أغسطس
24
التصنيف (غير مصنف) بواسطة almwealh في 24-08-2010    296 مشاهده

رمضان في يومه الاول في ماليزيا يذكر الوافدين بثقافات متشابهة
كجنك(ماليزيا) امين ابو وردة
بدأ شهر رمضان في ماليزيا باعلان دخول شهر الصيام  في مآذن المساجد ومحطات التلفزة المحلية فيما سارع الاهالي الى المساجد والمصليات لاداء صلاة التراويح ايذانا بدخول هذا الشهر. في ساعات الصباح بدأت الحياة هادئة جدا وندرة من المحلات التجارية فتحت ابوابها فيما استمر الوضع على حاله حتى ساعات الظهر حيث بدأت الحياة تتدب رويدا رويدا وبدأت المحلات الغذائية تستعد لساعات المساء واعداد الوجبات.
في وسط مدينة كجنك كانت بعض المطاعم الصينية والهندية  تقدم الوجبات لزبائنها نظرا لوجود عدد كبير يقطنون في تلك المدينة كما ان كلمة  رمضان  تتردد كثيرا داخل المؤسسات الرسمية.
داخل شركة سلكوم لخدمات الانترنت والخلويات لاحظ مدير الشركة ان  عدد من المراجعين هم عرب فسارع للتعرف علبهم وبدأ متأثر عندما علم انهم من فلسطين فتحدث بعدة جمل عربية منها “بلدكم فيا مشاكل متيرة” و”اليهود يقتلون الفلسطينيين”.
قبيل ساعات الافطار كثفت المطاعم الموجودة في الاحياء المكتظة بالطلبة العرب باعداد وجبات الافطاء  المعروفة بانها اكلات عرببية تقليدية مثل المقلوبة وشوربات العدس والعصائر خاصة ان تلك المطاعم تطلق على نفسها اسماء عربية مثل مطاعم المائدة والاندلس.
العديد من الطلبة العزاء يفضلون تناول طعامهم داخل تلك المطاعم وفي اروقتها حيث تنشر الطاولات المخصصة لذلك وتمتلىء المنطقة ويتحول المكان كأنه بزار بسبب تنافس اصحاب المطاعم في جذب الصائمين.
اصحاب المطاعم ومع انطلاق آذان المغرب يقدمون التمور وغالبيتها من انتاج دولة الامارات للصائمين كما ينصبون شاشات كبيرة لتلفزيونات محلية تبث تسابيح وتهاليل دينية تذكر الوافدين بالبرامج الدينية في بلدانهم.
وجبات الافطار ليست غالية فيستطيع الصائم ان يتناول وجبة كاملة مع ماء مثلج بدولارين ونصف فقط وبعدها  ينتقل الى المساجد لاداء صلاة المغرب او يسبقها قبيل تناول الافطار.
في صلاة العشاء والتراويح تكتظ المساجد بالمصلين ويصطحب الكبار اطفالهم الذين يشيعون  اجواء رحبة بالمساجد رغم ان بعضهم كما هو الحال ي بلادنا يشوشون على المصلين.
بعد كل ركعتين من صلاة التراويح يقرأ الجميع تسابيح بصوت جهوري وبين الركعات الاربعة والاخيرة يقدم امام المسجد موعظة دينية وكل ذلك باللغة المحلية.
في مدينة (بترجايا) استعدت الجمعيات لقدوم شهر رمضان ببزار خيري كبير استمر عدة ايام تخلله عروض ومعروضات للبيع باسعار معقولة، وذلك مرافق مسجد زين العابدين الضخم.
شبكات تلفزة واذاعات محلية اجرت لقاءات مع حافظين للقرآن الكريم وحافظات ببث مباشر وكانت اصوات القراءة عندهم متقنة وعذبة للغاية.
بعد اداء صلاة التراويح والعشاء ينطلق المصلون الى المجمعات التجارية والميادين حيث يتم التسوق والتزاور.

Be Sociable, Share!

التعليقات

الحاج حسن علوش ابو محمد في 28 أغسطس, 2010 - 8:53 ص #

تتشرف لجنة ديوان الجرامنة بالاردن بتقديم خالص التهاني بمناسبة قرب حلول عيد الفطر المبارك وتدعوا جميع ابناءالعشيرة في الاردن والخارج للمعايدة في الديوان بمخيم البقعة بعد صلاة المغرب ثالث ايام العيد حيثما وقع ذلك من ايام الا سبوع تبعا للرؤية الشرعية لهلال العيد وكل عام وانتم بخير


أضف تعليقك
أسمك:
ايميلك:
موقعك:
تعليقات:

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash