لن اصحو يوما والمشرق العربي منتصرا لفلسطين
كذا لن اغفو يوما على اصواتهم فرحا
هي اجزاء من فقاعات نبني  على مشارفها انتصاراتنا
فتحينا فنكتب في دفاترنا بانا قد عبرنا
وندرجها قواميس  نؤلفها نعلمها لكل اطفال العرب
ونحفظها بادراج منمقة مزخرفة يوقع كل ساستنا
بطرف الدفتر المحفوظ بانا قد عبرنا
لن اصحو يوم على انفراج الكرب في غزة
فبحر الهاشمي يصارع وحده عبثا
وينتظر السماء تمطره املا لا المشرق العربي
فيلغي كل امواجه يبيت البحر بلا مد ولا جزري
ويبكي البحر حال الناس في غزة
ويسال عن حكومتهم تجمعهم مصالحهم
تفرقهم مصالحهم
فيابى البحر ان ينصالع للشرطي يامره
[بموج صاخب عالي ليفرح كل زواره
فذاك الشخص لا يدري بان البحر منتفض
ويرفض كل لعبتهم
فذاك البحر يوما قد تلون بالدماء
ويدرك رمله المرطب بالحياه
لماذا غادرت غزة؟
لماذا استحكمت فيها طيور لن تطير ولن تغيب؟
تعلمكم شواطئه دروسا قد نسيتوها
تقول لكم بان الوحدة العربية مثل رمل البحر
او مثل حال وحدتكم, مرطبة بالماء يحي
كل زهر الارض, ويقتل كل بذر قد يكون ببطنها
احذركم …….
ان ثار البحر يا غزة سيحرق كل من فيها
ولن يرضى بتبرير وتاويل
فدمع البحر ليس مثل كل الدمع يا غزة