أبريل
06
في 06-04-2014
تحت تصنيف (قانون) بواسطة eyadjarrar.lawyer

التقادم:

هو مضي المدة. وهو في القانون الوضعي على نوعين: مسقط ومكسب، فالأول يؤدي إلى سقوط الحق، والثاني سبب لكسبه. وإذا كانت الحقوق الشخصية (الالتزامات) لا يمكن أن تكون إلا محلاً للتقادم المسقط، فإن الحقوق العينية كما يجوز سقوطها (إلا حق الملكية) عن طريق التقادم، فإنه يجوز اكتسابها بالتقادم المكسب. وعلى حين أن التقادم المسقط يفترض وضعاً سلبياً هو عدم مطالبة الدائن بحقه أو عدم استعمال الحق، فإن التقادم المكسب يستلزم وضعاً إيجابياً هو الحيازة. وإنما يشترك النظامان في عنصر مضي الزمن.

أولاً ـ التقادم المسقط (المبرئ). قراءة المزيد »

أبريل
06
في 06-04-2014
تحت تصنيف (غير ذلك) بواسطة eyadjarrar.lawyer
صورة توضيحية للامن في نظام الجيل الثالث

صورة توضيحية للامن في نظام الجيل الثالث

كثيرا ما نسمع عن الجيل الثالت في عالم الاتصالات
ولكن لا نعرف ما هو
الجيل الثالث 3g هو خدمة الهاتف المتحرك ذو سرعة بيانات عالية مصمم
لمواكبة خدمات متعددة الوسائط واسعة النطاق التي تخضع للمقاييس 3gpp.
تقدم تقنية الجيل الثالث 3g أماناً أكثر بالنسبة للبيانات (النظام العالمي للاتصالات
بالهاتف المتحرك) Gsm ونتيجة لذلك فإنه من المتوقع أن تسرع هذه التقنية من
تعاملات التجارة الإلكترونية. توفر هذه التقنية سرعة نقل بيانات بحد أقصى قدره 2
ميغابت/ثانية وجودة تحدث متطورة على الهواتف المتحركة جي اس ام Gsm
وبالنسبة للبيانات والصوت فتتم معالجتها في آن معاً.
مع تقنيات الجيل الثالث (3g) فإن الاتصالات بالهاتف المتحرك تنتقل إلى مستوى
أعلى من السهولة والأداء الوظيفي. ستتيح تقنية الجيل الثالث (3g) خدمات
جديدة مثل عقد مؤتمر اتصال مرئي ومسموع بين شخصين وبث حي للأخبار
والتسلية والرياضة وإرسال رسائل الوسائط المتعددة وتطبيقات تحديد المواقع
العالمية
مع توسع المعلومات على شكل بيانات رقمية، فإن الجيل الثالث (3g) يمنح
القدرة على التعامل مع الوسائط والقدرة على التكييف لتلائم مصالح الفرد
واحتياجاته.

تطبيقات تقنية الجيل الثالث (3g) وخدماتها قراءة المزيد »