يونيو
19

بعد شفائه من وعكة صحية خرج الحاج محمد ابراهيم سناقرة(ابو علاء) من مشفى نابلس التخصصي بنابلس بعد شعوره بوعكة صحية. جمعية المويلح -عرب الجرامنة تدعو له بالشفاء العاجل وتتمنى له دوام الصحة والعافية

يونيو
19

تتقدم جمعية المويلح-عرب الجرامنة بالتعزية من عائلة الكعبي بوفاة ابنهم المربي والاستاذ الجامعي راسم مشرف كعبي الذي وافته المنية ليلة الجمعة.وتتقدم من عائلته وذويه بالتعزية الحارة وانا لله وانا اليه راجعون

يونيو
19


نابلس:
عاد وفد جمعة المويلح-عرب الجرامنة من زيارة الى سويسرا في اطار مشروع (شوكلا كنافة) والذي شارك فيها 15 طفلا برفقة عضو  الجمعية رائد سناقرة. وجاء المشروع تتويجا للأنشطة المشتركة مع جمعية جيل فلسطين والتي تم الاتفاق على مواصلتها سنويا.
وعلى مدار عشرة ايام قدم وفد جمعية المويلح عدة فقرات وشارك بعدة فعاليات أثارت اعجاب الجهات المستضيفة.
الوصول الى سويسرا كان في الساعة العاشرة والنصف من ليلة الرابع من الشهر الجاري وتم الاستقبال من قبل وفد كبير  ضم اطفال سويسرييت ومدير مدرستهم وكانوا يحملون العلم الفلسطيني ثم انتقل الوفد الى  مقر الاقامة الذي وفرت فيه كافة الامكانات لراحتهم كما  سهر طاقم من 30 متطوعا على رحلتهم على مدار الايام العشرة. ووضعت 3 حافلات حديثة تحت تصرفهم طيلة الوقت.
في اليوم التالي التقى الوفد مع  رئيس البلدية ونظمت لهم جولة في احدى الحدائق كما زاروا نهر مجاور للسكن وزاروا سلسلة جبال شاهقة. وفي المدرسة نظمت له انشطة متنوعة في مجال  الغناء والمسرح والدبكة.
كما التقى الوفد مع المغترب من مخيم بلاطة المقيم في سويسرا سمير حميدان الذي قدم تسهيلا للوفد ورافقهم في عدة فعاليات. وقدم وزير الثقافة في جنيف هدايا للاطفال عبارة عن  قرطاسية والوان .
وفي احدى الايام نظم اهالي الاطفال الوسريسريين حفلا رائعا من خلال اعداد حلوى ومرطبات في بيوتهم واحضارها للمدرسة في يوم مفتوح  تتخله كلمات عديدة.
كما نظمت زيارة للبلدة القديمة في جنيف والتقوا ايضا السفير ابراهيم خريشة وقدموا لهم حكايتهم في مخيم بلاطة وتطلعاتهم.
 واختتمت الزيارة بحفل ختامي اقيم في جامعة جنيف بحضور مدير المدرسة  باتريك ووزير الثقافة في جنيف وطاقم جمعية جيل فلسطين وطاقم من السفارة الفلسطينية في سويسرا بينهم تيسير العجوري وطلبة عرب يدرسون هناك. حيث قدم أطفال جمعية المويلح واقرانهم طلاب المدرسة السويسرية فقرات الدبكة والمسرح والغناء وسط رفع الإعلام الفلسطينية.وكان أطفال المويلح قد زار السفارة الفلسطينية في جنيف والتقوا السفير ابراهيم خريشة كما زاروا مقر بعثة الأمم المتحدة ونظموا مباراة كرة قدم مع فريق سويسري الى جانب رحلات ترفيهية الى قمم جبلية وانهار وحدائق شهيرة في سويسرا.
وخلال الحفل الختامي وجه رئيس وفد المويلح الشكر والتقدير لكل من ساهم في انجاح الزيارة وخص بالذكر مدير المدرسة بارتيك ووزير الثقافة في جنيف وطاقم جيل فلسطين والسفير وطاقم السفارة الفلسطينية.
وفور وصول الوفد الى عمان عائدا جرى استقبالهم من قبل وفد ديوان المويلح –عرب الجرامنة بالاردن حيث نظم لهم حفل في مقر الديوان تخلله كلمات اكدت على اهمية العمل المشترك. وشارك عدد كبير من رجالات الجرامنة بالاستقبال في المطار والنقل الى البقعة ومن ثم اقامة حفل غذاء في اليوم التالي .

جمعية المويلح-عرب الجرامنة وعموم ابناء عشيرة الجرامنة في الوطن تتقدم للاهل في الاردن وبالاخص القائمين على ديوان الجرامنة في مخيم بلاطة بالشكر والتقدير على حسن الضيافة والاستقبال لوفدنا العائد من سويسرا فلكم منا تحية وعرفان الكل باسمه ولقبه ومكانته وهذا دليل على شيمة الجرامنة التي كانت فخرنا على مدار عقود طويلة.