اذ فتحت صدر بات يشكو علة

ووجدت العمر ماسورا بداخله
ورايت الوان العذاب حكاية

وسمعت نبضات على مداخله
فعلم بانك قد وطات جهنما

لارحمة فيها ولا متحاذقي.
واعلم بان العمر فيها ضائعا….

والموت  طير حام  فيها واعتلا
والعشق طفلا في جهنم  قد ربى

وابى الرحيل مغادرا يا ويله
فالصدر موطنه وموطنه هوى

واختار ان يبقى والنار تحرقه

Be Sociable, Share!