أبريل
18

 

المنظمات الأهلية وغسيل الدماغ الأوروبي
ناجح شاهين
انعقد لقاء يوم أمس في قاعة الهلال الكبيرة بغرض “تثقيف” منظمات المجتمع المدني فيما يتصل ببرنامج التمويل الأوروبي الحالي.
يمكن إجمال الملاحظات السريعة التالية:
1. كان عدد الحضور هائلاً يعني للتمثيل على ذلك لم أجد كرسياً للجلوس.
2. كان الحديث باللغة الانجليزية من ألفه إلى يائه. لكن أحداً لم يطلب الترجمة. يعني إما أن كل ممثلي المنظمات الأهلية يعرفون الآنجليزية وإما أنهم يتظاهرون بمعرفتها.
3. كان انضباط الحضور وإصغائهم واهتمامهم لافتاً ورائعاً. ولا بد أم معلمي المدارس وأساتدة الجامعات يموتون غيظاً عند مشاهدة قدرة متحدثات الاتحاد الأوروبي على تحفيز دافعية الجمهور من كبار شخصيات الأنجزة.
4. تفاعل الجمهور بحرارة وطرح العديد منهم أسئلة عديدة عن الطرق الفضلى للحصول على منحة التمويل السخية التي تصل الى نصف مليون يورو لكل مشروع.
5. تحدثت الناطقتان باسم برنامج الاتحاد بصيغة تعليمية وبنبرة تهديد معتدلة فيما يخص الفشل في استيعاب وتمثل دقائق المشروع الأوروبي مبينة أن أي خلل أو تقصير في ذلك سوف يكلف المنظمة غير الحكومية خسارة هذه الفرصة.
حاشية: علقت صبية كندية صدف أن كانت بجواري: “يا إلهي إنهم يغسلون أدمغتكم. يقدمون أكواماً من التعليمات التي تتضمن تغيير طريقتك في التفكير ومحتوى تفكيرك على السواء.” نظرت نحوها وابتسمت ببلاهة وصمت.
6. عطفاً على الفقرة أعلاه أود أن ألوم الصبية الكندية بسبب تراجع التمويل في الفترة الأخيرة: المنظمات غير الحكومية تحلم بالتمويل هذه الأيام بحرقة تشبه حرقة العطشان في الصحراء. التمويل الان دون التباس ودون سوء نية بالمعنى الذي قصده سارتر يتسيد ان لم نقل ينفرد بقلوب وعقول زعماء المجتمع المدني سرا وعلنا.
7. لا ريب أن الناس جاهزة لفعل كل ما يلزم من أجل الفوز بالتمويل. كل ما يلزم من وجهة نظرالاتحاد الأووربي ، والناس جاهزة لفعل كل ما يلزم لارضاء الممول الكندي حتى لو اختلفت قليلا او كثيرا مع مقتضيات التمويل الأوروبي. هكذا يرخص الانسان في نظر نفسه بتحوله إلى شخصية مطروحة في السوق جاهزة للتشكل مثلما السلعة بحسب ما يريده الممول.
8. إذن يفقد رواد التغيير المحليون نواتهم الصلبة بتحولهم الى تكوين مائع يلائم القوالب والنماذج المختلفة المعدة من قبل الممولين.
غني عن القول إنه الى جانب المال الغالي الذي نجنيه يتم تنفيذ أنشطة خبط عشواء لا أحد يعرف اتجاهها باستثناء من مولها. لا بد بالطبع من التنويه بالشريحة الطبقية المميزة المحتوية على أبطال التغيير من عناصر المجتمع المدني المتنافسين عدائياً فيما بينهم على الرغم من وحدتهم التمويلية والاستراتيجية والرؤيوية
Najeh Shahin
Be Sociable, Share!
أضف تعليقك

You must be logged in to post a comment.