نساء مسترجلات !!.

337 مشاهده

d985d8b3d8aad8b1d8acd984d8a7d8aa1بقلم : علي دراغمة ..

الخوف من الطلاق ، الخوف من العنوسة ، الخوف من العادات ، الفهم الخاطئ  للدين ، الخوف من العوز ، والاتكال على الرجل ، الخنوع والتسرب من المدارس ، كلها أسباب تدفع المرأة  الفلسطينية  لتبقى مهمشة وفي بعض الأحيان يؤدي بها الحال  إلى  القهر والاستسلام اوالانتحار أو الإسترجال .

 

   لم تعد المرأة هي ذاتها سيدة الأنوثة كما خلقت لتكون ، المرأة فقدت الكثير من  أنوثتها  وأصيبت رومانسيتها في مقتل ولم تعد  تتصرف كإمرأة بل كمستر جلة ، ربما بسبب مللها من ضعفها أو ربما هذا الحل الوحيد المتاح أمامها .

 

 المرأة الفلسطينية لا تقرأ بل تقلد تتصرف خلافا لمشاعرها تبدو ماهرة في القهر متملقة أذا احتاجت المساعدة وسرعان ما ترتد لتعود من جديد كأنها شحنت نفسها    بفايرس الإسترجال .

 

أما إذا قدر وجلست بين مجموعة من المنفصلات والعازبات  كبار السن  والمتزوجات قهرا اعلم انك مهزوم  وعليك أن تتصرف كما قال المثل ” الهريبة ثلثين المراجل ”  قبل أن تأخذ درس وربما دروس في الجندر  .

 

وأكثر نساء فلسطين استرجالا هن  المديرات والعاملات في الحقل الإعلامي والعلاقات العامة والمقربات من أصحاب النفوذ من الأحزاب والسلطة .

وحتى نفهم عدلا هذا الكلام لا ينطبق على كل النساء بل فقط على شريحة المسترجالات  .

 

Be Sociable, Share!

لا تعليقات

لا تعليقات لحد الآن

RSS اشترك في تعليقات هذا الموضوع TrackBack URI

أكتب تعليقا

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash