اباء ولكن ..!!!

بواسطة , 2010/10/31 9:23 م

بعض الاباء هم الاولى أن يحملوا حقائب الدراسة ويتواجهوا لمقاعد الدراسة بدلاً من اطفالهم ..!!!!!!

سامح ابو وديع

لم تنتهي المجزرة يا كفرقاسم

بواسطة , 2010/10/29 8:31 ص
 

لم تنتهي المجزرة بعد يا كفرقاسم

بقلم : سامح أبو وديع


بعد يوم شاق عاد أبو فارس إلى بيته
وما أن سمع فارس ابن الأربع سنوات صوته داخل المنزل إلا وانطلق ليحتضنه ويقول له فرحاً :
ما عنا روضة بكره يا أبوي

ولما يا فارس ..؟؟!!

بكره عطلة علشان الناس الإكثار يلي قتلتهم إسرائيل في البلد

عندها تذكر أبو فارس أن يوم غدٍ هو ذكرى المجزرة الرهيبة التي ارتكبت بدم بارد بحق أهل بلدته ” كفرقاسم “ وقتل فيها 49 مواطن من القرية ، فقال لفارس وقد بدت عليه علامات الإعجاب والفخر بهذا الطفل الأصيل :

وأنا كمان يا فارس بكره ما عندي شغل علشان الشهداء يلي سقطوا برصاص العصابات الصهيونية ويلي من ضمنهم ستك فاطمة رحمة الله عليها ، ورح أخذك معي في المسيرة يلي بدها تصير بكره الصبح ..

 
 
أين أنتِ اليوم يا غولدمائير لتشاهدي فارس وأمثاله من أطفال فلسطين عندما كذبتِ على نفسكِ وعلى عصاباتكِ الإجرامية وقلتِ لهم :
إن الكبار يموتون والصغار ينسون ..

 

اليوم هو يوم غير عادي على بلدة كفرقاسم

فالحياة في المدينة شبه مشلولة ، لا مدارس ولا عمل وحتى حركات السيارات بالمدينة شبه متوقفة ..
الإضراب يطال كل مناحي الحياة ، والالتزام فيه لم يفرض بالترهيب ولا بقوة السلاح ..

إنها جراح بالقلب لن تمحوها السنين وتعود لتشتعل في مثل هذا اليوم من كل عام ، حيث يخرج الصغار قبل الكبار في مسيرة تقليدية تجوب شوارع المدينة تسمع فيها كلمات الرثاء وتقرأ الفاتحة على أرواح الشهداء وتشعل الإطارات في الشوارع معلنة الحداد وحظر دخول اليهود للبلدة طيلة ذلك اليوم ..

نكبة كفرقاسم لم تنتهي بتلك الجريمة البشعة التي وقعت مساء التاسع والعشرين من اكتو ابر لعام 1956 ، فالجريمة مستمرة وتتضح معالمها يوم بعد يوم ، فكفرقاسم وبحكم موقعها القريب من مركز إسرائيل ومن مدنها الرئيسة كانت ولا زالت محط أطماعها ، ومسرحاً لمخططاتها التوسعية ..

فلو نظرنا إلى المدينة اليوم لأدركنا حجم معاناتها بعدما التهمت المنطقة الصناعية الصهيونية ” أفيك “ ومستوطنة ” اورنيت ” وشبكة الطرق المحيطة بها ومدينة ” رأس العين “ اليهودية معظم أراضيها ، ولم يبقى لأهالي المدينة إلا القليل من الأراضي القريبة من بلدة ” كفربرا” العربية المجاورة ومنذ مدة وهم يعانون من نقص في قسائم البناء للأزواج الشابة ..

 
 
 
 
 

المنطقة الصناعية ” أفيك “ كالداء تجذم على صدر كفرقاسم ، ولا تعود بالفائدة على أي من سكان المدينة ، فهي منطقة تختص بالصناعات المتقدمة ، ومعظم بل كل من يعمل بها من اليهود ، والطريق الموصل إليها يتفرع من الطريق الموصل لمدينة كفرقاسم ، الأمر الذي ينجم عنها اختناقات مرورية قاتلة في ساعات الصباح تزيد من معاناة أهالي كفرقاسم ..

برج الساعة في مدخل المدينة

الشارع الرئيس وتظهر بالصورة مآذن مسجد الشهداء

مسجد الشهداء



يظهر بالصورة مسجد عثمان

من ميادبن كفرقاسم

شارع آخر بكفر قاسم

من ميادين كفرقاسم

انتظر رجاءاً…

ولا زلنا نتجول بكفرقاسم
 

مسجد عثمان بن عفان رضي الله عنه

كفرقاسم تتمنى لكم السلامة
 
 

رحم الله شهدائكِ يا كفر قاسم ، وكل شهداء فلسطين

وأسكنهم فسيح جنانه و الهم ذويهم الصبر والسلوان

واختم بكلمات لشاعرنا الراحل ” توفيق زياد “

كفر قاسم

ألا هل أتاك حديث الملاحم
 

وذبح الأناسي ذبح البهائم

وقصة شعب تسمى:

حصاد الجماجم

ومسرحها…

قرية..

اسمها:

كفر قاسم..؟؟


 

 
 
 
 
 
 
 
 

 

صور تاريخية للمجزرة الرهيبة





الصور من تصويري الخاص
 

روابط ذات صلة :

 

رحلوا

بواسطة , 2010/10/27 5:39 م
 
 
يلملمون وجوههم ويرحلون .. فتهاجمنا من بعدهم الذكريات ..
 اسمائهم .. رائحتهم … مقاعدهم .. لحن سمعناه معاً وضحكنا حتى احتقان الدمع..
 
كلها ذكريات لا زالت تراوح مكانها ..
 

 

انتظار مروري ..!!!!

بواسطة , 2010/10/26 7:32 م
 

  
دولة من الطرق

هي الدولة العبرية

ومع هذا

حركة مرورية شبه مشلولة في ساعات الصباح في معظم المحاور الرئيسية الموصلة من وإلى  القدس وتل ابيب و مراكز المدن الرئيسة ..

 

 شيء طبيعي أن تفشل جهودهم المتواصلة في التغلب على هذه المشكلة المقلقة لهم ؛ فهم دولة من الإرهاب قامت  على ارض مغتصبة شردوا أهلها وأعطوا أنفسهم الحق لكي يصادروا ما يلزمهم من أراضي ومباني وممتلكات وليس هذا وحسب فجرائمهم بحق العرب المحيطين بهم لم تتوقف منذ أن وطأت أقدامهم هذه الأرض  .. ويومياً يستلذون بإذلال الفلسطيني على الحواجز والبوابات الحديدة التي أقاموها على امتداد جدارهم العازل .. هم ينتظرون بالساعات في اختناقاتهم المرورية و الفلسطيني ينتظر على حواجزهم التعسفية ..

 

وشتان بين انتظارهم وانتظار الفلسطيني

فالفلسطيني يهان ويذل بإجراءاتهم التفتيشية

وهم يبتكرون ما يملئ وقت  انتظارهم

كحلق الذقن ،الماكياج ،الأكل  والقراءة وحتى التلذذ بممارسة عادة إدخال الإصبع بالأنف ..

 

ونبقى بانتظار يوم تشرق فيه شمسك يا فلسطين

 

تحياتي
  
سامح ابو وديع

الموت يا دكتور ..!!

بواسطة , 2010/10/23 11:46 ص
 
  
الموت يا دكتور

 

عبارة هزت ضمير ووجدنا كل من سمعها

وحالة  من الذهول والصمت والدمع أحيانا أصابت كل من شاهد  الطفل الأردني الذي أنجبته أمه بملامح غريبة  وطالبت الدكتور  بقتله بعد أن رأته..

  
بماذا يختلف  هذا  الآدمي المسكين عن محمد الدرة وعن هدى غالية..!!
  

لا بشيء ؛ سوى أن من يطلب له الموت  هذه المرة هو امه ..!!

  

فأي ظروف وأي مشاعر وأي قلب يدفع الأم بأن تطلب الموت لطفل حملت به  تسعة شهور  …!!!!!!!!

 

ما ذنب هذا المسكين بأن ولد بهذه الصورة..!!

أليس هنالك من هم بملامح وظروف أصعب وأقسى من ملامحه  ومع هذا وجدوا من يعتني بهم ويرعاهم ويرضى بما قسم الله لهم  ..!!!

أين كانت الأم طيلة تسعة شهور من الحمل ..!!

لما لم تجرى الفحوصات المطلوبة ..!!

 

وبالله عليكم أي مستشفى هذا الذي يسمح لكل من هب ودب بأن يدخل ويصور  أوجاع وآهات المرضى فيه

أين حرمة المستشفيات ..!! وأين سرية المريض..!!!
 

الفيديو المؤلم كان حديث الشارع عندنا في فلسطين خاصة انه نشر على موقع بانت  أكثر المواقع انتشاراً في فلسطين ، وقد أوضح الموقع أن صديقة للموقع تواجدت بالمستشفى الواقع في مدينة اربد الأردنية هي من زودتهم بالفيديو والصور التي التقطتها إحدى الممرضات  لحظة ولادة الطفل  ، وأوضحت صديقة الموقع أن المئات ممن كانوا في تلك الأثناء في المستشفى توافدوا لمشاهدة هذا الحدث الغريب جدا ..

 

أترككم مع الفيديو المؤلم وانصح ضعفاء القلوب بعدم المشاهدة

 
http://www.jeeran.com/videos/2937748/الاردن: ولادة طفل غريب يقطع القلب , فيديو !!/?lang=a
 
 
في النهاية نحمد الله ه الذي أعطانا الصحة والعافية وفضلنا على سائر مخلوقاته .. نقولها في السراء والضراء, غير معترضين على ما كتبه الله لنا.
 
وننصح الأمهات باجراء الفحوصات الطبية اثناء الحمل و بعدم التدخين أثناء الحمل وعدم تناول الأدوية إلا بمشورة طبية لأن حالات كثيرة من تشوهات الأجنة تنتج عن التدخين والأدوية التي تؤخذ اعتباطاً دون مشورة الطبيب.
 
تحياتي لكم
 
سامح ابو وديع

عرب اسرائيل .. عرب الوطن ..!!!

بواسطة , 2010/10/22 11:33 ص
عرب إسرائيل .. عرب الوطن ..!!

غالباً ما يُظلمون عربياً وتشوه صورتهم .. يُلقبون بما لا يحبون .. إنهم فلسطينيو الداخل الثابتون في أرضهم والذي إضطروا لحمل الجنسية الإسرائيلية ، وقد قام مؤخر عدد من شبابهم بتقديم ” فيلم قصير ” بعنوان ” عرب إسرائيل .. عرب الوطن ” حتى يتضح شيء من الحقيقة !!

 
شاهدوا العمل الابداعي
http://www.jeeran.com/videos/2937511/عرب إسرائيل .. عرب الوطن ؟  /?lang=a
 
في هذا العمل الإعلامي الشبابي ، الذي قام عليه شباب فريق ” عالسّريع ” المتعاون مع موقع ” الجزيرة توك ” وفريقها في فلسطين ، تم طرح تعريف أساسي حول بعض الامور المتعلقه بهم من حيث الهوية, القومية, الدولة ونظرة العالم العربي في الخارج اليهم, يعالجها استنادا الى تاريخهم وأصلهم الفلسطيني.

ومن الجدير بالذكر أن هؤلاء الشباب معظم من الطلاب الجامعيين الذين يدرسون تخصصات بعيدة عن المجال الإعلامي كالطب ، الهندسة ، العلوم الطبيعة والإدارية ، كما شارك بعض الطلاب من المرحلة الإعدادية والثانوية . كما وأن هذا العمل هو تجربتهم الثانية في إعداد الأفلام القصيرة .

وقد عمل على هذا الفيلم : عمر عاصي ، ثائر عاصي ، فاطمه ريّان ، هناء ريّان ، مسلم مرعي ، ابراهيم عاصي ، انور عاصي قام على الإخراج كل من مها عاصي ومحمود ريّان ، ومعظمهم من قرية ” كفربرا ” الواقعة ضمن لواء ” تل ابيب – يافا ” في الداخل الفلسطيني .

للتواصل مع الفريق يُمكنكم زيارة صفحتهم على الفيس بوك :

كبرياء الكبار

بواسطة , 2010/10/20 4:54 م

كانت أمنية أبي محمد وهو يقارب الثمانين من العمرأن يلقى خالقه وهو قوي ، وان لا يحتاج لأي كان في شيخوخته ، و دائماً ما كان يتشاجر مع أبنائه العشرة ويرفض نظرة الشفقة التي يراها في عيونهم ..

شاءت الأقدار ان تتوفى زوجته الأولى وهما في الليلة الأولى من زواجهما ليتزوج إحدى قريباته بالإكراه ، فهو يكبرها بثلاثين عاماً ، وتدور الأقاويل في القرية حول شراسته التي أدت لوفاة زوجته الأولى في ليلة دخلتهما ..

عاشا حياة من الجد والشقاء تتوجت بعشرة من الأبناء وبرزق كبير، وكل من في القرية كان يحترمهما ويضرب بهما الأمثال ولم تخلُ حياتهما من أعين الحساد ..


كانت إرادة الله وحكمته ان ترحل زوجته وان يتجرع ألم رحيلها وفراق من كانت بالنسبة له الظهر والسند ، عشرة من الأبناء وما يقارب على المئة حفيد لم يستطيعوا أن يكسروا عليه وحدته ، وكانت عزة نفسه تحول بينه وبين طلب مساعدتهم حتى في مرضه ،ودائماً ما كان يعاتب على سلوكه من قبل أبنائه ويقولون له :

أتستكثر علينا ثواب طاعتك ، فيرد عليهم قائلاً :

حمداً لله أني بعافيتي ولست بحاجة لأحد منكم ..


في أيامه الأخيرة تمكن المرض من النيل منه واضطر أبناؤه لنقله إلى المستشفى ، ليقرر الأطباء وبناء على حالته المتدهورة ثقب حنجرته ليتنفس من خلالها ، وبعد شهر من الغيبوبة أفاق أبو العبد ،وحزن لما آل إليه حاله ،ورفض أن يكلم أبناءه بسبب موافقتهم على ثقب حنجرته حتى لاقى ربه ..


أحبتي هذه القصة ليست من نسج خيالي ، بل هي لجدي رحمة الله عليه و الذي فارقنا قبل عامين

جدي ابو محمد رحمة الله عليه فارقنا عن عمر ناهز 105 سنوات
مجتمعنا الفلسطيني والعربي لا يخلو من أناس كبار في السن كجدي ابو محمد حالت عزة أنفسهم وكبرياؤهم بينهم وبين طلب العون والمساعدة من الآخرين حتى لو كانوا أبناءهم ..
ألا ترون معي أنهم يبالغون احياناً في تصرفاتهم ، وخوفنا من غضبهم يحول بين مناقشتنا لهم ..
وهل فعلاً أن عزة نفس العربي تكبر كلما تقدم في العمر وعلينا تقبل هذا الوضع …؟؟!!

 
 
الصور من موقع جليلي 48

محبتي وأشواقي لكم

أبو وديع

سلامتك يا نجوى

بواسطة , 2010/10/18 7:57 م
 
 
 
 

سلامتكِ يا نجوى .

أكيد بتتسألوا مين نجوى ..!!

طمنو بالكم نجوى حمدان مش من جارات جيران ولا أختها للدلوعة ميس حمدان

نجوى حمدان من زينة الإذاعيات الفلسطينيات التي تطل على مستمعيها كل صباح بجولة منوعة عبر إذاعة راية أف أم .. رائدة الإذاعات المحلية الفلسطينية ..

نجوى من يومين وهي تعبانه.. ورغم تعبها ومرضها تصر على التواصل مع جمهورها الذي يترقبها كل صباح ويترقب فقراتها المتنوعة..

راية أف أم إذاعة متميزة فاجأت الجميع ببرامجها القريبة من الواقع والتي نقلت و تنقل الهم والوجع اليومي للموطن ، نجحت راية وبفترة قياسية أن تتربع على قمة الإذاعات المحلية الفلسطينية وهذا واضح من خلال الكم الهائل لمستمعيها خاصة بين جمهور شوفريت التاكسي الذي أحبها وأحب الإذاعي الرائع إيهاب الجريري الذي سلط الضوء على معاناتهم وأمتعنا بقصصهم وحكايتهم ..

لنجوى ألف سلامة ..ولراية ألف تحية .. ولجمهورها كل المحبة

المرسل .. سامح أبو وديع احد مستمعي راية

للاستماع لاذاعة راية اف ام

 
 

فوق حقو دقو ..!!!!!!!

بواسطة , 2010/10/15 7:51 ص
 
من منكم لم يشاهد شريط الفيديو الذي تناقلته وسائل الاعلام المختلفة والذي يظهر فيه ” دافيد بيئري” مدير عام جمعية (العاد) اليمينية -التي تعمل على إسكان اليهود في حي سلوان المتنازع عليه بين الفلسطينيين والمستوطنين-وهو يتعمد دهس مجموعة من الفتيان في مدينة القدس بمشهد يعبر عن مدى الحقد والكراهية التي يحملها هذا الملعون لكل ما هو عربي ..!!

 
هذا المستوطن الملعون وبعد ساعات من اعتقاله تم اطلاق سراحه في حين اقدمت قوات الاحتلال الاسرائيلي على ملاحقة الفتية الذين تعرضوا للدهس واعتقلت الطفل عمران مفيد منصور وزجت به في سجونها .. اي وقاحة هذه ..!!!
قالوا لفرعون مين فرعنك قال مالقيتش حد يردّني ..
وصدق المثل القائل : فوق حقو دقو ..!!!
 

 

 
 
 

وفد المغرب لغزة : الله لا يعطيه العافية

بواسطة , 2010/10/14 10:24 ص
الله لا يعطيكم العافية يا مغاربة .. بهذه الكلمات عنون الكاتب سيد إسماعيل مقاله الذي نشر في صحيفة فلسطين ونقلته دنيا الوطن ..
 
لوهلة ما اعتقدت  أن انه هنالك غلط بالعنوان  فإعلامنا  الفلسطيني  لم نعتد منه التهجم على الدول العربية  حتى لو صدر منها ما يسيء لقضيتنا ولشعبنا  ؛ وما بالكم  بشعب يشهد له بحبه  وعطاءه للقضية ..

العافية كما تبين لي من المقال المطول تعني عند اخوتنا المغاربة النار ، وعبارة الله  يعطيك  العافية  تعني ” الله يحرقك ” ..

 

اتمنى من  اصدقائنا بالموقع خاصة المغاربة توضيح هذه العبارة  لانها معلومة غريبة و مفهومها مغاير عندنا في فلسطين وقد تثير الغضب والسخط اذا ما قلتها لاحد ما ..!!

المغرب يستحق كل المحبة والتقدير على وقوفه الدائم الى جانب قضيتنا .. فلم يكتفي بالكلام ولا الشعارات بل تمكن من الوصول الى غزة اكثر من مرة  و وضع حجر الاساس  لمستشفى سيكون الاكبر في قطاع غزة وسيكمل  المسيرة المشرفة التي بدأتها الوفود والبعثات الطبية .. تحياتنا الى هذا الشعب المعطاء الذي سجل اكبر مسيرات الدعم والتضامن التي خرجت في تاريخ قضيتنا الفلسطينية  ..

بعد نشري للموضع في مدونتي على موقع جيران تلقيت الكثير من التعليقات بعضها من اصدقاءي في المغرب الشقيق ازالت الغموض حول  العبارة :

تعليق الصديق عز الدين

same82 السلام عليكم

اخي الفاضل

عندنا بالمغرب كلمة العافية هي النار
وعلى ما أظن انها جاءت من مفهوم
صح فهي تعتبر في المثل المعروف
الذي يقول آخر الدواء الكي يعني هذا
ان الكي يكون بالنار والنار في هذه الحالة
تعتبر عافية وشفاء ومن هنا انطلق هذا
الاسم الذي شاع منذ القِدم والله اعلم
عموما فالعافية باللهجة العامية المغربية
هي النار بدون شك
اما عن المغرب واهل المغرب وعلاقتهم
ببلدهم الثاني فلسطين الشقيق علاقة
طيبة ولا يشوبها كدر وهّمُ الفلسطينيين
هو همُّنا كأمة عربية واسلامية يجمعنا
دم الاسلام والعروبة وفي دمنا حب فلسطين
وأهلها جميعا
سلمت يمناك اخي وتقبل أسفي عن التاخير
لك تحياتي

عــ الدين ــز…/

تعليق الصديقة المغتربة

  السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخى الفاضل ابو وديع

اولا اشكرك على دعوتك الخاصة لي للتعليق على هذا المقال بالذات والذي بالتأكيد احدث نوع من الالتباس لدى القارئ

نعم العافية معناها النار باللهجة المغربية ولكن نطقها يختلف عن العافية بمفهومها المعروف لدى الجميع والتي تعني الصحة
فالعافية باللهجة المغربية التي تعني النار بدون شدة على الياء العافية //العافيّة
ونحن في المغرب نقول الكلمتين ولكن لكل واحدة مقامها ومقالها

ولكنى الوم الكاتب الصحفي الذي احب ان يجامل فأحدث سوء فهم وبلبلة في فكر القارئ
( جه يكحلها عماها)
كان عليه ان يستوضح الامر وينتبه لنطق الكلمة قبل ان يضعه في عنوان لمقال يقرأ ه مئات القراء
وقد يكون قصده لفت الانظار وجذب عدد كبير من القراء
وما كان له ان يستخدم هذه الكلمة في بلد لا يعرف معناها لذى اهلها
كلنا يعرف ان في كل بلد لهجة مختلفة عن البلد الاخر فلا غرابة ولا استغراب
وايضا نعرف ايضا قد توجد كلمات تتشابه في حروفها وتختلف في معناها اذا تغير فيها حرف او تشكيل ما
العافية التي هي النار غير مشددة الياء
علينا ان نتحرى معنى الكلمات بدقة اذا اردنا ان نكتب كلمة ليست من لهجتنا
ومع ان الصحفي كان قصده مدحا ودعاء للمغاربة الا انه اخطأ في التعبير لاننا نقول ايضا العافية التي بمعنى الصحة و هى دعاء طيب
دمت اخي بخير ولك جزيل الشكر على اهتمامك

واعذرني فانا غائبة عن جيران لفترة قد تطول
ولولا رسالتك ما دخلت للموقع

شكرا اخي ابو وديع
اتمنى لك التوفيق

المغتربة 

تعليق الصديقة منسية

ma7jouba السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته

أخي الفاضل الأستاذ الراقي أبو وديع

كلمة العافية بكسر الفاء هي في العربية الفصحى بمعنى الصحة و السلامة اما بالعامية المغربية فهي بالسكون فوق الفاء و تعني النار …لكن بحكم إطلاعنا على لهجات الدول العربية فنعرف جدا مغزاها بالنسبة لكم و المغرب و الحمد لله من الدول التي تعز وتقدر كل الشعوب العربية الإسلامية و على رأسها فلسطين الصمود و عراق الشهامة …..حماكم الله و رعاكم لكم كل التقدير و الإحترام 

تعليق صديق مغربي جديد

MTSAID الأستاذ و الصديق المحترم وديع :

فعلا ، ففي اللهجة العامية المغربية “العافية&q uot; تعني النار، لكن هذا لا يمنع من استعمالها في نفس اللهجة المغربية بنفس المعنى الذي تحمله في اللغة العربية. و يبقى القول أن كاتب المقال أراد أن يتقرب إلى الشعب المغربي باستعمال لهجته وفي آن واحد لفت نظر القارئ المشرقي للاطلاع على مجهودات الشعب المغربي المعطاء.
ومن هنا أود القول ، أننا مهما قدمنا للشعب الفلسطيني فسيظل هناك تقصير ،و أننا إذا تمعنا في الموضوع بنظرة تحليلية، سنجد أن فلسطين هي التي تعطينا: فهي التي تجمعنا و تثبت أواصرنا، وهي مصدر نهوضنا و إلهامنا وهي التي تقود القتال بالنيابة عنا….. فهل هنالك من أعطى أكثر من هذا.

أستغل المناسبة أستاذي المحترم لدعوتك لزيارة مدونتي و الاطلاع على قصيدتي الأخيرة التي تحمل عنوان :”فلسطين يا أسيرة الأسوار…” ; .

تقبل مروري وخالص تحيـــاتـــي .