Home > ومضات > ومضات السبت 25/3/2017

ومضات السبت 25/3/2017

مارس 25th, 2017

مصادر الافعال

تعلمنا في دروس اللغة العربية ان للافعال مصادر سواء كانت ثلاثية او غير ثلاثية. وتعريف المصدر حسب “ويكيبيديا” انه “الاسم الدال على الحدث فقط من غير ان يقترن بزمن، وهو ما يسمى المصدر الصريح.” ولكل فعل ثلاثي ابوابه واوزانه. فعلى سبيل المثال الفعل “حقق” فعل ماضٍ، مضارعه “يحقق” والجمع بين ماضيه ومضارعه “حقق يحقق”. ولكل فعل اسم فاعل واسم مفعول. فاسم فاعل “حقق” هو “مٌحَقِق” واسم المفعول منه “مُحَقَق” والاسم منه “تحقيق”. واضيف على كل هذا ما نتخصص به كفلسطينيين “لجنة تحقيق”!

من طين بلادك

كان لي وقفة عند كل منتج تقريباً تم عرضه في معرض الصناعات الوطنية والذي جرى في مدينة البيرة مؤخراً. هذه الوقفات منحتني الفرصة لان اتلمس واتذوق المنتجات الفلسطينية، التي لا استطيع ان اتلمسها واتذوقها عند شرائي المنتجات من المحال التجارية. فعند التبضع، يتجه المستهلك الى ذلك المنتج الذي تعود على شرائه كونه قد جربه في الماضي، وان رأى متتجاً جديداً، فمن النادر ان يحاول تجربته، وبالطبع لن يستطيع فتح عبوة المنتج للتعرف عليه. في معرض الصناعات الوطنية، جاءت الفرصة، وتعرفت على العديد من الصناعات التي ستغير حتماً عاداتي الاستهلاكية، وسأتوجه لشراء تلك المنتجات التي وجدت فيها جودة تضاهي الصناعات المستوردة.

على ظهر الحمار

كتبت قبل فترة في فقرة “الشاطر انا” من “ومضات” عن رحلتي على ظهر حمار قبرصي، وكيف استطاعت قرية في الريف القبرصي ان تستثمر في الحمير لجلب السياحة. واقترحت ان نستغل ما لدينا من حمير في مثل هذا النوع من الجذب السياحي. وقد سررت جداً عندما قرأت ان مجموعة من الشباب قد أسست “دونكي تورز” للجولات السياحية واكتشاف القرى والبلدات الفلسطينية. مشروع يستحق الاحترام والدعم. بالطيع الخشية ان تبدأ الحكومة بفرض رسوم وترخيص وتأمين على الحمير، لان في بلدنا التأمين ازامي في كل شيء ما عدا الصحة.

 

صار مكتوب

اوقف شرطي سيدة كانت تقود مركبتها وتتحدث بالهاتف الخلوي. وبدأ على الفور بتحرير المخالفة. فاستعطفته السيدة وقالت “حرام عليك اليوم عيد الام”. حن قلب الشرطي، وقال “الاسم صار مكتوب، فبدل ما اكتب مخالفة التكلم بالهاتف، بكتبها عدم ربط الحزام، مع انك رابطة الحزام!”

 

لو كنت مسؤولاً

وبالتحديد لو كنت رئيسا للوزراء لدعوت الصحافيين والكتاب وصانعي الرأي العام للقاء استمع اليهم حول ما يشغل بالهم وبال الناس، ولاقدم لهم رؤية الحكومة الشاملة في المجالات المختلفة. فقد آن الاوان لمثل هذا اللقاء لان هناك الكثير مما يمكن لي ان اقوله وما يمكن لي ان استمع اليه.

الشاطر انا

المثل بيقول “لا يلدغ المؤمن من الجحر مرتين”، وانا بقول “الشاطر ما بيوقع” مش “ما بيوقع الا الشاطر”. ع كل حال مناسبة هالحديث قصة التوقيت الصيفي وتغيير الساعات تلقائياً. يا جماعة التكرار بعلم الشطار. يعني انا اول ما سمعت انه ولاد عمنا راح يغيروا التوقيت لصيفي ليلة الخميس ع الجمعة، وانه احنا راح نغير ليلة جمعة ع سبت، ولانه كان عندي موعد مهم الجمعة الصبح، وعلشان ما اخربش، خليت تلفون يحول الساعة لحاله من خلال ضبط الوقت تلقائياً واختيار المنطقة الزمنية تلقائيا اللي بتكون القدس، وجهاز ثاني عملت كل شي يدوي وحطيت المنطقة الزمنية الخليل. فهيك الجهاز اللي فيه التحويل “اوتوماتيك” حول توقيت صيفي مع ولاد عمنا، وشغل الخليل ظل يستنى التوقيت الفلسطيني. علشان هيك بتمنى من كل الشطارين المرة الجاي ما يقلقوا راحتنا بقصة التلفون والتحويل، لانكم شاطرين وعارفين انه ما في اليد حيله واذا كانت المنطقة الزمية القدس يعني النظام مرتبط بولاد عمنا لحد ما نحررها بشطارتنا.

Be Sociable, Share!

ومضات

  1. No comments yet.
  1. No trackbacks yet.

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash