Home > ومضات > ومضات السبت 6/2/2010

ومضات السبت 6/2/2010

فبراير 6th, 2010

ناقصة

في مشاورات بين ممثلين عن الاتحاد الاوروبي ووزارة التخطيط، تم الحديث عن دعم الاتحاد الاوروبي للامن وسيادة القانون، والقطاع الخاص، وادارة الاموال العامة، والتعليم والحماية الاجتماعية، اضافة الى المياه والقدس. كلها امور حيوية، ولا بد من دعمها، لكن ما غاب عن هذه المشاورات، وعن خطة بناء الدولة، هو الدعم للاعلام الرسمي وضرورة تعزيز قدراته وبنائه على اسس مهنية ترقى به، ليكون داعماً لكل الخطط الوطنية. مشاروراتنا وخطتنا لبناء الدولة ناقصة بدون الاعلام الرسمي.

سايبة

في كل بلدان العالم هناك ساعة معينة في الليل يحظر فيها خروج الاطفال والقصر الى الشوارع والاماكن العامة والمقاهي وغيرها الا برفقة اهلهم. عندنا ما شاء الله، الامور سايبة، الاطفال يبيعون المحارم والعلكة حتى ساعة متأخرة من الليل، والمقاهي والمطاعم حدث ولا حرج.

ساقطة

استصبح صديق لي بتوقيفه من قبل شرطي حرر له مخالفة لانه التف حول جزيرة في وسط الشارع U Turn، اعترض الصديق وقال انه لا توجد اشارة تمنع الالتفاف. اشار له الشرطي بيده الى عامود في طرف الجزيرة، لا اشارة عليه، بل كانت قد سقطت ارضاً، وافترض الشرطي ان كل سائق عليه ان يحفظ عن ظهر قلب ان الالتفاف في هذه المنطقة ممنوع، وان يبحث عن الاشارات المرورية الساقطة على الارض، يعني بدلا من ان ينظر الى الامام، ان يركز نظره الى الارض حتى يتبع اشارات المرور الساقطة.

مسكينة

في هذا البلد لا اتمنى ان اكون سيارة، لان السيارة مسكينة، كان الله في عونها. فهي تتحمل الحفر في الشوارع، والمطبات، والغبار، وثقل دم سائقيها وراكبيها، والحمولة الزائدة، وكل اشكال انتهاك هيكلها من صدمات وشحبطات وطعجات وكتابات ورسومات وزينات وصوت الموسيقة العالية والاغاني الهابطة وغيرها. حقاً انها مسكينة.

لو كنت مسؤولاً

المسؤول هو اي شخص، يعني الاب مسؤول والام مسؤول والابن مسؤول وكل شخص مسؤول عن تصرفاته ومواقفه. فلو كنت مسؤولاً حسب هذا التعريف، ومن الذين يدعون الى مقاطعة بضائع المستوطنات لما ذهبت الى سوبرماركت “رامي ليفي” المبني على اطراف احدى المستوطنات قرب رام الله، لاشتري مونة الشهر من هناك لانه ارخص!

الشاطر انا

طول عمري بفكر انه الوظيفة ما بتجيب همها، يعني اليوم منيحة وبكرا الواحد اخرته لازم يتقاعد، وعلشان هيك بفكر دائما اني افتح بزنس. بس البزنس في هالبلد مضروب، يعني ما في اشي الا في حدا سبقني وعمله. بس وين، قبل كم يوم اجتني فكرة جهنمية، افتح مدرسة لتعليم المشي. الفكرة بسيطة، في مدارس لتعليم السواقة، بس ما في مدارس لتعليم المشي. يعني الواحد لازم يتعلم كيف يقطع الشارع، وكيف يمشي على الرصيف بين كل هالناس والكراتين والاوساخ، وكيف يمشي ويتزروق بين السيارات اللي واقفة غلط، كيف ياخذ حذره من سيخ كباب ممكن يجي في عينه او زيت مقلى الفلافل اللي ممكن يوقع عليه، وكيف يوطي راسه بلاش فستان ولا جلباب من اللي معلقين من فوق يحجب نظره، وكيف يهرب من الدم اللي بيسيل من اللحمة المعلقة من فوق. وفكرت انه تشجيعاً لاول مئة طالب مسي، اني اعطي خصم 70%، المهم اني اعلم الناس شطارة المشي، مثل ما انا شاطر في كل اشي!

Be Sociable, Share!

ومضات

  1. No comments yet.
  1. No trackbacks yet.

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash