Home > ومضات > ومضات السبت 9/9/2017

ومضات السبت 9/9/2017

سبتمبر 9th, 2017

استعادة الثقة

تزايدت في الايام الاخيرة حملات التفتيش والضبط المتعلقة بالفساد والغش وحماية المستهلك وصحته. لا شك ان مثل هذه الحملات تعيد ثقة الجمهور بالجهات ذات العلاقة، فبالرغم من قلة الموارد البشرية (500 عنصر فقط في الضفة الغربية) والمادية فقد شهدنا نقلة نوعية في عمل الضابطة الجمركية وبمهنية عالية ومتابعة مستمرة ونشطة. وقد كان واضحا للجميع مدى الانضباط في الاداء والمظهر وهو ما يشجع المؤسسات والجهات الاخرى على القيام بدورها.

الذكر والانثى

جلست في مكتبة رام الله لاجراء مقابلة مع طالبة ماجستير حول الاعلام الاجتماعي ودوره في الحياة العامة. على الطاولة المجاورة، جلس رجل ومعه مجموعة من الفتيات عرضن لوحات من الخط العربي وكان يعطي لهن ملاحظاته. وبينما كنت منسجما في الحديث مع الطالبة، وعيني على جمال لوحات الخط العربي، نظر اليّ الرجل وسأل “معك قداحة؟” اجبت “لا”. فبادرت الطالبة التي معي بالقول “انا معي، بس ليش ما سألتني وافترضت انه ما معي؟”

يخليلك اياه

عندما ولدت ابنتي الكبرى، قررت ان لا اخرق اذنها للحلق، فهذا قرارها في المستقبل. وهذا ما كان، واكثر. وربما انتقاماً مني قامت بخرق عدة خروق في اذنها عندما ارادت ذلك. ولان ليس في اذنها حلق، كان من يلتقي بي وهي بصحبتي يبادر الى مداعبتها بالسؤال “شو اسمك حبيبي؟” وقبل ان تجيب يقول لي “ما شاء الله، الله يخليلك اياه.” فكنت اصححه “انها بنت” فيكون الرد دائماً “لبسها حلق.” ومع تكرار هذه المسألة، بدأت احلل اسباب الاعتقاد بانها ولد. ووصلت الى نتيجة مفادها “يجب ان تكون ولداً، لان مجتمعنا ذكوري بطبيعته.”

“سكارسا”

غنت صباح “آخذ قلبي سكارسا من الشام لبيروت.” وكلمة “سكارسا” جاءت من كلمة “سكارس scarce” الانجليزية وتعني “الندرة”. وقد استخدمت في المجتمعات المخملية للاشارة الى الخصوصية والفردانية. فنقول “تكسي سكارسا” اي “تكسي خصوصي” وليس مع عامة الناس. صباحاً ارى آباء وامهات يوصلون اولادهم وبناتهم “سكارسا” الى المدارس. وفي اغلب الحالات تكون المركبة فارغة ولا يوجد فيها الا شخص واحد الى جانب السائق. وهذا يعني في نهاية المطاف تكدس المركبات امام ابواب المدارس وزيادة الازمة المرورية، ولهذا تقوم كثير من المدارس في بلدان العالم بتأمين حافلات لنقل الطلبة. اما عندنا فربما يكمن الحل بان تتفق مجموعة من الاهالي تسكن في نفس الحي على الالتقاء صباحا في نقطة معينة قريبة من الجميع، ويقوم احد الآباء او الامهات بتوصيل مجموعة الطلبة الى المدرسة، ويتناوب الاهالي بشكل دوري حيث يكون اليوم يومي واليوم التالي لغيري والثالث لاخر وهكذا.

لو كنت مسؤولا

لو كنت عضوا في اي مجلس بلدي، لقمت كل صباح بجولة في احياء الهيئة المحلية التي امثلها للاطلاع على اوضاع المواطنين واحوال الطرقات والارصفة والنظافة ولاستمعت لاحتياجات الناس وهمومهم. فعضوية المجلس البلدي لا تعني فقط حضور الاجتماعات والتوقيع على المحاضر ونقاش الخطط واعتمادها، دون التواصل والتماس الدائم مع الناس.

الشاطر انا

مرة كنت واقف في دكانة زلمة ليبي فاتحها في مدينة كولومبيا في ولاية ميسوري الامريكية. وكان لهذا الليبي مطعم اسمه “كازابلانكا”. طبعا الشغلة بتضحك، هو ليبي ومسمي مطعمه ع اسم مدينة مغربية. ما علينا، وانا واقف اجا واحد امريكي معه ملف ووراق، وقال لليبي انا من شركة تنظيف المداخن، وقبل يومين مريت ع مطعمك ولاحظت انه المدخنة اللي في المطبخ وسخة من جوا وفيها بقايا زيت وشحبار، وانت ملزم حسب القانون تنظفها كل 3 شهور، فشو رأيك ننظفلك اياها. وافق الزلمة بدون اي تردد. شو علاقة هاقصة بالشطارة؟ طبعا الامريكي شاطر بلا شك وعارف شغله. اما انا يا جماعة، فبعد كل اللي سمعناه وشفناه، وعلشان ما تكون خطواتنا وواجراءاتنا ردات فعل، لازم نعمل حسابنا ونستبق الامور. علشان هيك احلى بزنس انك تلف ع المطاعم والاماكن اللي ممكن بتحتاج خدماتك، وتعرض عليهم تعمل كشف استباقي تحسباً لكبسية، وطبعا لانك شاطر بتلاقيلك كم شغلة بدها تزبيط، يعني مثل قصة جرات الغاز، وبتقنع اصحاب هاي المحلات تزبطلهم الوضع.

Be Sociable, Share!

ومضات

  1. No comments yet.
  1. No trackbacks yet.

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash