Home > ومضات > ومضات السبت 24/6/2017

ومضات السبت 24/6/2017

يونيو 24th, 2017

بفضل مولينيكس

عندما “صارت حرة ست البيت بفضل مولينيكس” كانت بداية الكارثة، حيث ارتبط وبشكل سخيف مفهوم حرية المرأة بمهارات الطبخ. وما عزز هذا المفهوم تلك المشاريع الصغيرة التي سميت بالانتاجية والتي لم تُخرج المرأة من محيط المطبخ، فان لم تكن معجنات فمخلل ومربى وزيتون وكبيس!

الشرارة

حريق برج “غرينفيلد” في لندن قد يكون الشرارة التي ستشعل نار ثورة الفقراء في بريطانيا. فقد برز تقصير الحكومة والجهات المسؤولة الاخرى بشكل واضح في التعامل مع هذه الحادثة على الرغم من وجود البرج في منطقة تعد من اكثر احياء لندن ثراءً. وما التطاهرات التي تبعت الحريق الا دليل واضح على مدى استياء الفقراء والاقل حظاً من السياسات التي تتعلق بحياتهم ومعيشتهم.

خدمة الزبون

حصل ان طلبت بيتزا متوسطة الحجم بالخضار في احد مطاعم مدينة كولومبيا في ولاية ميسوري الامريكية. وبعد انتظار وصلتني واحدة كبيرة الحجم وباللحم. ابلغت المسؤول ان هذا ليس طلبي، فسارع الى تعويضي بواحدة كبيرة الحجم وبالخضار دون ان يأخذ ثمنها. قبل ايام توجهت وزملاء لي حضروا من بريطانيا الى احد مطاعم رام الله، وبعد حوالي ربع ساعة من طلبنا، جاءنا النادل وقال ان مكونات وجبتين غير متوفرة، فغيرنا الطلب. بعد حوالي نصف ساعة وصلت ثلاثة طلبات من اربعة، احدهم لم نطلبه، اما الرابع فقد نسي الشيف اعداده. اعدنا الطلب الخطأ وانتظرنا حوالي عشرين دقيقة لوصول بقية الطلبات. دفعنا 220 شيكل وخرجنا. ونحن في السيارة سألتني زميلتي “هل جئت الى هذا المطعم في السابق؟” اجبتها “نعم فانا زبون دائم هنا.” هاتفت صاحب المطعم وشرحت ما حدث. اعتذر شديد الاعتذار ودعانا للقدوم في اليوم التالي لتناول الطعام مجاناً. “فات الاوان” قلت له لان زملائي سيغادروا البلاد، وحتى لو لم يكن كذلك فانهم لن يقبلوا الحضور مرة اخرى بعد ان كانت تجربتهم في المرة الاولى كانت سيئة. اما انا فسأعود، لان لكل جواد كبوة، ولكن على المطاعم ان تقدم الخدمة للزبون على اكمل وجه، وان حصل اي خطأ فعليها تعويضه ولو بكأس من الماء.

قرر بنفسك

قبل حوالي اسبوعين قررت ان ادخل الى ذلك المكان المجهول، فقد سمعت قصصا كثيرة عنه دون ان افكر فيها. وصلت الى متحف “روكفيلر” في القدس لاجد فيه ثروة قومية سيطر عليها الاسرائيليون وارادوا لنا ان لا نعرف عنها، وساهمنا نحن بقصصنا ان لا نعرف عنها. مقتنيات المتحف من آثار تحكي حكاية هذه الارض المقدسة والتي بقيت مجهولة بالنسبة لي لسنوات طويلة لانني قبلت وبسذاجة ان يفكر الاخرون عني!

لو كنت مسؤولا

وبالتحديد لو كنت مديرا عاماً للشرطة لاصدرت اوامري الصارمة الى رجال الشرطة في كل مكان بالتعامل وبصرامة مع حالات الاخلال بالنظام العام والازعاج الصادرة عن مجموعات الشباب الذين يستخدمون السيارات للاستعراض سواء بصافارات الانذار او السياقة بتهور او اصدار الاصوات من العوادم او التخميس والتشحيط، على ان يتم اعتقال كل من يقوم بذلك ومحاكمته وفرض العقوبات عليه وعلى ذويه.

الشاطر انا

وانا قاعد في هالليل سهران سمعت المسحراتي حامل هالتنكة وبطبل. سألت حالي مين قرر انه هو بالتحديد يكون مسحراتي؟ طيب ليش مش انا؟ في عند بنتي طبلة وصوتي ما شالله عليه اذاعي. واذا تعبت بكون مسجل الصوت ع الموبايل وبشغله ويا دار ما دخلك شر. بس والله شغلة متعبة، علشان هيك انا قررت اصير مسحراتي بدون ما اتعب. يعني كل راس مالها يوم العيد بروح ع ابعد حارة عن مكان سكني وببلش ادق ع ابواب الناس وبقول لهم انا المسحراتي، وباخذ العيدية منهم. هو اصلاً حد عارف مين اللي بسحّر في حارته، واذا قالوا لي اجا واحد قبلك، بقول لهم ضحك عليكم طلع مزوّر انا الاصلي، وولا مين شاف ولا مين دري!

Be Sociable, Share!

ومضات

  1. No comments yet.
  1. No trackbacks yet.

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash