نشر بتاريخ: 02/05/2018 ( آخر تحديث: 02/05/2018 الساعة: 12:36
قلقيلية- معا- دعا اللواء رافع رواجبة محافظ قلقيلية إلى تكامل الجهود وتكاتفها للنهوض بواقع التنمية، وتكريس ذلك لصالح القطاع الزراعي عصب الاقتصاد لمواجهة المشروع الاستيطاني.
جاء ذلك خلال جولة تفقدية لبئري ” أبو الرز والحمرا ” الارتوازيين، والاطلاع على ما تم انجازه في موضوع التأهيل.
ورافقه خلال الجولة حاتم مسلم مدير عام الحكم المحلي وطاقم من المديرية، والمهندس احمد عيد مدير مديرية الزراعة وطاقم من المديرية.
وخلال الجولة أشاد المحافظ بصمود أهالي المنطقة، داعيا إلى الاهتمام بقطاع المياه الذي يعتبر الأساس لقيام قطاع زراعي متطور، مثمنا النجاحات التي تحققت خاصة فيما يتعلق بتأهيل الآبار وربطها بالتيار الكهربائي، مضيفا أن الزراعة والتنمية مرتبطان وتحتاجان إلى تعاون ما بين الهيئات المحلية ولجان الآبار بالتعاون مع وزارتي الزراعة والحكم المحلي، للنهوض بواقع التنمية وتحديدا فيما يتعلق بالقطاع الزراعي.
من جانبهم، أكدت لجان الآبار على أهمية ما تحقق شاكرين للمحافظ وسلطة المياه ووزارة الزراعة اهتمامهم بالآبار، مؤكدين أن هذا التأهيل له أهمية كبيرة في تطوير القطاع الزراعي، من حيث زيادة الرقعة الزراعية للمحافظة التي أدخل إليها أصناف عديدة من الفواكه الاستوائية والزراعات المتطورة.
يذكر أن محافظة قلقيلية تتميز بوفرة مياهها، ويوجد بها 75 بئراً ارتوازياً، تم تأهيل 40 منها ويجري العمل على تأهيل الآبار المتبقية، حيث يجري العمل على تأهيل 7 آبار ضمن التأهيل المنفذ من سلطة المياه بتمويل من وزارة المالية.
Be Sociable, Share!
أضف تعليقك

You must be logged in to post a comment.