قبل ثمانية شهور قمت بنشر مقال بعنوان “وطنية ام جوال،،، ايهما تختار” وقد نصحت قرائي حينذاك باستخدام الوطنية وترك جوال بناء على اسباب كثيرة ذكرتها في ذلك المقال، العديد من القراء اقتنعوا بكلامي واخذوه على محمل الجد وقاموا بالتحويل من جوال لوطنية، ولكن بعضهم بعث لي رسائل على الفيس بوك وعلى الاميل في الآونة الاخيرة قائلين بأن شركة الوطنية لم ترضهم حقاً كما وعدتهم انا في مقالي وان الوطنية لا تتميز بشيء عن جوال وانهما سواء.

لذا كان حرياً بي أن أبحث عن سبب شكوى هؤلاء الاشخاص ووصفهم بان الوطنية وجوال سيّان رغم تأكدي من أن الوطنية افضل.

لذا دعوني اقدم لكم هذا المقال الذي يعتمد على استبيان قمت بنشره عبر فيس بوك وتويتر وخدمة الاميل حيث اجاب عليه مئة شخص، كما يعتمد المقال على صور ومعلومات مأخوذة من موقع وطنبة وموقع جوال.

لماذا الوطنية أفضل من جوال؟

الوطنية أفضل:إن المتتبع لمسيرة جوال منذ بدئها يدرك تماما بأن الانجاز التقني الذي حققته الوطنية قبل اتمامها سنتها الاولى يفوق باضعاف مضاعفة الانجاز التقني الذي حققته جوال في سنواتها الأولى من ناحية مساحة التغطية، وجودة الاتصال والتجوال الدولي.

أسعار مكالمات الوطنية موبايل اقل من اسعار جوال ” وهذا مثال لمقارنة اسعار برنامج كلماتي من الوطنية وكرتك من جوال”
الرجاء الضغط على الصورة لرؤيتها بشكل اكبر وأوضح

لاحظ ان سعر الدقيقة من وطنية لجوال هو نفس سعر الدقيقة من جوال لجوال = 49 اغورة بينما سعر الدقيقة من جوال لوطنية هو 65 اغورة.

خدمات الوطنية خدمات مقنعة ومريحة أكثر بكثير، وأضرب مثالاً على هذا خدمة سوا من الوطنية وخدمة دردش التي تقابلها من جوال حيث تعتمد كل من الخدمتين على اجراء مكالمات وبعث رسائل نصية لارقام مختارة مسبقاً بتكلفة اقل من التكلفة الطبيعية:
o خدمة سوا من الوطنية موبايل:تكلفة الدقيقة على الارقام المختارة 6 اغورات في جميع الاوقات وتكلفة الرسالة النصية ايضاً 6 اغورات.
o خدمة دردش من جوال: تكلفة الدقيقة على الارقام المختارة 39 اغورة في الوقت العادي و 19 أغورة يوم الجمعة فقط وسعر الرسالة النصية 16 اغورة
o تكلفة الاتصال على الارقام “الوطنية” خارج الشبكة المختارة في خدمة سوا هي نفس التكلفة المفروضة على مستخدمي الوطنية بشكل عام، في حين ان تكلفة الاتصال على الارقام “ارقام جوال” خارج الشبكة المختارة في خدمة دردش أغلى من تكلفة المكالمات المفروضة على مستخدمي جوال بشكل عام

بهذه الأمثلة البسيطة أكون قد أثبت بأن استخدام الوطنية موبايل أفضل بكثير من ناحية السعر “لقد تناولت فقط برنامج الدفع المسبق لانه اكثر رواجاً، الرجاء أن تضيفوا الى معلوماتكم بأن اسعار برامج الفاتورة المقدمة من الوطنية موبايل اقل تكلفة من تلك المقدمة من جوال وتمتاز برامج الفاتورة المقدمة من الوطنية موبايل بالمرونة والتلكلفة تقل كلما كانت مدة مكالماتك اطول، للتاكد من هذا بمكانكم زيارة موقع الوطنية”

هناك امور أخرى من شأنها ان تؤثر على قرار المستخدم اي شركة يختار مثل مناسبة العروض والحملات لكل فئة من فئات المستخدمين، وتعدد الخدمات المقدمة في الحزمة الواحدة، والمحفزات والمفاجآت والسحوبات، ولكنني ركزت هنا على السعر لأنه العامل الاهم في
ثقافتنا.

اذا اعجبك المقال بامكانك نشره عبر الفيس بوك من خلال الضغط على ايقونة الفيس بوك في الاسفل

Be Sociable, Share!