نكسة مخيم اليرموك

بواسطة , 2011/06/07 2:01 م

الطاغية احمد جبريل الرائد السابق في الجيش السوري واحد اذناب النظام السوري  وفي ذكرى النكسة يضيف الى تاريخ شعبنا الفلسطيني نكسة جديدة بجريمة بشعة ارتكبتها مليشايته في مخيم اليرموك واسفرت عن مقتل ما لا يقل عن 14 شهيداً من ابناء  هذا المخيم الصامد .

هذه الجريمة  النكراء تأتي في وقت يشهد بداية النهاية لنظام فاسد ودموي عرف عنه عدائه المستمرة  للثورة الفلسطينية  .. اعتقل قادتها وارتكب افضع الجريم بحق شعبنا حتى ان بعض الاحصائيات اشارات الى ان عددالشهداء الفلسطينين الذين سقطوافي تل الزعتر على يدي النظام السوري وغيرها من المجازر يفوق عدد الشهداء الذين سقطوا على ايدي الصهاينة ..


جريمة الامس في مخيم اليرموك لا يمكن السكوت عليها ويجب محاكمة المتورطين بها مهما كانت رتبهم ومكانتهم .. دمنا ليس برخيص ليسفك صباح مساء ..