أكتوبر
21
التصنيف (غير مصنف) بواسطة almwealh في 21-10-2012    65 مشاهده

كتب  امين ابو وردة

في عالم الاحتلال قد تتحول العقوبة إلى مكافئة والاختطاف إلى رحلة سياحية مجانية… هكذا كان الاعتقال فجر الثامن والعشرين من شهر كانون أول 2011 عندما جرى الاختطاف من أحضان الأسرة لتمر ساعات قليلة في معسكر توقيف حوارة جنوب نابلس قبل أن تنطلق بك سيارة الفورد التابعة لقوات “نحشون” لتنقلك إلى مركز تحقيق سجن بتاح تكفاح “ملبس” .

قبيل الوصول إلى مركز التحقيق وبعد تجازو بلدة كفر قاسم –داخل الخط الأخضر-  بدأت سهول “المويلح” بلدتي الأصيلة التي هُجرت عائلتي منها عام 1948 تبرز أمام ناظري واختلس النظر إليها عبر ما تبقى من نوافذ سيارة الفورد المحصنة.

كانت آخر مشاهدة لبلدتي قبل 24 عاماً عندما عملت في مجال البناء بشركة إسرائيلية لمدة 3 سنوات ولم تفلح محاولتي الحصول على تصريح لزيارتها حتى جاء يوم الاعتقال لأشاهدها في يوم ماطر كانت قطرات المطر تطفي جمالاً لبيارات المويلح التي شوهتها الطرق والجسور التي اخترقتها من كل جانب.

ولم تكن هذه المرة الأولى التي شاهدت فيها المويلح ففي كل مرة يتم فيها إرسالي إلى محكمة التمديد في معسكر سالم حيث كانت سيارة الفورد أو الجمس التابعة للناحشون لسلوك طريق المويلح باتجاه منطقة المثلث حيث معسكر سالم أو محكمة الجلمة.

أربع مرات تقريباً شاهدت المويلح خلال فترة التحقيق والنقل إلى سجن كتسعوت بالنقب كانت اليافطات باللغة الانجليزية تسهل معرفة شبكة الطرق الجديدة التي غيرت كثيراً من معرفتي بالمنطقة التي كنت أعرفها بحكم عملي السابق.

وفي كل مرة أعود إلى زفراتي أشعر كأن الاحتلال غبي لا يدرك أن اعتقاله هذا رغم بشاعته وظلمه منحني فرحة لا تعوض سواء على المستوى المهني أو الشخصي لزيارة مسقط رأس والدي دون تصريح أو تكاليف سفر ليسطر إبداعاً فلسطينيناً يصنع من الألم عزاً وفرحاً وكرامة.

Be Sociable, Share!
أضف تعليقك
أسمك:
ايميلك:
موقعك:
تعليقات:

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash