والإناث الاكثر بحثا عن الموت …

ظاهرة  الانتحار في الضفة الغربية تسجل رقما قياسيا هذا العام !!.

 والإناث الاكثر بحثا عن الموت …

 

بقلم :علي دراغمة …

تشير نتائج احصاء الشرطة الفلسطينية الى ازدياد عدد حالات محاولات الانتحار حتى الآن 2009 بزيادة عن الاعوام السابقة  وغالبيتهم من الإناث و صغار السن في المجتمع الفلسطيني الذي تصل نسبة الشبان فيه الى (85%) وتعد من اعلى النسب العالمية حسب “الجهاز المركزي للأحصاء ” .

 د. “حسام الجوهري” مدير المستشفى الوطني في مدينة نابلس شمال الضفة الغربية قال “ان حالات الانتحار التي تصل الى طوارئ المستشفى من فئات عمرية ما بين (18-30)عاما ونسبة الإناث منهم تقارب ال 80 % “

 

تعتبرظاهرة الانتحار غريبة عن المجتمع الفلسطيني المحافظ الا انها بدأت بالظهور منذ العام (2001) وتزايدت في السنوات الخمس الاخيرة كما تشير سجلات الشرطة و المستشفى الوطني في مدينة نابلس .   

 

اصبح من الملفت للنظر حضور حالات الى طوارئ المستشفى الوطني نتيجة شربهم المبيدات الزراعية التي تستعمل بكثرة في الارياف خاصة مادة “الفندول” ومشتقاتة السامة ،و في المدن تكثر حالات أبتلاع  كميات من ادوية المسكنات والحبوب وغيرها من الادوية المتاحة داخل المنازل. Read more »