أغسطس
18
في 18-08-2015
تحت تصنيف (أخبار, صور) بواسطة eyadjarrar.lawyer
    211 مشاهده
صورة الدبابه قبل ازالتها بعام 1995

صورة الدبابه قبل ازالتها بعام1995

 

صورة للدبابة الأردنية التي كانت موجودة ما قبل عام 1995 في جنين / مثلث الشهداء

وشاهد صورة أخرى لإزالة الدبابة آخر المقالة
وقد وضعت من قبل الجيش الإسرائيلي أمام مقبرة شهداء الجيش العراقي وهي دبابة اردنية  بقيت تقاوم حتى الرمق الاخير عام 1967حيث رفض قائدها الانسحاب والحق خسائر فادحة في جيش العدو ولم يتمكن الصهاينه من ايقافه الا بعد قصفه بالنابالم – وبقيت هذه الدبابة شاهد على بطولة نادرة سطرت صفحة ناصعة بتاريخ المجد العربي – كانت هذه الدبابة موضوعة على مفترق الشهداء امام مقبرة شهداء الجيش العراقي البواسل الذين قضو في حرب 48 وسحبها العدو عند تسليم مدينة جنين للسلطة عام 26-10-1995-

وكتب تحتها الصهاينة:
כבוד ותהילה לגבורי הפלדה אשר בדמם קדשו מולדה
احترام وتعظيم لأبطال عصبة الفولاذ الذين بدمهم قدسوا الوطن..
وقد أزيلت..
وبقيت مقبرة شهداء العراق اللذين أستشهدوا في معركة جنين في 7 حزيران 1948..
واستشهد في هذه المعركة أكثر من خمسين جنديًّا عراقيًّا بين جنود وضباط ودفنوا في مقبرة خاصة لهم بالقرب من بلدة قباطية جنوب مدينة جنين.

ووضعت الشواهد على قبور الشهداء بأسمائهم ورتبهم العسكرية، ..
وتحتوي المقبرة على أسماء الشهداء، حيث تُعرف أسماء 30 شهيدًا وهنالك أكثر من 20 آخرين مجهولي الهوية، وتحتوي شواهد القبور أيضًا من أي المدن هم؛ حيث تنوعت المدن العراقية بين الجنوب كالديوانية والوسط كبغداد والشمال ككركوك والموصل وأربيل.
@EYADJARRAR
مثلث الشهداء
بقلم:: يوسف فضل
مسافة خمسة كيلومترات ما قبل الوصول الى مدينة جنين من الجهة الجنوبية تصل الى مفترق طرق على شكل حرف Y حيث توجد مقبرة للجيش العراقي اسمها مثلث الشهداء اقامها الجيش العراقي على سهل قباطية الاحمر الخصيب . وقد سميت هذه المقبرة بمثلث الشهداء نظرا لوقوعها على مثلث مفترق الطرق . حاليا المقبرة محاطة بالعديد من مشاتل الورود واشجار الزينة واللوزيات وفسائل الزيتون وهي مكونة من جزئين :في المقدمة دبابة اردنية – إذ رفض قائدها الانسحاب في حرب عام 1967- في وضع انكسار ومهزوم متموضعة على مصطبة خرسانية بارتفاع 40-50سم وبرج الدبابة ومدفعها مائلان الى اليمين يكاد خرطومها يصل الارض لولا ان البرج معلق بجسم الدبابة . وقد حافظت اسرائيل على ابراز مظهر الدبابة بهذا الشكل للايحاء بان الدبابة قد اصيبت واهينت بل ولارسال رسالة للمار والمشاهد والزائر ” باننا ها قد عدنا ” . وقد حرصت اسرائيل على اجراء الصيانه اللازمه لها وطلائها بين الحين والآخر وسيجت المقبرة بشبك حديدي في منتصفه بوابة للدخول. و الجزء الداخلي عبارة عن ساحة تضم قبور للشهداء العراقيين محاطة بسور اسمنتي من الداخل بارتفاع متران تقريبا ومكسو بحجر قباطية الابيض من الخارج . كثيرا ما كنت امر بمحاذاة المقبرة كلما ذهبت من مدينة جنين الى مدينة نابلس او قرية قباطية وارى وفود من اليهود واطفالهم – بخاصة وفود طلاب المدارس – يقومون بزيارة هذه المقبره لمدة 15-30 دقيقة بينما يقوم المرشد السياحي اليهودي بشرح وافي لهم عن هذه المقبرة . ومع ادراكي انها مقبرة للشهداء العراقيين الذين استشهدوا دفاعا عن مدينة جنين خلال معركة جنين التي جرت عام 1948 إلا انني لم احظ برواية تفصيلية عن وجود هذه المقبرة للشهداء العراقيين في فلسطين . جمعني العمل بصحبة بل بصداقة الاخ حسن ابراهيم _ مع اختلاف اعمارنا _ الذي يروي هذه التفاصيل حيث كان شاهد عيان على احداث تلك المعركة وعمره 16 سنة . وهو من قرية برقه قضاء نابلس . ترك فلسطين مثل كثير من الفلسطينيين هربا ونجاة بانفسهم وذلك تزامنا مع خروج اهل اللد والرمله . لكن استقر به المقام في مدينة الرياض . وكان مما رواه :-

في عام 1948 شن اليهود هجوما واسعا على مدينة جنين واحتلوها ودار قتال عنيف في شوارعها بعد ان أحكم اليهود الحصار عليها وقطعوا الاتصال بينها ومدينة نابلس . وقد هرب الاهالي باتجاه مدينة نابلس .

وقام اليهود بحصار السرايا – مركز البوليس الواقع على طريق حيفا حصار محكما لوجود مناضلين ومقاتلين من البوليس الفلسطيني ، وبدأوا بقصفه بمدافع الهاون وقد دبت الفوضى في المدينة التي كانت بحكم الساقطة عسكريا في ايد اليهود. وكان هناك لواء عراقي يتحرك من نابلس الى غرب فلسطين الى مدينة طولكرم ومن ثم للتمركز في مدينة قلقيلة وكفر قاسم شرقي مدينة تل ابيب . وعند مفرق دير شرف التقط اللواء الركن عمر علي (تركماني – عراقي مولود في كركوك من عائلة البيرق دار) قائد اللواء استغاثة المحاصرين لاسلكيا يطلبون النجدة . فما كان منه إلا ان حول اتجاه اللواء الى جهة الشمال نحو جنين بدل ان يتجه غربا نحو طولكرم بدون الرجوع للقيادة العراقية . وقد اندفعت قوات هذا اللواء الذي يسميه العراقيون الجحفل الى جنين واتخذوا لهم نقطة عسكرية في سهل قباطية في منطقة بئر جنزور.

تقدم اللواء حتى وصل إلى سهل قرية قباطية وعلى بير جنزور نصبت المدفعية البعيدة المدى وامر اللواء ابعاد جميع المسلحين الفلسطينيين عن مداخل مدينة جنين حيث كان اليهود منتشرين شرقي جنين وخلف الجبال والى الشمال منها وغربها . وبدات المدفعية العراقية تقصف جنين وتقصف التجمعات اليهودية في الاودية والجبال الواقعه الى الشرق من المدينة . وكانت طريق جنين – الناصرة شمالا وجنين اللجون تعج بارتال من السيارات المصفحة والعربات والامدادات اليهودية . إذ قرر اليهود ان يحتلوا مدينة نابلس ايضا في ذلك الهجوم وذلك بعد الانتهاء من احتلال جنين . وقد تمكنت المدفعية العراقية من تدمير هذه الارتال العسكرية اليهودية وامداداتها تماما واشتعلت النيران فيها . اما في داخل المدينة فقد كان اليهود يتمركزون في مدرسة جنين وعلى المباني العالية الاخرى بحيث يمنعون أي مسلح من الاقتراب . وقد منع القائد عمر علي كل الفلسطينين المسلحين وسواهم من الاقتراب من جنين . وقال اللواء عمر علي ان تطهير مدينة جنين من جيوب اليهود والالغام يقع على عاتق القوات العراقية حيث باشرت القتال من شارع الى شارع . وبعد انجلاء المعركة كانت السيارات المدنية القادمه من مدينة جنين المتجه الى نابلس تحمل الكثير من جثث اليهود بل واليهوديات اثر القصف المدفعي . إذ تحولت مدينة جنين الى مذبحة لليهود حيث احصيت في اليوم التالي 800 جثة هذا غير الذين ماتوا خارج المدينة على الطرق الرئيسية حيث دمرت جميع الامدادات . إذ ان المدفعية العراقية كان مداها 28 كلم . نام الناس عندما جاء الليل وهم فرحون لكن القلق كان يساورهم . وفي الصباح جاءت الاخبار في الراديو مثلها بالامس . لكن القادمين كانوا يطمئنون الناس بان المعركة في صالح الجيش العراقي .

وقد غطت انباء معركة جنين على كل ما عداها من اخبار الجيوش العربية الاخرى كما قالت الاذاعة المصرية . وفي الساعة الواحدة بعد الظهر موعد نشرة اخبار محطة الشرق الادنى للاذاعة العربية وهي محطة اذاعة بريطانية كانت في يافا تم نقلها الى قبرص ، فزفت الخبر بان الجيش العراقي قد استعاد مدينة جنين وما زلت اذكر صيغة الخبر حيث قالت الاذاعة البريطانية ” ويدور القتال الان على بعد 11كلم الى الشمال من جنين وان الدبابات العراقية دخلت قرية زرعين بعد ان فرت القوات اليهودية بعد خسائر جسيمة في الارواح والمعدات وبعد ان صدت الجحافل العراقية الهجوم الاسرائيلي “.

وقد مرت القوات العراقية بين اطراف مستعمرة العفولة ثم اتجهت شرقا الى قرية زرعين دون ان تمس المستعمرة بسوء وقد هرب اليهود من مستعمرة العفولة وكانت فارغة تقريبا .

فوجيء الناس المتحلقين حول الراديو وقد وقف الجالسون لا شعوريا وعانقوا بعضهم وهم يبكون من الفرح ويهتفون للجيش العراقي .

وقد ارسل اليهود مندوبين عنهم كل من السيد/ قرمان وشحادي شلح (مسيحي ) وهما فلسطينيان من اعيان مدينة حيفا الى اللواء عمر نقلا رسالة له بان اليهود على استعداد لتسليم مدينة حيفا شرط ان يؤمن المدنيين على ارواحهم وممتلكاتهم .

وقد جاء على وجه السرعة الامير عبدالاله الوصي على عرش العراق الى جنين بنفسه وبات فيها يوم واحد وأمر بانسحاب الجيش العراقي من زرعين والعفولة واعادة اللواء العراقي الى جنين متخليا عن قرى المزار والجلمه وزرعين واعيد اللواء عمر علي الى بغداد وقد عقدت له محكمة عسكرية لانه تصرف لوحده ولم يرجع للقيادة العراقية العليا لكنه وامام الضغط الشعبي العراقي والعربي رقي الى رتبة فريق وعين محافظ محافظة السليمانية .

عرفنا لاحقا ان الحكومة العراقية تعرضت لتهديدات عنيفه من جانب امريكا واوروبا وبريطانيا وفرنسا وحتى الاتحاد السوفيتي لكثرة الضحايا من اليهود .

وقد دافعت الحكومة العراقية بانها لم تهاجم الاسرائيليين وانما هم الذين هاجموا مدينة جنين التي هي منطقة مخصصة للعراقيين ( لا ندري من الذي خصصها لهم ) بقي ان اقول ان الجيش العراقي خسر 80 جنديا شهيدا اثناء تطهير مدينة جنين . وبعد هذه المعركة لم يجتريء اليهود على مهاجمة الجيش العراقي في أي موقع من مواقعة في فلسطين حتى خروجة منها .

بعد عشر سنوات من معارك جنين وعندما استلم عبد الكريم قاسم الحكم في العراق. ومرة اخرى حوكم اللواء عمر علي _ بتهمة انه كان مواليى للحكومة الملكية وحاول احباط الانقلاب العسكري – من قبل محكمة عسكرية برئاسة فاضل عباس المهداوي وهو ابن خالة عبد الكريم قاسم . وقد ادين من قبل المحكمة . لكن عبد الكريم قاسم عفى عنه” نظرا لبطولاته في جنين “.
ازالة الدبابة من مفرق الشهداء 26-10-1995

Be Sociable, Share!

أضف تعليقك
اسمك :*
بريدك :*
موقعك :
تعليقـــك:
*

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash