خدني انيك مراته

فبراير 28th, 2019 بواسطة gvhgdhgfhgfh

خدني انيك مراته

 

خدني انيك مراته

تحميل سكس مترجم - صور سكس متحركهسكس روسيتحميل سكس جماعي

افلام نيك عربيسكس امهاتسكس شاغتصاب
أنا أسمي علاء.. وهذه حكايتي عشتها مع احلي ناس وأجمل ناس شفتهم في حياتي…كان عمري 19 عام وكنت لسه جاي من قريتنا التابعه لمركز الصف واسرتي هم أبوي وأمي وأخواتي السته صبيان غير بنت واحده وانااصغر أخواتي وأبويا عامل باليوميه واخواتي بيعملوا في المحاره وكنت ساعات أشتغل معاهم في المعمار ولكن كان اخي الكبير دائما نختلف معا لاتفه الأسباب فكنت أترك البيت وأذهب لبيت عمي في القاهرة أقيم في بيته وعمي جابلي شغل في محل بيع وتصليح كاوتش السيارات.. وبعد ثمانية شهور من العمل كنت كسبت ثقه صاحب المحل ومسكت وحدي وردية الليل.. وف يوم حضر للمحل رجل شيك وعايز يصلح كاوتش سيارته وكان مظهره أنيق ويبلغ من العمر حوالي 50عاما وقمت بإصلاح المطلوب وعطاني عشرة جنيه وكان حق الإصلاح خمسة فقط قلتله ما فيش فكه سألني هو ثمن التصليح كام رديت خمسة فقط رد قالي خد خمسة والمحل خمسة ومشي وبعد يومين جاء للمحل عشان يضبط هوا العجل وقالي اطلب قهوة من الكافية اللي جنب المحل وطلبت القهوة ورجعت وسألني.. أنت عندك كام سنة؟ قلت 19سكس اخوات  عام وقالي أنت متجوز ولا خاطب قلتله لسه بدري ضحك وقالي يبقى بتمشي مع بنات أكيد قلتله دي كانت مره وراحت قاللي يبقي بتديها العاده السريه قلت ساعات وضحكنا وقام مشي. وبعد يومين جاء للمحل تقريبا الساعة واحده بعد نص الليل وجلس ع الكرسي ورحت طلبته القهوة وسألني أنت تعرف حد نشتري منه سيجارتين نلفهم قلتله انا بشرب مع أصحابي لما نكون رايحين فرح شعبي لكني ما اعرفش أشتريه ولا أعرف إللي بيبعوه ضحك وقالي يعني لو فيه سيجارة دلوقتي كنت شربت ضحكت وقلتله ماشي وفعلا. طلع من جيوبه وأخرج منها عليه ومنها السيجارة وقالي ولعها أنت. وعرفت أن أسمه سمير وشربنا وحكينا ورغم فرق ألسن بيننا كنت أشعر أنه زى أخي الكبير او ذي صاحبي حديثه حلو وكأنه من سني ومره وراني في تليفونه فيلم أجنبي سكس وبعد الفيلم قالي إنت ماعملش كده قلتله ولا مره ضحك وقالي أيه رأيك لو تسهر معايا أنا وواحده صاحبتي بس أحلي من القمر. وافقت فورا وقلت له بكره عندي أجازه واتق معي نتقابل في الميدان في العاشرة مساء.. جاء في الميعاد وركبت معه السيارة واتجه ناحية فيصل وأمام برج وقف واخد يقولي شويه نصائح وازاي أسلم وازاي أتكلم ودخلنا عماره وداس علي زرار رقم 6 في الأسانسير وأمام باب شقه داس ع الجرس وبعد لحظه اتفتح الباب ولقيت امامي مدام حلوه جدا زي بتوع السينما ودخلنا ورأيت فرش عمري حتي ما سمعت عنه وسلمت ع المدام وجلست علي كرسي وسمير ع الكنبه والمدام بجانبه وأمامها ع الترابيزة كام علبه بيره وطبق فيه سجائر ملفوفة ووضع سمير أمامي كأس وصب البيره وعطاني سيجاره وشربنا وقالي أقوم خدلك دوش روش نفسك وبعدين نقعد قمت دخلت الحمام وذهلت من منظره مرايات وبانيو

سكس اخوات 

وأيه.. قلعت هدومي ولسه ها أدخل البانيو ودخل سمير وعطاني بنطلون ترنج خفيف وقميص خفيف وقالي بعد الحمام البس دول ع اللحم وهو بيكلمني لقيته باصص علي زوبري وبيقولي إيه ده يخرب بيت مخك دا احنا ها نعمل عمايل.. خرجت بعد الحمام ولقيت سمير والمدام ينظرون ع بنطلوني وجلست علي كرسي وسمير ع الكنبه والمدام بجانبه وقالي سمير تعالي اقعد معانا ع الكنبه جلست بجانب المدام من ناحيه وسمير الناحية التانية وياجمال رائحه العطر ومجرد ما شرينا كام كأس مع السجاير وانا دماغى بقت عاليه وقال سمير يالا نغير القاعدة قالت المدام طب انا ها أدخل الحمام واجيلك.. وهنا قاللي يالا قوم ندخل غرفه النوم نستني المدام وقالي شويه حاجات أعملها.. وخرجت المدام من الحمام وكنا علي باب الغرفه وقابلها سمير في حضنه وشاور لي احضنها من خلفها أخد سمير يبوس شفايفها ويدعك بزازها يعصرها ويمص حلمات بزها ونزل بشفايفه علي يمص حلمات بزازها وهي تتاوه وتغنق وأنا حضنتها من خلفها وزوبري مشدود علي آخره ولقيت سمير نزل أيده وحسس علي جنبها وأمسك فلقات طيزها يفتحها ودخل زوبري مشدود بين فلقات طيزها وحسيت بسخونه طيزها وقفل سمير فلقات طيزها على زوبري وهي تتاوه وتغنق امممممم ودخل سمير يده من تحت قميص نوم المدام ونزل الاندر بتاعها وخلعه من رجليها ورجع وهو بيقف ومسك قميص النوم الشفاف وخلعه من عليها وأصبحت المدام ملط وشاور لي أن أخلع هدومي فخلعت القميص البنطلون وأنا كمان بقيت ملط وعاد سمير وحضنها من قدام وأنا من وراها وسمير بيبوس في شفايفها ويدعك بزازها وأنا حاضنها وابوس في كتافها وضهرها ومسك سمير تاني فلقات طيزها يفتحها أمام زوبري المشدود ودخلت زوبري بينهم وهي تتاوه وتغنق اوووه.. ياااااه خلوني أقعد ع السرير ومشينا

سكس ام وابنهاسكس نيك كس- عرب نار - سكس محجبات 2019
واحده واحدة للسرير وأحنا التلاته لازقين في بعض.. وجلست علي حرف الشرير ونزل سمير يلحس كسها البنور وهي نامت علي ضهرها وهو يلحسه ويمص بظرها وهي تتاوه وتغنق اوووه ارحمني كفاية لحس وهو يزيد ف لحسه وأنا واقف مش عارف أعمل إيه غيران زوبري شد قوي وارتفع لأعلي وكأنه ها يلمس بطني.. وقام سمير من لحس كسها ويبوس بطنها وبزازها ووصل لشفايفها يمص فيها بجنون وقالي أنزل والحس الكس الجميل ده والحس الكس ودخل لسانك جوه كسها وهي تتاوه.. اوووه بس هههههه.. كان كسها رائحته معطره جميلة وكانت من طول مده اللحس هاجت وتقول كلام غير مفهوم ونزلت علي لساني ماء كسها مسكر أحلي من العسل وقام سمير من ع شفايفها وقالي اوعا وشلت لساني من كسها وحط سمير زوبره مكانة وأنا واقف أشوف النيك وهي لفت رجليها حوالين وسط سمير وهي مستمتعة بالنيك وأنا بجانبهم وضمني سمير من الجنب ليلزق زوبري في فخدها فمالت بفخذها علي زوبري وأخذت تغنج وارتعشت وهي تقول قوي.. قوي يا سمير أضرب بزوبرك قوي وفجأة قالي سمير تعالي ياعلاء دخل زوبرك وزي ما فهمتك ودخلت بين فخادها عشان ادخل زوبري في كسها لأول مره أري بعيني هذا الشئ الحلو إللي اسمه الكس.. مسكت زوبري وقربت عليها بصت لي وقالت دخله بالراحة واحده واحدة فعلا.. مسحت بزوبري كسها وكان مبلول وده ساعد في دخول رأس زوبري وأول ما ضغت عشان أدخله دفعت بيديها أسفل بطني وهي ترتعش ونزلت لبنها علي زوبري وأخذت تتمتم. امممم.. ويااااه.. واححححح. انا سمعت ده ومسكني الهيجان ودخلت زوبري شويه ولقيته اتنفخ وجبت لبني جوه كسها وصرخت فيا وقالت طلعو شويه كسي مش قادره.. وجيت اطلعه.. مسكت زوبري بكسها وقفلت عليه.. فهمت أنها مش عايزاه يطلع وأخذت أدخل وأطلع زوبري وهي مستمتعة بالنيك وأنا كمان بقيت في لزه مابعدها آي لزه من حلاوة كسها ومسكتني وقالت زوبرك كبير وتخين ياد يا علاء زوبرك قطعني اوووه.. ياههههه. احححححح.. نيك كمان كسي عايز زوبرك ده نيكني نيك.. اه اه آه ااااااه.. اوووه. آيه ده هوه فيه زوبر بالشكل ده يخرب بيت مخك دا أنت فشختني بزوبرك ده نيكني نيك كمان كسي مولع نيكه كمان وارتعشت وجابت لبنها للمره الثانية علي زوبري وكلامها هيجني بزيادة حسيت برعشه شديدة ونزلت لبني جوه كسها وصرخت فيا وقالت زوبرك قطعني اوووه ارحمني كفاية طلعه وسمير بيبوس في بزازها وأنا بجيب لبني جوه كسها وحسيت أنه كسها اتملا لبن.. وطلعت زوبري مشدود علي آخره وكأنه لسه ها ينيك وهي تصرخ طلعوا بالراحة وأنا بطلعو اللبن نزل من كسها وغرق السرير ونظرت ناحيه سمير في زهول وهو أيضا ينظر لكميه اللبن وقال سمير علي فكرة دي أول مره علاء ينيك وعمره ما ناك آي واحده.. نظرت لي المدام بشهوة ودلع وقامت تروح للحمام وتيجي تاني علشان نكمل النيك الجميل ده واللي كنت عايز طول الليل انيكها وانيك كل حته فيها.. وقام سمير راح للمطبخ وأحضر طبق الفاكهة واعطاني تفاحة وقالي كلها ياعلاء وقعد يقولي شويه نصائح وازاي انيك والحس الكس.. وخرجت المدام من الحمام لابسه قميص نوم شفاف تاني غير الاولاني ومشيتها دلع ودلال. وجلست بيننا آنا وسمير وأخذت تفاحة اكلتها وانا وسمير بيبوس فيها بجنون سكس اخوات 

تحت التصنيف غير مصنف | أضف تعليقك »

قصتي مع جارتي 1

فبراير 26th, 2019 بواسطة gvhgdhgfhgfh

قصص سكس

صور سكس مايا خليفه - تنزيل سكس اجنبيسكس عائليسكس حيوانات -

سكس امهاتxnxx  – عرب نار

انا حماده21 سنه من احد المحافظات الريفيه في مصر ادرس في الجامعه وتبدا حكايتي مع جيراني من حوالي 5 سنوات
وذلك عندما كنت اقف في شباك منزلنا الذي يطل من الناحيتين علي جيراننا وبحسن نيه واذا بي اجد ( حواء ) جارتنا المتزوجه تقف في مطبخها بقميص نوم مفتوح من قدمها حتي اسفل كسها بقليل وانا كنت وقتها لا افكر في الجنس مع احد هؤلاء الجيران حيث ان ( حواء ) عندها 35 عام ولديها ولدان وبنت وزوجها دائما يسافر في محافظات اخري وذلك لطبيعه عمله وهي فاتنه جدا تملك صدر ممتاز يجعل اي قضيب علي الانتصاب المفاجئ عند رؤيته ولها طيز مدوره ومشدوده تظهر من خلف العبائه الضيقه التي تلبسها في الشارع تجعل قضيبك يغلي من الحراره الصادره منها
وعندما رايتها في المطبخ وهي مرتديه ذلك القميص والذي لا يداري اي شيء من صدرها الا الحلمات فقط انتصب قضيبي فجأه واخذ يغلي من حركاتها وتمايلها في المطبخ وهي تحضر العشاء فتاره يخرج فخدها من القميص وتاره اخري يظهر صدرها وانا ظللت علي هذا الوضع اداعب قضيبي بيدي مده اكثر من نصف ساعه وهي لا تراني حتي اخذ قضيبي يصب انهار من اللبن علي ما رأي من جمال
من ذلك اليوم بدات افكر فيها ليل نهار ولا يفارق منظرها خيالي واصبح كل يوم عندما اري نور مطبخها مضاء اقف واشاهدها وفي احد الليالي وكان زوجها قد عاد من سفره فإذا بها تجهز نفسها له وانا كعادتي اقف في الشباك المطل عليها اجدها دخلت المطبخ لاخذ شيء منه وهي عاريه تماما ويا هول ما رايت اجمل واروع كس في التاريخ حيث انه مليان وطيز مشدوده ومدوره وكبيره وصدر واقف وثابت وحلمات بنيه بارزه منها ووقفت حوالي 5 دقائق علي هذا الحال العاري واذا بقضيبي يريد ان يقفز من الشباك ويقتحم بوابات كسها المنيع ويداي تعصر صدرها المتين واسناني تقطع حلماتها الواقفه دائما

قصص سكسسكس محجبات صور نيك متحركه - سكس جوردي

من تلك الليله قررت انا امارس معها الجنس فبدات افكر حتي انتابتني فكره شيطانيه حيث انني خيبر في اجهزه الدش ودائما عندما تحدث اعطال في منطقتنا يستدعوني لاصلاحها فقررت عند سفر زوجها اصعد فوق سطح بتنا واقطع سلك الدش بتاع شقه حواء حيث ان شارعنا الخلفي ضيق والمنازل قريبه من بعضها والدش في ناحيتن وبالفعل نفذت المهمه فارسلت لي ابنها الكبير الذي يبلغ ال 7 سنوات ليقول لي ان الدش بتاعهم باظ انا فرحت جدا وذهبت اي شقتها فدخلت وكان التليفزيون في غرفه النوم ولا يوجد احد الا هي وابنها ذات ال7 سنوات والاخر رضيع وقي كانت ترتدي عباءه البيت وكانت ضيقه حيت كانت تبرز معالم جسدها وكانت مفتوحه قليلا من الاعلي نبرز المنطقه بين صدرها وانا رايت كل هذا وبدا زبي في الاتنصاب وكان ملحوظا اسفل بنطالي القماش ولاحظت انها نظرت الي زبي وانحرجت وذهبت لتحضر لي عصيرا من المطبخ وكان ابنها الكبير يلعب في الصاله وعندما حسيت انها خارجه من المطبخ ومتجهه الي غرفه النوم تعمدت ان اخرج في الطرقه الضيقه بحجه اني ساحضر شيء من شنطتي التي بالصاله والتصت انا وهي في الطرقه وكانت اول مره المس صدرها المشدود فاخذ زبي بالانتصاب اكثر واتصق بين فخذيها وسمعت منها شهقه خفيفه وبعدها ابتسمت لي وخرجت الي الصاله واخذت اداه وذهبت الي السطح عندها واصلحت الدش ونزلت واعطتها رقمي لكي تتصل بي اذا حدث شيء بالدش ولم استطيع فعل اكثر من ان المسها في الطرقه لوجود ابنها ولكنني احسست من نظرتها انها تريدني
وبعد حوالي 5 ايام اذا بهاتفي يرن رديت فكان صوت امراه وكانت حواء جارتي تقول لي ان الدش باظ تاني وعلي ان احضر حالا فاسرعت وذهبت طرقت الباب فاذا هي تفتح لي الباب ولكن هذه المره كانت مرتديه عباءه خفيفه جدا تكاد تظهر ما تحتها ومفتوحه اكثر من المره الاولي فدخلت ولم اجد احد في الشقه سوي هي وابنها الرضيع وكان نائم وسالتها عن ابنها الكبير قالت ذهب عند خالته ليلعب ففرحت وقررت ان امارس الجنس معها باي طريقه ( انيكها ) فدخلت عند التلفاز ووجدت كل القنوات قد حذفت فسالتها من عبث به قالت الواد امبارح اقعد يلعب وفجاه لقيته عمل كده قولتلها بسيطه
ودخلت تجبلي حاجه اشربها واذ هي تعطيني ظهرها فنظرت الي طيزها فكانت شبه ظاهره من كتر ضيق العباءه فبدا قضيبي بالانتصاب فقررت ان افعل ما فعلته في الطرقه عند خروجها من المطبخ وبالفعل اول ما خرجت من المطبخ خرجت من غرفه النوم والتصقنا مره اخري ولكن هذه المره قررت الا افلتها قبل ان اسيحها لكي انيكها فلم ادع لها الفرصه للمرور فعندما التصقت بها اخذ زبي بالالتاق بها ووصل الي كسها فاحسست انها بدات تذهب الي عالم ثاني فاقتربت من شفتها واخذت اطبق عليهم بشفايفي وادخل لساني داخل فمها وهي لم تستطيع المقاومه ولم تمانع واستسلمت لي تماما
فاخذتها ودخلت بها غرفه النوم وبدات اقبلها في كل جزء في جسمها فقبلت رقبتها وبدات يدي واحده تداعب صدرها من فوق العبائه والاخري بدات في رفع العباءه وما هي الا ثواني واذا بها تقف امامي بالملابس الداخليه وظهر لي الصدر المتين القوي فبدات التهمه بفمي ويدي تقرص في حلماتها وقمت واخرجت زبي من قلعته المقفوله عليه من سنين وخرج كالاسد ليلتهم فريسته فقلت لها ان تبدا بمداعبته وهي لم تمانع فاخذته علي فمها وكانت خبيره في المص وبعدها اخذنا وضع 69 فنزلت علي كسها لاجده يسل بالعسل فاخذته في فمي التهمه واعضعض بظرها والحس بلساني كسها وادخله في كسها و شهقت شهقه عاليه احسست انها كانت تموت وكان زبي في فمها وانزلت هي مائها اكثر من مره تحتي فاخرجت زبي من فمها ووضعته بين صدرها القوي فاحتضنه

افلام نيك تحميل سكس اخوات تحميل سكس مترجم صور لحس كس

جيدا واخذت تدعك فيه حتي انتصب واصبع كالحجر فنزلت به علي باب كسها المليان وبدات اداعبها وكلما يلامس زبي كسها تهمهم بكلمات مثل ااه اه اه براحه دخلو بقي فوقف زبي علي باب كسها وبدات في ادخاله بها وهي تقول براحه زبك كبير اوي براحه وانا سمعتها تقول هكذا فدفت زبي مره واحده فاخترق رحمها وصرخت صرخه احسسن ان جدران المنزل سوف تقع واخذت ادخله واخرجه في كسها وهي تتلوي تحتي كالثعبان من كتر الهيجان وانزلت 3 مرات وزبي بداخلها حتي اوشكت انا علي ان انزل لبني فاخرجت زبي بسرعه وهي قالت هاتهم في فمي فادخلته في فمها وانزلت حليب لم انزله من قبل فملئ فمها كله وبلعته كامله وبدات في تنظيف زبري بلسانها
ومن ذلك اليوم وانا كلما ذهب زوجها الي العمل في خالرج المحافظه ترسل لي بحجه الدش البايظ واروح اظبطلها كسها وبزازها وامشي

تحت التصنيف غير مصنف | أضف تعليقك »

قصتي مع جارتي 1

فبراير 25th, 2019 بواسطة gvhgdhgfhgfh

قصص سكس

صور سكس مايا خليفه - تنزيل سكس اجنبيسكس عائليسكس حيوانات

سكس امهاتxnxx  – عرب نار

انا حماده21 سنه من احد المحافظات الريفيه في مصر ادرس في الجامعه وتبدا حكايتي مع جيراني من حوالي 5 سنوات
وذلك عندما كنت اقف في شباك منزلنا الذي يطل من الناحيتين علي جيراننا وبحسن نيه واذا بي اجد ( حواء ) جارتنا المتزوجه تقف في مطبخها بقميص نوم مفتوح من قدمها حتي اسفل كسها بقليل وانا كنت وقتها لا افكر في الجنس مع احد هؤلاء الجيران حيث ان ( حواء ) عندها 35 عام ولديها ولدان وبنت وزوجها دائما يسافر في محافظات اخري وذلك لطبيعه عمله وهي فاتنه جدا تملك صدر ممتاز يجعل اي قضيب علي الانتصاب المفاجئ عند رؤيته ولها طيز مدوره ومشدوده تظهر من خلف العبائه الضيقه التي تلبسها في الشارع تجعل قضيبك يغلي من الحراره الصادره منها
وعندما رايتها في المطبخ وهي مرتديه ذلك القميص والذي لا يداري اي شيء من صدرها الا الحلمات فقط انتصب قضيبي فجأه واخذ يغلي من حركاتها وتمايلها في المطبخ وهي تحضر العشاء فتاره يخرج فخدها من القميص وتاره اخري يظهر صدرها وانا ظللت علي هذا الوضع اداعب قضيبي بيدي مده اكثر من نصف ساعه وهي لا تراني حتي اخذ قضيبي يصب انهار من اللبن علي ما رأي من جمال
من ذلك اليوم بدات افكر فيها ليل نهار ولا يفارق منظرها خيالي واصبح كل يوم عندما اري نور مطبخها مضاء اقف واشاهدها وفي احد الليالي وكان زوجها قد عاد من سفره فإذا بها تجهز نفسها له وانا كعادتي اقف في الشباك المطل عليها اجدها دخلت المطبخ لاخذ شيء منه وهي عاريه تماما ويا هول ما رايت اجمل واروع كس في التاريخ حيث انه مليان وطيز مشدوده ومدوره وكبيره وصدر واقف وثابت وحلمات بنيه بارزه منها ووقفت حوالي 5 دقائق علي هذا الحال العاري واذا بقضيبي يريد ان يقفز من الشباك ويقتحم بوابات كسها المنيع ويداي تعصر صدرها المتين واسناني تقطع حلماتها الواقفه دائما

قصص سكسسكس محجباتصور نيك متحركه - سكس جوردي

من تلك الليله قررت انا امارس معها الجنس فبدات افكر حتي انتابتني فكره شيطانيه حيث انني خيبر في اجهزه الدش ودائما عندما تحدث اعطال في منطقتنا يستدعوني لاصلاحها فقررت عند سفر زوجها اصعد فوق سطح بتنا واقطع سلك الدش بتاع شقه حواء حيث ان شارعنا الخلفي ضيق والمنازل قريبه من بعضها والدش في ناحيتن وبالفعل نفذت المهمه فارسلت لي ابنها الكبير الذي يبلغ ال 7 سنوات ليقول لي ان الدش بتاعهم باظ انا فرحت جدا وذهبت اي شقتها فدخلت وكان التليفزيون في غرفه النوم ولا يوجد احد الا هي وابنها ذات ال7 سنوات والاخر رضيع وقي كانت ترتدي عباءه البيت وكانت ضيقه حيت كانت تبرز معالم جسدها وكانت مفتوحه قليلا من الاعلي نبرز المنطقه بين صدرها وانا رايت كل هذا وبدا زبي في الاتنصاب وكان ملحوظا اسفل بنطالي القماش ولاحظت انها نظرت الي زبي وانحرجت وذهبت لتحضر لي عصيرا من المطبخ وكان ابنها الكبير يلعب في الصاله وعندما حسيت انها خارجه من المطبخ ومتجهه الي غرفه النوم تعمدت ان اخرج في الطرقه الضيقه بحجه اني ساحضر شيء من شنطتي التي بالصاله والتصت انا وهي في الطرقه وكانت اول مره المس صدرها المشدود فاخذ زبي بالانتصاب اكثر واتصق بين فخذيها وسمعت منها شهقه خفيفه وبعدها ابتسمت لي وخرجت الي الصاله واخذت اداه وذهبت الي السطح عندها واصلحت الدش ونزلت واعطتها رقمي لكي تتصل بي اذا حدث شيء بالدش ولم استطيع فعل اكثر من ان المسها في الطرقه لوجود ابنها ولكنني احسست من نظرتها انها تريدني
وبعد حوالي 5 ايام اذا بهاتفي يرن رديت فكان صوت امراه وكانت حواء جارتي تقول لي ان الدش باظ تاني وعلي ان احضر حالا فاسرعت وذهبت طرقت الباب فاذا هي تفتح لي الباب ولكن هذه المره كانت مرتديه عباءه خفيفه جدا تكاد تظهر ما تحتها ومفتوحه اكثر من المره الاولي فدخلت ولم اجد احد في الشقه سوي هي وابنها الرضيع وكان نائم وسالتها عن ابنها الكبير قالت ذهب عند خالته ليلعب ففرحت وقررت ان امارس الجنس معها باي طريقه ( انيكها ) فدخلت عند التلفاز ووجدت كل القنوات قد حذفت فسالتها من عبث به قالت الواد امبارح اقعد يلعب وفجاه لقيته عمل كده قولتلها بسيطه
ودخلت تجبلي حاجه اشربها واذ هي تعطيني ظهرها فنظرت الي طيزها فكانت شبه ظاهره من كتر ضيق العباءه فبدا قضيبي بالانتصاب فقررت ان افعل ما فعلته في الطرقه عند خروجها من المطبخ وبالفعل اول ما خرجت من المطبخ خرجت من غرفه النوم والتصقنا مره اخري ولكن هذه المره قررت الا افلتها قبل ان اسيحها لكي انيكها فلم ادع لها الفرصه للمرور فعندما التصقت بها اخذ زبي بالالتاق بها ووصل الي كسها فاحسست انها بدات تذهب الي عالم ثاني فاقتربت من شفتها واخذت اطبق عليهم بشفايفي وادخل لساني داخل فمها وهي لم تستطيع المقاومه ولم تمانع واستسلمت لي تماما
فاخذتها ودخلت بها غرفه النوم وبدات اقبلها في كل جزء في جسمها فقبلت رقبتها وبدات يدي واحده تداعب صدرها من فوق العبائه والاخري بدات في رفع العباءه وما هي الا ثواني واذا بها تقف امامي بالملابس الداخليه وظهر لي الصدر المتين القوي فبدات التهمه بفمي ويدي تقرص في حلماتها وقمت واخرجت زبي من قلعته المقفوله عليه من سنين وخرج كالاسد ليلتهم فريسته فقلت لها ان تبدا بمداعبته وهي لم تمانع فاخذته علي فمها وكانت خبيره في المص وبعدها اخذنا وضع 69 فنزلت علي كسها لاجده يسل بالعسل فاخذته في فمي التهمه واعضعض بظرها والحس بلساني كسها وادخله في كسها و شهقت شهقه عاليه احسست انها كانت تموت وكان زبي في فمها وانزلت هي مائها اكثر من مره تحتي فاخرجت زبي من فمها ووضعته بين صدرها القوي فاحتضنه

افلام نيكتحميل سكس اخواتتحميل سكس مترجمصور لحس كس

جيدا واخذت تدعك فيه حتي انتصب واصبع كالحجر فنزلت به علي باب كسها المليان وبدات اداعبها وكلما يلامس زبي كسها تهمهم بكلمات مثل ااه اه اه براحه دخلو بقي فوقف زبي علي باب كسها وبدات في ادخاله بها وهي تقول براحه زبك كبير اوي براحه وانا سمعتها تقول هكذا فدفت زبي مره واحده فاخترق رحمها وصرخت صرخه احسسن ان جدران المنزل سوف تقع واخذت ادخله واخرجه في كسها وهي تتلوي تحتي كالثعبان من كتر الهيجان وانزلت 3 مرات وزبي بداخلها حتي اوشكت انا علي ان انزل لبني فاخرجت زبي بسرعه وهي قالت هاتهم في فمي فادخلته في فمها وانزلت حليب لم انزله من قبل فملئ فمها كله وبلعته كامله وبدات في تنظيف زبري بلسانها
ومن ذلك اليوم وانا كلما ذهب زوجها الي العمل في خالرج المحافظه ترسل لي بحجه الدش البايظ واروح اظبطلها كسها وبزازها وامشي

تحت التصنيف غير مصنف | أضف تعليقك »

اغتصبت جارتي قصه منقوله

فبراير 24th, 2019 بواسطة gvhgdhgfhgfh

اغتصبت جارتي قصه منقوله

سكس امهات - سكس اخوات - افلام سكس محارم  – تحميل افلام سكس

سكس حيوانات - سكس ام وابنها 

كنت أنا ومراتي عايشين حياة سعيدة لغاية ما جات مدام مني جارتنا الممحونة الجديدة، وسكنت في الدور اللي تحتنا على طول. وتعرفت على مراتي، وبقوا صحاب أنتيم، ودايماً بيتكلموا مع بعض وبيتبادلوا الزيارات. وبصراحة أنا من أول ما عيني جات على جارتنا منى حسيت إن الست دي هي الواحد يتمنى أنه ينيكها يعني هي سنها 27 سنة بس عليها جسم بنا بيشع أنوثة وإثارة. وأنا من ناحيتي بدأت أتقرب منها خصوصاُ وهي بتيجي عندنا دايماً. وكمان كنت بسمعها بتقول ألفاظ خارجة على واحدة من صاحبتها يعني هي واحدة سافلة، وده شجعني إني ممكن أتقرب منها وأحاول إني أمارس معاها الجنس، خصوصاُ وإنها كانت دايماً بترفع صوتها على جوزها وما بتحترموش. لغاية ما جاء يوم بعد مرور حوالي سنة على معرفتي بجارتنا الممحونة. وأنا كنت خلاص هتجنن وعايز أنيكها بأي طريقة، بس كنات خايفة إنها ترفض، وتفضحني قدام مراتي والجيران. لغاية ما جات اللحظة اللي كنت مستنيها لما مراتي راحت عند أهلها، وهي جوزها كان مسافر في شغل يعني كل حاجة جاهزة عشان أقضي معاها أحلى نيك.
كانت جارتنا بتمسح السلم ما بين الدور بتاعها وبتاعنا، وأنا بصيت من العين السحرية، وهي عمالة بتتمايل على السلم، وكانت زي فلقة القمر، ولابسة بنطلون أحمر استريتش محزق ومبين طيزها الجميلة وشفرات كسها، وعليه بلوزة ضيقة باسن منها بزازها الكبيرة. فضلت أبص عليها من العين السحرية لغاية ما زبي وقف زي الصاروخ، وجسمي بقى مولع نار، وما عدش قادر استحمل. فتحت الباب على فجأة، وسلمت عليها، وهي سألتني على مراتي، ولسة هتمشي عشان تروح تجيب ماية تكمل مسح في السلم. طلبت منها أن تدخل شقتنا وتأخد الماية اللي هي عايزاها. وافقت، وبمجرد ما دخلت الشقة، قفلت الباب وراها بعد ما أتأكدت إن ما فيش حد شفنا. وبدأت أمتدح جسمها وجماله ولبسها اللي بتمسح بيه، وبدأت أحط أيدي على ضهرها، وهي بتملى الماية من الحمام، وحسست على طيز ها الكبيرة. هي بصيت لي وبعدت أيدي عنها، فحضنتها من ورا جامد، وبقى زبي المنتصب لازق مباشرة على فتحة طيزها، وهي طبعاً حاولت إنها تقاوم، ولسة هتصرخ رحت حاطط أيدي على بوقها، وقلت لها إني بأحبها من ساعة ما عيني وقعت عليها، وأني بالذوق أو بالعافية لاوزم هأنيكها، فالأحسن إنها تستسلم وتستمتع. وحسيت إنها عاية تتناك بس بتمنع. أديتها الفرصة عشان تتمنع زي ما هي عايزة، وفضلت أمص في بزازها وأقطع في شفافيها من البوس، وزبي لسة في فتحة طيزها، وأيدي التانية بتفرك في سكها لغاية ما حسيت إنها بدأت تنهار، وتتجاوب معايا، وتعض على شفايفها.
شلت جارتنا بين أيدي لغاية أوضة النوم، ورمتها على السرير، وبدأت أبوس في شفايفها، وبعدين قلعتها البلوزة ووراها السونتيانة عشان أشوف أحلى بزاز وحلمات شوفتها في حياتي كانت مولعة نار. بدأت أبوس في بزازها وأرضع من حلمات بزازها. وهي بتتأوه آآآآآه براحة يا أحمد. وبعدين نزلت على بطنها وفضلت ألحس وأنا نازل لغاية ما وصلت إلى كسها، وهي كانت لسة بالبنطلون. قلعتها البنطلون، وفضلت أفرك في كسها من فوق الكيلوت الأسود، وبعدين قطعت الكيلوت بأسناني، وشوفت كسها، كان لونه زهري جميل وفيه شوية شعر ناعم، وفضلت أبوس في كسها وألحس في شفراته وأمص في بظرها، وبعدين دخلت صباعي في كسها، وشفافي بتأكل في شفرات كسها وبظرها لغاية ما نزلت شهدها. فضلت ألحس في الشهد الغزير اللي كان نازل من كسها. وهي صرخت أول ما دخلت لساني في كسها الوردي آآآآآآه آآآآآآه حرام عليك يا أحمد، وكانت متلذذة على الآخر. قلبتها على بطها، وبدأت أبوصس في طيزها وألحس في فلقتيها وأدخل صباعي ولساني في خرم طيزها المدورة، وأفرك في طيزها بإيدي، وطلبت مني وهي بتصرخ ومنهارة من المحنة إني أضربها على كسها وطيزها. فكنت بألحس في خرم طيزها وبظر كسها اللي كان أنتصب من كتر المص، وبأضرب بأيدي على طيزها وكسها، وهي بتصرخ آآآآآه مولعة نار نيكني بقى مش قادرة يا أحمد نيكني مش هسيبك تاني يا أحمد. وقلت بمحنة أديني زبرك أمصه قبل ما تنيكني في كسي. ومسكت زبري، وحطيته بين بزازها الكبيرة، وبعدين بدأت تعدي بلسانها على زبي كله، وبدأت تمصه، وأنا بأقول لها ايه رأيك في زبي يا متناكة. وهي بتتأوه حلو أوي يا أحمد وطعم جامد. قلت لها إنتي دلوقتي بتاعتي وهنيكك في بوقك وهحط زبي في كسك يا منيوكة. الكلام سخها وقالت لي يلا في كسي بقي وحط زبك كمان في طيزي الهيجانة . لحست في كسها لغاية ما بقى مليان شهد وماية وبعدين حطيت زبي جوه طيزها، وهي عمالة تصرخ من الألم والمتعة آآآآه آآآآآه آآآآآممممممم، وبعدين قلبتها على طيزها ورفعت رجلها على كتفي، ودخلت رأس زبي على أول كسها، وهي ما احتملتش المتعة وبدأت تصرخ أكتر، رحت دخلته كله في كسها، وهي بتصرخ زبك ونيكك جميل. وبدأت أدخله جامد أوي وأطلعه، وهي بترتعش من الشهوة لغاية ما جتها الرعشة تلات مرات ورا بعد، وهي عمالة تصرخ آآآآآه آآآممممم أنا متناكة أوي أنا بتاعتك على طول يا أحمد. ولما حسيت إني هقذف طلعت زبي، وحطيته في بوقها، ونزلت لبني كله في بوقها، وهي مستمتعةبطعمه، ودهنت بزازاها بيه. ومن اللحظة دي بقيت أنيك جارتنا كل ما يخللنا الجو.

