فئات التدويناتجسر الزرقاء بين سحر المكان ومعاناة السكان

جسر الزرقا ومجموعة صور جديدة تحكي عن سحر المكان ووجع السكان

بواسطة , 2014/12/21 9:17 ص

صور للسحر والجمال من شواطىء القرية الساحلية الفلسطينية الوحيدة التي نجت من نكبة 1948

B5T1OUeCQAA_hEM

B5T1OY1CIAEoiEU

B5T3ta2CEAALYFP

B5T3tb8CUAAvVZ8

B5T1OTsCAAEogqC

B5T1NsACYAE9aU3

B5T3tYLCEAAKXrK

B5T31wQCUAE4x5c

B5T311mCcAALRK5

B5T311QCUAA-EqY

Bn1_2amIcAAFtxJ

Bn1_kSrIQAAq9jh

Bn1_t0ZIQAAOo7-001

Bn2AURYIMAAg2o6

صور للساتر الترابي الذي يحاكي جدار الفصل العنصري و الذي اقامته اسرائيل سنة 2002 للفصل بين القرية وبين سكان مدينة كيسارية اليهودية التي اقيمت على انقاض القرية الفلسطينية الجميلة والتاريخية قيسارية

Bn2Cm07IEAASkN2

Bn2Cnv8IIAAGwju

Bn2D0ZmIYAARahL

جسر الزرقاء بين سحر المكان ومعاناة السكان

بواسطة , 2011/12/22 7:10 ص

جسر الزرقاء

اليوم سأطير بكم وكما وعدتكم إلى بلدة جسر الزرقاء ،وبقدر ما يهمني أن تتعرفوا على معالمها الساحره يهمني أيضاً أن تتعرفوا على ما تعانيه القرية الساحلية وأهلها منذ نكبة 48 وحتى اليوم .

جسر الزرقاء تقع داخل أراضي فلسطين المحتلة 48 وهي القرية العربية الساحلية الوحيدة التي بقيت لفلسطيني 48 ،ورغم موقعها الإستراتجي على ساحل البحر الأبيض المتوسط و بالتحديد على الطريق الواصلة بين مدينتي يافا وحيفا إلا أن سكان القرية والبالغ عددهم نحو 12000 نسمه يعانون من أوضاع معيشية صعبة للغاية وإلى تميز عنصري لم يسبق له مثيل بتاريخ البشرية جمعاء إضافة إلى إغراق البلدة بمظاهر الجريمة والمخدرات ..

اصل بلدة جسر الزرقاء وسبب تسميتها :

سميت بجسر الزرقاء نسبة إلى نهر التماسيح والذي يسمى ايضاً ” وادي الزرقاء “..
تأسست البلدة سنة 1924 على ايدي قبيلة العورانه البدوية التي سكنت البلدة هاربة من الجفاف الذي اصاب اراضيها ..

زرت شاطئها الساحر أزيد من مره وتعرفت على القرية الساحلية عن قرب لأكتشف أنها أشبه إلى حد كبير بمخيم للأجئين لا أكثر ، تعاني الإهمال في البنى التحتية من مياه ومجاري وطرق ، وحتى الطريق إليه معقدة بسبب طرق الساحل السريع الذي يربط يافا بحيفا ، والسكان يعيشون بما يشبه السجن محرومون من البناء والتوسع .

وشاطئها يفتقد للرعاية والإهتمام الكافي من قبل المجلس المحلي بالقرية ومن قبل الأهالي ، تجد الزبالة وأكوام القمامات منتشرة عليه وبالكاد تجد مكان يحتظنك أنت ومن معك ..

عام 2002 قام الأغنياء اليهود في قرية “قيساريا” التي هجر سكانها في العام 1948، ببناء فاصل ترابي مع قرية جسر الزرقاء، بداعي أن أهالي القرية يشكلون خطرا عليهم.

طرق الساحل السريع الذي يربط يافا بحيفا

ويمتد الحاجز على طول 1.5 كيلومتر، وارتفاعه 5 أمتار.
وقد قام سكان قيساريا بإضفاء منظر طبيعي على الجدار، حيث زرعوا الورود في تربته.

بعد النكبة، بقيت جسر الزرقاء على الساحل الفلسطيني إلى جانب قيساريا التي تم تهجير أهالها بقوة السلاح، واليوم، تحولت قيساريا إلى منتجع لا يسكنها سوى أغنياء اليهود..

في نهاية عام 2002، استيقظ أهالي جسر الزرقاء على واقع جديد، الجيران من قيساريا يبنون جداراً ترابياً يفصلهم عن جسر الزرقاء، حيث أقيم الحاجز الترابي من دون ترخيص قانوني ومن دون التنسيق مع مجلس جسر الزرقاء المحلي، ومن دون علم سكان القرية، وذلك بحجة إنهم ينزعجون من صوت الموسيقى والمؤذن والحفلات والألعاب النارية.

وادّعوا أيضاً أن الأحياء الشمالية من قيساريا المجاورة للقرية العربية انخفضت قيمتها الشرائية.

إن الحاجز الترابي يمنع شق شارع التفافي للقرية، ويمس بشكل قاسٍ بالمحيط القريب ويسد منظر البحر والطبيعة، ويؤدي إلى الإحباط والشعور بالاكتئاب لدى السكان جميعا، خصوصا في الحي الجنوبي.

وإذا نظرنا إلى الجهة الشرقية من البلدة، نجد أن اطريق الساحل السريع يافا – حيفا يحد القرية من الشرق، ومن الشمال المحمية الطبيعية والتي يمنع البناء والتوسع بها ، ومن الجنوب الجدار الفاصل، ومن الغرب في طبيعة الحال البحر.

صورة جوية لجسر الزرقاء يظهر فيها الحائط الترابي الذي يفصلها عن مدينة قيساريا التي إحتلها اليهود عام 48

الصورة توضح السجن الذي تقع به القرية فهي محاطة من أربع جهات كم أوضحت
سابقاً

بقايا لآثار قديمة بجانب البحر

وادي التماسيح ” وادي الزرقاء ” بالبلدة

قوارب قرية الصيادين بالبلدة ومعاناة وتميز لا ينتهي من قبل الدولة العبرية تجاههم

تعليقات الاصدقاء على المقالة بموقع جيران


اضيف في 01 مايو, 2008 07:06 م , من قبل نورالدين
من فلسطين said:

كم كنت احب التعرف على هذة القريه الرائعه بثبات اهلها على ارضها بالرغم من كل المحاولات لاقتلاعهم منها بطرق عديدة وغير مباشرة ربما حسب ما فهمت من المقال
وانا اذكر بانني زرت هذة القريه مع ابن عمي وفعلا كنت اسمع انها تعاني كثيرا من الاهمال من قبل الادارة البمحتله لانها تخرمهم بان يقوموا باعمال داخل القريه سواء التوسع او حل مشكله تواجها في فصل الشتاء حسب ما اذكر
وحسب قراءتي للمقال بتمعن شديد واهتمام ملحوظ بمجريات الاحداث التي تعاني منها القريه من قبل اليهود في مدينه كيساريا المحتله ومن محاولات التضيق والخناق عليهم من اجل ان يملوا ويصيبهم التفكير بالرحيل وهذا هدفهم الدائم لخلق مشاكل امام العرب لتهجيرهم والاهمال مقصود وقله الخدمات ايضا مقصود ة
وهذا امر ليس بالغريب عليهم ابدا
هناك مدن فلسطينيه تعاني نفس المشاكل
منها يافا واللد والرمله وغيرها من المدن التي تتواجد في قلب الدوله الغازيه والقائمه على حساب فلسطين الحبيبه
وستبقى ان شاء اتلله شوكه في حلق كل يهودي
والله يصبر اهلنا في قريه جسر الزرقاء ويكون معهم ويشد ازرهم على ما هم فيه ولعنه الله على اليهود باي مكان بالعالم واتمنى ان تزول دولتهم عنة قريب ان شاء الله
ولك التحيه من نور علارار
موفق والى الامام
اضيف في 01 مايو, 2008 07:07 م , من قبل hool9000
من فلسطين said:

اخي سامح كثيرا سمعت عن جسر الزرقا ولكن لم ازور هذه المنطقه ابدا واليوم تجولنا بربوعها بين ثنايا مدونتك

سبحان الله مناطقنا جميله ولكن الحائط الترابي يمكن يعمل مشاكل ؟؟

بس سبحان الله منظر المياة رائعه

وانا بلهفه للمقال الجاي عن بيسان الحبيبة واتمنى لو تاخدنا بجوله للناصرة

وعكا يمكن سبقت الاحداث اكيد مخطط لهيك زياره

اتمنى لك التوفيق
وسلامي لامونه

ام ياسمين
اضيف في 01 مايو, 2008 07:16 م , من قبل mesterhewar
من فلسطين said:

اخي سامح تهانينا بعيد ميلاد امووون

والعمر كله سعادة ان شاء الله في ظل والديها…

انا زرت كثير قرية جسر الزرقا

ونمت فيها كثير والى اصدقاء كثير هناك

ولكن كل هذا قبل سنة 2000 والجدار

العازل ..واهلها طيبين جدااااا

وبحبو السمك جدااااا

تحياتي لاهلنا بفلسطين المحتلة

منذ عام 1948

تحياتي سامح
اضيف في 01 مايو, 2008 07:25 م , من قبل نورالدين
من فلسطين said:

اشكرك اخي سامح على كلماتك الرقيقه من خلال مدونه ام ياسمين المحترمه وهذا يدل على انك بتحبني وانا ما كنمتع اعرف
معلش انا كنت ما بحبك لكن الان انا بموت فيك
ههههههههههههههههه
على فكرة شوفت صور امونه وانا اخذتهم عندي
حلوات جدا
وانت احلى
وانا اهنئك على ميلادها
اضيف في 01 مايو, 2008 07:51 م , من قبل fleuredujasmin
من الجزائر said:

الله يا أخي العزيز ســـــــــامح جميلة

هب بلدكم مناظر طبيعية مذهله

يــــــــاسبحـــــــــــــــان الخلاق

أشكرك عليالرحلات المجانية التي توفرها

لنـــــــــــــا

تحيــــــــــــــاتي

يـــــــــــــــــــــــــــاسمينة
اضيف في 01 مايو, 2008 09:00 م , من قبل 1967s said:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اشكرك يا اخي العزيز جدير الشكر

على تمكينك ايانا من هذه الرحلات

المجانية والمفيدة

ان فلسطين فعلا لبلدة جميلة

بطبيعتها الخلابة واناسها الطيبون

اشكر حضرتك مجددا

اللهم زادك علما و زادك في ميزان

حسناتك على ما علمتنيه وما علمته

لجميع الاخوة

وفقك الله

(ع)عليسة اميرة قرطاج

اضيف في 01 مايو, 2008 09:51 م , من قبل mnal85
من فلسطين said:

سامح…

مشكور على هذه الرحلة المميزة الى قرية جسر الزرقاء… باذن الله الي مشوار هناك الأسبوع الجاي مع طلاب البحث البيئي…

معاناتهم كبيرة لهالسكان… ويوم عن يوم عم بزيد التعامل السلبي والعنصري تجاه عرب ال 48 بشكل عام…

لما تشوف هيك حالة ما بتعرف شو بدك تقول وكيف تتقبل هذا الوضع… الشاطيء مهمل ورايح حيانة… في كثير أشياء ممكن تنعمل عشان يتحسن المنظر… بس للأسف هذه قرية عربية… يعني محطوطة على جنب… يعني الله يكون في العون…

أرضنا حلوة بس واقعنا مر…

يعطيك العافية على هذا المجهود ولك تحياتي…

منال
اضيف في 01 مايو, 2008 11:56 م , من قبل mnal85
من فلسطين said:

سامح…

حبيت أشكرك على الفيديو… رائع…

لك تحياتي…

منال
اضيف في 02 مايو, 2008 12:32 ص , من قبل hamedp4
من مصر said:

شكرا اخى سامح على هذه المعلومات القيمه وهذه الصور الجميله وفك الله اسرها من براثن المعتدين وعل الاخوه المسؤلين فى فلسطين الاهتمام بها فهى مدينه رائعه
اضيف في 02 مايو, 2008 01:08 ص , من قبل 0188129975m
من مصر said:

صديقي الغالي سامح

أحيك و أشكرك علي هذة الجوله الجميله

كم أنت رائع يوماً بعد يوماً تذيد معلوماتي عن الضواجى والمدن الفلسطينيه
وهذا بفضل مجهودك الرائع

يكفينا أن الصور تتكلم وتتحدث عن نفسها.

أما بخصوص الاغنيه المصاحبه رائعه وأعتقد انها فلكلور فلسطين.

دمت أخى بفضل الله
ودامت فلسطين الحبيبه للجميع

محمد المصرى
اضيف في 02 مايو, 2008 01:21 ص , من قبل amayh
من مصر said:

مقال جميل جداااا …..اخى سامح دمت بكل خير وود و لك تحياتى (الهام)….
اضيف في 02 مايو, 2008 06:19 ص , من قبل maostfa
من فلسطين said:

ربي يرجعها سالمه لاهلها

سبحان الله على جمالكــ يا فلسطين

يعطيك العافيه اخوي

تحياتي
اضيف في 02 مايو, 2008 06:20 ص , من قبل maostfa
من فلسطين said:

ربي يرجعها سالمه لاهلها

سبحان الله على جمالكــ يا فلسطين

يعطيك العافيه اخوي

تحياتي
اضيف في 02 مايو, 2008 06:20 ص , من قبل maostfa
من فلسطين said:

ربي يرجعها سالمه لاهلها

سبحان الله على جمالكــ يا فلسطين

يعطيك العافيه اخوي

تحياتي
اضيف في 02 مايو, 2008 06:20 ص , من قبل maostfa
من فلسطين said:

ربي يرجعها سالمه لاهلها

سبحان الله على جمالكــ يا فلسطين

يعطيك العافيه اخوي

تحياتي
اضيف في 02 مايو, 2008 06:20 ص , من قبل maostfa
من فلسطين said:

ربي يرجعها سالمه لاهلها

سبحان الله على جمالكــ يا فلسطين

يعطيك العافيه اخوي

تحياتي
اضيف في 02 مايو, 2008 11:13 ص , من قبل dodo555555
من مصر said:

شكور اخى سامح على تلك اللقطات الرائعة لربوع فلسطين الغالية. ونحن فى انتظار لقطات اخرى
اضيف في 02 مايو, 2008 12:27 م , من قبل wahatelhayran
من مصر said:

على فكره انا زعلانه
..
تقوم بالرحله من غير ماتقوللى مش احنا متفقين من الرحله اللى فاتت ان المره دى انا اللى هاصور وانت اللى هاتخرج
هههههههههههههههه
..
خلينى لرحله بيسان لما اشوف راح تقوللى ولا لا
..
بجد استمتعت بالرحله جدا جدا
..
فعلا فلسطين كلها حلوه وكان ممكن تبقى احلى كمان بس قاتل الله اليهود
..
على فكره فكره الرحلات دى ممتازه بتقربنا اكتر من فلسطين والله ياسامح لو تقدر تعمل مدونه منفصله عن فلسطين يبقى جميل قوى وخصوصا ان رحلاتك دى عايزه توصل لاكبر عدد من العرب اللى نسوا حتى اسم فلسطين
..
اختك
ريم
اضيف في 02 مايو, 2008 04:14 م , من قبل odad
من فلسطين said:

الللللللللللله ما أروعك يا سامح!!!
أنت تستحق أرفع وسام وطني
هكذا هو الانتماء الحقيقي
هذه هي الغيرة الصادقة على الوطن
فكم هم هؤلاء الذين يعرفون هذه القرية من وطننا الحبيب ويستطيعون الوصول إليها، لكن لم يبادر أحدهم إلى مثل ما بادرت انت إليه من كشف لمعاناة القرية واهلها، ومحاولات عنصرية لطمسها.

اخي سامح،
تعلم أن هناك جدرانا وحواجز بين الضفة وأراضي عام 48 تمنعنا من رؤية العراقة والأصالة، فهنيئا لنا انت الذي تأخذنا في نهاية كل أسبوع في رحلة تعرفنا من خلالها على وطننا الذي حُرمنا من دخوله ونحن أقرب الناس إليه.

أغبطك على هذه المهارة والبراعة في التقاط الصور التي تتحدث بنفسها عن المكان.

حفظك ربي ورعاك
إياد
اضيف في 02 مايو, 2008 05:24 م , من قبل shydream said:

اخي الحبيب سامح
شكرا لك على هذه الرحلات
الجميله التي تاخذنا بها بين الحين والآخر
فبحق انت تقدم لنا معلومات جميله ورائعه
شكرا لك يا مرشد جيران السياحي
تقبل مني كل الود
دمت بخير
اضيف في 02 مايو, 2008 05:47 م , من قبل zaetawi
من المملكة العربية السعودية said:

بسم الله الرحمن الرحيم

اخي وصديقي العزيز: سامح
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته00000

للوهلة الاولى تصورت انك ستنقلنا الى جسر الزرقاء في الأردن!!!!!!!!

ويا لهذه الرحلة الشيقة والمثيرة حيث انني وبكل صدق وصراحة لأول مرة اسمع بهذا الأسم في وطننا الحبيب

بارك الله فيك على هذه الصور والمشاهد والتي تعرفنا بها على بلاد ومناطق لم نسمع بها من قبل

لك مني كل التحية والتقدير

ع ==ابوجاسم==
اضيف في 02 مايو, 2008 09:47 م , من قبل rfrf83
من الجزائر said:

اخي سامح
يا لجمالك يا فلسطين ، والصور في حد ذاتها تعكس لنا جمالا ورونقا فتانا يسحر العيون.
شكرا جزيلا لك يا سامح على الصور الحلوة وتمنياتي لك بالتوفيق والنجاح
ولك مني اطيب التحيات
اضيف في 03 مايو, 2008 11:31 ص , من قبل shalwatani
من البحرين said:

العزيز سامح
شكرا لك على هذه الجولات
استمر فيها

تحياتي

شيماء
اضيف في 03 مايو, 2008 01:42 م , من قبل firdaousmaroc
من المغرب said:

فسحة رائعة بجد اخي سامح

بارك الله فيك

و في تالق دائم يارب ..
اضيف في 03 مايو, 2008 09:58 م , من قبل iraqiaana85
من لإمارات العربية المتحدة said:

اخي العزيز سامح
ما اجمل فلسطين
وما اجمل طبيعتها
شكرا ليك عشان بتشوفنا هاي المناظر من اجمل بقعة في العالم فلسطين الحبيبة
تقبل مروري المتواضع
اختك نور
اضيف في 29 يوليو, 2009 12:52 م , من قبل تالا
من فلسطين said:

حلووي هاي القرية بس مهملينها كتير

وبحب احكي انو انا من قرية مجاورة لجسر الزرقاء من قرية الفريديس
ومش بس الجسر بقيت وكمان الفريديس هني القريتين الوحيدتين يلي بقيوا وما بقي اي قرية غيرهن على الساحل
اسباب بتقول انو:
في بلدة زخرون يعقوب يلي حد لفريديس
كانوا يستغلو سكان الفريدس ليشغلوهن عندهن بالزراعة وبالنسبة لجسر الزرقا لانو كان فيها عملاء وجواسييس بخدموا الدولة
اضيف في 10 ديسمبر, 2009 04:03 م , من قبل ابو محمود رمضان
من فلسطين said:

الى صاحب التعليق الاخير، قرية جسر الزرقاء كانت ولا زالت القرية العربية الوحيدة على شاطئ البحر من عرب الداخل وكل هذا يعود الى فضل كفاح اهلها الاطياب ان كنت تلقبنا بالعملاء فاسال عن اصلك قبل ذلك يا ابناء زخرون