فئات التدويناتنهر العوجا ( اليركون ) عدسة سامح ابو وديع

إلى بلاد ابي فًطرس

بواسطة , 2014/01/09 9:02 ص

رابطة مدارد كفربرا في رحلة لبلاد ابي فطرس

نخبة مثقفة من شباب الداخل الفلسطيني في رابطة مداد _كفربرا  اعادوا الحياة لبقعة منسية من اهم واجمل بقاع هذا الوطن،،
نجحوا وبفضل الله  بأن ينظموا رحلة  إلى  ضفاف نهر العوجا  ، اعادوا من خلالها  الحياة والضوء لتاريخ يكاد يُنسى ويكاد يسقط من الذاكرة الفلسطينية المعاصرة ، ضحكت  اليوم الارض  وهي تلامس أقدامهم وتراقصت  معها مياه نهر العوجا ، وقبلتهم حجارة بيوت لا زالت تعزف لحن الحنين  ،،

بلا ابو فطرس

 المدون والباحث عُمر عاصي ابن كفربرا كان مرشدنا في الرحلة  فاجئنا بقداسة واهمية هذه البقعة الساحرة من بلادنا فلسطين ، اعاد بذاكرتنا لسنوات وعصور ولت اختارت هذه البقعة لتكون جزء من ذاكرتها  ،،

عن أصل التسمية ذكر عمر ،،‏

في كتابه ( تاج العروس ) ذكر الزبيدي معنى ( فُطْرُسٌ ) قائلاً :
أَهْمله الجَوْهَرِيُّ وصاحب اللِّسَان وهو اسْمُ رَجُل ومنه نَهْرُ فُطْرُسٍ هكذا أَوْرَدَه أَبو تَمّامٍ في أشْعاره وكذا أَبو نُوَاسٍ حيث قال : وأَصْبَحْنَ قَد فَوَّزْنَ مِن نَهْر فُطْرُسٍ … وهنَّ على البَيْت المقَدَّس زُورُ طَوَالِبَ بالرِّكْبَان غَزَّةَ هاشمٍ … وبالفَرَمَا منْ حاجِهِنِّ شُقُورُ
ويقال : نَهرُ أَبي فُطْرُسٍ وهذا هو المشهور وهذا النَّهْرُ قُرْبَ الرَّمْلَة من أَرْضِ فلَسْطينَ مَخْرَجُه من جَبَلٍ قُرْبَ نابُلُسَ ويَصُبُّ في البَحْر المِلْح بَيْنَ مَدِينَتَيْ أَرْسُوفَ ويَافَا به كانَتْ وَقْعَةُ عبد الله بن عليِّ بن عبد الله بنِ عَبّاسٍ ببَنِي أُمَيَّةَ فقَتَلَهُم في سنة 132 ، ورَثَاهُم عَبْدُ اللهِ العَبْليّ مَولاهُمْ في قَصَائِدَ منها : وبالزَّابِيَيْنِ نُفُوسٌ ثَوَتْ … وأُخْرَى بِنَهْرِ أَبِي فُطْرُسٍِ أُولئك قَوْمٌ أَناخَتْ بِهِمْ … نَوائِبُ مِنْ زَمَنٍ مُتْعِسِ
وقال المُهَلَّبِيُّ : ويُقَالُ : إِنّه ما الْتَقَى عليه عَسْكَرانِ إِلا هُزِمَ المَغْرِبِيُّ مِنْهما

1505524_547863845310092_1569796694_n  1521211_547862215310255_727786882_n 1525542_10202973438766190_9267444_n 1525691_547862001976943_411292651_n 1545083_547862988643511_690146975_n

من المُصادفات العجيبة في بلاد ابي فُطرس .. ان اهم المعارك الفاصلة التي وقعت بين الكنعانيين وبني إسرائيل .. وذلك عام 1050 قبل الميلاد .. وقعت في منطقة آفيق رأس العين .. العجيب ان الشرارة الاولى لحرب 1948 اشعلها شباب عرب ابو كشك بالقرب من قرية فجّة .. القريبة كذلك من نهر ابي فطرس !

1497628_547863871976756_657501414_n 1503439_547863811976762_819447443_n 1551699_547862125310264_67096572_n 1604525_547861971976946_973449969_n

قرية مويلح ( عرب الجرامنة ) هي من اكثر القرى تميّزاً حولنا .. في مسارنا سوف نرى آخر ما تبقى منها .. ابناء هذه القرية وصلوا بعيداً .. منهم من اصبح وزيراً في الحكومة الاردنية ومنهم من صار قياديا في منظمة التحرير ومنهم من شارك دلال المغربي في عملية هرتسليا ومنهم من اصبح مدير بنك ومنهم من صار مديراً لوكالة انباء .. ولا زال هؤلاء يحتفظون بلقب لاجئ من قرية عرب المويلح .. هؤلاء كان يفترض ان يكونوا جيراننا !!

1521211_547862215310255_727786882_n

نبتة النوفار ( الزنبق المائي ) هي نبتة نادرة جداً جداً في بلادنا وهي من اهم ما يميز نهر العوجاء .. وهناك بركة كبيرة جداً ينمو فيها وسوف نمر عليها .. إبن الجوزي في كتابه ذم الهوى ذكر هذه النبتة لعلاج العشق

1464626_547862898643520_1058408800_n 1185483_10202972624185826_956363566_n 1545184_10202972627745915_2079873761_n

ابن كفرقاسم  رامي عامر وخلال المسار اخبرنا  معلومة عن بيت صادفناه في المسار وقال :‏

على ضفاف نهر ابي فطرس (نهر العوجا) بيت صامد شامخ ينتظر اهل البيت ويشهد هنا كانت قرية عربية فلسطينية اسمها المحمودية(المر) يقال ان صاحب هذا البيت كان اسمو الحاج احمد وصاحب سيارة نقل ينقل العمال من القرية والقرى المجاورة الى العمل المعلومات غير دقيقة وغير موثقة في الكتب المعلومات من رجل كبير في السن الله يرحمو
1012260_547862081976935_1549542019_n

1497544_547863968643413_222507015_n 1545030_547862198643590_1478093061_n 1554560_710738555617722_516813678_n

باسل ابو كرم عاصي ابن كفربرا فاجئنا  أيضاً بحجم المعلومات الموثوقة التي يعرفها عن المنطقة وقد أثرى مسارنا بما اضاف ،  أبو كرم  اخبرنا عن بيت البطون الذي يصادفنا في المسار وعن تاريخ هذا المبنى الشامخ حتى اليوم ، فحسب ما ذكر ابو كرم فإن هذا البيت اول بيت بني من الباطون المسلح في فلسطين في عشرينات القرن الماضي من شركة بلستينا لإنتاج الباطون المسلح وقد استخدم لأغراض زراعية في حينها ,,

559906_10202973438286178_1083865282_n 1005852_10202973437046147_1419694853_n 1513313_10202973436086123_1577009574_n 1525416_10202973437846167_1206080233_n

انتهى المسار باستراحة مطحنة ابو رباح ، وابو رباح كما افدنا هو رجل من رجال فلسطين قبل النكبة  ،كان ذو جاه وسلطة  ،وكان يمتلك هذه المطحنة التي تعمل على مياه نهر العوجا وكانت له علاقاته مع يهود بلدة ملبس (بيت حتكفا حاليا ) وكان له احترامه عندهم ،وقد تحولت المطحنة اليوم لاستراحة .

525207_438292089627308_590552723_n 1478917_438292119627305_203617690_n 1526223_438292132960637_1648600051_n 1551669_438292159627301_1751488377_n

 من قلبي سلام لكم يا فرسان ابي فُطرس ،، أسعدتم قلبي وكحلتم عيوني  فلتكن هذه البداية ولتستمر ،، علنا نعيد للوطن لونه واسمه الذي احب .

995014_547863035310173_1142084721_n 1005678_547862268643583_2120909371_n 1450045_547862241976919_173719941_n 1488874_547863358643474_1238714421_n 1493215_547864038643406_306466529_n 1512283_547862301976913_457611538_n 1528588_547863318643478_1721813154_n

1505212_547863691976774_2145863899_n 1549450_10202977919918216_752763262_n 1604953_547863898643420_830851382_n

على ضفاف نهر العوجا ( اليركون )

بواسطة , 2011/11/26 8:40 ص

نهر العوجا

تقع منابع العوجا في رأس العين حيث تتدفق هناك المياه من باطن الأرض من خلال ما يقارب 2000 عين ماء وكمية المياه التي تعطيها مجموعة العيون هذه غير ثابتة فهي تصل في الشتاء حتى 15 مليون م مكعب من هنا فإن نهر العوجا دائم الجريان طيلة ايام السنة ومياهه نقية جداً فيها أسماك وكائنات حية أخرى وكانت مستغلة للشرب ولإرواء المزارع والبيارات الممتدة على طول النهر.

 

لمحة تاريخية عن نهر العوجا

في سنة 1934\1935 قامت سلطات الانتداب البريطاني بمد انبوب بطول 60 كم وذلك من منابع نهر العوجا الواقعة في رأس العين وحتى المستعمرات الصهيونية في القدس التي كانت في حينه بأمس الحاجة للمياه. قامت القوات العراقية التي تواجدت في منطقه رأس العين في سنة 1948 بتفجير مضخات هذا المشروع فتعطلت عن العمل. وفي سنة 1952 أقيم مشروع “اليركون-النقب”الذي ضخ مياه منابع العوجا إلى النقب الشمالي لإرواء سكانه وأراضيه، وفي شهر حزيران 1964 أنجز العمل في المشروع القطري نهائياً، حيث ضخت مياه بحيرة طبريا لمسافة 130 كم حتى رأس العين، ومن هناك ربط هذا المشروع بمشروع “اليركون-النقب” ومنذ ذلك الحين تغيرت معالم نهر العوجا بصورة حادة من حيث نباتاته وأحيائه وعلى الأخص جودة مياهه.

قبل استغلال مياه نهر العوجا كانت المياه تتدفق فيه من منابعه في رأس العين الواقعه على ارتفاع 16 متر فوق سطح البحر باتجاه البحر الأبيض المتوسط ،بخط جوي طوله 14 كم ،في حين ان طول مجرى النهر على الأرض هو 26-27كم وذلك بسبب التعرجات المتعددة للنهر ومن هنا اسمه “نهر العوجا” اما اليركون فهو اسم عبري “اليركون” ومصدره من التوراة.

 

تدفقه وروافده

يقدر تدفق نهر العوجا بـ 1800 كم مكعب وترفده اربع أودية:

- وادي الأشقر(قانا): مساحة حوضه 240 كم مربع بدايته في المنطقة الواقعة جنوب نابلس وشرق جبل جرزيم وهو يخرج من الجبال إلى السهل في المنطقه الواقعه جنوب شرق كفار سابا ويصب في العوجا غربي شارع بيتح تكفا-هود هشرون.

- وادي دير بلوط: مساحة حوضه 400 كم مربع ويخرج من الجبال إلى السهل جنوب مجدل صادق ويصب في العوجا 4كم غربي شارع بيتح تكفا وذلك في منطقه هود هشرون (مقابل مصب وادي الأشقر تقريبا) والجزء السفلي من هذا الواد ملوث جداً ويعد من مصادر التلوث الرئيسية للعوجا حيث يسيل إليه من المستوطنات الواقعة على ضفته الجنوبية مجاري كثيرة.

- وادي المصرارة: هو أكبر الوديان التي تصب في نهر العوجا. مساحة حوضه 805 كم مربع وروافده العليا تمتد في جبال القدس وهو يصب في العوجا على بعد 3 كم قبل مصبه في البحر.

وادي الزاوية بشقيه الشمالي والجنوبي يحث يمتد الشمالي من منطقة خلة شمس شمالي البلدة ليصل إلىواد أبو الشيخ ومن ثم إلى منطقة سريسيا ثم يتجه غربا إلىمنطقة راس العين اما الشق الثاني فيمتد من خلة حديدو بالقرب من بديا وسرطة ويتجه غربا في واد عميق إلى واد درمة ومن ثمة واد اعمر إلى واد العين إلى الواد القبلي ومن ثم يلتقي عند احراش راس العين مع الشق الأول المذكور اعلاه يقسم نهر العوجا إلى ثلاثة اقسام:

- القسم الأعلى : وفي هذا القسم تكون المياه خالية من الملوثات وطوله 7 كم.

- القسم الأوسط : وفي هذا القسم يوجد تلوث حيث سمي بـ “الملوث” وطوله 16 كم.

- القسم الأسفل: وهذا القسم أطلق عليه “المالح” وطوله 4 كم.