعرفش حاجه دى كلمتنى امبارح و عايزه تجى عندى فى الشقه و تقول لجوزى و طبعا حماتى ساكنة تحت منى و لو عرفت هتبقا شغلانه و ممكن جوزى يطلقنى فيها
فقلت لها اطمنى اطمنى و اتصلت على الست دى
و قولت لها انا الجواب موجود معايه الوقت و ممكن تجى تستلميه الوقت بس اللجنة عايزة تمتحنك على الكمبيوتر الاول و طبعا انتى متعرفيش كمبيوتر و عشان كده انا مسافر مصر الوقت عشان امضيه من هناك و هدفع 200 جنيه من معايه الوقت عشان ميمتحنكيش فى الكمبيوتر عشان احنا مفهمين اللجنة ان انتى بتعرفى كمبيوتر وانا هتصل بيكى ساعه ما اخلص الورق و معتيش تتصلى بمدام ليلى عشان هيه قلقانه من الموضوع ده و الموضوع ده مفيش فيه حاجه بس التاخير خارج عن ارادتنا
و طبعا الست قعدت تدعى ليه و لعيالى بالصحة طبعا ليلى سمعت المكالمة كلها
و قالت دنته يا بنى طلعت خطير اوى انا ما كنتش فكراك هتتصرف كده خالص انت طلعت أحسن من المدير بجد و قعدت تمدح فيا كتير
فقلت لها انتى مش ناويه تدفعيلى حق تعبى فى الموضوع ده
قالت انت تاخد عنيه على وقفتك جنبى
لا انتى عارفه انا عايز ايه
قالت بس الموضوع ده مينفعش عشان انا حماتى ساكنة تحتى و هتشوف اللى طالع عندى
فقلت لها مش مشكلة ممكن عندى فى الشقه
قالت و مراتك يا حدق
قلت مش مشكلة انا هقول لها انها تروح عند اهلها يوم من الصبح و انتى تجى عندى نص ساعة و الموضوع يخلص
ووافقت على يوم الخميس عشان هى بتخلص شغلها بدرى شوية
طبعا وأنا قعدت أمهد لمراتى عشان هى لى تطلب منى انها تروح عند أهلها من الصبح
طبعا دى مش اول مره اعمل فيها الحكايه دى

و اجى يوم الخميس طبعا انا ما جاليش نوم اليوم عشان ليلى جاية عندى و اتصلت بليلى و قلت لها ان مراتى عند أهلها و طلعت عندى و فتحت الباب و قعدت بس كانت قلقانه اوى عشان دى اول مره تعملها وانا طبعا مفيش حاجه خالص و طلبت ان تتفرج على الكمبيوتر عشان تشوف الأفلام الجنسية اللى عندى
طبعا قعدت على الكمبيوتر وانا هموت عشان تقلع هدومه بس هى ما رضيتش على طول
و قالت بس شويه لما نتفرج حبه
طبعا الكلام ده حصل و انا قاعد امسك فى بزازها و طيظها وشغال **** ينور و فجأة طلبت منى انى اقلعها هدومها بالراحه شويه شويه بصيت لقيت أحلى بزاز شفتها أحسن من الأفلام الأجنبية بكتير و طلعت زوبرى كان واقف على الاخر و قلت لها يالا مصى فيه شويه فى الاول ما رضيتش و قعدت تقول أنا معملتهاش مع جوزى هعملها دلوقت بس بعد إلحاح منى وافقت و قعدت تمص فيه و تدخله فى بقها و تعض بسنانها عليه و أنا اضحك و نيمتها على السرير و رفعت رجليها لفوق و قعدت العب بزبرى على كسها و هيه تقول يالا خلص أنا خايفة اوى و شويه الكلام اتغير خالص وقعدت تقول لاء لاء مدخلوش دلوقت العب بيه شويه فى كسى من بره
وفجأة طلبت منى ان ادخله جوه بسرعة و اشتغل بسرعة طبعا هيه بتقول الكلام ده وانا جبتهم فى كسها
فقالت ايه ده لاء لاء مش عارف تستنى شويه
فقلت لها عادى انا معاكى لغاية انتى ما تجبيهم وطبعا أنا شغال وجبتهم مره تانى وقلت لها انتى لسه ما جبتهمش ولا لسه

فقالت انا جبتهم من زمان بس مش عايزه اقول لك عشان انت زبرك حلو اوى

قصص سكس تحميل سكس اجنبيعرب نار - تحميل افلام سكس - سكس نيك - سكس اب ينيك بنته
فقلت لها ايه رايك تجى انيكك من وراء

فقالت لاء لاء المره الجيه احنا بقلنه قد إيه دلوقت
فقلت لها مفيش نص ساعه بس
فقالت لاء لاء أنا اتأخرت اوى لازم اروح دلوقت
و اتفقنا على يوم تانى بس يكون من وراء وافقت على الفور بس أنا عارف هيه وافقت على طول ليه عشان تنزل لان هيه كانت خايف اوى و كلمتها بعد ما روحت بيتها
و قعدنا نتكلم فى اللى حصل

تحت التصنيف غير مصنف | أضف تعليقك »

« التعليقات السابقة