فياض جمل المحامل ..ست سبع ثمن حقائب وزارية

145 مشاهده

وزيران من الحكومة أمام القضاء وأخر يحمل حقيبتين ووزارتين الى البيت ، ووزير شؤون القدس لم يحتمل الضغط فغادر مبكرا، ووزارة الإشغال العامة والإعلام والمالية،كلها حقائب يحملها الدكتور فياض

رام الله –وطن للأنباء-علي دراغمة – وزيران من الحكومة أمام القضاء وأخر يحمل حقيبتين ووزارتين الى البيت ، ووزير شؤون القدس لم يحتمل الضغط فغادر مبكرا، ووزارة الإشغال العامة والإعلام والمالية،كلها حقائب يحملها الدكتور فياض بلا كلل او ملل، مما استدعى البعض بوصفه بالرجل الخارق وراح آخرون بوصفة بجمل المحامل.
مدير مركز الإعلام الحكومي د.غسان الخطيب قال”إن وضع التشكيل الحكومي ليس سهلا ويحتاج إلى معالجه، بعد تقديم وزير العمل د.أحمد مجدلاني استقالته، وتعليق وزير الاقتصاد الوطني د.حسن أبو لبدة أعماله.
وتابع “لا شك أن الوضع صعب، ما يتطلب من القيادة والرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء البحث في سبل التعاطي مع الموضوع، فالقضية تحتاج إلى معالجة”.
من الواضح ان الوكلاء في هذه الوزارات تمكنوا من الاستمرار بالعمل والاستغناء عن شخوص الوزراء، ولكن هل ينطبق على وزراءنا القول الشعبي “هو وقلته واحد”بمعنى اخر ان منصب وزير لا يقدم ولا يؤخر في الحالة الفلسطينية، وان المطلوب إدارات لتسير الأمور فقط في ظل السيطرة الإسرائيلية على مصادر السلطة المالية ،والتحكم في المعابر والطرق والتجارة والمدن الصناعية والأرض والجو والهواء.
اذن هي فرصة للحكومة القادمة ان تكتفي بما قل من الوزراء، ليس فقط من منطلق التوفير على خزينة الحكومة من رواتب وعلاوات وبدل سفريات وسيارات وتوظيف لأبناء العم والخال والخالات والنسب والسكريتيرات والجارات، وانما للقول للعالم اننا لا نسيطر على شيئ وان الاحتلال هو المتحكم في امورنا ، ولكن نحن من يتحمل مسؤولية الرواتب والصحة والتعليم وتبرع منا لإعفاء الاحتلال من مسؤولياته القانونية.
لست من المنادين بحل السلطة، ولكن يجب علينا ان نفكر في وضع حد للمهزلة التي تساوقنا معها منذ ان قررنا إعفاء الاحتلال من مسؤولياته وقررنا التوجه للمانحين الذين ملوا منا وملوا من طلباتنا ومللنا منهم ومن شروطهم التي تلزمنا بسياساتهم قبل تلقي الدولارات التي ينعم بها عليي القوم ويقتات عليها صغار الموظفين.
الدكتور فياض يحمل الحقائب الوزارية وهو خير من يعلم انها ليست ثقيلة كما تبدو للبعض، فهي وزارات شكلية مع التقدير لما قامت به حتى ألان من رسم سياسات للمشاريع ،وهذا يمكن ان تقوم به الإدارات حتى مع لو الغاب الوزراء الى الأبد.فهل نرى حكومة من رجل واحد يكون جمل المحامل مثل الدكتور فياض,
Be Sociable, Share!

لا تعليقات

لا تعليقات لحد الآن

RSS اشترك في تعليقات هذا الموضوع TrackBack URI

أكتب تعليقا

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash