Home > ومضات > ومضات السبت 6/7/2013

ومضات السبت 6/7/2013

يوليو 6th, 2013

مركز الكون

نعتقد دائما نحن الفلسطينيين اننا مركز الكون، وان كل ما يحدث في هذا العالم الكبير، هو اما بسببنا، او معنا او ضدنا. فعلى سبيل المثال، عندما اغلقت الحدود المصرية الفلسطينية في الايام الاخيرة، قرأت الكثير من التعليقات والعبارات على شبكة التواصل الاجتماعي فيسبوك، تندد بهذا الاغلاق وكأن الشعب الفلسطيني هو المقصود، ولم ننظر الى ان الحدود المصرية كلها تم اغلاقها واغلق المجال الجوي وتم تأخير والغاء العديد من رحلات الطيران من والى القاهرة بسبب الاوضاع التي شهدتها البلاد. وبما انه ليس لدينا دولة، نعتقد انه ليس من حق اي دولة ان تغلق وتفتح حدودها متى شاءت وخاصة عندما يكون الوضع الامني فيها متوتراً.

 

“كلمتين ع الوجع”

بعد ما حدث في حفل “عساف” الذي اقيم في رام لله، وجه الكثيرون الانتقاد والاتهام لتلفزيون فلسطين، وحملوه مسؤولية فشل الحفل، والبعض حمل وبشكل اقل المنظمين ووزارة الثقافة. يبدو ان تلفزيون فلسطين قد اصبح جمل المحامل، فهو المسؤول عن انقطاع الرواتب، وهو المسؤول عن تهويد القدس، وهو المسؤول عن حالات الطلاق، وهو المسؤول عن كل شيء. الا يرى المتهمون لتلفزيون فلسطين انهم يجحفون بحق مؤسسة وطنية تنهض من الركام. هل نسي هؤلاء ظروف العاملين في تلفزيون فلسطين؟ هل نسوا ان تلفزيون فلسطين يغطي بالبث المباشر وبدون اية مشاكل مهرجانات واحتفالات كبيرة، اهمها قداس منتصف الليل في عيد الميلاد المجيد؟ وحتى اكون موضوعياً، نعم لم يكن بث الحفل موفقاً وكانت فيه العديد من المشاكل التقنية واهمها الصوت، وربما كان على القائمين على البث ان يتخذوا اجراءات السلامة والامن بشكل اكبر، وخاصة ان الحدث كان كبيراً. بالمناسبة اذا هب الهواء وتحرك الصحن اللاقط (الساتلايت) يتشوش بث التلفزيون عندنا في المنزل. فما بالكم اذا ركب عشرات الشبان سيارة البث وهزهزوها وحركوها؟ تلفزيون فلسطين والعاملون فيه: يعطيكم مليون عافية والى الامام، لا تنظروا الى الوراء ولا تكترثوا!

مهرجان البيرة الاول

مازلت اذكر، وربما كان عمري حينها اربع سنوات، ان اول مرة حضرت فيها مهرجاناً صيفياً كان في منتزه بلدية البيرة. وقد كان ذلك على شكل امسيات ليلية غنى فيها الفنان الفلسطيني المعروف مصطفى الكرد اغنياته المشهورة. ولا زلت اذكر ان المسرح الخشبي اقيم على اليمين من بعد المدخل. وان لم تخني ذاكرتي فانني يومها شاهدت عرضا للدبكة على وقع اغاني مصطفى الكرد، والتي صدرت لاحقاً في اول اسطوانة له وهي “الارض” وان وقع اقدام فرقة الدبكة نفسها ما زال مسجلاً في الاسطوانة.

الرقم 00221

صباح امس وصلني اتصال من رقم دولي يبدأ 00221 رن رنة واحدة. وبما ان لي اقارب خارج البلاد وعملي مرتبط بارقام دولية عاودت الاتصال. واذا بشخص يتقن العربية الفصحى وعرف على نفسه بالشيخ محمد عبدالله اليافعي من السنغال. وبعبارات اشبه بخطبة الجمعة قال لي انه يحمل اخباراً غير سارة، وطلب مني ان اصلي على النبي قبل ان يكمل حديثه. وبعد ان الصلاة على النبي بدأ بالقول انه وخلال صلاة الاستخارة وصله رقم جوالي وانني مصاب بالسحر المدفون في احدى المقابر. اغلقت الخط بالطبع وتيقنت انه نصاب ودجال. ثم بحثت في شبكة الانترنيت عن هذا الرقم ووجدت ان مثل هذه الاتصالات تأتي لاشخاص في الاردن والسعودية وفلسطين. شركة جوال نتقدم اليكم بشكوى رسمية ونطلب منكم حجب هذا الرقم.

لو كنت مسؤولاً

ومن قال انه يجب ان اكون مسؤولاً حتى افعل شيئاً؟ ومن قال ان كل شيء يقع على رأس وكتف وظهر المسؤول؟ وهل يجب ان يعلم المسؤول بالغيب حتى يستطيع التغيير؟ ام انه واجب المواطن ايضاً ان يبلغ المسؤول؟ لا اريد ان اكون مسؤولاً، بل مواطناً منتمياً الى هذا الوطن، والانتماء لا يقتصر على النضال السياسي والاجتماعي، بل على المواطنة الصالحة. فاذا رأيتُ خطأ ما، ولا استطيع ان اصلحه بنفسي، ابلغ المسؤول عنه، ولا انتظر ان يقوم المسؤول باصلاحه لانني اعتقد انه يحمل “بلورة سحرية”. فاذا رأيت ماسورة مياه مكسورة ابلغ عنها، واذا رأيت حفرة خطرة ابلغ عنها، واذا شككت في سوء استخدام المال او السلطة ابلغ عن ذلك، وساظل ابلغ حتى مماتي لا نني مواطن صالح.

الشاطر انا

“اللحمة وما ادراك ما اللحمة. لحمة الاكل مش اللُحمة. يا اخي الواحد لازم يتمزمز وهو بياكل لحمة، وعلشان يتمزمز منيح، لازم تكون اللحمة ع الاصول. وعلشان تكون ع الاصول لازم تشرف بنفسك على شرائها. لانه اللحام شاطر، ممكن يشلفق في اللحمة، وعلشان هيك انا اشطر منه. لما بدخل ع محل اللحمة، بنفخ ريشي، بلاش انفضح، وما بوقف في الدور، بروح بلف من ورا الكاونتر، وبتفقد اللحمات المعلقات، وبفتح الثلاجة، وبدخل فيها، افتش ع احسن لحمة. وبنادي اللحام المعلم مش واحد من الصبيان، وبشتغل فيه. انا عارف انه بيسب علي في عقله، بس مش هاممني، المهم اتمزمز. وبعد ما يقطع القطعة اللي اخترتها، بظل واقف جنبه وهو بشفيها، دير بالك من هون، وانتبه من هناك، والشقفة البيضا هاي الله يخليك نظفها. اما عند فرم الكفتة، بروح انا بختار البصل، وبجيب ضمة بقدونس وبغسلها منيح، وبظل واقف فوق راس الفرّام. يعني يا اخي الشطارة انك تاخذ اشي نظيف، علشان الواحد يتمزمز، وهيك الناس اللي واقفين بيستنوا دورهم اللي طلعت عنه بيقولوا انه انا شاطر والي واسطة عند اللحام وفهمان في اللحمة، ويا خوف يصيروا يستشيروني، (والله فكرة، مستشار لحمة بطلع لي باسبورت احمر) وبيقولوا هذا الزلمة والله برستيج. شطارة ولا كيف!”

Be Sociable, Share!

ومضات

  1. No comments yet.
  1. No trackbacks yet.

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash