Home > ومضات > ومضات السبت 2/6/2012

ومضات السبت 2/6/2012

يونيو 2nd, 2012
  • ساعتزل الصحافة
  • يبدو ان فلسطين لن تتسع كثيراً لسوق الاعلام المزدحم وخاصة ان هناك عباقرة في الاعلام. من هذا المنطلق افكر جدياً بالاعتزال، لان بعض من يسمون انفسهم بالاعلاميين يسيؤون الى كل من حمل صفة الاعلامي. لا اتحدث هنا عن سوء التصرفات الفردية فهي لا تعنيني، ولكن اشير الى المستوى الاعلامي المنحدر فيما يتعلق بالمضمون. يوم الاحد الماضي نشر خبر عن “مائدة طعام مقدسية تدخل موسوعة جينيس”. الخبر الذي جاء فارغاً من المضون بدأت فقراته كلها على النحو التالي “قام فلان، وقال فلان، ثم القى فلان، وقال فلان، ورحب فلان، واكدت فلانهة، والقى فلان وهكذا” دون ان نعرف طول هذه المائدة المقدسية وانواع الطعام “العضوي” الذي تم تقديمه. اين المعلومات؟

  • حررنا فلسطين واحنا مش دارين
  • ظننت ان حلمنا بتحرير فلسطين قد تحقق، كان ذلك ذات مساء من الاسبوع الماضي عندما سمعت ابواق السيارات تعلوا، والصراخ واصوات المفرقعات، هرعت الى الشارع، وكنت على وشك ان اتصل بالجهة الاعلامية التي اعمل معها لابلغها خبر تحرير فلسطين. هدئتني ابنتي وقالت “ما حرروا فلسطين، هذا تخريج مجموعة من المدارس”!

  • طولها بتطول، وقصرها بتقصر!
  • ما احبنا بالمبالغة. نلتقط كل فرصة لان نبالغ. قبل فترة اتصلت باحدى الجهات مشتكياً من امر ما، فكان الجواب “اف، زهقتونا شكاوى، صار الف واحد متصل يحكي في الموضوع”. مع انه لا يوجد الف شخص يعرف عن الموضوع ولا يتأثر الف شخص به. في مناسبة اخرى قمت باعتراض للبلدية حول وجود طمم امام منزلي منذ اكثر من عام موثقاً بالصور والتاريخ، وكانت الاجابة “ما صارلوش اسبوعين الطمم”. وفي المقابل تكون هناك مبالغات في التقليل من الشأن، تذهب الى الطبيب لاجراء فحص او عملية، يقول لك “شكّة دبوس” او “المسألة بتاخذش ثانية”، وغيرها من الامثلة. كل هذا من منطق “طولها بتطول وقصرها بتقصر”!

  • مين “كوكو شنشن”؟
  • من لا يعرف “كوكو شنشن” فلا يعرف احداً. للتعرف عليه، ما عليك الا ان تبحث عن اسمه في مواقع الانترنيت وتشاهد ابداعاته التي تمر يومياً في شوارع مدننا وقرانا، يقلق راحتنا ومنامنا. يأتي صباحاً وظهراً ومساءً، قبل الافطار وبعده، وقبل الغداء وبعده، وقبل العشاء وبعده، وفي فترات الوجبات الخفيفة ما بينها، مثله مثل “حبة الدوا”، يلازمنا على طول. ابحث عنه في Youtube وشاهد حتى النهاية! اليس من المفروض وضع حد لظاهر “كوكو شنشن”؟

  • لو كنت مسؤولاً
  • في جهاز الشرطة لحرصت ان اتابع ما يحدث في الشوارع والاحياء الخلفية تماماً مثلما افعل في الشوارع الرئيسية. فلا يعقل ان ينتشر رجال الشرطة في الشارع الرئيسي وينظموا السير هناك، وما ان تنتهي حدود الشارع الرئيسي تعم الفوضى. ولا يعقل ان يقتصر تسيير الدوريات على الشوارع الرئيسية في الاحياء لحفظ الامن والنظام وعدم الازعاج، بينما الفوضى وقيادة السيارات دون رخص، وانفلات الشبان الذين يشكلون مصدر ازعاج لا ضابط له في داخل الشوارع الفرعية في الاحياء.

  • الشاطر انا
  • في هذا الزمن الشاطر اللي بيزاود ع الثاني، في كل اشي. اذا انت وطني انا ببيعك وطنية، واذا انت شاطر انا ببيعك شطارة، واذا انت زهقان انا ببيعك زهق، واذا انت معك مصاري، انا معي اكثر منك، واذا انت بتصرف قرش انا بصرف مية، واذا انت شاعر انا بزيدك من الشعر بيتين. واشطر اشي انك تزاود ع الناس وانت عارف حالك ما بيطلع بايدك اشي، وقمة الشطارة انك تكون عايش حياتك بالطول وبالعرض برا البلد وتزاود على اهل البلد انهم لازم يكونوا صامدين ولازم يثوروا، ولازم يقاوموا، ولازم يضحوا، مش علشانك بس علشان الوطن والبلد. طبعاً والشاطر فيهم كلهم اللي ما بخلي فضائية الا بيزاود ع هالشعب المسكين من خلالها. طيب مش اشطرلهم انهم يتفضلوا ويشرفونا ويعيشوا في البلد اللي خايفين عليها، بلكي اتعلمنا منهم الشطارة وصارت حال البلد افضل!

    Be Sociable, Share!

    ومضات

    1. No comments yet.
    1. No trackbacks yet.

    *
    To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
    Anti-Spam Image

    Powered by WP Hashcash