فئات التدويناتعلى جسد إمرأة

على جسد إمرأة

بواسطة , 2012/06/10 10:50 ص

أن تبدأ بقراءة الرواية أو بالا حرى  مشاهدتها  ولا تطاوعك نفسك على  تركها إلا عندما تبصر نهايتها  فهذا  يعني انك أمام كاتبة مبدعة نجحت بفكرها أن تسرق من وقتك ما يقرب من خمس ساعات  متواصلة.

” على جسد امرأة”  وهي بالمناسبة التجربة الروائية الثانية وليست الأولى للكاتبة خالدة غوشة فقد سبقتها رواية ” أم الجماجم ” والتي  نشرت على أجزاء مشوقة في مجلة ” فوستا ” التي كانت توزع بالضفة الغربية أواخر التسعينات وكانت خالدة غوشة رئيسة تحريرها وقد لاقت المجلة شهرة واسعة بسبب حلقات ام الجماجم مما دفع خالدة في نهاية حلقات ام الجماجم لتجميع حلقات ام الجماجم في رواية نشرت كملحق مع المجلة .

سعاد بطلة الرواية المليئة بالتناقضات التي فرضتها عليها ظروف الحياة بعد عودتها من تعليمها الجامعي تشعر من يشاهد الرواية بأنها   تكره الرجال , ولكنها في النهاية أحبت رجلا ً , لا لشيء سوى لأنها وجدت فيه الإنسانية التي افتقدتها في الآخرين , وفي لحظة ما تشعرون أنها تكره والدتها وأحيانا ً ستشعرون أنها تحبها ، وهذا التناقض التي تعيشه  به سعادة هو هدف الرواية فكل منا يعيش تناقضات غريبة , وهناك رسالة هامة بين سطور هذه الرواية , إن الإنسان مخلوق ضعيف ويزداد ضعفا ً إذا ابتعد عن الله , لأن الله هو من يمدنا بالقوة والعزيمة.

على جسد امرأة  والتي حالفني الحظ بمشاهدتها بعد أن شاهدت حلقات  الرواية الثالثة لخالدة غوشة ” نرجس والقطار ” مع أنها سبقتها بسنتين بالنشر لا تقل إثارة وتشويق عن ”  نرجس والقطار ” وكل هذه التجارب  الروائية الناجحة لخالدة غوشة تؤكد أنها  صاحبة قلم يقرأ ويشاهد بنفس الوقت وتصلح كل أعمالها للترجمة لأعمال تلفزيونية وسينمائية .

اتمنى التوفيق لخالدة غوشة ونحن بانتظار جديدها المتميز   دوماً