Home > ومضات > ومضات السبت 8/2/2014

ومضات السبت 8/2/2014

فبراير 8th, 2014

ضعف نظر

تشتد في الاونة الاخيرة مقولة “يجب اعادة النظر في الاتفاقات الموقعة مع اسرائيل”، وقد اصحبت “كليشيه” دائم في كثير من المقالات والندوات وورشات العمل والمقابلات. كيف سنعيد النظر فيها؟ ومن سيعيد النظر فيها؟ وهل هناك اصلاً مجال لاعادة النظر فيها؟ وهل تعتقدون ان اسرائيل ستقبل اعادة النظر فيها؟ واذا قبلت اسرائيل فهل هناك ضمانة بأن ما سينتج عن اعادة النظر فيها سيكون افضل منها؟

البوصلة المفقودة

على صفحة “فيسبوك” الخاصة بها كتبت نائب في التشريعي عن انها ارسلت “قليلاً” من ملفات فساد وصلتها عن احدى الوزرات الى وسائل الاعلام، وتضيف ” لم يجرأ احد نشرها” (هكذا كتبتها وانا اقتبسها باخطائها). وصلتها تعليقات كثيرة منها اتهامات لوسائل الاعلام بالفساد، واخرى تقول ان الاعلام اعلام سلطة وتابع، وان لا استقلالية للاعلام، وان الاعلام جبان، والصحافيين اصحاب مصالح. كما صفق لها الكثيرون من خلال تعليقاتهم، وبعض الاعلاميين قالوا “ما وصلنا شيء، ابعثيهم وبننشر”. اما انا فعلقت ” اذا كان الهدف محاربة الفساد لماذا ارساله الى وسائل الاعلام؟ ان كان الهدف المحاسبة والمساءلة فليرسل اذاً الى هيئة مكافحة الفساد وخاصة ان هذا دوركم كنائب في التشريعي. دورنا في وسائل الاعلام ان نتابع ونراقب ماذا سيحدث بعد ذلك وفي حال كانت هناك اثباتات وبينات ولم تتم المحاسبة يأتي دورنا. الاصل اتباع القنوات الصحيحة لمحاربة الفساد وخاصة انكم عضو تشريعي”. اما من قال لها ارسليهم وسننشر، فأقول “على اي اساس ستنشرون؟”

انه ارهاب فكافحوه

تصريحات كثيرة صدرت عن مسؤولين اسرائيليين ومنهم ضباط في الادارة المدنية الاسرائيلية ان المستوطنين الذين يشنون حملات “دفع الثمن” هم مجموعة صغيرة معروفة لديهم وانهم خارجون عن القانون، وقد ذهب البعض الى وصفهم بانهم “ارهابيون”. اذا كانت مجموعة صغيرة ومعروفة لديكم كما تقولون فلماذا لا يتم اعتقالهم ومداهمة بيوتهم كما تداهمون بيوت الفلسطينيين وتعتلقونهم؟ الستم قادرين على ذلك؟ وبما انكم تصفونهم بالارهابيين لماذا لا تكافحون الارهاب. اما يا من تطلبون من الفلسطينيين “نبذ العنف” و”مكافحة الارهاب” لمذا لا تطالبون اسرائيل بالمثل؟

الدفا عفا

السابعة والربع من صباح الخميس الماضي، البرد “زمهرير”، مركبة تابعة الى احدى المؤسسات العامة تنقل عمالاً، يجلس مسؤولوا المؤسسة في المقاعد الداخلية للمركبة مغلقين النوافذ، في صندوق المركبة المكشوف يجلس العمال مرتجفين!

ليلة ويوم

بين ليلة ويوم قامت بلدية رام الله قبل فترة بالتغيرات على حركة المرور، وحولت بعض الطرق الى طريق باتجاه واحد. وقتها كتبت عن الامر، فدعاني المسؤولون واطلعوني على خطة مرورية شاملة يتم بموجبها تحويل العديد من الشوارع الى طرق باتجاه واحد. وقد اشدّت بالخطة حينها، لانها فعلاً ستسهل حركة المرور وستمنع الاختناقات. لكن لللاسف منذ ذلك اليوم وحتى الان لم يتم ذلك، مع ان الامر يحتاج الى ليلة ويوم للتنفيذ بعد ان يتم نشر اعلان لمدة اسبوع على الاقل في الصحف ومن خلال الاذاعات والتلفزيونات. فهل ستتفاجئنا البلدية بهذا الجديد؟

لو كنت مسؤولاً

وتركت منصبي، لما قلت “يجب” و “يجب” و”يجب”، لان هناك من سيسألني “ماذا كنت تفعل اذاً وانت في منصبك؟”

الشاطر انا

الواحد في هالايام لازم يزبط حاله، خاصة انهم بيحكوا عن احتمال تغير وزاري، طبعا دايما في حكي عن تغيير وزراي. وعلشان هيك الشطارة انك ما تترك مناسبة الا وتكون اول واحد موجود، وما يقوم مسؤول بزيارة لمكان، الا وتكون هناك. والاشطر انك تبدأ تمدح اللي لازم ينمدحوا مش لانه عملهم عظيم، لانه كفتهم راجحة في التشكيل الوزراي، وما تخلي انتقاد الا وتحكيه عن اللي مش رايح يطلعلهم حصة في الكعكة. وبالطبع تقول لو انك كنت مكانهم لكان شو عملت، وكيف كان حطيت استراتيجية منيحة ومش خربطيطة. يعني الوقت الان هو احسن وقت لانك تكون شاطر.

Be Sociable, Share!

ومضات

  1. No comments yet.
  1. No trackbacks yet.

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash