بقلم: صالح دوابشة

أعزائي هذا المقال يحتوي على اربعة أقسام مدرجة في الاسفل، بامكانكم اختيار القسم الذين تفضلون قراءته وبامكانكم أيضا قراءة جميع الاقسام مجتمعة في هذه الصفحة

لماذا الوطنية أفضل من جوال؟

هل حصة الوطنية موبايل في السوق الفلسطيني تتناسب طرداً مع مستوى جودة خدماتها واسعارها المنافسة؟

بعض المآخذ على الوطنية موبايل على صعيد التسويق والعلاقات العامة.

كيف يمكن تطوير الاداء التسويقي في الوطنية موبايل.

قبل ثمانية شهور قمت بنشر مقال بعنوان “وطنية ام جوال،،، ايهما تختار” وقد نصحت قرائي حينذاك باستخدام الوطنية وترك جوال بناء على اسباب كثيرة ذكرتها في ذلك المقال، العديد من القراء اقتنعوا بكلامي واخذوه على محمل الجد وقاموا بالتحويل من جوال لوطنية، ولكن بعضهم بعث لي رسائل على الفيس بوك وعلى الاميل في الآونة الاخيرة قائلين بأن شركة الوطنية لم ترضهم حقاً كما وعدتهم انا في مقالي وان الوطنية لا تتميز بشيء عن جوال وانهما سواء.

لذا كان حرياً بي أن أبحث عن سبب شكوى هؤلاء الاشخاص ووصفهم بان الوطنية وجوال سيّان رغم تأكدي من أن الوطنية افضل.

لذا دعوني اقدم لكم هذا المقال الذي يعتمد على استبيان قمت بنشره عبر فيس بوك وتويتر وخدمة الاميل حيث اجاب عليه مئة شخص، كما يعتمد المقال على صور ومعلومات مأخوذة من موقع وطنبة وموقع جوال.

لماذا الوطنية أفضل من جوال؟

الوطنية أفضل:إن المتتبع لمسيرة جوال منذ بدئها يدرك تماما بأن الانجاز التقني الذي حققته الوطنية قبل اتمامها سنتها الاولى يفوق باضعاف مضاعفة الانجاز التقني الذي حققته جوال في سنواتها الأولى من ناحية مساحة التغطية، وجودة الاتصال والتجوال الدولي.

أسعار مكالمات الوطنية موبايل اقل من اسعار جوال ” وهذا مثال لمقارنة اسعار برنامج كلماتي من الوطنية وكرتك من جوال”
الرجاء الضغط على الصورة لرؤيتها بشكل اكبر وأوضح

لاحظ ان سعر الدقيقة من وطنية لجوال هو نفس سعر الدقيقة من جوال لجوال = 49 اغورة بينما سعر الدقيقة من جوال لوطنية هو 65 اغورة.

خدمات الوطنية خدمات مقنعة ومريحة أكثر بكثير، وأضرب مثالاً على هذا خدمة سوا من الوطنية وخدمة دردش التي تقابلها من جوال حيث تعتمد كل من الخدمتين على اجراء مكالمات وبعث رسائل نصية لارقام مختارة مسبقاً بتكلفة اقل من التكلفة الطبيعية:
o خدمة سوا من الوطنية موبايل:تكلفة الدقيقة على الارقام المختارة 6 اغورات في جميع الاوقات وتكلفة الرسالة النصية ايضاً 6 اغورات.
o خدمة دردش من جوال: تكلفة الدقيقة على الارقام المختارة 39 اغورة في الوقت العادي و 19 أغورة يوم الجمعة فقط وسعر الرسالة النصية 16 اغورة
o تكلفة الاتصال على الارقام “الوطنية” خارج الشبكة المختارة في خدمة سوا هي نفس التكلفة المفروضة على مستخدمي الوطنية بشكل عام، في حين ان تكلفة الاتصال على الارقام “ارقام جوال” خارج الشبكة المختارة في خدمة دردش أغلى من تكلفة المكالمات المفروضة على مستخدمي جوال بشكل عام

بهذه الأمثلة البسيطة أكون قد أثبت بأن استخدام الوطنية موبايل أفضل بكثير من ناحية السعر “لقد تناولت فقط برنامج الدفع المسبق لانه اكثر رواجاً، الرجاء أن تضيفوا الى معلوماتكم بأن اسعار برامج الفاتورة المقدمة من الوطنية موبايل اقل تكلفة من تلك المقدمة من جوال وتمتاز برامج الفاتورة المقدمة من الوطنية موبايل بالمرونة والتلكلفة تقل كلما كانت مدة مكالماتك اطول، للتاكد من هذا بمكانكم زيارة موقع الوطنية”

هناك امور أخرى من شأنها ان تؤثر على قرار المستخدم اي شركة يختار مثل مناسبة العروض والحملات لكل فئة من فئات المستخدمين، وتعدد الخدمات المقدمة في الحزمة الواحدة، والمحفزات والمفاجآت والسحوبات، ولكنني ركزت هنا على السعر لأنه العامل الاهم في ثقافتنا.

هل حصة الوطنية موبايل في السوق الفلسطيني تتناسب طرداً مع مستوى جودة خدماتها واسعارها المنافسة؟

لإجابة هذا السؤال قمت باجراء استبيان حول الموضوع وقد أجاب على الاستبيان مئة شخص، 79% منهم يعيشون في رام الله و 96% منهم تتراوح اعمارهم بين 18-32 سنة أي طلاب جامعات وموظفين في مستواهم الاول او المتوسط.

اربعة من مئة هم مستخدمي وطنية فقط، 52% مستخدمي جوال فقط، و40% مستخدمي وطنية وجوال في آن واحد،

الرجاء الضغط على الصورة لرؤيتها بشكل اكبر وأوضح

أي أن حصة الوطنية موبايل في السوق هي 4% وحصة جوال 52% وتتشارك الشركتان في حصة قدرها 40%.

ربما تتسائل عزيزي القاريء قائلاً اذا كانت خدمات الوطنية اكثر جودة وعروضها وحملاتها مريحة ومقنعة اكثر فلماذا ما زالت حصتها في السوق متدنية؟

ربما يقول البعض بان نسبة الوطنية ليست متدنية فهناك 40% يستخدمون الوطنية وجوال في آن واحد، هنا يظهر تساؤل آخر: لماذا هناك 40% يستخدمون خدمات الشركتين؟ لماذا لم يختاروا شركة واحدة؟ لماذا لا يختارون الوطنية بما انها افضل واقل تكلفة؟

لذا سألت السؤال التالي:
• اعتماداً على معلوماتك المسبقة وبشكل عام فإن
o اسعار الوطنية اقل تكلفة
o أسعار جوال اقل تكلفة
o بصراحة لا اعرف

وقد كانت الاجابات كالاتي: 49% قالوا بانهم يعرفون بأن اسعار الوطنية موبايل اقل تكلفة، و 12% قالوا بان اسعار جوال اقل، و 39% قالوا لا يعرفون.

الرجاء الضغط على الصورة لرؤيتها بشكل اكبر وأوضح

التساؤل الاول لماذا النصف لا يعرف بان مكالمات الوطنية اقل تكلفة؟
التساؤل الثاني: ذلك النصف الذي يعرف بأن الوطنية موبايل اقل تكلفة لماذا لا سيتخدم الوطنية موبايل فقط؟

التساؤل الأول يؤكد بأن الجهد التسويقي لشركة الوطنية موبايل لم يستطع حتى الآن أن يوصل هذه المعلومة لنصف مستخدمي خدمات الهاتف النقال في الضفة الغربية، لذا عليهم أن يبحثوا عن الوسائل التي لم يعتمدوها حتى الآن وان يطورورا الوسائل المعتمدة حالياً

اما التساؤل الثاني فقد حيرني فعلاً فقمت بعمل مقارنة وربط بين السؤالين التاليين:
• اعتماداً على معلوماتك المسبقة وبشكل عام فإن:
o تكلفة الوطنية اقل.
o تكلفة جوال اقل.
o لا اعرف.

• الرجاء اختيار الجملة التي تصفك تماما؟
o مستخدم وطنية فقط.
o مستخدم جوال فقط.
o مستخدم وطنية وجوال في آن واحد.

وقد اخذت من السؤال الأول فقط المستخدمين الذي اجابوا بأنهم يعرفون بان تكلفة مكالمات الوطنية اقل من جوال، وقد توزعوا على النحو التالي 40% منهم مستخدمي جوال فقط، 47% مستخدمي جوال ووطنية في آن واحد، و 8% مستخدمي وطنية فقط.

لماذا الغالبية العظمى “من الاشخاص الذين يعرفون بان تكلفة مكالمات الوطنية اقل” ما زالوا يستخدمون جوال؟

لأن هذه المفاجأة لم تكن لتخطر ببالي فلم يكن هناك سؤال في الاستبيان يبحث عن هذا السبب لذا قمت بسؤال بعض الاصدقاء، فكان جوابهم انهم لا يستطيعون الاستغناء عن شريحة شركة جوال، اخبرتهم بأن هناك خدمة “رقمي الجديد”، بعضهم قالوا لا نعرف هذه الخدمة والبعض الاخر قالوا “شفناها عالويبسايت بس مفهمناش اشي”

وبعد البحث والتقصي وجدت بان كلامهم صحيح:
أولاً الدعاية لهذه الخدمة غير واضحة على بانر الموقع “وهي نفس الدعاية على الصحف” حيث ان الدعاية كالتالي:

الرجاء الضغط على الصورة لرؤيتها بشكل اكبر وأوضح

حتى بعد الضغط على البانر فانك تذهب الى صفحة تشرح كيفية تفعيل هذه الخدمة والاستفادة منها وللكن للاسف الشرح يجعل الامور اكثر تعقيداً، شاهدوا بأعينكم:
الرجاء الضغط على الصورة لرؤيتها بشكل اكبر وأوضح

إن الابداع في ابتكار خدمات وعروض وحملات رائعة لا يكفي تسويقياً، بل أن ضمان وصول هذه الخدمات والعروض الى كافة مستخدميها الحاليين والمحتملين هو من اهم الامور التي على دائرة التسويق أن تتاكد من تحقيقها.

هذا هو السر في زيادة حصة الشركة في السوق، الحصول على رضى المستخدمين الحاليين وكسب مستخدمين جدد عن طريق الخروج بحملات وعروض رائعة وايصالها للجميع. وقد سألت في الاستبيان حول هذا الموضوع لقياس مدى نجاح دائرة التسويق في توصيل خدمات الشركة وعروضها للناس، فوضعت جميع خدمات الوطنية “او معظمها” كخيارات وسألت مجيبي الاستبيان فيما اذا كانوا قد سمعوا بها او لا؟

للأسف الخدمة الوحيدة التي زادت فيها اجابة “نعم سمعنا عنها” عن اجابة ” لا لم نسمع” هي خدمة سوا، اما باقي الخدمات فكانت نسبة الاشخاص الذين لم يسمعوا بها اكثر من نسبة الاشخاص الذين سمعوا بها.

الرجاء الضغط على الصورة لرؤيتها بشكل اكبر وأوضح

لاحظوا ان نسبة الاشخاص الذي سمعوا عن خدمة “رقمي الجديد” هي فقط 28%.

ماذا عن رعايات الوطنية ومسؤوليتها الاجتماعية؟

لإيماني بإن قرب اي شركة من الشعب وقيامها بمسوؤليتها الاجتماعية على الوجه الاكمل وتطبيقها للقواعد الذهبية في العلاقات العامة من سأنه أن يزيد من مبيعاتها وحصتها في السوق قررت أن أبحث في هذا الامر، فسالت سؤالين:
الاول: هل شاهدت كليب اغنية كأس العالم 2010 التي انتجتها الوطنية موبايل؟

الاجابة: 72% لم يشاهدواالاغنية.

الرجاء الضغط على الصورة لرؤيتها بشكل اكبر وأوضح

الثاني: الرجاء ذكر حدث واحد او مسابقة واحدة قامت الوطنية موبايل برعايته/ها؟

40% لم يكونوا قادرين على ذكر حدث واحد او مسابقة واحدة، ونصف الذين استطاعوا ان يذكروا حدث واحد قاموا بذكر “رالي السيارات”.

أعتقد بانه يجب على دائرة العلاقات العامة ان تبحث عن سبب شهرة رعايتهم لرالي السيارات، هل هو امر يهتم به الشعب كثيراً ام انهم استخدموا وسائل ناجحة في الترويج لهذه الرعاية؟

الرجاء الضغط على الصورة لرؤيتها بشكل اكبر وأوضح


بعض المآخذ التسويقية على الوطنية موبايل:

صراع في الصورة ومضايقة العقل اللاواعي للمشاهد: ركزوا في هذه الصورة على الشاب الذي يجلس على أقصى اليسار، دوره في الكلام غير مناسب لجو الصورة العام، حركة يده واتجاه كلامه وتعابير وجهه فيها تكلف.
o هذا يعرف بالصراع في التواصل وهو يؤثر سلباً على العقل اللاواعي للمشاهد فينفر المشاهد من الصورة.
o بما أن الصورة تسوق خدمة الرسائل فإنه كان بالامكان الخروج باكثر من فكرة افضل للصورة.

ملاحظة: فكرة الحروف المتطايرة رائعة جداً :)

حساب الوطنية موبايل على تويتر مهمل جداً:
o فقط 171 followers – لاحظ الدائرة السوداء.
o مقاس الصورة غير مناسب لموقع تويتر- لاحظ الدائرة الحمراء.
o الخلفية تحتوي على وردة بدل من ان تحتوي على لوغو الشركة – لاحظ الدائرة الزرقاء.
o تحديث واحد لا غير في الرابع والعشرين من حزيران لسنة 2009 – لاحظ الدائرة البرتقالية.

الرجاء الضغط على الصورة لرؤيتها بشكل اكبر وأوضح

يجب ان يكون هناك اهتمام اكبر في ال “Social Media” فهي الثورة الجديدة في عالم الاعلام والاعلان، انظر الى الفيس بوك مثلاً، إنه في كل بيت وكل مكان، الناس في فلسطين يتحدثون عن الفيس بوك اكثر من أي شيء أخر، لا يوجد هناك حديث في مدرسة او جامعة او كوفي شوب او في الشارع الا وكان الفيس بوك جزءاً منه.

الفيس بوك ليس موقعا لتقاسم الصور وحالتك النفسية فقط، فيس بوك هو وسط مناسب جداً لتبادل المعلومات والاخبار، وهو وسط تسويقي مجاني ان استخدم بشكل ابداعي فانه سيفوق اي وسط تسويقي/دعائي آخر.

كمثال صغير، هل رأيتم دعاية بيبسي في كأس العالم، تلك الدعاية التي يشكل فيها الافارقة ملعباً بشرياً متحركاً؟ “الكليب محمل على يوتيوب والفيس بوك هو مكان نشره”

http://www.youtube.com/watch?v=AiB3683PztQ

معظمنا شاهدها، معظم سكان الكوكب شاهدوها، ولم تدفع شركة بيبسي سنتاً واحداً لنشرها، فلتبدأ الوطنية موبايل بالتفكير بانتاج فيديوهات تسويقية لمنتجاتها بطريقة مرحة وذكية يعجب بها المشاهد، فيضغط على كبسة “Share” حتى قبل ان ينتهي من مشاهدة الفيديو.

مع أني متأكد من أن قسم التسويق في الوطنية موبايل مدركون لهذه الحقيقة إلا انني اتعجب عندما أجد رابط الانضمام الى الفيس بوك او تويتر الخاص بهم موجود في صفحة داخلية فقط وغير موجود على الصفحة الرئيسية وليس موجود في صفحة العروض والخدمات. لاحظ المربع الاحمر في الصورة.

الرجاء الضغط على الصورة لرؤيتها بشكل اكبر وأوضح

اذا دخل مستخدم للموقع وقرأ عن خدمة رقمي الجديد وأحب ان يخبر اصدقائه عنها، هل تنتظرون منه ان يكلم أصدقاءه هاتفياً ليخبرهم عن هذه الخدمة؟
طبعاً لا لن يفعل ذلك، أنتم أيها الوطنية موبايل من يجب عليكم أن تساعدوه، ضعوا زر لمشاركة هذه الخدمة مباشرة من مكانها في الموقع الى فيس بوك وتويتر.

عند ضغطك على كلمة “رعايات” الموجودة في الصفحة الرئيسية تنتقل الى صفحة الرعايات التي تذكر بشكل مقتضب “الرعايات السابقة والمستقبلية” للوطنية موبايل ولا تنتقل الى صفحة الرعايات السابقة الرئيسية، ولا يخطر في بالك ان تضغط على رابط الرعايات السابقة “اعلى اليسار” لتنتقل الى الصفحة الرئيسية للرعايات السابقة:
o الرعايات السابقة والمستقبلية في الدوائر الزرقاء يجب ان تكون روابط.
o لاحظ ان رابط الرعايات السابقة في الدائرة السوداء، لاحظ بأنها لا تلتفت انتباه العين فيظن المتصفح بان رعايات الوطنية هي فقط ذلك الشرح المقضتب في اسفل الصفحة.

الرجاء الضغط على الصورة لرؤيتها بشكل اكبر وأوضح

يجب ان تحتوي صفحة الرعايات على فيديوز وصور ونصوص تصف الحدث الذي رعته الوطنية موبايل، و يجب ان يكون هناك زر لنشر هذه الصور والفيديوز والنصوص مباشرة من موقع الوطنية الى فيس بوك وتويتر.

ملاحظة مهمة: قد يسأل احدهم قائلاً: ” انت شايف الشعب داخل طالع عالويبسايت عشان يقراً عن خدمات الوطنية ويعملهم شير؟” اجاباتي بكل تواضع، بغض النظر ان كان هناك عدد كبير من الناس يدخلون الموقع او لا، يكفي أن يدخل الموظفين الى الصفحة ويقوموا بنشر هذه الخدمات من الموقع الى الفيس بوك الخاص بهم، ان كان هناك 300 موظف في الوطنية، ومنهم 200 مستخدم فيس بوك، و 150 شخص قاموا بنشر خدمة او حملة او فيديو أو صورة فإن 15000 شخص سيشاهدوا هذا الفيديو “على فرض ان معدل عدد الاصدقاء عند كل منهم هو 100 شخص”.
أين نجد وسيلة دعائية في فلسطين تستطيع الوصول الى هذا العدد من الناس في هذا الوقت السريع ومن دون تكاليف؟

كيف يمكن تطوير الاداء التسويقي في الوطنية موبايل

أولا: مقابلات مع جميع الطاقم والتأكد من أن كل شخص مناسب لمكانه وان عملية توظيفه كانت نزيهة وشفافة، لأنه يبدو بان مرض الواسطة والمحسوبية قد تسرب الى الوطنية موبايل منذ يومها الأول، وانتشر هذا المرض بشراسة لأن المسؤولين أجانب “وبعرفوش لدواوين العرب”.
اتوقع بان CEO الجديد لن يغفل عن هذه النطقة المهمة فقد كان مديراً لحدى الرشكات الاردنية وهو ابن البلد “اهل مكة ادرى بشعابها”

ثانيا: ابتكار طرق جديدة للخروج بافكار حملات ابداعية، وطرق توصيل ابداعية.
فمثلاً، لماذا لا يكون هناك غرفة كبيرة في الشركة، مطلية جدرانها بالالوان الفرايحية والمريحة للعين والتفكير، تتوزع الاضاءة فيها والنظام الصوتي بشكل جميل، وتنشر الكراسي المختلفة والمتعددة، مثل الكرسي العادي، والكرسي المتحرك، والكرسي الاسفنجي والكرسي القابل للمد، وتسمى هذه الغرفة بغرفة الابداع.
يدخل هذه الغرفة فريق التسويق وكل من يهوى الجديد والغريب من موظفي الشركة – ان كان وقته ومديره يسمح بذلك- ، يجلس كل على الكرسي الذي يناسبه.
مدرب دراما يعطي تمارين للفريق بحيث يتخصلوا من الطاقة السلبية الموجودة لديهم وتنشيط طاقتهم الايجابية.
ومن ثم ميسر الجلسة يأخذ القيادة ويطرح سؤالاً واحداً مثل: ما هي اسوأ خدمة يمكن ان تقدمها الوطنية موبايل للمشتركين؟
ويبدأ الفريق بالتفكير بأكثر الخدمات جنوناً وسوءاً، لا تتعجبوا ان خرجوا بعد نهاية هذا النقاش بأفضل خدمة يمكن ان تقدمها الوطنية موبايل لمشتركيها.

ثالثاً: الانتماء لشركتك يبدأ من فناء بيتك “it all begins in your own backyard”
هذه مقولة معروفة تصف كيفية تحقيق شعور الانتماء والولاء عند المشتركين، حيث يجب عليك أولاً ان تحصل على ولاء موظفيك، أن تتأكد من راحتهم وحبهم لعملهم، أن يؤمنوا بأن نجاح الشركة هو نجاحهم، وليس ان يكون الموظفين من هؤلاء الذي يلتزمون بساعات الدوام فقط من احل تحصيل الراتب اخر الشهر ويقومون بعملهم كيفما اتفق “كيف ميجي ييجي”.

رابعاً: لماذا؟
يجب ان يعرف التقنيين لماذا يعملون على تطوير هذه الخدمة وكيف ستفيد المستخدمين، يجب ان يعرف موظفي التسويق الصغار لماذا تم اعتماد هذه الخطة التسويقية من قبل المسؤولين الاعلى منهم، يجب ان يعرف الجميع لماذا هو يفعل ذلك، ليس لأن المسؤول أمره بذلك.

خامساً: بعض الافكار التي خطرت في بالي أثناء كتابة المقال:

ملاحظة مهمة: هذه الافكار ملكية فكرية لصاحب المدونة ولا يجوز لأي شركة استخدام اي من هذه الافكار الا بعد اخذ اذن خطي او الكتروني من صاحب المدونة.
الشركة الوحيدة التي بامكانها استخدام هذه الافكار من دون الرجوع الى صاحب المدونة هي الوطنية موبايل لان المدون خرج بهذه الافكار اثناء كتابة هذا المقال عن الوطنية موبايل.

شارك الوطنية ارباحها: هل انت مستخدم وطنية؟ هل انت راضٍ عن خدماتنا؟ اذا كانت الاجابة نعم قم باخبار اصدقائك عن خدماتنا واقنعهم بشراء شريحة وطنية موبايل، وتأكد من ان يقوموا بذكر اسمك ورقمك عند شرائحهم الشريحة لتشاركنا ارباحنا، حيث سنقوم بارسال 5% من الرصيد الذي يشحنه صديقك الى رصيدك، كل مكتروا صحابك الوطنية كل مرصيدك زاد.

حبايب الوطنية: هم مجموعة من الاشخاص الذي قاموا باقناع عدد كبير من اصدقائهم لاستخدام الوطنية موبايل بحيث يتم تكريمهم كل سنة او كل ستة اشهر مثلاً، التكريم يكون في حقل وعشاء فاخر واعلان اسماء الفائزين بالجوائز، امثلة على الجوائز:
o اقنع 20 من اصدقائك باستخدام الوطنية موبايل وانبسط ليلتين في فندق الموفين بيك على البحر الميت في الاردن على حساب الوطنية موبايل.
o اقنع 50 شخص والك منا رحلة العمر على شرم الشيخ

مفاجئات الوطنية: يجب على الوطنية موبايل ان تقوم بمفاجئة مشتركيها بامور تفرحهم، عندها ستصبح مفاجئات الوطنية هي حديث الشارع، الكل يتحدث عن مفاجئات الوطنية، وهذا ما يعرف ب word of mouth وهي الوسيلة التسويقية الاولى في تاريخ البشرية والتي لم تمت حتى الان بل وأنها اقوى من اي نوع وسيلة تسويقية/دعائية أخرى:

o موظفة الوطنية:ألو مرحبا ممكن احكي مع صالح دوابشة،صالح: ايوا نعم انا صالح دوابشة اتفضلي-موظفة الوطنية: أنا سلمى من الوطنية موبايل وحابة اشكرك باسم الشركة لانك عم تستخدم خدمتنا للهاتف النقال بشكل كبير، احنا لاحظنا انك مشترك بمجموعة من خدماتنا ولاحظنا انك بتحكي مكالمات كتيرة عشان هيك حابين نعملك مفاجئة صغيرة وهي اشتراك مجاني لمدة اسبوع في مسبح ترايفتنس، صالح:طيب شكرا يختي بس كيف الاجراءات؟، الموظفة:بكل بساطة بتتفضل عنا على مقر الشركة في سطح مرحبا وبتسأل عن وحدة مفاجئات الوطنية وبتعطيهم اسمك ورقمك وهم بقوموا بباقي الاجراءات.

وبعد حين…
تامر: الو صالح طالع اليوم عالقهوة؟ صالح: لا والله حبيبي مش طالع رايح اسبح في ترايفتنس تامر: ترايفتنس؟ ومن ايمتا اشكالك بتسبح بترايفتنس، طيب خليني اروح معك؟ صالح:حبيبي لما تصير مشترك وطنية موبايل بصير يطلعلك تيجي تسبح معي، تشاو.

o موظف الوطنية: ألو مرحبا انا اسمي عمر وبحكي من شركة الوطنية موبايل، ممكن احكي مع سماح –سماح: اتفضل انا سماح- موظف الوطنية: سماح انتي لما شريتي شريحة الوطنية موبايل قبل ستة اشهر سجلتي انك طالبة في جامعة بيرزيت، حاب أسألك لساتك في بيرزيت؟ – سماح: نعم لساتني في بيرزيت، موظف الوطنية: ممتاز كتير، احنا حابين نفاجئك باشي حلو كتعبير عن شكر الوطنية موبايل لاستخدامك خدماتها والمفاجأة هي عبارة عن دفع مواصلاتك لمدة شهر كامل من رام الله لبيرزيت وبالعكس – سماح: كاش؟ – موظف الوطنية: لا مش كاش احنا في عنا اتفاق مع تكسي النجمة وفي تذاكر متعارف عليها بينا وبينه، انتي ما عليكي الا تيجي على مقر الشركة واستلام التذاكر.

وبعد حين…
سماح تركب في التكسي وتقدم تذكرة للسائق، هبة صديقتها: شو من ايمتا عاملين تذاكر للتكسيات- سماح: هدول مش التكسيات اللي عاملينهم، الوطنية موبايل هي اللي عاملتهم- هبة: واديش التزكرة؟ يعني شو بتستفيدي؟ تخفيض؟ – سماح: لأ مش تخفيض، مجاناً، هدول هدية من الوطنية موبايل عشاني مشتركة بخدماتهم –هبة: والله يا هالوطنية موبايل كترت مفاجئاتك وصرنا نسمع فيها وين مكان، والله شكله هالايام اللي مش مشترك وطنية موبايل حتروح عليه.

تحديد فئات المشتركين: يجب أن تأخذ الوطنية موبايل المعلومات الديموغرافية الخاصة بكل مشترك، ليس فقط اسمه ورقم هويته، وانما عمره، ومستواه التعليمي، وظيفته، مكان سكنه وجنسه، هذا سيساعد الوطنية موبايل على انشاء قاعدة بيانات لكل مشتركيها وتقسيمهم الى فئات مختلفة بحيث تستهدف كل فئة حسب مناسبة الحملة/العرض/الخدمة لهذه الفئة. حملات للطلاب، حملات للموظفين، حملات لربات البيوت، حملات للسائقين، الخ. هذا يجعل كل مستخدم يحس بأن الوطنية حقاً تهتم لأمره.

الاستراحة في اريحا: تخيل هذه الاعداد الهائلة من المغادرين والقادمين وانتظارهم الطويل خصوصا في فترة الصيف:
o موظفي الوطنية موبايل يوزعون الماء والقهوة والشاي على الحشود المنتظرة في السيارات حتى تفتح الاستراحة ابوابها “من الساعة الثالثة وحتى العاشرة صباحاً”
o يرافق هذا طبعاُ توزيع فلايرز عن خدمات الوطنية، “الناس قرفانة ومش لاقية اشي تسويه خليهم يقضوا وقت وهم يقرؤوا الفلايرز”
o يجب ان تمتليء قاعة الاستراحة ببوسترات الوطنية وخدماتها وتمنيات الشركة للمغادرين برحلة آمنة ومريحة وللقادمين الحمدلله على السلامة.

الوطنية موبايل تأخذ وكالة جهاز الاي فون حصرياً: لمعلوماتكم فقط، هناك شركتين كبيرتين في امريكا في عالم التلكوم، ايه تي ان تي وهورايزون، خدمات هورايزون افضل ولكن ايه تي ان تي لديها وكالة حصرية لبيع جهاز الاي فون فاعطاها هذا ميزة تنافسية قوية جداً

اذا اعجبك المقال بامكانك نشره عبر الفيس بوك من خلال الضغط على ايقونة الفيس بوك في الاسفل

Be Sociable, Share!