نشر بتاريخ: 18/10/2017 ( آخر تحديث: 18/10/2017 الساعة: 17:
رام الله- معا- عقدت وزارة العمل الإدارة العامة للتشغيل ورشة عمل حول “ظاهرة سماسرة التصاريح للعاملين داخل الخط الأخضر والمستوطنات”، بهدف إبراز خطورة هذه الظاهرة ومناقشة آليات الكفيلة للحد من هذه الظاهرة، وجرى ذلك بمشاركة الاتحادات والنقابات العمالية وعدد من جهات الاختصاص.

وأكد رامي مهداوي مدير عام التشغيل على أهمية عقد هذه الورشة التي تتناول مواضيع في غاية الخطورة فيما يتعلق بأوضاع العمال، وخاصة التي تتعلق بانتهاكات واستغلال العاملات والعاملين داخل الخط الأخضر والمستوطنات، مشيرا بان الإدارة العامة للتشغيل بصدد عقد ورشات عمل شهرية ودورية تخص كافة الانتهاكات التي يتعرض لها العاملين داخل الخط الأخضر، ووضع الآليات الكفيلة في الحفاظ على حقوقهم والحد من هذه الظواهر.
وأشار مهداوي ان ظاهرة سماسرة التصاريح تتزايد وتتوسع في المحافظات، وتؤدي الى ضياع حقوق العمال، وكذلك يصبح عرضه الى الانتهاكات المختلفة، والابتزاز من اجل لقمة العيش، مطالبا كافة الجهات الشريكة إلى الالتفاف حول محاربة هذه الظاهرة ووضع الخطوات الكفيلة من اجل الحد منها ومحاربتها.
بدورهم، تحدث العديد من المشاركين، مؤكدين خطورة هذه الظاهرة، مطالبين بالعمل على وضع الآليات والخطوات السريعة الى محاربة هذه الظاهرة التي تشكل انتهاك واضح لحقوق العمال وضياع لكافة حقوقهم.
وفي نهابة الورشة، خرجت بجملة من التوصيات منها: القيام بحملة توعوية وتثقيفية بين صفوف العمال موضحة خطورة هذه الظاهرة، كذلك القيام بحملة لمعاقبة مكاتب السماسرة في مناطق السلطة الوطنية الفلسطينية، بالإضافة الى استخدام النصوص القانونية، ومعايير منظمة العمل الدولية في محاربة هذه الظاهرة، وتفعيل الضابطة العدلية في العديد من الوزارات، وحصر قوائم العاملين بهذه التصاريح، والعمل على رفع قضايا قانونية على دولة الاحتلال الإسرائيلي في المحافل الدولية حول الانتهاكات التي تقوم فيها بحق عمالنا العاملين داخل الخط الأخضر، واصدار قرار من مجلس الوزراء ينص على تجريم سماسرة تصاريح العمل.
Be Sociable, Share!
أضف تعليقك

You must be logged in to post a comment.