تحت التصنيف غير مصنف | أضف تعليقك »

بنت خالي واه من بنت خالي

فبراير 21st, 2019 بواسطة gvhgdhgfhgfh

 بنت خالي واه من بنت خالي

 عرب نار - تحميل افلام سكس – صور سكس متحركهسكس ام وابنها -

صور سكسسكس مصري -

انا شاب في ال18 من عمري وكانت بنت خالي بنت مافي زيها لحمة نيك وكنت دايما بتخيلها وهيا بتتناك مني وفي يوم من الايام اهلي كانو مسافرين وانا كنت جالس في البيت لوحدي وكنت لابس بوكسر بس وفجأة دق الباب حسبته صاحبي فكيت على طول فاتفاجئت لقيتها بنت خالي وقلتلها لحظه رحت لبست تيشيرت بس وجيتلها تاني وقلتلها تفضلي ودخلت المهم سالتني وين امك واختك قلتلها سافروا قلتلي واه طيب سوري انا هتصل على اخويا عشان يرجعلي واتصلت الا وجواله مسكر واخوها طبيعة عمله يخلص في اخر اليل المهم حاولت تتصل اكتر من مره جواله مسكر فاضطرت تجلس عندي ودخلت وشلحت العباية فانا طبعا جنيت على طول اول ماشفتها لابسة بلوزه قصيره وبنطلون استرتش بين خط طيزها. المهم جلسنا سوا وسيتلها عصير واحنا جالسين كنا بنتفرج على التلفزيون وانا جالس اقلب شفنا فيلم جنسي طالعت فيا وضحكت قلتلها ايش رايك نتابعه قالتلي طيب المهم تابعنا الفلم لين نهايته حسيت انو البنت ولعت فجأة قامت وقالتلي وين الحمام قلتلها من هنا وديتها الحمام ودخلت الحمام وانا بطالع من فتحة الباب لقيتها بتلعب بكسها وبتتمحن وبتلعب بصدرها فدقيت عليها الباب قلتلها بسرعه عشان بدي الحمام قالتلي استنى شوي قلتلها مش قادر راحت لابسه اوعيها وفاتحه الباب وانا طبعا كان زبي واقف المهم وهيا طاالعه انا كنت واقف على الباب وحكت طيزها بزبي راحت وضحكت لي ومشيت راحت على الصالون انا دخلت الحمام وشلحت اوعيها وجلست العب بزبي العب فيه وحسيت عليها وهيا بتتطلع من خرم الباب رحت قايم وفاتح الباب فجأة وشها تلخبط وانا كنت شالح قلتلها بجرائه شو رئيك نسوي زي الفيلم ابتسمت وراحت على الصالة وجلست على الكنبه انا رحت وراها وبوستها من فمها لقيتها بتقبل الوضع رحت حطيت ايدي على بزازها ورفعت التيشرت الي لبساه وفكيتلها السنتيانه وجلست الحس في بزازها لحس غريب زي المجنون لانه كان عليها صدر مافي زيه وانا بلحس لقيتها ماسكه زبي وبطلع اصوات وااااو المهم بطلت لحس لقيتها قايمه زي المجنونه ودفتني على الكنبه وجلست على ركبتها وقعدت تمص في زبي زي الممحين وتمص وتقلي ماااحلاه ياهيك الزب يا بلا وقعدت تمص تقريبا ربع ساعه لين مافضيت بتمها رحت قايم وشلتها ودخلتها غرفت النوم ونيمتها على السرير ورحت مشلحها البنطلون وشلحتها الكلسون ولقيت كس واااو مافي زيه ناعم واحمر قعدت امص فيه بوحشيه وهيا تتمحن اه اه اه اه قبل ما نبتدي نيك وتقول دخل زبك بكسي وتصرخ وانا بزيد في المص لين ما اجا ضهرها وبعدين رحت قايم وحطيت زبي فيها دخلت الراس بين كسها وهيا تصرخ اه اه اه دخله بيكفي حرام عليك وانا اول ماسمعتها بتحكي هل الحكي دخلته كله وهي تصرخ اه اه اه اه وتقلي بسرعه نيكني وصرت انيكها اكتر والعب بصدرها والحس شفايفها لين ماقرب يجي ظهري قلتلها احطه جوا ولا بره وهيا بتصرخ لا بره اه اه وانا رحت مطلعه وحطيته بتمها صارت تمص وتلحس في المني وبعدين قلبتها على بطنها وشفتلكم طيز وااااو كبيره ولحمه ما استوعبت المنظر رحت جبت الكريم ودهنت على زبي وعلى طيزها ورحت حااطيت راس زبي عند فتحة طيزها راحت صرخت اااه بوجع قالتلي بلاش وانا اصريت اني ادخلع راحت مستسلمه للوضع رحت بدخله شوي شوي وهيا تصرخ لا مش قادرة وانا ولا هنا جلست ربع ساعه وانا اطلع وادخل رحت منزل المني جوا طيزها لقيتها مبسوطه رحنا ايمين سوا واخدنا دش مع بعض وقعدت تقلي انها انبسطت كتير من زبي وقالتلي ياريت كل ما اجي عندكم اتناك منك قلتلها طبعا من عيوني قلتلها مين يسيب جسم زي دا لحمه المهم كملنا ترويش ونكتها كمان مره من كسها واحنا بنتروش المهم وانا بنيكها رن عليها اخوها وقلها انو تحت البيت بسرعه انزلي راحت قايمه من تحت زبي بعد ما ودعته باحلى مصه من تمها ولبست اوعيها وهيا طالعه ادتني شفه واااو لين دحين وانا دايخ منها وراحت نازله وصارت تتحجج لاخوها انو يجيبها عندنا علما بانو اخوها ما بيعرف انو اهلي مسافرين وصارت كل يوم تيجي لعندي وانيكها نلين ما اجو اهلي من السفر بس الصراحة استمتع

صور سكس نار - سكس مترجمسكس حيوانات - قصص سكس

تحت التصنيف غير مصنف | أضف تعليقك »

قصص سكس محارم

فبراير 20th, 2019 بواسطة gvhgdhgfhgfh

قصص سكس محارم

سكس اب ينيك بنته  سكس حيوانات سكس عرب سكس اخ واخته

قصص سكس محارم مرات خالى وطيزها كانت زوجة خالى فى الثلاثين من
العمر جميلة كملكات السكس فى أفلام البورنو جسد رائع ممشوقة القوام ذات
صدر مكتنز وحلمات وردية تطلب المص والعض وطيز مستديرة بيضاء مشربة بالحمرة
وسبقان طويلة وأفخاذ مستديرة مرمرية وشفتان كحبات الكريز تطلب ألأكل وكنت
فى الرابعة عشر من عمرى هائج دائما وزبرى فى حالة أنتصاب شديد وكنت مقيم
بصفة دائمة مع زوجة خالى لسفر خالى المستمر وكانت دائما تحب ارتداء الملابس
العارية ، شورتات قصيرة وبلوزات شفافة عارية بدون سوتيان داخلى بيبى دول
شفاف قمصان النوم العارية بل أحيانا كثيرة تخرج من الحمام عارية تماما
وتسير فى المنزل عارية أمامى الى أن تدخل حجرة نومها وتجلس عارية تتزين
امام المرأة وكنت أهيج على منظر كسها وطيزها وبزازها العريان وأجرى لممارسة
العادة السرية عدة مرات وكانت كأنها تتعمد أثارتى حتى أنيكها ولكنى كنت
اخاف من أىفعل خشية أن تغضب منى وتبعدنى عنها ولكنى كنت أشعر أنها شرموطة
كبيرة عاوزة تتناك و كانت تحضر جاراتها للسهر معها ويقضون وقتهم فى مشاهدة
ألأفلام ألأجنبية التى بهامشاهد جنسية وكنت أراهم وهم يغنجون ويضحكون ضحكات
مثيرة ويلمسون بزاز وطياز وأكساس بعض لمسات شهوانية وأحيانا يقومون بتقبيل
شفايف بعضهم وأرى نظرات الشهوة فى عيونهم وهم يفعلون ذلك ، ومرة تركتهم
وخرجت لقضاء بعض الوقت مع أصدقائى وحين رجعت فتحت الباب ودخلت دون أن
يشعرون بى فوجدتهم عاريات تماما وينامون فوق بعض يتبادلون القبلات الجنسية
ويدخلون لسانهم فى فم بعض ويمسكون بزاز بعض ويدخلون أصابعهم فى أكساس بعض
ووجدت زوجة خالى تضع خيارة فى طيز أحدى جاراتها وألأخرى تضع لها خيارة فى
كسها وأحدى الجارات ممسكة زبر كاوتش أسود وتضعة فى كسها بينما أحدى النساء
تلحس شفايف كسها ،وفاجئنى المنظر وأهاجنى بشدة فأخرجت زبرى وبدأت فى
أستحلابة بيدى وقذفت لبنا ساخنا عدة مرات وأنا أستمتع بمنظر ممارستهم
السحاق ، وبينما هم نائمات عرايا على ألأرض ويلعبون فى أكساس بعض قالوا كل
واحدة تحكى قصة أول نيكة فى حياتها فبدأت زوجة خالى تحكى قصتها قالت : كنت

قصص سكس محارم - افلام سكس لبنانيتنزيل سكس اجنبي 
فى الثانية عشرة من عمرى وذهبت فى رحلة ألى ألأقصر مع المدرسة وأثناء
تجوالنا تهت عن زميلاتى وذهبت أبحث عنهم ودخلت أحد المعابد الفرعونية
وفوجئت بشاب نوبى أسمر طويل ممشوق الجسد مفتول العضلات عاريا تماما يستحم
بجوار عامود وهالنى منظر زبرة الضخم الطويل الذى كان منتصب بشدة وهو يغسلة
بيدة وأثارنى هذا الزبر وكنت فى بداية سن البلوغ فوجدت يدى دون أن أشعر
تنزل الكيلوت البيكينى الذى أرتدية وأرفع التنورة وألعب بكسى بأصابعى وأضغط
على حلمات بزازى وأشتدت أثارتى فأخذت أتأوة بصوت عالى دون أن أشعر فسمعنى
الشاب ونظر الى فوجدنى أمامة عارية الكس فاشتدت أثارتة وانتصب زبرة بشدة
أكثر واقترب منى وزبرة يسبقة الى كسى ووضع زبرة فى بطنى وامسك وجهى بيدية
وقبلنى من فمى قبلة ساخنة شعرت معها انى أغيب عن الوعى ثم وضع لسانة فى فمى
وأخذ يمص لسانى وفك زراير بلوزتى وكنت لاأرتدى سونتيان وأخرج حلمات بزازى
وأخذ يمصهم ويعضهم بشدة ثم رفعنى من طيزى وأجلسنى أمامة عل مسند عامود
وأزاح طرف الكيلوت من على كسى وبدأ يلحس كسى بلسانة ويدخلة ويخرجة وكنت
أشعر بلسانة الخشن كأنة زبر وليس لسانا وخفت أن يفتحنى بلسانة فقلت لة مهلك
وأنت تلحس لحسن تفتح كسى فقال لى ماتخافيش أنا حانيكك من غير مافتحك
وحامتعك من النيك أكتر ماتكونى مفتوحة بس تسمعى كلامى وانا حابسطك،وبدأ
يلعب فى طيزى بأصبعة ويدلك فتحة الشرج ويدخل أصبعة فى فمى يأخذ لعاب من فمى
ويضعة فى فمة ويخرج لعاب من فمة ويضعة على أصبعة ألأوسط ويدخل أصبعة فى
فتحة طيزى ويدلك طيزى برفق وهو يدخل أصبعة ويخرجة ثم أنزلنى وأوقفنى أمامة
وأدارنى بحيث أصبح ظهرى لة وأحنى رأسى وسحب طيزى من وسطى الى الخلف بحيث
أصبحت فى وضع نيك الطيز اللى انتوا عارفينة طبعا وبدأ فى أدخال رأس زبرة
برفق فى طيزى وهو يلعب فى كسى بأصابعة ويلحس ظهرى ورقبتى من الخلف ويلعب فى
بزازى ويدفع زبرة بالتدريج الى أن غاص نصف زبرة فى طيزى وبدأت أصرخ من
النشوة وأقول لة نيك ، نيك كمان دخلة كلى فى طيزى وهو يستجيب ويدخلة الى أن
شعرت أن زبرة دخل بالكامل فى طيزى وظل يدخلة ويخرجة الى أن شعرت بشلال
ساخن يندفع فى طيزى ثم أخرجة من طيزى وأدار وجهى الى زبرة ووضع زبرة فى فمى
وقال مصية ، مصية وهو يلهث ويصرخ نشوة ووضعت الزبر المنتصب الذى يرتعش من
النشوة فى فمى ومصصتة مصا شديدا وهو ينتفض فى فمى واندفع اللبن الساخن مرة
أخرى فى فمى وشربتة وبلعتة ومن شدة نشوتى وأثارتى أرتعشت واحسست بسائل ينزل
من كسى فرفعنى بيدية من طيزى ووضع كسى فى فمة يمص كسى ويلحس السائل الذى
ينزفة كسى وظل ينيك فى طيزى ويلحس كسى حتى وجدنا أنفسنا والظلام قد حل
فأخذنى الى الفندق الذى كنا ننزل فية وتركنى على وعد اللقاء فى الغد وفعلا
ظلينا نتقابل كل الأسبوع الذى قضيتة فى ألأقصر وأشبعنى نيكا فى طيزى وسافرت
وأنا حزينة لفراق هذا الزبر العملاق الذى أشتهيتة وتمنيت بشدة أن يظل فى
طيزى وكسى ولم يعوضنى عنة أى زبر ناكنى بعد كدة ، ومن يومها وأنا أعشق
النيك فى طيزى فلم أنساة

صور نيك - نيك عربيعرب نارتحميل سكس لبناني

تحت التصنيف غير مصنف | أضف تعليقك »

أنا وصديق صحبتي

فبراير 18th, 2019 بواسطة gvhgdhgfhgfh

أنا وصديق صحبتي

قصص سكسسكس محارم - صور سكسسكس امهات مترجمسكس اب وبنته

نيك بنت 

حصلت القصة تقريبا قبل ما اجوز بسنتين تلاتة، كان لي صديقة اضطرت تسيب شقتها عشان ظرف طاريء يتهيأ لي فقدت وظيفتها، وماعدتش قادرة تدفع الايجار. فعرضت عليها تنزل عندي شويتين واهو ارتاح من الوحدة شوية.
كنت انا علاقاتي قليلة جدا ومن الشغل للبيت والعكس. لما جات لي البنت دي، اتعرفت غصبا عني على رجالة كتير من طرفها. كلهم كانوا محترمين جداً وليهم مركزهم وكدا. المهم كان واحد منهم جالي مرة عايزها ولقاها مش موجودة. فضيفته وقلت له انت لما جيت انا كنت عايزة انام. فعندك خيارين إما تستنى صحبتك في الصالة برة أو تنام جنبي لغاية اما هي ترجع. انا استغربت جدا من اللي عملته، بس هو ما استغربش، ربما لانه مفتكر اني عايشة لوحدي هاكون حرة تماما. وهو على حق طبعا بس إلى حد ما لاني مش دايما بكون مع حد. واغلب الوقت بقضيه لوحدي في الدراسة او الشغل وبرجع آخر النهار، وبرضك لان صاحبة البيت ساكنة فوق مني وموجودة دايما هي او جوزها وبنتها الصغيرة بتطل علي دايما بشكل يومي وعلاقتنا حلوة جداً. بالتالي فعلا مافيش علاقات بالحجم دا، اصل كنت انتقائية برضك في علاقاتي.
المهم الراجل كان عمره يجي اربعين سنة، لونه اسمر جداً، طويل، متين البنية، رقيق في الكلام وهاديء جداً ونظيف جداً.
نام جنبي ولقيته بيحضني ولقيت نفسي بيتسارع. مثلت اني نايمة بس نفسي بيفضحني مش عارفة اتحكم فيه. وهو خبير جداً عرف اني مش قادرة. لكن ما عملتش اي تجاوب معاه لاني كنت خايفة. خايفة من نظرته لي بعد كدا، خايفة من إلعلاقات العابرة، خايفة من صديقتي، من صاحبة البيت، من أهلي. بس برضك استمتعت بيه وهو بيمرر ايده براحة على بزازي اللي كانت جامدة وصلبة وطالعة لفوق مشدودة جداً لدرجة اني مرات كتيرة بطلع من غير سوتيان ولو شافني حد بيفتكرني لابسة. كان وزني مش كتير يجي 50 كيلو، وطولي 165، ومؤخرتي صغيرة لان جسمي شكل التفاحة.
المهم صاحب صديقتي نزل البنطلون شوية وقعد يلمس بصوابعه ف كسي ويحاول ينيكني بصباعه. وانا ما عرفتش اعمل ايه. انا مختونة بس الحركة دي اثارتني جداً وبقيت بجد ف عالم تاني من الاثارة وكان بودي اهرب واجري مكان بعيد بس مش قادرة ابين اي تعبير مني من الكسوف، وكمان من جمال الشعور اللي كان مالي جسمي وقلبي ساعتها. اتلزقت عليه جامد، اتخبيت ف حضنه، اتقلبت الناحية التانية وبقيت وشي ف وشه. حاول يبوسني ما عارضتش. كانت البوسة حاجة مختلفة، وزاد النهجان، وبدأت الشفاه تعض بعض وتمص وتتقابل وتفترق. كإنها بترقص. كان العالم واقف يبص لنا، وكان كل الخوف وكل الشهوة وكل الشبق وكل الاثارة وكل الحب وكل الفرح وكل السعادة اللي ف الدنيا موجودين حوالينا زي الملايكة.
فتح سوستة بنطلونه وطلع زبه، كان طويل يجي تلاتاشر او اربعتاشر سنتي، وعرضه يجي بتلات صوابع من ايدي، خفت منه جامد. رغم اني كنت مفتوحة اصلا، ودي قصة تانية هاحكيهالكم المرة الجاية. خدت زبه ف بقي وبديت امصه واحرك لساني عليه من فوق لتحت. كان اكبر من بقي بكتير، ما عرفتش اخد ولا ربعه جوة بقي بس كنت بمرر لساني عليه من فوق لتحت. وانا ماسكاه وبلعب بخصيتيه. وهو بيقفش في بزازي المشدودة ويقولي ما كنتش عارف ان فيك جسم جميل كدا. وانا نفسي اجرب النيك ف كسك. كانت كلماته بتدوبني وكنت قربت يغمى علي من الجو الا انا فيه خاصة اني ما لمستش راجل يجي سنة. بدأ يحك راس زبه ف كسي ويحركه فوق وتحت ويلمس الفتحة وانا بقوله لسة ما تدخلش. نسيت اقولكم اني بحب الهزار والدلع جداً وحبيت اني اعذبه شوية قبل ما اسمح له. وفعلا هو قال لي بعد كام دقيقة كدا انه مش قادر. وانه هيدخله. استغربت لما طلع واقي ذكري من جيبه وبدا يلبسه لزبه، وبسرعة بدا يدخله في كسي. في البداية شوية شوية لانه كان ضيق جداً. لكن كان كل ما يدخل شوية بيطلع تاني ويدخل كانه بينيك في جزء بس من الكس. وانا كنت سايحة ومش فاهمة حاجة. ولا عارفة اقول ايه ولا اقوم ولا اي حاجة. كنت نايمة على السرير على جنبي وهو من ورايا وكان الواقي من النوع اللي ممسوح بمادة مثيرة. وبصراحة رحت عالم تاني وما عرفتش اصرخ ولا اسكت ولا اعمل ايه بس قعدت ارتعش جامد وسوايلي ملت الدنيا من تحتنا. شوية وكان قادر يدخله لآخر حتة وبسرعة بقى ينهج وينكيني بقوة وانا صرخت بس بصوت واطي وكتمت على بقي وعضيت جزء من البلوزة عشان اللي فوق ما يسمعونيش. مع اني مرات كنت بعتقد انهم سمعوني. بس لسبب أو آخر فضلوا انهم ما يتدخلوش.

افلام سكس

كانت نيكة جامدة وبفتكر انه قالي ساعتها انه ما شعرش بالمتعة دي مع اي حد مع انه له تجارب كتير. وانه في حاجة زي حبة الحمص في آخر كسي بتحك ف راس زبه لما يدخل لآخر حاجة في ولما بيخرجه ما كانش قادر يحدد هي عصبة واقفة ولا حباية بس كان بيقول انه النيك في ممتع جدا وانه دي كانت تجربة مختلفة. وانا بقيت لكذا يوم عايشة على ذكريات النيكة دي ودلوقتي بعد سبع سنين صحيت بسببكم واديني بشاركم الأحداث الحقيقية. أتمنى تكون عجبتكم. ورأيكم يهمني بالطبع.
محبتي للجميع

تحت التصنيف غير مصنف | أضف تعليقك »

انا والدكتورة فى الجامعة

فبراير 17th, 2019 بواسطة gvhgdhgfhgfh

اسمى ادم وعندى 19 سنة
طالب جامعى وهحكيلكم قصتى مع دكتورة الادب العربى.
انا زى اى شاب قاعد فى المحاضرة هايج، اى دكتورة تخشلنا مهما كانت حلوة او وحشه،
بفكر فيها جنسيأ واتخيل اننا عراه وبنيكها فى السكشن،
بس كل الدكاترة كوم والدكتورة دى كوم تانى،
كنت حاسس بأهتمام زيادة من نحيتها،
ودا اللى شكننى انها ممكن تكون بتشتهينى،
خلينى اوصفهالكم،
وشها طفولى كدا وكيوت، عينيها خضرا وجسمها تخين شوية، بس ابيض وملبن،
بزازها كبار ومدللين من النوع اللى بحبهم،
وطيزها كبيرة زى شنطة العربية هههه،
وبعد تفكير طويل فيها واشتهائى لها،
قررت انى انيكها بأى طريقة حتى لو اتفصلت من الجامعة،
اقنعتها ان بعد ما تخلص محاضرتها تدينى محاضرة زيادة بحجة انى مش فاهم ووافقت،
بعد ما خلصت روحتلها السكشن وكان طبعأ فاضى، سألتنى تحب نبدأ من ايه؟
جوبتها بالشعر والقافية،
سبتها تشرح شوية وبعدها قولتلها انا كتبت بيت شعر عن المعاناه تحبى تسمعيه؟
واجابتنى ياريت، اتفضل،
ومع كل كلمة كنت بقرب منها ومركز اوى فى عينيها وحسيت بنفسها بيسرع،
وضربات قلبها زادت وجسمها بدأ يترعش،
وبوستها من شفايفها ومصمصتهم بكل حنية وهى بتتنهد وتتاؤه بصوت منخفض،
وشدتها من وسطها وحضنتها وزودت فى البوس وهى اممممم امممم،
استلسمت وسابت ع الاخر ونزلت بأيدى افك زراير البلوز اللى كانت لابساها وقلعلتها السنتيانة الحمرا، سكس
وكشفت بزازها اللى كانوا احلى من تخيلاتى كبار ومدورين ناعمين وطريين جدأ مهلبيه
وهالة بنى خفيفة محوطة بحلماتها المنتصبين من الشهوة وهجمت على بزها الشمال اكله والحسه
ولحست حوالين الحلمة ولما وصلتلها اترعشت واقعدت امص فى حلماتها واعضها بسنانى
واهاتها بتعلى اكتر اااه اااااه،
بعدين نزلت هى فكتلى الحزام وهى بتبوس زبى من فوق البنطلون واول لما شافته هجمت عليه
وتمص فيه جامد كأنها ماشفتش زب من زمان ونزلت تلحس بيوضى وتحطهم فى بوؤها،
انا هجت للاخر وجبتهم فى بوؤها وفضلت تحلب زبى لاخر نقطة منى وبلعتهم،
وزبى لسه منتصب كان عايز ينيكها فشدتلها الجيبة وانكشف كلوتها الاحمر اللى عليه رسمة فراشة
شيلت الكلوت وانكشفلى كسها، كنز مدفون كبير ومنفوخ ولونه وردى احمر وغرقان بشهوتها
نزلت عليه بلسانى وبلحس شفراته وبشرب شهوته وكان طعمها حلو اوووى وهى بتترعش تحتى
والحس حوالين زنبورها بس من غير ما المسه عشان اهيجها اكتر وهى تتاؤه واااه اااااااه
حلوووو لحسك حلوووو ااااه اممممم اووووف،
وانا هايج معتش قادر رحت منيمها على المكتب ورافع رجليها وحطيتهم على اكتافى
وبفرش زبى على باب كسها وهى دخله دخله بقااا معتش قااادرة نيكنى،
دخلت راسه وهى تتاؤه وصوتها يعلى ورحت مدخله مره واحده لقيتها مصوتة بأااااااااااه
سمعت الجامعه كلها وانا هجت جاامج فشخ وقعدت اخرج وادخل زبى فيها مرة بسرعة ومرة براحة
واهاتها بتهيجنى اكتر ااااه اووووف اااااه نيكنى يا حبيبى اااااه ااااااااااااااااااااااه زبك حلوو اووووى
اااااه شهوتها جت مرتين وانا بنيك فيها ربع ساعة وحسيت انى هجيب قولتلها فين قالتلى هاتهم جوا
سرعت من النياكة وبدأنا نرتعش مع بعض وجبتهم جواها احححححح احححححح اووووف نيك
لبنك سخن اوووى وحلووو اووووى، طلعت زبى من كسها والمنى بيقطر منه ونمت جنبها على
المكتب، بصتلى وهى شبعانة نيك وقالتلى كل يوم بعد ما اخلص محاضراتى تجيلى
قولتلها ماشى، بعد ما استريحنا قومنا لبسنا هدومنا وخدت رقم الواتس بتاعها
وروحنا فى بوسه وداع طويلة وسخنة.
وبقينا كل يوم نتقابل وانيكها

تحت التصنيف غير مصنف | أضف تعليقك »

مراتي اتناكت من صاحبي قدامي

فبراير 14th, 2019 بواسطة gvhgdhgfhgfh

مراتي اتناكت من صاحبي قدامي

قصص سكس - تحميل سكس سعودينيك كس - سكس نيك اخوات - نيك محارم - سكس امهاتسكس حيوانات 

تخيلاتي في النيك انا ومراتي وبحكيلها وانا بنيكها..
في يوم من الايام يالول انتي كنتي هايجه أوي وساعتها نكتك كذا مره فكسك وكنتي لسه ماشبعتيش وقلتي عايزاك تنيكني فطيزي وكسي تاني كماان قلتلك اناتعبت خليها بكره رن جرس الباب كان واحد صاحبي جديد متعرف عليه قريب جسمه زي جسمي وبشرته سمرا زي بشرتي وهو متجوز فتحتله باب الشقه وكانت الساعه 9بالليل انتي اضايقتي انه جه فوقت زي ده والاولاد كانو بايتين عند مامتك قعد معايا وندهت عليكي وقلت يالول اعملينا حاجه نشربها عرفتك عليه وسلمتي عليه وقلتلك دا صاحبي وشكر فيكي وقالي ان مراتك ست راقيه وجميله يامحمد قلتله شكرا ياصاحبي قالي انتي مش عارف توصف جمالها بصراحه يابختك ياعم انتي شكرتيه وقلتي شكرا لذوقك قلتلك اقعدي معانا وكنتي لابسه بيجامه صيفي ضيقه ولابسه روب وحاطه طرحه كده علي شعرك فضلنا قاعدين وكان شغال فيلم الريس عمر حرب وجه مشهد لماسميه الخشاب ركبت فوق هاني سلامه في العربيه عشان ينيكها وكان المنظر بصراحه يهيج وانتي بصراحه كنتي هيجانه لوحدك بعد ماخلص المشهد استأذنتي انتي وقلتي انا داخله انام بعد كده جالي تليفون مهم استأذنت من صاحبي وقلتله البيت بيتك وكده كده مراتي نامت وخد راحتك ولوصحيت قلها اني خرجت ضروري ومش هتأخر بعد ماخرجت كل اللي هحكيه انتي حكتيه بعدين ..
بعد ماخرجت انتي سمعتي صاحبي كان مشغل فيلم سكس وانتي سمعتي الصوت وانتي كنتي هايجه لوحدك قلعتي لبسك وبقيتي عريانه خالص وقعدتي تلعبي فكسك وكنتي هايجه علي الآخر بعديها بنص ساعه عملتي نفسك نايمه وكنتي نايمه علي بطنك ومتغطيه بملايه خفيفه دخل صاحبي عليكي وشكله كان هايج من الفيلم وعلي آخره وهوا انبهر بجمالك دخل عليكي الاوضه وعري الملايه وشاف طيزك اللي هيا اجمل طيز كبيره بيضه ومدوره وفلقتها كبيره لان طيزك تهبل لوحديها طيزك عايزه كذا زبر ينيكوها قرب منك وحسيتي بهوانفسه علي طيزك عملتي نفسك بتتحركي ورفعتي الملايه وانتي كنتي عريانه خالص ولمحتي بطرف عينك انه ماسك موبيله وبيصورك فيديو وصور طيزك ودلوقتي بيصور اجمل جسم ناعم وبزاز روعه وكس منتوف من الشعر ابوشفرتين منفوخه لانك كنتي حابسه البول وماسك الموبيل بإيد وإيده التانيه مطلع زبره وبيلعب فيه وانتي شفتي زبره بلعتي ريقك لان زبره كان فحجم زبري اللي بتحبيه وكمان بشرته سمرا الزبر الاسمر اللي بتحبيه وكان شعر زبه كبيير فضل يلعب في زبره وهو بيصورك وبيتمتع بمنظر جسمك وكسك لغاية مانزل المني بتاعه ونزل علي السريروهومن لخمته نسي يمسحه خرج وقفل الباب وانتي فضلتي تشمي المني بتاعه بإيدك وفورتي اكتر بعديها بنص ساعه انا جيت كان هوا قاعد قدام التليفزيون وكان مشغل فيلم سكس قعدت انا معاه واحنا الاتنين هجنا بعد شويه انتي خرجتي وقعدتي جنبي وجبت انا الموبيل وقلت لصاحبي صورنا ومسك الموبيل يصورنا وانا فضلت ابوسك وحطيت ايدي علي بزازك ماكنتيش لابسه حاجه تحت الروب وطلعت بزازك وفكيتلك الروب وقلعتهولك بقيتي عريانه قدام صاحبي وانتي كنتي هايجه ولا هامك طلعتي زبري وفضلتي تلعبي فيه بإيدك وقلتيلي نيكني يامحمد فكسي لانه هايج عليا من بدري خليتك نمتي عليا ودخلت زبري فكسك وفضلت انيك واشتغلت بسرعه وصاحبي بيصور فيديو ثبت الكاميرافي مكان وقلع هدومه وطلع زيره ومقرب منك وحاطه فطيزك انتي اتخضيتي في الاول لكن بعد كده استمتعتي وحلمك اتحقق ان زبر فكسك وزبر فطيزك وانا اشتغل بسرعه وهو يشتغل بسرعه وانتي تصرخي من اللذه اااااه نيكوني انا عايزه اتناك كسي هايج وطيزي هايجه ااه انا بحب النيك اوي رحت انا نزلت وتعبت لاني كنت نايكك قبليها مرتين فكسك وصاحبي كمل فضل ينيكك فطيزك وينيكك فكسك باوضاع كتيره ورا بعض وانا بصور وتقولي دووس بزبرك علي كسي خلي شعر زبرك يحك فبظري دا زبرك حلو أوي الزبر الاسمر اللي بيهجني وفضل ينيكك ساعه متواصله لغاية مااتهديتي وهوا كمان تعب بعد مانزل فكسك وطيزك مسكتي زبره ومصتيه وكانت ليله نيك روعه…….

تحت التصنيف غير مصنف | أضف تعليقك »

قصص سكس اخون زوجي مع جاري

فبراير 4th, 2019 بواسطة gvhgdhgfhgfh

قصص سكس اخون زوجي مع جاري

صور سكس متحركه  -  سكس امهات تحميل سكس - افلام نيكسكس محارم -

هي قصتي وحقيقة صارت معي
انا متزوجة بس شهوتي قوية وبحب لسكس ماكنت قبل مجربة مع غير زوجي
كنت اعجب بشباب كتير بس اخاف
لحتى بيوم من لايام سكن جنبنا شب عزابي بشقة لوحده
هو جميل كتير واسمر وكتاف عريضة وكان عمره ب40 تقريبا
كان يبادلني نضرات اعجاب ويضل ناطر لاطلع ليشوفني
مع الايام صرت انا انتبه انو هو بيراقبن يبدا الاقتراب مع الايام بلسلام ونضرات شوق
صرت حس باهتمامه وهو يحاول يكلمني بس انا اخاف حد يشوفني
لحتى مرة انا طالعةزيارة لعند جارتي ساكنة بلشقة فوقه تمام
كان ناطر علباب لما سلمت عليه اخذني جو الشقة وسكر لباب عشان مااحد ينتبه
انا خفت وصرت ابكي سكر تمي بايده وصار يهديني وانا احاول اصرخ خفت كتير صار يحكيني بهدوء وحنية ويحكي عن اعجابه فيااا وانو بخاف علي وهيك صرت اهدا انا شوي طلب ندخل لصالون
دخلنا وجلسنا بس انا خايفة كثير وجسمي بيرتعش منه
وهو جالس جنبي وايديه على كتفي ويحضني انا بقلبي مبسوطة شعور حلو من زمان مستنايه بس كمان خايفة
صاريقرب مني اكتر ويحكيلي من زمان ناطرني ازوره(طبعا هو كتير طلب مني ويبعتلي رسائل بس انا ماكنت اوافق)
صرت بعدو عني ماكان يبعد ويقرب اكتر وبدا يتلمس جسمي ويحكيلي عن اعجابه في وقدي صار ناطر لهلق
وانا بحكيله لازم اروح هلق بيسالو بلبيت عني وبتاخر وصرت احكي اني برجع بيوم تاني ماكان يتركني
حملني واخدني غرفة النوم وانا ابكي ماكان ويقلي بحبك الي زمان ناطر هللحظة
نيمني على لتخت وهو كان لابس شورت بس شلحه ونام فوقي وانا ابكي وهو مايرد على كلامي ودموعي
وبدا يبوس برقبتي وبتمي ويتلمس جسمي تحت الكنزة وبعدين شلحني هي وضليت بلستيان والبنطال انا ويمص برقبتي وصدري وانا اصرخ يتركني
فجاءة ضربني عوجهي انا سكتت وخفت قال مارح اتركك لاتفضحي حالك بصوت هلق لناس بتسمعك
انا سكتت وسلمتو نفسي طالع صدري وبدا يرضعه ويمصه ويطلع على تمي ورقبتي وينزل على صدري وصار يحاول يفك البنطال بس انا ماعاد حكيت خفت نزل البنطال والكيلوت معه وفك الستيان وماضل علي شي
كان جسمه نار بجنن واله كرش صغير يحكيلي انو معجب في كتير وبحبني وبدو ياني عطول اله صار يبوسني وايده على كسي ويلحس صدري وبطني لحتى وصل لكسي وغار فيه ويشدو بشفافه سنانه وكانه اول مرة يشوف كسي ويلمس طيزي باصبعه وانا اتنهد تحته هو سكسي كتير وحركاته حلوة صار يقلي بدي نيكك ماكنت خليه قلو بخاف احمل منك مابدي ماكان طالع يبوس شفافي وصار ايره يلعب على كسي ويبوس اكتر لحد مادخل ايره فييي ااااه وصرخت (ايره كبير وعريض كتير بيوجع وانا كسي صغير
كانت ولاداتي قيصرية)بس حسيت انو انا ماتنكنت قبل على قد ماهو كبير وفضل ينيك ويدخل ويطالعو لحد ماصار بدو يجيب ضهرو انا ماوافقت يجيب بكسي قلي لكان بطيزك قلته مستحيل بيوجع وانا ولامرة منتاكة فيها او داخل فيها شي ماكان يوافقني قال اركعي قدامي
ركعت صار ينيكني بكسي ويلمس طيزي ويحاول يدخل اصبعه ماكان يدخل وانا خفت بعدين شال ايره من كسي صار يحاول بدخله وانا قلو بتوجعني مابقدر واحكيه وهو مايرد بس بدو ينيك ودخلو شوي شوي وبعدين كبسه كله جوا وانا اصرخ وصرت سبه كمان وهو يضحك لحتى جاب ضهرو
وصار يبوسني على ضهري وانا ابكي من وجعي ومن هلموقف كنت اول مرة بنتاك من غير زوجي
شال ايره واتستح جنبي وصار يلحمسلي على جسمي ويحكيلي عن حبه الي
بعدين اعترفلي انو من زمان بيراقبني واخد الشقة جنبي عشاني يضل قريب ويشوفني
اتا هديت شوي قام هو قلي البسي وانا اغسل واجي
قمت لبست تيابي وبدي روح لبيت كان مسكر لباب بلمفتاح وانا يادوب اقدر امشي من وجغي
حكالي مابفتحلك لباب لتوعديني عطول واخذ رقم موبايلي تجي لعندي قلتلو حاضر بس خليني روح اتاخرت
اطلعت وانا مبسوطة وموجوعة وحزينة علموقف لصار
وبعدها صار يحكين وكل ماكان في فرصة اطلع لعنده امضي اجمل الاوقات
هي قصتي ياربت تعجبكن

سكس اخ واخته -  سكس سعودي - سكس حيواناتقصص سكس

تحت التصنيف غير مصنف | أضف تعليقك »