نوفمبر
22
في 22-11-2012
تحت تصنيف (غير ذلك) بواسطة eyadjarrar.lawyer

بكيت يوماً من كثرة ذنوبي ، وقلة حسناتي ، فانحدرت دمعة من عيني

وقــالت : ما بك يا عبد الله ؟

قلـــت : ومن أنتِ ؟

قالـــت : أنا دمعتك .

قلـــت : وما الذي أخرجك ؟

قالـــت : حرارة قلبك.

قلت مستغرباً : حرارة قلبي !! ومن الذي أشعل قلبي ناراً ؟؟

قالـــت : ذنوبك ومعاصيك .

قلـــت : وهل يؤثر الذنب في حرارة القلب ؟

قالــت : نعم ألم تقرأ دعاء النبي صلى الله عليه وسلم دائماً :

اللهم اغسلني من خطاياي بالماء والثلج والبرد”

فذنوب العبد تشعل القلب ناراً ، ولايطفئ النار إلا الماء البارد والثلج .

قلــت : إني أشعر بالقلق والضيق.

قالــت : من المعاصي التي تكون شؤم على صاحبها فتب الى الله ياعبد الله!

قلــت : إني أجد قسوة في قلبي فكيف خرجتِ من عيني ؟

قالــت : إنه داعي الفطرة ياعبدالله .

قلــت : وما سبب القسوة التي في قلبي؟

قالــت : حب الدنيا والتعلق بها والدنيا كالأفعى تعجبك نعومتها وتقتلك بسمها

والناس يتمتعون بنعومتها ولا ينظرون الى سمّها القاتل .

قلــت : وماذا تقصدين بـ سم الدنيا يا دمعتي ؟

قالــت : الشهوات المحرمة والمعاصي والذنوب واتباع الشيطان.. ومن ذاق سمها مات قلبه.

قلــت : وكيف نطهر قلوبنا من السموم ؟

قالــت : بدوام التوبة الى الله تعالى .. وبالسفر إلى ديار التوبة والتائبين عن طريق قطار المستغفرين……..

(اللهم يا ذا الجلال و الإكرام يا حي يا قيوم ندعوك باسمك
الأعظم
الذي إذا دعيت به أجبت أن تغسل قلوبنا من الخطايا والذنوب بالماء والثلج والبرد يارب آميين)

نوفمبر
22
في 22-11-2012
تحت تصنيف (غير ذلك) بواسطة eyadjarrar.lawyer

تمنى ما شئت لكن اتخذ سبباً
أكتب ما شئت لكن لا تستفز أحداُ
تستطيع أن تصفح وأن تنسى
ولكن لا تستطيع أن تجبر أحد على مسا محتك
«°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•»
إقرأ ما شئت لكن لا تنسى النقد أبداُ
إنتقد كما شئت لكن لا تطعن أحداُ
شاهد ما شئت لكن كن مهذباُ
إسمع ما شئت لكن لا تزعج أحداُ
«°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•»
تغابى كما شئت لكن كن مؤدباُ
قل ما شئت لكن إياك أن تغتاب أحداُ
تميز بما شئت لكن انسى اللقب
تميز بما شئت لكن لا تتكبر أبداُ
«°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•»
خاصم من شئت لكن لا تشتم أبداُ
إغضب كما شئت لكن لا تلعن أحداُ
إفرح كما شئت لكن لا تغضب أحداُ
إمزح كما شئت لكن لا تكذب أبداُ
«°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•»
إبتسم كما شئت لكن لا تقهقه أبداُ
كن حرا كما شئت لكن لا تستعبد أحداُ
صاحب من شئت لكن لا تجامل أبداُ
إمدح من شئت لكن لا تبالغ أبداُ
«°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•»
أرفض ما شئت لكن لا تكن معقداُ
إلبس ما شئت لكن كن مهذباُ
إمشِ كما شئت لكن لا تكن مختالا أبداُ
كل ما شئت لكن لا تنسى أن تحمد
«°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•»
هاجر كما شئت حتى وإن لم تعد أبداُ
تاجر كما شئت لكن لا تكن غشاشا أبداً
إصبر كما شئت لكن لا ترضخ أبداً
«°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•»
قاوم كما شئت لكن لا تستسلم أبداً
صم الدهر جله لكن لا تخبر أحداً
أدع إلى الخير كما شئت لكن لا تتردد
أدع إلى الخير كما شئت حتى و إن لم يستجيب أحداً
«°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•»
أذكر ربك كما شئت لكن لا تنقطع أبداً
نم كما شئت لكن لا تنسى القيام أبداً
صلي صلاتك حيث كنت لكن لا تتهاون أبداً
واظب على النفل حيث كنت لكن لا تغفل أبداً
«°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•»
أملك ما شئت لكن لا تحتقر أحداً
أحكم كما شئت لكن لا تظلم أحداً
إفعل ما شئت لكن لا تعذب أحداً
«°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•»