بعد احتجاج الفرنسيين في بلاطة …

137 مشاهده

بلير يكتفي بنصف الجولة  في نابلس  و30 مدرس من مخيم بلاطة يسعون للخروج من المخيم إلى إسكان الافق الذي تعطل إسرائيل شق طريقه الرئيسية.. 

نابلس /علي دراغمة….

قوبل رئيس الوزراء البريطاني الأسبق ممثل الرباعية الدولية في الأراضي الفلسطينية ” طوني بلير ” مساء امس ( الأربعاء ) بالشتائم من قبل عدد من المتضامنين الفرنسيين الذين انتظروا قدومه إلى كنيسة  بئر يعقوب التاريخية  بالقرب من مخيم بلاطة شرق مدينة نابلس .

بلير  الذي حضر مأدبة إفطار أقامها محافظ نابلس العميد جبرين البكري وحضرها العشرات  من وجهاء المدينة ورجال الإعمال ورجال دين مسلمين ومسيحيين  لم يكمل برنامجه المعد سلفا للتجوال في شوارع حي رفيديا العامر بالمتاجر والمتسوقين غرب نابلس للحديث مع المواطنين والتجار بعد حادثة الاحتجاج التي قام بها المتضامنين الفرنسيين الذين وصفوه “بالمجرم الكاذب وقاتل أطفال العراق” كما وجهوا له إشارات بأصابع اليد تعبيرا عن غضبهم عليه .

وقد شملت زيارة بلير جولة الى تل بلاطة التاريخي وبئر يعقوب و إسكان الأفق المخصص للمعلمين الذي  تعطل إسرائيل أنشاء الطريق المؤدية إليه  شمال شرق مدينة نابلس .

 محافظ نابلس العميد جبرين البكري الذي أخذ على عاتقة محاولة حل مشكلة الإسكان  الذي يعاني القائمون عليه  نتيجة عدم سماح إسرائيل بشق الطريق الرئيسي  المؤدية اليه  قال ” لا يمكن ان تمنع عشرات الأسر الفلسطينية من السكن في بيوتها بعد ان وضعت كل مدخراتها في هذا الإسكان ، وأضاف البكري:” سنبذل كل جهد ممكن لحل مشكلة هذا الإسكان ”  .

 رئيس جمعية إسكان الأفق جمال سبيتان يسكن مخيم بلاطة  قال ” هذا الإسكان يخدم 185 عائلة من المعلمين ذوي الدخل المحدود  ، منهم 30 عائلة من مخيم بلاطة ، وقد شرعا في بنائه قبل 12 سنة واليوم لا نستطيع الوصول إلية لإكمال عمليات  التشطيب نتيجة عدم وجود طريق مباشرة بين مدينة نابلس والإسكان الذي يبعد عن المدينة 4 كم ونضطر للوصول إلية عبر طرق التفافية تزيد عن أل 20كم : وأضاف سبيتان الذي يعمل مدرس ويعيل اسرة من عشرة أفراد انه يأمل في ان يوطن عائلته في مكان مريح بعيدا عن ضيق المخيم ” وقال لن انتظر حتى تعود البلاد  كي يعيش أبنائي بكرامة ، ثم قال ضاحكا أعطوني بيتا ولن أفكر بالخروج منه الى أي مكان آخر” .   

رجال الإعمال والاقتصاديين وصفوا زيارة بلير بالواقعية لوضعه في صورة الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي تواجه رجال الإعمال نتيجة القيود التي تفرضها سلطات الاحتلال وتمنع من تطور الاقتصاد في المدينة  التي دام  عليها  الحصار عسكري إسرائيلي لمدة 8 سنوات .

رئيس ملتقى رجال الإعمال في نابلس علي برهم قال ”   إسرائيل لا زالت  تعطل تطور القطاع الخاص ، هناك إجراءات إسرائيلية تعيق عمل القطاع الخاص ، نابلس  تعاني من وجود حواجز عورتا والحمراء وهي حواجز إذلال بالإضافة الى المنع الأمني الذي تفرضه إسرائيل على بعض رجال الإعمال ” . 

الزيارة الرابعة لطوني بلير إلى نابلس هدف منظميها  الى اطلاع مبعوث الرباعية الدولية على الاستقرار الأمني الذي تعيشه المدينة .

سائق تكسي من مخيم بلاطة  وصف زيارة طوني بلير بالغريبة قائلا ” لم يكن سكان مخيم  بلاطة ليسمحوا بدخول  قاتل أطفال العراق إلى منطقتهم ” وتابع  قائلا كان بلير سيفكر كثيرا قبل ان يقرر الدخول إلى محيط مخيم بلاطة ويتجول في مدية نابلس .

 dra_ali@yahoo.com

http://blog.amin.org/alidraghmeh

 

Be Sociable, Share!

لا تعليقات

لا تعليقات لحد الآن

RSS اشترك في تعليقات هذا الموضوع TrackBack URI

أكتب تعليقا

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash